ملك الكذابين!!!

الكاتب : أحمد العجي   المشاهدات : 508   الردود : 0    ‏2002-08-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-06
  1. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    فرنسي يصبح "ملك الكذابين" خلفا لالماني

    توجت اكاديمية الكذابين في مونكرابو جنوب غرب فرنسا فرنسيا يناهز الخمسين من العمر "ملكا للكذابين للعام 2002" بعد ان اقسم وفقا لتقليد المسابقة "باخفاء الحقيقة كل الحقيقة ولا شيء غير الحقيقة".
    وقد تغلب موريس كودوان الذي يقيم قرب آجين الالماني غونتر كلازن الصناعي الذي يقيم في منطقة دوسلدورف وتوج ملكا العام الماضي.
    واختير كودوان بين 12 مرشحا بينهم امرأتان في العيد الثلاثين للكذابين الذي احتفل به في اجواء من المرح واحيته فرقة "مونكرابو الملكية" البلجيكية.
    وروى كل من المتسابقين "كذباته" وهو جالس على كرسي حجري في وسط القرية كما يجرى تقليديا منذ القرن الثامن عشر.
    وتميز كودوان برواية "قصة مؤسفة" تتعلق باصول الجدار الذي يحيط بالكرسي الحجري الذي جلس عليه، موضحا انه حائط المبكى الذي نقله من القدس الى مونكرابو جنود الحملة الصليبية السابعة. واختتم بالقول "فلينهار الجدار اذا كنت اكذب".
    ويعبر كل من الاعضاء الاربعين في لجنة التحكيم من نساء ورجال، عن رأيه في الكذبة بسكب ما بين ملعقة وعشر ملاعق من الملح في كيس صغير.
    ويحدد الكيس الاكبر وزنا "ملك الكذابين" او "المصحح الاكبر لكل الحقائق" الذي يمنح شهادة تنص على "حقه" في "الكذب بدون عقاب في اي مكان وزمان".
    وقال غونتر كلاسن الملك السابق عند تسليمه لقبه، انه شهد منذ "اعتلائه العرش" سنة "رهيبة" لان زوجته لم تعد تصدق اي كلمة يقولها. ودعا لجنة التحكيم الى "مساعدته باقناعها بانه ليس كذابا".
    وفي مونكرابو يسمح بالحديث عن كل شئ باستثناء الجنس والسياسة والديانة.
    وقال رئيس الاكاديمية الفريدة من نوعها جيل لونيه ان "الكذاب الجيد هو الشخص الذي لا يؤذي احدا ويخلط بمهارة بين الحقيقة والكذب مع جرعة كافية من الفكاهة".
    وقال رئيس بلدية القرية والعضو السابق في اكاديمية الكذابين كريستيان لوسانييه ان "الكذابين الماهرين هنا يذهبون الى الاكاديمية
    والكذابين الرديئين يذهبون الى البلدية".



    منقوووووول
     

مشاركة هذه الصفحة