مساجلة شعرية : المحضار وباحارثة ومجموعة شعراء

الكاتب : شيخ وادي دوعن   المشاهدات : 1,152   الردود : 0    ‏2002-08-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-06
  1. شيخ وادي دوعن

    شيخ وادي دوعن عضو

    التسجيل :
    ‏2002-03-25
    المشاركات:
    151
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم مرحبا بالأصدقاء



    هذه مساجلة شعرية قيلت مساء يوم الثلاثاء 23/12/80 م بمناسبة وصول الشاعر الكبير حسين ابوبكر المحضار إلى مدينة سيئون وحضرها من الشعراء ( حسن عبد الله باحارثه ) و ( عمر محمد باعباد ) وغنى المغني ( عبد الله أحمد محروس ) والفنان ( بيدوي زبير ) منقول

    المحضار :
    ذا فـــــصل والثاني على سيـئون باســلم
    وعلى الذي فيهـــا من الأصــحاب والخــلان
    وعلى ضباء يرعين فيها كئن في وسط المساييل
    ولعادنا داري بهن يا الحارثي يرعين دالحين

    باحارثه :

    وانا على ذا الــــــــراي با عــــــــــــزم وبا بصمـــــــم
    باحكــــم اسواسي وباعلـــــى في البنيـــــــــــــــــان
    مانا لوحدي جم مـن اصحابي بجنبي الرجاجيل
    حياهم الله الــذي يـــمشون عالـــحق والـــقوانين
    ********
    باعباد :
    كلـــن بيده لاجــل ذاء الـــمبنى وجـــــب يسهــم
    من شــــــان يقوى الســـاس والسقفه مع الجدران
    نبوا على كلين نبغى اهل العصر واهل الرماميل
    كلمــــا طلــــــعنا قــصر غنينا ورددنا الـــــتلاحـــين
    ******
    المحضار :
    ان كـــــــان هـــــذا صدق في سيئون باخيم
    باقول خيره في السوح لي عند بن جوبان
    لي يصربون البر منه خرجوا خمسه مكاييل
    نحنا بغينا القوت وانتوا شلوا الرمان والتين
    ********
    باحارثه :


    حسين قـــــــــل لي في الحديقة هــــو من يقسـم
    يجني مــن اشجــــار العنب والتين والرمــــــــــان
    تحت الشجر جالس يلقط هو بيداته من الخيل
    يهناه ذا مانا من الشاهــــــي ابا خـمسـه فناجين
    **********
    باعباد :

    الــــقـــوت لا هـــو نوع واحـــــــــد دائما يسقـــــم
    واحيان احـــسن يـــوم يبقى الآدمي جـــــــوعان
    ان عــاد شي دركه تلحق ياصاحبي ليل وطويل
    وقت السلى والانس يسوى له قدر عشره ملايين
    ********
    المحضار :

    انا هني كــــل مــــن تخبر قلــــــت لـــــــــه منعــم
    لا هـــم مــن الدنيـــا ولا غـــثوه مـــن الـــــجيران
    واذا ضوانا الليل جات الهدرسه هي والتهاويل
    حتى العدو لا شافنا في حالتي بايقـول يا سـيـن
    *******
    باحارثه :
    يـهــناه لى هـــــــــــو في المسـاء والصبح متنـسـم
    وفــــوق هــــذا حاط في ايده خـــــــاتم سليمان
    ومعاه برحــل حيث ما يرحل وحاشا الله ما ميل
    وهو ذكي ما يجلس الا في الفوالق والرواشين
    *******
    باعباد :

    هت لي خبــــــار الـــواسطه يالشـــــــاعر الملهـم
    واخبــــار لي في حــصن بن عيـــاش هم حــلان
    نـتـــعود اخبار الحقــــائق دوب لا قالا ولا قـــيــل
    من عند بو محضار نسمع دوب اخبار الــمحبين
    ********
    (وعلى صــوت دان آخــــر)
    المحضار :

    ذا فصل في سيئون غن عاصوت سيئــونـــي
    سيئون عندي خير من طنطا ومن أســــوان
    لاجيتها يــشــتـل مني الــهم والدنيا تقع عيد
    باجي لها لونا ضعيف الساق نتوكا على عود
    *******
    باحارثه :

    يامـــرحبــــا بك في الطــــــويله منبع افــــــــــنوني
    آنســـتنـــــــــــــا وارحـــبت يالمحضـــــار يالـــفــــنان
    منك لأهــــل العشـــــــق والعشقه يتمين المقـاصيد
    من بيت واحد من بيوتك ينقضي له كل مقصود
    ********
    باعباد :

    سيئــون فيها الــــماس الاصلي ماتـــــجد دوني
    وفي فـــوالقها دوا ما تسمـــــــع الا الــــــــــــدان
    وفي وســـط سبئون بالمحضار ياما ناس جاويد
    لي يفطنون الود والمعروف والاحسان والجود
    *********
    المحضار :

    با اتخبرك وين الـــــــــــــــــــذي وعدوا ولا جوني
    هم في السماء أو تحت عمدوا عند شيخ الجان
    بعــــــدوا وغابوا خلوا الشاهي معمر في البراريد
    نا ما ســـهنت الحر منهم نسهن الا نود وبــــــــرود
    *******
    باحارثه :

    ما با يجي حـــــد طالمـــا انه مــــــغلــــق البوني
    ووينهم الى الان شـــفنا عــــــــــــــــاد ماحد بان
    ياحـــــارس البســــــــتان فضلا لا تقلد بالمقاليد
    في الليل والبكره تجمل لا تخلي الباب مقلود
    *******
    باعباد :

    ونا كمــــا نســـأل ترى حـــــــــد ناس يفتوني
    يرتاح قلبي لا نظرت الوردي الـفـــتــــــــــان
    قولـــــوا لنا ان قفلوا بانكسر المفتاح الحديد
    وقت السلى كلين يتغانمه لانه وقت محدود
    ********
    المحضار :

    شــفنا رقيق العـــاطفـــه ما ينقلب لـــــــــــــــوني
    كلما قســـــــي قلبي على الصاحب بطبعه لان
    مانهمر الهجــــــــران لاجانا ولاخلف المواعيد
    هي الا ليالي تنقضي واما اللقاء له يوم موعود
    ********
    باحارثه :

    يا ما ضربــتـه هـــــــــــــــون لكن ما استمــــع هوني
    ذا ايش من انســــــــــــــــــان لى ما يسمع الاهوان
    ناديت في ناديت قت له فك لي الباب يا ســـيد
    ماحد علي جوب وتمى الباب زي ماكان مسـدود
    ******
    باعباد :
    بالله يا احـــــــبابي حـــذارا يــــوم تنــسوني
    أو تطرحوني يوم بس في طاقة الــــنســـيان
    ونا علي واجب نبادر تو ونسرع بالـتساديـــد
    وشرعكم وافي ولاتلقون لي اسوام وســدود
    *******
    المحضار :


    يامــــــــــــــا حــملت العشق كان الله في عـــونــي
    لاخــــــــــــل سـاعدنا ولا صاحب معيه عـــــــــــان
    كلما نسمته يــــــــــوم خلي في المحبه زاد تعقيد
    وطرح لواء من فوق راسي قال بومحضار معقود
    **********
    باحارثه :
    في الشحر هي وشحـــير ياما نظرت اعيـــــــــــوني
    واذا تذكــــــــرته دقيقه صـــــبت الاعيـــــــــــــــــان
    لي في مـــــــزارعها الشجار الخضر دنت بالعناقيد
    يابخت من يده اذا امتدت تصل الي كل عنقود
    *********
    المحضار :

    نا نوخـــــــــــذا فيها ونا قبطــــن وسكـــــــــــــوني
    ســــاعه علي الـــديره وســـــــاعه نقبض السكـان
    بــــحـــــر الـــــهوى ماعـــــسره له زغبه وله تهديد
    دائم زعل ماهو كما النهر الذي عند النبي هود
    *******
     

مشاركة هذه الصفحة