الصفويون يحرقون مصحف "صدام حسين"

الكاتب : وليـــد   المشاهدات : 367   الردود : 3    ‏2006-12-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-12-30
  1. وليـــد

    وليـــد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-12-26
    المشاركات:
    10,656
    الإعجاب :
    0
    مفكرة الإسلام (خاص): تجرأت الحكومة الصفوية الموالية للاحتلال على حرق مصحف الرئيس العراقي السابق صدام حسين وكنزته التي كان يرتديها ولفافته على الرقبة.
    وأوضح مراسل مفكرة الإسلام أن الحكومة الصفوية استولت كذلك على رسالة كان قد كتبها صدام في ليلة إعدامه ووجهها إلى عائلته ورسالة أخرى إلى المقاومين في العراق ولم يفصح عن محتواها.
    وبحسب مصادر برلمانية سنية فإن الحكومة الصفوية اكتفت بوضع بقية مقتنيات صدام التي كانت معه في السجن في أمانة سر محكمة التمييز لغرض تسليمها إلى هيئة الدفاع عن صدام.
    وكانت أجواء من الحزن قد سادت مدينة "الفلوجة" قاطبة - (60كم ) غرب العاصمة العراقية بغداد - بعد سماع أنباء إعدام الرئيس العراقي "صدام حسين".
    وأفاد مراسل "مفكرة الإسلام" في الفلوجة، أن جميع المحلات بالمدينة قد أغلقت بعد أن استيقظ الناس على سماع الخبر!، الذي يؤكد "مراسلنا" أنه أبكى كل من توجه بالسؤال له عن رأيه.
    وأضاف "مراسل المفكرة" أن الناس تبادلوا التصافح في هذا العيد بوجوه حزينة، وأدوا صلاتهم ثم انصرف كلٌّ إلى منزله دون سابق أعيادهم.
    أوضح أن جميع الذين التقى بهم أكدوا أن الله حرّم القتال وسفك الدم بالأشهر الحرم، ولكن الحكومة الصفوية العميلة تعمّدت إعدام الرئيس العراقي في أول أيام عيد الأضحى المبارك ليؤكدوا حقدهم الدفين على العراق .
    ونفّذت الحكومة العراقية الموالية للاحتلال حُكم الإعدام في الرئيس السابق "صدام حسين" في وقت سابق من صباح اليوم .
    وأدانت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الدولية تنفيذ حكم الإعدام في الرئيس العراقي.
    وكانت التكهنات حول موعد تنفيذ حكم الإعدام بحق "صدام حسين" قد زادت منذ مساء الخميس، بعدما أصدرت ما تسمى دائرة التمييز في المحكمة الجنائية العراقية العليا ـ التي شكّلها ويرعاها الاحتلال ـ حيثيات حكمها بالتصديق على إعدام "صدام".
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-12-30
  3. وليـــد

    وليـــد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-12-26
    المشاركات:
    10,656
    الإعجاب :
    0
    صدام ردًا على شاتميه: "أقزام فرس.. الله يلعنكم ويلعن أسيادكم"

    مفكرة الإسلام (خاص): كشفت مصادر موثوقة برلمانية عراقية عن أن المشادة الكلامية التي تحدث عنها الربيعي وزير الأمن القومي العراقي المعين من قبل الاحتلال في وقت سابق أثناء مراسم إعدام صدام حسين كانت عبارة عن قيام عناصر من الحكومة في الائتلاف الشيعي الذي يتزعمه الحكيم بتوجيه شتائم وبصق على الرئيس صدام أثناء صعوده إلى المقصلة.
    وأوضح مراسل مفكرة الإسلام أن هذا التجاوز والاعتداء دفع صدام إلى مهاجمة هؤلاء الصفويين كلاميًا بقوله: "أقزام فرس.. الله يلعنكم ويلعن أسيادكم.. تفو على شواربكم".
    وأشار مراسل المفكرة إلى أن صدام بدا قويًا غير آبه بما سيحل به على عكس ما زعمته الحكومة من أنه كان ضعيفًا منهزمًا.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-12-30
  5. المُغني

    المُغني شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2006-10-03
    المشاركات:
    2,561
    الإعجاب :
    0
    انا لله نوانا اليه لرجعون
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-12-30
  7. إبراهيم ناصر

    إبراهيم ناصر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-14
    المشاركات:
    15,151
    الإعجاب :
    0
    استعفر الله العظيم......واين العرب نايمه.....متي باتصحى......والله انها اكبر جريمه في حق العرب.....ان يعدموا صدام في عيد الاضحي.....ولكن نسال الله العفو والمغفره
     

مشاركة هذه الصفحة