ردود فعل متباينة حول اعدام صدام.. وليببا تعلن "الحداد"

الكاتب : مُجَاهِد   المشاهدات : 331   الردود : 0    ‏2006-12-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-12-30
  1. مُجَاهِد

    مُجَاهِد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-05-11
    المشاركات:
    14,043
    الإعجاب :
    0
    اسرائيل وإيران يريان في إعدامه "نصرا للعدالة"
    ردود فعل متباينة حول اعدام صدام.. وليببا تعلن "الحداد"

    [​IMG]
    [​IMG][​IMG]بعض من أهالي الصدر يبدون فرحتهم بإعدام صدام (الفرنسية)

    عواصم - وكالات
    تباينت ردود الفعل الدولية والعربية بشأن اعدام الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين فجر السبت 30-12-2006، حيث اعتبر الرئيس الأمريكي جورج بوش أن اعدامه يشكل محطة هامة في مسيرة العراق "نحو بناء ديمقراطية تستطيع أن تحكم وتستمر وتدافع عن نفسها وتكون حليفة في الحرب على الإرهاب". وشدد على أن حسين اعدم بعد حصوله على "محاكمة عادلة وهو الأمر الذي أنكره على ضحايا نظامه الوحشي".
    من جهته اعتبر الفاتيكان اعدام الرئيس العراقي المخلوع "حدثا مأساويا مثل كل عقوبات الاعدام" وانه يثير مخاطر اشعال رغبة في الانتقام ونثر بذور عنف جديد في العراق، فيما ذكرت وكالة الانباء الليبية أن حدادا لمدة ثلاثة ايام في ليبيا وتنكيس كل الاعلام والغاء مظاهر الاحتفالات بما فيها مظاهر العيد اعتبارا من اليوم حدادا على اسير الحرب صدام حسين".
    وانتقدت منظمة "هيومان رايتس وتش" تنفيذ الإعدام بصدام، وقالت أن التاريخ سيحكم بشدة على تلك المحاكمة، فيما اعتبرت لندن أن صدام دفع ثمن جرائمه، بينما طالبت وزارة الخارجية الفرنسية الشعب العراقي بالتطلع نحو المستقبل.

    وقال مسؤول اسرائيل كبير لوكالة فرانس برس تعقيبا على اعدام الرئيس العراقي السابق شنقا تم "احقاق العدل" برأي اسرائيل. قال هذا المسؤول "نتحدث عن رجل عرض الشرق الاوسط للدم والنار عدة مرات واستخدم اسلحة كيميائية ضد شعبه ومسؤول عن موت آلاف الاشخاص".
    بينما رحب نائب وزير الخارجية الايراني حميد رضا آصفي اليوم السبت باعدام الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين معتبرا انه "نصر للعراقيين". وقال آصفي في تصريحات بثتها وكالة الانباء الايرانية الرسمية ان "العراقيين هم المنتصرون كما انتصروا عندما فقد (صدام حسين) السلطة".
     

مشاركة هذه الصفحة