الباشا تطالب إغلاق فروع أبو غريب في العالم العربي وعلاو يتمنى دفئا رئاسيا لدعم مناصري

الكاتب : mureb_sanaa   المشاهدات : 519   الردود : 0    ‏2006-12-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-12-27
  1. mureb_sanaa

    mureb_sanaa عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-01-03
    المشاركات:
    377
    الإعجاب :
    0
    الباشا تطالب إغلاق فروع أبو غريب في العالم العربي وعلاو يتمنى دفئا رئاسيا لدعم مناصري الحقوق
    26/12/2006
    صنعاء - نيوزيمن:
    أعلنت أمل الباشا -رئيسة منتدى الشقائق العربي- أن المنتدى سيعتبر أنيسة الشعيبي وحمدان درسي "أبطال حقوق الإنسان في اليمن لهذا العام. فيما أمل محمد ناجي علاو -المنسق العام لمنظمة هود- بـ"دفئ" من رئاسة الجمهورية لدعم المدافعين عن حقوق الإنسان في اليمن، قائلا أن الاهتمام لن يستمر إلا إذا وجدنا دفء من القيادة في البلد".
    وتعليقا على حادثتي أنيسة ودرسي ذكرت الباشا بسجن أبو غريب في العراق قائلة "إن له سلسلة في كل العواصم والمدن العربية، وفي اليمن عليها أن تقفل، ولن تقفل إلا بحراك اجتماعي بمؤسسات مجتمع مدني مستقلة وقوية، وبإعلام حر وشريف".
    وقال علاو إن "ما نسمعه من أنيسة وحمدان ليس إلا عينة من قضايا قد تحصل كثيراً وتحصل، لكن للأسف أن الكثير من الضحايا يخشون سطوة المجتمع قبل أن يخشون يد القانون".
    مدينا ماتتعرض له "النساء في قضايا العنف والتحرش من ابتزاز اجتماعي بالإضافة إلى غياب يد العدالة والقانون مع بطء إجراءات التقاضي وكلفتها".
    حورية مشهور -نائب رئيس اللجنة الوطنية للمرأة- قالت "لدينا قوانين عظيمة، لكن عند التطبيق تحصل اختراقات كبيرة وتجاوز لها". مؤكدة أن ماحصل لأنيسة "ظلم لا يرضى به أحد"، وهو "أبرز وأسوأ مثال صارخ للعنف ضد المرأة".

    ومزيدا من اخبار حول الجرائم المرتكبة من قبل الفاشق او الفاسق

    النيابة الجزائية توجه بالقبض القهري على الفاشق وإحضاره مخفوراً.. والشيخ عبد الله الأحمر يوجه النائب العام لاتخاذ الإجراءات القانونية والعادلة في قضية أنيسة

    27/12/2006

    ناس برس - خاص:


    وجهت النيابة الجزائية بالأمانة إلى مدير أمن محافظة الحديدة بالقبض القهري على الشيخ شعيب الفاشق وإحضاره مخفوراً إلى النيابة الجزائية بصنعاء لتخلفه عن الحضور إلى النيابة بعد تكليفه بالحضور يومنا هذا الأربعاء 28 ديسمبر 2006م.

    فيما وجه الشيخ عبد الله بن حسين الأحمر رئيس مجلس النواب رسالة إلى النائب العام بشأن قضية أنيسة أحمد علي -التي تعرضت للتعذيب في أحد السجون- يحثه فيها على اتخاذ الإجراءات القانونية العادلة، والتحقيق مع من اعتدى عليها وحجز حريتها، وانتهك آدميتها هي وطفليها.

    وقال محمد ناجي علاو -المنسق العام لمنظمة هود- إن الشيخ عبد الله أهمية بالغة لهذه القضية باعتبار أن التعامل مع النساء بما أعلن في الصحف، أمر مشين من الناحية الشرعية والأخلاقية والاجتماعية ويتنافى مع أخلاق الشعب اليمني.

    وأضاف "يجب أن يتم التعامل مع النساء، بما يحفظ كرامتهن وحقوقهن الشرعية وبما لا يتم التحقيق معهن فيها إلا وفقاً للضمانات الدستورية وبحضور محرم شرعي، وعبر إجراءات قضائية سليمة".

    وكانت أنيسة أحمد علي قضت مع طفليها هارون وريم ثلاثة أشهر في أحد السجون ولاقت فيها أشكالاً من التعذيب الجسدي والنفسي ونشرت تفاصيل قصتها في صحيفة الناس بعدديها الأخيرين.

    وكان حمدان درسي تعرض لعملية انتهاك بشعة من قبل الشيخ شعيب الفاشق والذي كشف عن تفاصيل قصته التي جرت معه في الحسينية بالحديدة وما جرى له خلالها ذكرته الصحف والمواقع الإخبارية

    وهذا ايضاً:
    الباشا تنادي بإغلاق" حقوق الإنسان" بعد سماع قصة "درسي" و " أنيسة الشعيبي "
    25/12/2006 م - 21:58:26


    شددت أمل الباشا رئيسة منتدى الشقائق العربي لحقوق الإنسان على إغلاق ماوصفتة بمعتقلات ابوغريب اليمني ووزارة حقوق الإنسان في فعالية ائتلاف منظمات المجتمع المدني المقام اليوم لتكريم منتهكين تعبيراً عن امتنان تجاههم لتأسيسهم ثقافة البوح والتحدث بصراحة عن التعذيب الذي لاقوه في سجون البحث الجنائي والمعتقلات الخاصة .
    وصادف هذا التكريم اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي احتفلت بة اليمن بطريقة رسمية لاتعبر عماهو حاصل في البلاد من انتهاكات متواصلة لإنسانية الفرد ، فيما كان لمنظمات المجتمع المدني طريقتها الخاصة في الاحتفاء بالحدث ، وذلك حين استدعت أسرة أنيسة الشعيبي وولديها لوصف ماحدث لهم في سجن البحث الجنائي ومركزي صنعاء وتحدثت الأم بصراحة أمام الحضور وقالت أنها أخذت بالقوة من أمام منزلها في قضية ملفقة وتعرضت للتعذيب ، ولم يسمح لها بالدفاع عن نفسها ، ووضعت في غرفة شديدة الرطوبة وأعطيت لها بطانية مليئة بالقمل ، ناهيك عن الانتهاك السافر لعرضها ونزع ثيابها بطريقة قذرة .
    وتحدث ولديها ريم وهارون عما تعرضوا لة أيضا من إجبارهم النوم في غرفة ضيقة مع بالغين ، وتقديم الطعام لهم في إناء سبق التبول فيه الى انتهاك كرامتهم البريئة ، وغيرها من الممارسات غير الإنسانية.
    وكان حمدان درسي وهو من مواطني مديرية الحسينية يتحدث بشجاعة وهو يصف ماتعرض لة من قبل المجرم شعيب الفاشق وهو شيخ متسلط في الحديدة مسنود بدعم متنفذين وأجهزة عليا ، وأقدم الفاشق على وضع عصا في دبر حمدان لتعذيبه طيلة ثلاث ساعات بعد ان رفض مرافقوه تنفيذ توجيهات بممارسة اللواط بحمدان إشباعا لرغبته في الانتقام من شجاعة أبداها حمدان في مقاومة تسلطه .
    وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم الفاشق فيها بجريمة مروعة تتناولها الصحافة اليمنية اذ سبق لة تعذيب مواطن بسيط قبل عامين ، وأقدم على رسم علامة صليب في رأسه وحينها لم تتمكن السلطات من إلقاء القبض علية في حين يتحدث مواطنون في مديريات واقعة تحت سطوة الفاشق عن قصص مماثلة لم يجرؤ احد الكشف عنها .
    وكشف محمد ناجي علاو رئيس منظمة هود الحقوقية عن لقاء جمعة بوزير الداخلية الذي اقترح حلول ودية لتسوية مااقدم علية الفاشق .
    وأعلنت أمل الباشا عن منح جوائز المنتدى لهذا العام لحمدان درسي وأنيسة الشعيبي وولديها الذين أسسوا لثقافة البوح في اليمن ، معتزمة إطلاق حملة لجمع تبرعات من رجال أعمال لمساعدة هؤلاء المنتهكين حقوقياً وإنسانيا لإعادة الثقة إليهم والرفع من شأن شجاعتهم في الاعتراف .
    الاشتراكي نت / وليد جحزر

    ومزيد من التحرك:

    الجزائية تستدعي الفاشق بناء على تقرير أمني يؤكد واقعة تعذيب درسي (اضافه)
    الأربعاء, 27-ديسمبر-2006
    - قال مصدر في نيابة استئناف الحديدة إن النيابة سلمت اليوم الأربعاء للشيخ شعيب الفاشق استدعاء من النيابة الجزائية المتخصصة للحضور إلى صنعاء للتحقيق معه على خلفية واقعة احتجاز حمدان حسن درسي بداخل حوش منزله الكائن في الحسينية والقيام بممارسة التعذيب له بمساعدة بعض مرافقيه.
    وأوضح المصدر في تصريح لـ أن نيابة بيت الفقيه استدعت أمس الثلاثاء شعيب الفاشق عن طريق إدارة أمن الحسينية، إلا أن الأخير أرسل نجله إبراهيم شعيب الفاشق-عضو مجلس النواب- للحضور إلى النيابة بدلاً عنه.

    وعن واقعة تعذيب المجني عليه -حمدان درسي-أكد تقرير أعدته إدارة أمن الحديدة استند إلى شهود عيان قيام الشيخ شعيب الفاشق بحبس المجني عصر يوم الأربعاء 20/12/2006م، وتعذيبه جسدياً والمس بعرضه ثم الإفراج عنه منتصف الليل بعد أن أكمل تعذيبه وإخراجه من منزله مجرداً من ملابسه.

    مشيرة إلى أن المجني عليه قدم تقريراً طبياً محرراً من مكتب الصحة في مديرية بيت الفقيه يوضح وجود تشققات نازفة وتورم في شرج المجني عليه، ووجود سحجات نازفة ومتورمة خلف الساق اليسرى والساعدين.

    وكان موقع (ناس برس) ذكر اليوم ان أوامر قهرية صدرت من النيابة الجزائية بالقبض على الشيخ شعيب الفاشق

    وأكدت مصادر في أمن الحديدة على ملاحقة المتهم في القضية وضبطه عقب إجازة عيد الأضحى إذا حال انتهاء الدوام الرسمي دون القبض عليه اليوم

    والصحوة تدلي بدلوها ايضاً:
    نظمه ائتلاف المجتمع المدني بالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان:
    في حفل تكريمهما ..أنيسه ودارسي يرويان فصولاً من تعذيبهما
    25/12/2006 الصحوة نت- مصطفى الفتيح



    كرمت منظمات ائتلاف المجتمع المدني اليوم في مقر منظمة صحفيات بلا قيود كلا من حمدان درسي وانيسة أحمد علي وطفليها لشجاعتهم في التصدي لمن اعتدوا عليهم من متنفذين ومسئولين وتمكنهم من كسر حاجز الخوف والصمت في قضايا لا يجرؤ الكثير الحديث عنها في مسلسل انتهاك الحقوق والحريات وكرامة الإنسان وأدميته، وجاء تكريم المنتهكة حقوقهما بالتزامن مع احتفالات الدولة باليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي ينظم اليوم في نادي ضباط الشرطة.
    وخلال التكريم تحدثت أنيسة احمد علي عن ما وصفته بالظلم البشع الذي تعرضت له في البحث الجنائي عبر مسلسل سيئ الإخراج والتمثيل كما روته أنيسة أمام الحاضرين والتي قالت أنها اقتيدت إلى السجن على خلفية تهم ملفقة لها بقتل زوجها الذي أثبتت الأيام أنه على قيد الحياة وكان طرفاً في تلفيق التهمة لها ثم حرض على كل ما تعرضت له أنيسة من انتهاك وتعذيب ، ووصفت أنيسة طريقة إلقاء القبض عليها بأنها شبيهة بالاختطاف الذي تمارسه العصابات وقالت بانه هجم عليها مجموعة رجال سود البشرة وملثمون أمام بيتها لحظة محاولة نقل مستلزماتها إلى سيارة استأجرتها لذلك الغرض الأمر الذي أثار الشكوك في نفس السائق المستأجر وحاول التدخل والسؤال عما يريده هؤلاء فكان نصيبه أن ضرب واحتجزوه لمدة يسيرة بينما هي تم جرها والقاؤها بعنف ووحشية في السيارة تاركين بيتها مفتوحاً وعرضة للسلب والنهب وتحت ضغط صراخها ومحاولاتها القفز من السيارة عاودوا لأخذ طفليها برفقتها.
    وفي السجن أضافت انيسه تم الزج بطفليها مريم وهارون في سجن الرجال وهما اللذان لم يتعديا السادسة من أعمارهما في حين حجزت هي بسجن النساء في ظل زنزانة ضيقة سيئة الطعام والشراب والدثار المملوء قملاً وحشرات أما أنية الطعام فهي نفس الأنية التي تلزم بقضاء حاجتها فيها.
    وقالت كانت عدد من المسئولات عن السجن يتعمدن ضربها ومضايقتها دون سبب واضح.
    وروت ما كانت تعانيه من التهديد الدائم الذي كان يمارس عليها وبذاءة الكلام الذي يوجه لها ، بالإضافة الى انتهاكات جسدية كشفت أنيسة عن تعرضها لها ، وتحدث الطفلين عما تعرض له ومكوثهما أسبوع في سجن الرجال المزدحمين في غرفة ضيقة يقاسون في طعامهم وشرابهم ومنامهم حتى تم نقلهم إلى زنزانة أمهم .
    أما حمدان درسي فقد لخص الاعتداء الذي تعرض له من قبل الفاشق الذي قال بانه أرسل في طلبه عدداً من عسكره ليحضروه وكان يعمل بناء في حال سبيله .
    ويكمل حمدان قصته قائلاً حتى إذا ما وصلت وسلمت عليه لم يرد علىَ ووجه من فوره بتقييدي ثم تعليقي دون أن أفهم سبباً لذلك وأعقب الأمر بخلع ملابسي ووجه من معه أن يغتصبوني ، ولما لم يستجب منهم أحد أمر بعصاة وقام بإدخالها في دبري ولم تنفع معه كل توسلاتي واستعطافي .
    وكشف عن آثار التعذيب والربط الذي تعرض له في يديه ورجليه وكشف حمدان أن الفاشق خيره في نهاية المطاف بين أن يهد البناء الخاص بمهداوي أو قتله أو الرحيل من الحسينية ولم يوضح كيف نجا من بين مخالبه غير أنه قال أن الفاشق أفرج عنه في الثانية ليلاً مجرداً من كلا ملابسه ولم يجد ما يستر به جسمه سوى شوال دقيق أعطي له.
    وخلال الحفل وصفت حورية مشهور نائب رئيس اللجنة الوطنية للمرأة ما تعرضا له دارسي وانيسه بالظلم الفادح لا يرضى به إنسان.
    وأكدت الناشطة في حقوق الإنسان ورئيسة تحرير اليمانية أن ما تعرضت له أنيسة يمثل صورة من صور العنف البشع الذي يمارس ضد المرأة داعية إلى معاقبة من ارتكب هذه الجرائم بالعقوبات الرادعة موضحة أن مهمة اللجنة الوطنية مناهضة الظلم والعنف وليس بيدها سلطة المعاقبة عليه.
    من جهتها قالت ليزا بدوي ممثلة وزارة حقوق الإنسان أن مثل هذه الأمور كثيراً ما تحدث في العديد من البلدان ، وقالت أن وزارة حقوق الإنسان ما وجدت إلا لمتابعة ما يحدث من انتهاكات ورفع الظلم الذي قد يقع، واعترفت ممثلة وزارة حقوق الإنسان بالروتين الإداري الذي تشهده الوزارة ويعيق متابعة القضايا والجرائم، مؤكدة أن قضية أنيسة قيد المتابعة منذ مدة سنة بغرض إحالة المتسببين في هذا الانتهاك إلى القضاء.
    من جانبه علق المحامي محمد ناجي علاو رئيس منظمة هود للدفاع عن حقوق الإنسان بالقول أن ما سمعناه ليس إلا عينة لما قد يحصل كثيراً لكن غالبية الناس يخشون سطوة المجتمع قبل ضعف سلطة القانون فلا يجرؤون على البوح بما يتعرضون له.
    وأوضح أن هناك الكثير من الحالات يمكن محاسبتها ومساءلتها والقانون صريح في هذا، مؤكداً أن الإشكالية ليست في القانون بل بكيفية إثبات الحالات في ظل التخوف من سطوة المجتمع وخوف المرأة عقوبة الأهل مستدلاً بقضية التحرش ضد النساء المتفشي في الشارع اليوم ويواجهن إزاءه ابتزاز اجتماعي كبير، وأوضح أن أنيسة تتابع قضيتها منذ سنة ولم يتحرك معها أحد وهي متابعة مليئة بالجهد والإرهاق المالي والخوف من الإخفاء الذي قد تتعرض له والجهات المسئولة تتهرب من تحمل المسئولية.
    وقال علاو أتوجه بسؤال لعلماء الشريعة في بلادنا وهم الذين يؤكدون على عدم جواز خروج المرأة إلا بمحرم والذي هدف الشارع منه صون أمن المرأة وليس حجز حريتها، مالحكم الشرعي فيما يحدث من أخذ المرأة ووضعها في زنزانة وتحقيق الراجل معها وما يرافق ذلك من سلوكيات غير مسئولة.
    وشدد أن الأصل التحرك في قضية المرأة والأصل عدم الحبس لها إلا بما يوجب ذلك بعد توجيه قضائي وليس في إطار جمع الاستدلالات,مبيناً أن ما حدث انتهاك لكل المقدسات الأرضية والسماوية ، متسائلاً بتهكم : ما دخل قسم الآداب بالتحقيق في جريمة قتل ؟!
    وقال ما تقوم به الشرطة تحت حجة حماية حقوقنا وحرياتنا يصل حد ارتكاب الجرائم بما يحدث من أخذ اعترافات بواسطة التعذيب والترهيب متعجباً من أخذ القضاء بها، والأصل رفضها لأن ما أخذ بالباطل فهو باطل.
    وطالب علاو بتطبيق نصوص الدستور والقانون وضرورة دوام نيابة على مدار الساعة أسوة بأقسام الشرطة للتحقيق في الجرائم الجسيمة وإحالتها للقضاء.
    وفي معرض تعليقه على قضية حمدان ،أوضح علاو أن هذه القضية ليست القضية الأولى ضد الشيخ الفاشق الذي له سجل من الجرائم منها رسمه علامة الصليب على رأس أحد المواطنين وأخرى اعتداءه على رجال أمن من الضباط ومنها بيع أراضي للدولة وكل قضاياه تنتهي بالصلح وتقديم ثور دون أن يطبق عليه سيادة القانون.
    وهو يدعي بحماية نافذين كبار له ويمارسون ضغوط كبيرة لحل جريمته ودياً عبر الإغراء بالمال مع أن علامات التعذيب بائنة على حمدان وقد أثبت الطب الشرعي ما رواه حمدان ، وتساءل كيف تحول هذه القوانين إلى نصوص حية ندافع بها عن أنفسنا وحقوقنا وحرياتنا وكرامتنا.
    وأعرب عن أمله أن يصدر أمر قبض قهري ضد الفاشق وأن تتجرأ سلطات أمن الحديدة على نقل ذلك المتنفذ إلى صنعاء مثله مثل سائر المواطنين.
    من جهتها طالبت أمل الباشا رئيسة منتدى الشقائق بإلغاء وزارة حقوق الإنسان إنشاء هيئة وطنية لحقوق الإنسان تتبع مجلس النواب ويتم مسائلتها من قبله وليس من قبل مجلس الوزراء.
    وقالت في تعليقها يبدو أن أبو غريب له سلسلة في مختلف العواصم العربية وأعلنت بالمناسبة أن جوائز منتدى الشقائق لهذا العام لن تكون لأفضل صحفي وأفضل كاتب وأفضل محامي بل ستكون لأنيسة وحمدان معتبرة أنه سيكون لهما الفضل وحدهما في حال تحسن مجرى حقوق الإنسان في البلاد جراء هذا الحراك الذي تشهده قضيتهما.
    وكانت توكل كرمان رئيسة منظمة صحفيات بلا قيود أوضحت أنها ستدعو لاعتصام للمطالبة بمثول المتطورطين في قضية أنيسه ودارسي للقضاء.
    وشهد التكريم مطالبات بإلغاء وزارة حقوق الإنسان وإنشاء هيئة وطنية لحقوق الإنسان تتبع مجلس النواب ودعوة للاعتصام حتى يتم محاسبة المتنفذين المنتهكين لحقوق الإنسان.



    هل بعد هذا يسكت الرئيس وماذا بعد انتهاك العرض؟ وهل هذه هي وعود الرخاء في اليمن؟ اغربي ياشمس واضحكي ياخيول على الشعب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
     

مشاركة هذه الصفحة