الحملة السنية لفضح الأباضية

الكاتب : ابوعبدالرحمن2005   المشاهدات : 1,165   الردود : 11    ‏2006-12-26
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-12-26
  1. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    أن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه من يهده الله فهو المهتد ومن يضلل فلا هادي له
    واشهد ان لا إله إلا الله وحده شريك له وأشهد أن محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم..

    وبعد:
    فقد أخرج البخاري في كتاب: استتابة المرتدين / باب: من ترك قتال الخوارج للتألف ولئلا ينفر الناس عنه رقم: 3414
    وأخرجه مسلم في الزكاة، باب: ذكر الخوارج وصفاتهم، رقم: 1064.
    عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: بينما نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يقسم قسماً، أتاه ذو الخويصرة، وهو رجل من بني تميم، فقال: يا رسول الله اعدل، فقال: (( ويلك، ومن يعدل إذا لم أعدل، قد خبت وخسرت إن لم أكن أعدل )). فقال عمر رضي الله عنه: يا رسول الله، ائذن لي فيه فأضرب عنقه؟ فقال: (( دعه، فإن له أصحاباً يحقر أحدكم صلاته مع صلاتهم، وصيامه مع صيامهم، يقرؤون القرآن لا يجاوز تراقيهم، يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية، ينظر إلى نصله فلا يوجد فيه شيء، ثم ينظر إلى رصافه فما يوجد فيه شيء، ثم ينظر إلى نضيه - وهو قدحه - فلا يوجد فيه شيء، ثم ينظر إلى قذذه فلا يوجد فيه شيء، قد سبق الفرث والدم، آيتهم رجل أسود، إحدى عضديه مثل ثدي المرأة، أو مثل البضعة تدردر، ويخرجون على حين فرقة من الناس )).

    قال أبو سعيد: فأشهد أني سمعت هذا الحديث من رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأشهد أن علي بن أبي طالب قاتلهم وأنا معه، فأمر بذلك الرجل فالتمس فأتي به، حتى نظرت إليه على نعت النبي صلى الله عليه وسلم الذي نعته. قال: فأنزلت فيه: {وَمِنْهُم مَّن يَلْمِزُكَ فِي الصَّدَقَاتِ}

    فهذا هو اول كلاب النار ذو الخويصرة اول الخوارج عن الإسلام وأهله....

    والله ما كنت اظن ان في اهل اليمن هذه الفئة الضالة المضلة عليهم من الله ما يستحقون..

    ولكن وحيث وجدوا وخاصة في هذا المجلس الغالي وجب التحذير منهم وفضحهم وتعريتهم على حقيقتهم رغم مزاعمهم بأنهم أقرب الفرق إلى اهل السنه...



    والملاحظ لمايكتبوه هنا يجد ان جل مواضيعهم هي لزرع الفتنة بين اهل القبلة اهل الحق اهل السنة والجماعة..

    فهم ليسوا إلى هؤلاء ولا إلى أولائك ...

    فيدخلون على أهل السنة السلفية الجهادية المعارضة لأهل السنة السلفية الدعوية فذكرونهم بما قاله اهل السنة السلفية الدعوية على الجهادية والعكس صحيح...

    وليس وراء هدفهم من ذلك إلا زرع الفتنة بين المختلفين.. ولكن بأسلوب يهودي مستخدم قديما وحديثا..

    فوالله لما رأي ما فعلوه بين الفرقين تذكرت ما حدث بين الأنصار عندما اتى اليهودي وقعد بينهم يذكرهم بالأشعار التي قالوها في بعضهم قبل الأسلام حتى اشد الذمار بينهم وتواعدوا للقتال ورسول الله بينهم..

    ألا لعنة الله على المفسدين..

    لذا أني ادعو أهل السنة والجماعة لمهاجمة هذه الفئة الضالة وفضحها وتعريتها للناس..

    واني من على هذا الموضوع سوف ابدأ بسرد تاريخهم ومواقفهم وأرأى علماء وأعلام اهل السنة فيهم
    وعقيدتهم الممزوجة والمختلطة والجامعة للجميع الفراق الضالة...

    وان كان دخولي في هذا المجلس متقطع ولكن سوف ابذل كل جهد لجمع ما استطيع جمعه بتوفيق الله وعونه..

    ولله الحمد في الأول والأخر
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-12-26
  3. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    اشد على يد اخي الفاضل الدكتور المقدشي

    وبداية موفقه لحماة موفقه ولنتشارك فيها جميعا اخوتي الافاضل ...

    ولي تساؤل ....

    هل تكون الحملة ضمن اطار هذا الموضوع ؟؟ ام نفرد مواضيع خاصة لكل فضيحة من فضائح الاباضية ... ؟

    عموما سوف ابدا بوضع موضوع من مواضيع كشف حقائق الاباضية هنا وموضوع اخر مستقل ...

    رفع الله قدرك ورزقك الجنة يا ابو مقدش
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-12-26
  5. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    الإباضية تجعل صاحب الكبيرة في النار والمرتد في الجنة !!!

    ------------

    ومما يوقع الإباضي في حيرة ويحول بينه وبين رغبته في التدين بسب الشك في المنهج ؛ نصوص من شيوخ الإباضية وعلمائها تناقض الأصل الذي هم عليه ، فمع حكمهم الجائر على صاحب الكبيرة الذي يموت مصر عليها مع أنه على التوحيد ويقوم بالأركان كونه يخلد في النار ولا يدخل الجنة أبداً ، إلا أنه يجد نص لأحد علمائه وهو صاحب كتاب (بداية الإمداد على غاية المراد في نظم الإعتقاد) / سليمان بن محمد بن أحمد بن عبدالله الكندي في صفحة 78 يقول فيه ما نصه :

    ((فيجب القطع بأن من ثبتت ولايته بالحقيقة هو من أهل الجنة قطعاً ولو فعل ما فعل في حياته ولو ارتد والعياذ بالله ومات على ذلك في رأي العين وأنت على رأسه ولم تعلم منه توبة يجب عليك القطع بسعادته الأبدية))

    ووجه الحيرة أنه يناقض ما سبق ويعتقدونه من أن من يموت موحد مقيم للأركان فهو في النار خالداً مخلداً فيها مادام أنه مات مصر على كبيرة في حين أن الكندي يرى العكس بل يرى أن من يموت مرتد والعياذ بالله وليس فقط مرتكب للكبيرة في رأي العين وأنت على رأسه ولم تعلم منه توبة يجب عليك القطع بسعادته الأبدية!!!!!

    وهذا غيض من فيض حول هذا الموضوع​
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-01-03
  7. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0

    بار ك الله فيك اخي القدير والغالي على نفسي عمـــر

    واعذروني اخوتي الكرام على التغيب المتكرر فلدي ضروف خاصة
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-01-03
  9. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    نشأة الأباضية

    بسم الله الرحمن الرحيم

    أن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه من يهده الله فهو المهتد ومن ضلل فلن تجد له ولي مرشدا
    واشهد ان لا إله إلا الله اقرارا له بالوحدانية واذعاناً له بالعبودية وتسلمياً له بالألوهية
    وأشهد ان محمد رسول الله وعبده الشكور ورسوله الرحيم وحبيبه الكريم اقراراً له بالرساله ووشهادة له بالتبلغ واتباعاً له بالمنهج فصلى الله عليه وسلم تسليماً كثيرا مباركاً لا يحيطه إلا الله..

    وبعد:
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اخوتي الكرام..

    انبدأ اليوم في حلمتنا بعون الله تعالى في كشف الإباضية و دعوته اهلها وتنبيههم مماهم عليه من عقيدة فاسدة ومنهج ضال وتحذير الناس منهم..

    ونبدأ ان شاء الله تعالى بنشأتها:

    أختلف المأرخون في بدء نشأتها حيث ذهبوا إلى خمسة اقوال نذكرها ان شاء الله مع تعليق بسيط واجتهاد اسأل الله ان يكون مصيب مني في بعضها:

    القول الأول:

    يرى أن أول الخوارج هو ذو الخويصرة التميمي الذي بدأ الخروج بأعتراضه لقسمة أمين السماء والأرض محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم حين اتهم خير خلق الله بعدم العدل في قسمة الفيء..

    وهذا يفهم انه رأي البخاري حيث وضع حديث ذو الخويصرة تحت (باب من ترك قتال الخوارج للأفلة وأن لا نفر الناس عليهم) والحديث في صحيح بخاري (8/52-53)

    وكذلك ذهب ابن الجوزي رحمه الله تعالى حيث قال( أن أول الخوارج وأقبحهم حاله هو ذو الخويصرة ) وقال رحمه الله( فهذا أول خارجي في الإسلام وآفته أنه رضي بنفسه ولو وفق لعلم أنه لا رأي فوق رأي الرسول صلى الله عليه وسلم وأتباع هذا الرجل هم الذين قاتلوا علي بن أبي طالب رضي الله عنه) ( تلبيس إبليس) (ص95)

    وكذلك ذهب ابن حزم رحمه الله إلى هذا القول كما في الملل والنحل( 4/157)

    والشهرستاني في الملل والنحل(1/116) وكثير من العلماء قالوا بهذا القول..

    ملاحظة: ارى ان هذا القول راجح وذلك لأن حديث البخاري ومسلم يدعم ذلك حيث أخرج البخاري في كتاب: استتابة المرتدين / باب: من ترك قتال الخوارج للتألف ولئلا ينفر الناس عنه رقم: 3414
    وأخرجه مسلم في الزكاة، باب: ذكر الخوارج وصفاتهم، رقم: 1064 عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: بينما نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يقسم قسماً، أتاه ذو الخويصرة، وهو رجل من بني تميم، فقال: يا رسول الله اعدل، فقال: (( ويلك، ومن يعدل إذا لم أعدل، قد خبت وخسرت إن لم أكن أعدل )). فقال عمر رضي الله عنه: يا رسول الله، ائذن لي فيه فأضرب عنقه؟ فقال: (( دعه، فإن له أصحاباً يحقر أحدكم صلاته مع صلاتهم، وصيامه مع صيامهم، يقرؤون القرآن لا يجاوز تراقيهم، يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية، ينظر إلى نصله فلا يوجد فيه شيء، ثم ينظر إلى رصافه فما يوجد فيه شيء، ثم ينظر إلى نضيه - وهو قدحه - فلا يوجد فيه شيء، ثم ينظر إلى قذذه فلا يوجد فيه شيء، قد سبق الفرث والدم، آيتهم رجل أسود، إحدى عضديه مثل ثدي المرأة، أو مثل البضعة تدردر، ويخرجون على حين فرقة من الناس )).

    ...................................................................

    القول الثاني:
    يرى ان نشأتهم كانت في عهد عثمان رضي الله عنه في تلك الفتنة..
    وهذا رأي القاضي ابن ابي العز الحنفي.. شرح الطحاوية(ص472)

    ويفهم من قول ابن كثير( وجاؤ الخوارج فأخذوا مال بيت المال وكان فيه شيء كثير جدا البداية والنهاية(7/189)


    ........................................


    القول الثالث:
    يرى انها نشأة بفارق طلحة والزبير عليا رضي الله عنهم أجمعين
    وهو رأي الورجلاني ( الدليل لأهل العقول ص15)

    ملاحظة: هذا الرأي غير منطقي فطلحة والزبير هما من العشرة المبشرين بالجنة وذلك يتنافى مع ماقاله الرسول صلى الله عليه وسلم في الخوارج وكذلك ان عائشة كانت مع طلحة والزبير..
    وايضاً الخوارج لهم معتقد خاص بهم وطلح والزبير ومن كان معهما لم يكون لديهم ذلك وأنما خرجا غضباً لعثمان وطلباً للإنتقام له ...
    .............................


    القول الرابع: بدأت نشأتهم عام 64 هـ بقيادة نافع بن الأزرق في أواخر ولاية ابن زياد

    وهذا رأي علي يحيى معمر الأباضي( الأباضية بين القرق الإسلامية (ص377))

    وكذلك هو رأي ابو اسحاق الإمام الإباضي ( عُمان تاريخ يتكلم ( 103)

    .................

    القول الخامس:يرى ان نشأتهم كانت بإنفصالخم عن جيش الإمام علي رضي الله عنه وخرجهم عليه..

    وهذا رأي كثير من العلماء
    أنظر الأشعري في المقالات(1/207) والبغدادي في الفرق بين الفرق (ص74)
    والملطي في التنبية والرد ( ص15)

    ......................
    يتبع ان شاء الله تعلى
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-01-04
  11. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    جزاك الله خيرا ياخانا المقدشي وبارك فيك , على طرق مثل هذه المواضيع.
    إن شاء الله سنساهم هنا بمالدينا عن هذه الفرقة الضالة المنحرفة .
    ونطالب المشرف وفقه الله بتثبيت الموضوع مدة اطول للأهمية.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-01-04
  13. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    وفيك بارك
    واتمنا ان يتم تثبيت الموضوع فلدينا الكثير من الوقت لسرد مواضيعهم
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-01-04
  15. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    وفيك بارك
    واتمنا ان يتم تثبيت الموضوع فلدينا الكثير من الوقت لسرد مواضيعهم
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-01-04
  17. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    مختصر المراحل التي مرت بها فرقة الأباضية

    واليوم سننتقل من الأقوال في نشأة الأباضية إلى محتصر المراحل التي مرة بها ..
    وللعلم فقد ظهرت الإباضية في افريقيا وعُمان ولكن هنا سنتناول الاباضية في عُمان.

    فبعض المصادر الإباضية تذكر أن اول من نشر مبادئهم في عمان هو الشاعر عمران بن حطان سنة 75هـ.. انظر طبقات المشائخ بالمغرب لأحمد الرحيني (2/227-228).
    والكامل للمبرد(2/193) والفرق بين الفرق(ص93)


    وتاريخ هذه الفرقة الضالة ينقسم إلى قسمين:

    1- مرحلة الأولى:
    وهي ما قبل تمييز الأباضية عن بقية الخوارج وهذه هي المرحلة التي بدأها الخوارج الغلاة منذ شذوذ ذو الخويصرة وخروج صحابة على علي ابن ابي طالب رضي الله عنه وقتالهم له حتى حركة ابن الزبير.

    2- المرحلة الثانية:
    وهي المرحلة التي صاحبت ظهور الأباضية وذلك في عهد عبدالملك بن مروان ولكنهم لم تكن لهم هناك دولة مستقلة.

    ونشأتهم في عُمان بدأت من البصرة وما حولها ثم في عُمان .. ولكنها تمركزت في عُمان


    ظهور الأباضية كدولة خارجة عن المسلمين:-

    ظهرت الأباضية كدولة في عدة الدولة العباسية (تحديداً في أيام السفاح).
    وفي ذلك العهد خرج الأباضية بقيادة الجلندي ضد جيوش الخلافة وكان ضحية ذلك قرآبة العشرة آلاف نفس .. وذلك سبب خروجهم.. انظر تأريح الطبري(7/462-463).

    وهنا تنقلة الأمامة عند الأباضية من شخص إلى اخر حسب المراحل نذكر منها ما تيسر:
    1- أول إمام لهم وأسمه الجلندي بن مسعود وكانت هذا اول بيعه لهم -134هـ- في عهد المنصور العباسي. وكان هلاكه على يد جيش المنصور الذي سيره ضدهم وهزمت الأباضية.

    2-عقدوا لمحمد بن عفان ثم عزلوه

    3- عقدوا الأمامة للوارث بن كعب الخروحي( 177)
    وقاتله هارون الرشيد فهزم جيش الخلافة.

    4-غسان بن عبدالله إلى عام 207هـ

    5-عبدالملك بن حميد 208هـ - 226هـ

    6- مهنا بن جيفر 226هـ - 237هـ

    7- الصلت بن مالك الخروصي 247هـ - 272هـ


    وبعده هذا الأخير وقع الشقاق بينهم على الأمامة ومن أئمتهم على الشقاق كان عزان بن تميم الذي قُتيل على يد محمد بن نور عمال الخليفة المعتضد.

    وبعد ذلك دخلت عُمان تحت راية الخلافة العباسية لمدة اربعين سنة. ( مختصر تأريخ الإباضية لابي الربيع الباروني)

    وحسب مصاردهم عقدت الإمامه لسعيد بن عبدالله القرشي 300هـ وقد قتل عام 323هـ
    ثم عقدت لراشد بن الوليد بعد خمس سنوات من مقتل القرشي.
    وفي عهده ظهرت دولة بني نبهان..

    وبظهور دولة بني نبهان يعتقد الإباضية بسقوط الإمامة إلى سنة 445 هـ

    ولكنهم عادوا إليها فعقدت الإمامة لخليل بن شاذان الخروجي ثم راشد بن سعيد إلى (513هـ) ..

    ولكنها لم تدم له كثيرا فقد ستطر بنو نبهان مرة اخرى وبقي الصراع بينهم وبين دولة بني بويه.

    وفي سنة 885هـ عُقدت الإمامة لمن يسمونه ( عمر بن الخطاب) لوكن انتزعها من بنو نبهان وبقي الملك بينه وبينهم وقع الإحتلال البرتغالي لسواحل عُمان في تلك الفترة.

    وفي سنة 1034هـ عُقدت الإمامة لناصر بن مرشد اليعربي وكانت تلك بدايت دولة آل يعرب.

    ولكنهم عقدوا البيعة لأحمد بن سعيد في عام 1161هـ وبذلك أنتقلت الإمامة من آل يعرب إلى آل سعيد التي لا تزال دولتهم إلى اليوم....



    يتبع (مسند الربيع بن حبيب) مع كشف حقيقته إن شاء الله تعالى
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-01-04
  19. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    مختصر المراحل التي مرت بها فرقة الأباضية

    واليوم سننتقل من الأقوال في نشأة الأباضية إلى محتصر المراحل التي مرة بها ..
    وللعلم فقد ظهرت الإباضية في افريقيا وعُمان ولكن هنا سنتناول الاباضية في عُمان.

    فبعض المصادر الإباضية تذكر أن اول من نشر مبادئهم في عمان هو الشاعر عمران بن حطان سنة 75هـ.. انظر طبقات المشائخ بالمغرب لأحمد الرحيني (2/227-228).
    والكامل للمبرد(2/193) والفرق بين الفرق(ص93)


    وتاريخ هذه الفرقة الضالة ينقسم إلى قسمين:

    1- مرحلة الأولى:
    وهي ما قبل تمييز الأباضية عن بقية الخوارج وهذه هي المرحلة التي بدأها الخوارج الغلاة منذ شذوذ ذو الخويصرة وخروج صحابة على علي ابن ابي طالب رضي الله عنه وقتالهم له حتى حركة ابن الزبير.

    2- المرحلة الثانية:
    وهي المرحلة التي صاحبت ظهور الأباضية وذلك في عهد عبدالملك بن مروان ولكنهم لم تكن لهم هناك دولة مستقلة.

    ونشأتهم في عُمان بدأت من البصرة وما حولها ثم في عُمان .. ولكنها تمركزت في عُمان


    ظهور الأباضية كدولة خارجة عن المسلمين:-

    ظهرت الأباضية كدولة في عدة الدولة العباسية (تحديداً في أيام السفاح).
    وفي ذلك العهد خرج الأباضية بقيادة الجلندي ضد جيوش الخلافة وكان ضحية ذلك قرآبة العشرة آلاف نفس .. وذلك سبب خروجهم.. انظر تأريح الطبري(7/462-463).

    وهنا تنقلة الأمامة عند الأباضية من شخص إلى اخر حسب المراحل نذكر منها ما تيسر:
    1- أول إمام لهم وأسمه الجلندي بن مسعود وكانت هذا اول بيعه لهم -134هـ- في عهد المنصور العباسي. وكان هلاكه على يد جيش المنصور الذي سيره ضدهم وهزمت الأباضية.

    2-عقدوا لمحمد بن عفان ثم عزلوه

    3- عقدوا الأمامة للوارث بن كعب الخروحي( 177)
    وقاتله هارون الرشيد فهزم جيش الخلافة.

    4-غسان بن عبدالله إلى عام 207هـ

    5-عبدالملك بن حميد 208هـ - 226هـ

    6- مهنا بن جيفر 226هـ - 237هـ

    7- الصلت بن مالك الخروصي 247هـ - 272هـ


    وبعده هذا الأخير وقع الشقاق بينهم على الأمامة ومن أئمتهم على الشقاق كان عزان بن تميم الذي قُتيل على يد محمد بن نور عمال الخليفة المعتضد.

    وبعد ذلك دخلت عُمان تحت راية الخلافة العباسية لمدة اربعين سنة. ( مختصر تأريخ الإباضية لابي الربيع الباروني)

    وحسب مصاردهم عقدت الإمامه لسعيد بن عبدالله القرشي 300هـ وقد قتل عام 323هـ
    ثم عقدت لراشد بن الوليد بعد خمس سنوات من مقتل القرشي.
    وفي عهده ظهرت دولة بني نبهان..

    وبظهور دولة بني نبهان يعتقد الإباضية بسقوط الإمامة إلى سنة 445 هـ

    ولكنهم عادوا إليها فعقدت الإمامة لخليل بن شاذان الخروجي ثم راشد بن سعيد إلى (513هـ) ..

    ولكنها لم تدم له كثيرا فقد ستطر بنو نبهان مرة اخرى وبقي الصراع بينهم وبين دولة بني بويه.

    وفي سنة 885هـ عُقدت الإمامة لمن يسمونه ( عمر بن الخطاب) لوكن انتزعها من بنو نبهان وبقي الملك بينه وبينهم وقع الإحتلال البرتغالي لسواحل عُمان في تلك الفترة.

    وفي سنة 1034هـ عُقدت الإمامة لناصر بن مرشد اليعربي وكانت تلك بدايت دولة آل يعرب.

    ولكنهم عقدوا البيعة لأحمد بن سعيد في عام 1161هـ وبذلك أنتقلت الإمامة من آل يعرب إلى آل سعيد التي لا تزال دولتهم إلى اليوم....



    يتبع (مسند الربيع بن حبيب) مع كشف حقيقته إن شاء الله تعالى
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة