دروس من كتاب - هو الله - للإمام العلامه ومحدث الحرمين الشريف محمد علوي المالكي الحسني

الكاتب : جبل أحد   المشاهدات : 1,103   الردود : 10    ‏2002-08-04
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-04
  1. جبل أحد

    جبل أحد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-18
    المشاركات:
    42
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    [​IMG] عليك سلام الله يابن آل بيت النبوة
    عقائد أهل الحق هي عقائد السلف الصالح
    الحمد لله وحده - لأن كماله سبحانه هو الكمال الذاتي المنزه عن الحدود المطلق عن القيود ، وكل ماأتصف به سواه من علم وحياة وسمع وبصر وكلام ، وغير ذلك من صفات - حتى الوجود - منحة منحها المعطي سبحانه - وهو مالكها والمتصرف فيها ، وكل كمال في الوجود فهو كماله ، ملك له سبحانه ، وإذا كان الخط الجميل والصنعة المتقنة ناطقة بلسان حالها بمهارة الكاتب والصانع وبراعته ، فكل مافي الوجود ألسنة حمد تنطق بحكمة البديع عز شانه وعلمه وقدرته ، فلا يستحق الحمد على الحقيقة سواه ، لأن غيره ليس له الكمال الذاتي ، وليس مصدرا للكمال ولا منعما ولا مدبرا .
    وكل من تشرف بنعمته ، توجه عليه توجها ذاتيا شكر النعم عز شأنه . والشكر يتضمن الاعتراف للمنعم بالكمال والإنعام والمنة ، وذلك يقتضي استعمال نعمه في مراضيه ، فإن استعمالها في مساخطه كفران بحق المنعم والنعمة . ويتضمن الشكر العظيم والمحبة ، وهما مراتب أعلاها العبادة ، ولا يستحقها إلا المنعم الأعلى سبحانه ، لا لشئ إلا لأنه المنعم الحق . قال تعالى : ( ومن الناس من يتخذ من دون الله أندادا يحبونهم كحب الله والذين آمنوا أشد حبا لله ) فلم ينف عن المؤمن أن يحب أحباب الله فيه بقوله تعالى : ( والذين آمنوا أشد حبا لله ) وإنما الممنوع أن يتغالى في حبهم إلى أعلى المراتب ، فيسوي بين الله وبين خلقه في أعلى مرتبة التي هي حق الله وحده . لانه لا يستحق الحب الأعلى والرغبة العليا والرهبة العليا سواه .
    وحب العبد لربه - خالقه ومنشئه - هو حب له لذاته سبحانه ، وحبه لأحباب الله ، إنما هو لحب الله لهم لا لذواتهم ولو لم يحبهم الحق لما أحببناهم .
    وهنا امتازت العبادة عما دونها من المحبة والتعظيم ، فإن الفرق شاسع بين التعظيم الذاتي وغير الذاتي ، والحب الذاتي وغير الذاتي .

    يتبع إن شاء الله تعالى
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-08-04
  3. قول الحق

    قول الحق عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-18
    المشاركات:
    188
    الإعجاب :
    0
    أخي جبل أحد

    [​IMG]
    أفض علينا من علم أبناء آل بيت النبي عليه وعليهم صلوات الله وسلامه
    جزيت خيرا
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-08-04
  5. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    نعم أخي لقد قرأت له كتاب محمد رسول الله الإنسان الكامل واعجبني كثيرا جزاه الله عنا خيرا .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-08-05
  7. ابن البلد

    ابن البلد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-08-01
    المشاركات:
    54
    الإعجاب :
    0
    يا سلام السيد محمد علوي المالكي حامل لواء اهل السنة والجماعة في الحجاز
    تكفى يا جبل احد واصل جزاك الله ولا تقطع ..قطع الله دابر القوم الظالمين
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-08-05
  9. جبل أحد

    جبل أحد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-18
    المشاركات:
    42
    الإعجاب :
    0
    [​IMG] عليك سلام الله يابن آل بيت النبوة
    نكمل الدرس
    ومن تقرب إلى الله بعبادة غيره في قوله تعالى ( مانعبدهم إلا ليقربونا إلى الله زلفى ) . لم يقولوا مانحبهم لله أو مانعظمهم لله . ولو تقربوا إلى الله بمحبتهم أو تعظيمهم - وكانوا أهلا لذلك - لكان ذلك قربة حقيقة ، ولكن تقربوا إلى الله بمحبتهم المحبة العليا وتعظيمهم التعظيم الأعلى ، وذلك خاص بالمنعم الأعلى ، وتلك هي العبادة لا مطلق تعظيم ولا مطلق محبة وهذا في نفسه شرك لانه مساواة لله بخلقه فيما هو حق الله وحده ، وإن جردوهم عن التأثير والخلق والتدبير . لان مساواة الحق بغيره في التعظيم وحبه كحبه كفر صريح ، فقد تقربوا إلى الله بكفر لا بجائز .
    وقد ضل قوم نسبوا نعمة الحق لبعض خلقه ، فاتخذوهم أربابا وكذلك من أعتقد فيهم التأثير الذاتي أو العلم الذاتي أو حق التشريع من تحليل وتحريم ، قال تعالى ( اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أربابا من دون الله ) . وماعبدوهم ولكن أحلوا لهم الحرام فاستحلوه ، وحرموا عليهم الحلال فحرموه ، كما جاء عن المصطفى صلى الله عليه وسلم
    يتبع إن شاء الله تعالى
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-08-06
  11. قول الحق

    قول الحق عضو

    التسجيل :
    ‏2002-06-18
    المشاركات:
    188
    الإعجاب :
    0
    [​IMG] عليك سلام الله
    نعم يابن البلد هذا هو حامل لواء أهل السنة والجماعة الإمام العلامة محدث الحرمين الشريفين وخادم العلم الشريف بالبلد الحرام السيد محمد علوي المالكي الحسني
    اللهم أفض علينا من بركاتهم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-08-08
  13. جبل أحد

    جبل أحد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-18
    المشاركات:
    42
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
    سلام الله عليك يابن آل بيت النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم
    نكمل الدرس
    ومن وصف الخالق بصفة المخلوق فهو مشرك ، وذلك كمن يعتقد فيه تبارك وتعالى أنه جسد ذو طول وعرض وارتفاع أو ينسب إليه الاتحاد بالخلق أو الحلول .
    ويتخيل الذين لا يفقهون أن كل موجود جسم ، إما من جماد أو هواء أو نور ، إلى غير ذلك . وتلك أوهام باطلة يردها الدليل ، والذي تقره العقول والدليل وجاءت الرسل بتحقيقه : أن الحق عزوجل منزه عن مشابهة الحوادث.
    ولافرق بين من يتخيل جسما يعبده وبين من يعبد صنما من حجر أو خشب أو معدن ولا خلاف بين أهل الحق في أن المجسم جاهل بربه كافر به ومانسب للحق عز شأنه من مجيء ونزول واستواء فبدهي أنه ليس نزول الاجساد ولا مجيئها ولا استوءها وإنما هي أمور تليق بالمنزه عن الشبه والأمتثال . قال تعالى : ( ثم استوى إلى السماء وهي دخان )
    وقال تبارك وتعالى : ( إن ربكم الله الذي خلق السموات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش ) . فواضح أن الاستواء كان بعد خلق السموات والأرض . وانظر معنى ( ثم ) فهو فعل إلهي منزه عن أن يشبه ماهو من الخلق .
    يتبع إن شاء الله تعالى
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-08-09
  15. جبل أحد

    جبل أحد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-18
    المشاركات:
    42
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
    عليك سلام الله يابن آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم وعلىآله
    نكمل درس الحبيب عليه سلام الله
    وصفات الحق الذاتية أزلية فالعلم أزلي والقدرة والإرادة أزليتان وكل ذلك ثابت قبل الخلق منزها عن أن يحد بزمان ومكان .

    وكما أن الفعل إذا نسب للحق تجرد عن الزمان لأنه سبحانه منزه عن الزمان . فقوله تعالى : ( يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ) لا يتقيد بالحال ولا الاستقبال كما هو الشأن في المضارع إذا نسب لزماني فهي إرادة مطلقة أزلية أبدية . وكذلك ( وكان الله على كل شئ قديرا ) . لايتقيد بزمان ، كان ولم يزل .

    وقد قال تعالى في طالوت : ( إن الله اصطفاه عليكم وزاده بسطة في العلم والجسم ) . فالبسطة كلمة واحدة ، وإذا أضيفت للجسم كانت جسمانية تقاس بالطول والعرض والسمك وإذا أضيفت للعلم الذي هو معنى غير جسماني كانت بما يناسبه فلا تقاس بالمعيار الجسماني .

    وإذا كان هذا في الحوادث ، فما نسب للحق وجب أن يكون منزها عن كل شبه بالحوادث ، لأن ذلك شان الذات العلية المقدسة .

    وكذلك الظرف إذا نسب للبارئ عز شأنه تجرد عن الظرفية لأن ذاته عز وجل منزهة عن الظرفية ، ولا تليق بها ، وكأن معناه بما يناسب الحق المنزه عن المثل والشبيه .

    فقوله تعالى : ( ءأمنتم من في السماء ) . بمجرد نسبة ( في ) للحق زالت منها الظرفية . وكذلك ( على ) و ( مع ) ......... إلخ .
    يتبع إن شاء الله تعالى
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-08-10
  17. جبل أحد

    جبل أحد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-18
    المشاركات:
    42
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]عليك سلام الله ياحفيد النبي صلى الله عليه وسلم
    نكمل درس الحبيب عليه السلام
    ونزول الجسم ومجيئه إنما يكون بالإنتقال اللائق بالأجسام . ونزول من ليس بجسم يستحيل أن يكون النزول المعروف من الأجسام ، وإنما هو نزول إلهي منزه عن الإنتقال والمثل ، كما أن الذات تعالت وتقدست عن المثل .

    وفي الرسالة القشيرية : (( قربه كرامته ، وبعده إهانته ، علوه من غير توقل ، ومجيئه من غير تنقل )) . من غير توقل - لاتقله - لايحمله حامل .

    وكما أن أهل السنة لاخلاف بينهم في أن اليد في قوله تعالى : ( يد الله فوق أيديهم ) . هي غير الجارحة المعلومة . وكذلك الساق والأصبع ونحو ذلك . فهي غير اليد التي نعرفها والساق التي نعرفها والأصبع التي نعرفها ، فيجب أن نقول : نزوله ومجيئه واستواؤه غير النزول المعروف في الاجساد - ومجيئها واستوائها .

    ومن أثبت للحق النزول والمجيء والاستواء الجسماني فقد ضل .
    وقد آمن أهل الحق بالنزول والمجيء الإلهي المنزه عن صفات الإجسام وسمات الحدوث ، وكفروا بالنزول والمجيء الجسماني بالانتقال من مكان إلى مكان .

    وآمنوا بالاستواء الإلهي على العرش ، وكفروا بالاستواء المعروف من الأجسام . لأن الاستواء المعروف من الأجسام مكيف ، أما الاستواء الإلهي فإنه غير مكيف .

    وهذه هي الطريقة السلفية الصحيحة التي كان عليها خير الأمة من الصحابة والتابعين

    أما من استتر بالانتساب إلى السلف ، وهو يثبت الجسمية للحق - تنزه عن افتراء المفترين - أو يتشكك فيها فيقول لا نقول جسما أو ليس بجسم فهو مشبه للحق تبارك وتعالى بتجويز الجسمية عليه . وهذا نفاق ظاهر
    يتبع إن شاء الله تعالى عما يقولون علوا كبيرا
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-08-11
  19. الرياحى

    الرياحى عضو

    التسجيل :
    ‏2001-10-18
    المشاركات:
    109
    الإعجاب :
    0
    أولا شكرا اخي الكريم على نقلك هذا الدرس القيم من كتاب العلامة الجليل عالم الحجاز سيدي السيد محمد بن علوي المالكي الشريف الحسني
    ولي تعليق هنا على جملة السيد محمد الموجوده في الأعلى((ومن أثبت للحق النزول والمجيء والاستواء الجسماني فقد ضل ))
    بل يا سيد محمد فقد كفر ..هذا هو معتقد اهل السنةوالجماعة في المجسم .
    ==========
    شكرا اخي على الموضوع ..أنا اعلم ان السيد محمد يقول بكفر المجسم وليته اثبتها هنا بدل كلمة ضل المخففة هذه.
    :confused:
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة