مع الأسف(خطيئة الاخوان مكنت للتغلغل الرافضي )

الكاتب : عبر الزمن   المشاهدات : 1,201   الردود : 24    ‏2006-12-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-12-25
  1. عبر الزمن

    عبر الزمن عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-23
    المشاركات:
    60
    الإعجاب :
    0
    فليكتب التاريخ خطيئة الإخوان المسلمين قبل أن ينطلق الرافضة في مسيرة بعث وإحياء مذهبهم، احتاجوا إلى قصواء يركبونها لتسهل عليهم تسللا مؤمنا داخل المجتمع السني، وتضمن لهم الغفلة عن خطر الرافضة. الشيخ محمد الغزالي أعلن الشيخ الغزالي في كتابه (كيف نفهم الإسلام ص116 الطبعة الثالثة سنة 1983م دار التوفيق النموذجية) عن سروره بقيام إدارة الثقافة بوزارة الأوقاف المصرية بطبع كتاب المختصر النافع وهو كتاب فقهي يضم أحكام العبادات على مذهب الشيعة الإمامية. ويقول الغزالي في كتاب (ظلام من الغرب ص196 الطبعة الأولى 1956 دار الكتاب العربي بمصر) ما نصه: "إن كثيرا ً من أهل العلم في الأزهر الشريف تكونت لديهم صورة عن الشيعة نسجتها الإشاعات والفروض المدخولة" مع أنه يقول في كتابه (كيف نفهم الإسلام ص116): "وقد نجد في علوم الشيعة من يخوض في سير السلف الصالحين بحمق بيّن والتذرع بهذا إلى استبقاء الفرقة وتعكير صفو الأمة..."
    ويقول في (كيف نفهم الإسلام ص118): "ولقد رأيت أن أقوم بعمل إيجابي حاسم1 سدا ً لهذه الفجوة التي صنعتها الأوهام، بل إنهاء لهذه الفجوة التي خلقتها الأوهام، فرأيت أن تتولى وزارة الأوقاف ضم المذهب الفقهي للشيعة الإمامية إلى فقه المذاهب الأربعة المدروسة في مصر، وستتولى إدارة الثقافة تقديم أبواب العبادات والمعاملات في هذا الفقه الإسلامي للمجتهدين من إخواننا الشيعة، وسيرى أولوا الألباب عند مطالعة هذه الجهود العلمية أن الشبه قريب بين ما ألفنا من قراءات فقهية وبين من باعدتنا عنه الأحداث السيئة."

    فوجد الرافضة في الإخوان المسلمين خير ناقة يمتطونها. كيف لا والإخوان يسعون لاحتواء النقابات والمؤسسات الدينية ومزاحمة الجماعات الدينية الأخرى، بل واعتبار الأحزاب الأخرى خارجة على قانون الحزب الإخواني (الأم).

    وبدأ الإخوان حملتهم الشعواء ضد كل من تكلم في حق الرافضة وبدأت أقلامهم تدافع عن (الإخوان المتشيعين) وتعتبرهم مذهبا خامسا يجوز التعبد به بالرغم من كونه مذهبا يصرح بتحريف القرآن وسب الصحابة وارتكاب أنواع الشرك.

    وشاعت بينهم شهادات الزور. فتارة يشهدون ببراءة الشيعة من كل ما ينسب إليهم إلى حد السذاجة كقول المستشار البهنساوي (بئس المستشار): وسألت صديقا لي من مراجع الشيعة: أأنتم تقولون بتحريف القرآن؟ فقال: لا. فقلت إذن تيقنت والحمد لله أن الشيعة لا يقولون بتحريف القرآن.

    وتارة ينفون البراءة عن كل من يتكلم في الرافضة ويصنفونه بالتصنيفات التالية: (فتان) (متشدد) (سلبي) (مفرق لوحدة الأمة). كما صارت وحدة الأمة تبريرهم الأكبر في كيل تهم شق صف الأمة وتفريق وحدتها في كل من حذر من فرق الضلال التي سبقهم رسول الله  إلى التحذير منها.

    وقد سعد بذلك الرافضة غاية السعادة ووجدوا في الإخوان أفيونا لأهل السنة. وتحقق لهم بذلك التسلل في الأمة حتى صار المسئول الإعلامي للجماعة الإسلامية في جنوب لبنان من كبار الرافضة (عبد الأمير حيدري) والذي اتخذ له إسما على التقية (مصعب حيدري). ليخفي حقيقته كما فعل من قبل إيلي كوهين ومن قبله عبد الله بن سبأ اليهودي. وأخذوا يغدقون الأموال على هؤلاء الإخوان. ومن الأدلة على ذلك ما حظيت به مجلة الأمان الإخوان من الدعم الشهري المقدم من السفارة الإيرانية في لبنان بنحو ستة عشر ألف دولار. وهذا والله أمر يبوئون بإثمه. فقد كان علماؤنا من قبل يحذرون أشد التحذير من الرافضة وخطرهم.

    موقف البخاري قال رحمه الله: « ما أبالي صليت خلف الجهمي والرافضي أم صليت خلف اليهود والنصارى ولا يسلم عليهم ولا يعادون ولا يناكحون ولا يشهدون ولا تؤكل ذبائحهم» خلق أفعال العباد ص 125 .

    موقف الشافعي: قال الشافعي » لم أر أحدا أشهد بالزور من الرافضة«" (السنن الكبرى للبيهقي 10/208 سير أعلام النبلاء10/89 ) . وسئل الشافعي » أصلي خلف الرافضي؟ قال: لا تصل خلف الرافضي«. (سير أعلام النبلاء 10/ 31). قال السبكي » ورأيت في المحيط من كتب الحنفية عن محمد أنه لا تجوز الصلاة خلف الرافضة« (فتاوى السبكي 2/ 576 وانظر أصول الدين 342).

    موقف أبي حنيفة وذكر السبكي أن مذهب أبي حنيفة وأحد الوجهين عند الشافعي والظاهر من الطحاوي في عقيدته كفر ساب أبي بكر. (فتاوى السبكي 2/590). وقد ذكر في كتاب الفتاوى أن سب الشيخين كفر وكذا إنكار إمامتهما". وكان أبو يوسف صاحب أبي حنيفة يقول: " لا أصلي خلف جهمي ولا رافضي ولا قدري". (شرح أصول اعتقاد أهل السنة لللالكائي 4/733). وقال وكيع " الرافضة شر من القدرية". (خلق أفعال العباد للبخاري 22).

    موقف أحمد وكان أحمد ينهى عن التسليم على الرافضي أو الصلاة عليه إذا كان داعية لمذهبه. قال الخلال في (السنة 2/494). وسئل عن السلام على الرافضي فقال: « لا يسلم عليه ولا يرد عليه السلام«. وفي رواية قال » لاتكلمه« (السنة 2/494 رواية رقم 785). وروى الخلال عن أبي بكر المروذي قال : سألت أبا عبد الله عمن يشتم أبا بكر وعمر وعائشة؟ قال : ما أراه على الإسلام . قال الخلال : أخبرني عبد الملك بن عبد الحميد قال : سمعت أبا عبد الله قال : من شتم أخاف عليه الكفر مثل الروافض ، ثم قال : من شتم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لا نأمن أن يكون قد مرق عن الدين ) . السنة للخلال ( 2 / 557 - 558 ) . وقال أخبرني عبد الله بن أحمد بن حنبل قال : سألت أبي عن رجل شتم رجلاً من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فقال : ما أراه على الإسلام . وجاء في كتاب السنة للإمام أحمد قوله عن الرافضة : ( هم الذين يتبرأون من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ويسبونهم وينتقصونهم ويكفرون الأئمة إلا أربعة : علي وعمار والمقداد وسلمان وليست الرافضة من الإسلام في شيء ) . السنة للإمام أحمد ص 82 . قال ابن عبد القوي : ( وكان الإمام أحمد يكفر من تبرأ منهم ( أي الصحابة ) ومن سب عائشة أم المؤمنين ورماها مما برأها الله منه وكان يقرأ ( يعظكم الله أن تعودوا لمثله أبدا إن كنت مؤمنين ) . كتاب ما يذهب إليه الإمام أحمد ص 21

    موقف مالك وروى الخلال عن أحمد قوله « قال مالك: الذي يشتم أصحاب النبي صلى الله عليله وسلم ليس له سهم". أو قال " نصيب في الاسلام» (السنة للخلال2/557 ). وفي رواية عن معن بن عبسى قال: سمعت مالكا يقول « ليس لمن سب أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم في الفيء حق». فقد قسم الله الفيء على ثلاثة أصناف فقال: للفقراء المهاجرين الذين أخرجوا من ديارهم وأموالهم يبتغون فضلا من الله ورضوانا وينصرون الله ورسوله: أولئك هم الصادقون. ثم قال: "والذين تبوءوا الدار والايمان يحبون من هاجر اليهم ولا يجدون في صدورهم حاجة مما أوتوا. ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة). ثم قال: (والذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للين آمنوا). فإنما الفيء لهؤلاء الأصناف الثلاثة» (رواه اللالكائي في أصول اعتقاد أهل السنة 7/1268). وذكره القاضي عياض في الشفا وفي ترتيب المدارك 2/46).

    موقف أبي منصور البغدادي الأشعري من الرافضة وقال أبو منصور البغدادي « وأوجب أصحاب الشافعي ومالك وداود وأحمد بن حنبل وإسحاق بن راهويه إعادة صلاة من صلى خلف القدري والخوارج والرافضي وكل مبتدع وكل مبتدع تنافي بدعته التوحيد» (أصول الدين 342).

    هل انتم أحرص على خير الأمة وأعلم من هؤلاء الأئمة الأعلام؟ أم تقولون إن رافضة اليوم خير من روافض الأمس؟ والآن موقف الإخوان المسلمين من الرافضة ويقول سالم البهنساوي أحد مفكري الاخوان « منذ أن تكونت جماعة التقريب بين المذاهب الاسلامية والتي ساهم فيها الامام البنا والامام القمي والتعاون قائم بين الاخوان المسلمين والشيعة، وقد أدى ذلك الى زيارة الامام نواب صفوي سنة 1945 م للقاهرة. ولا غرو في ذلك فمناهج الجماعتين تؤدي الى هذا التفاهم».

    وقد تحمس الامام حسن البنا رحمه الله الى هذا التقارب من غير أن يستطلع الى ماضي الشيعة ومن غير أن يدرك أن التاريخ خير شاهد على استحالة هذا التقريب الذي كان أولى أن يكون في ايران وليس خارج ايران. فاجتمع بالشيخ الشيعي آية الله الكاشاني في الحج سنة 1948. وتفاهما على مبدأ التقارب ولكن يبدو أن الموت حال دون ذلك.

    عن هذا التقارب يقول عبد المتعال الجبري أحد كبار شخصيات الاخوان المسلمين : « ولو طال عمر هذا الرجل (يعني حسن البنا) لكان يمكن أن يتحقق الكثير لهذه البلاد خاصة لو اتفق حسن البنا وآية الله الكاشاني الزعيم الايراني على أن يزيلا الخلاف بين الشيعة والسنة. وقد التقى الرجلان في الحجاز».

    ويأتي على عمار وهو سني إخواني فشل في الانتخابات وغدر به الشيعة ودقوا له اسفينا وهو لا يزال يتولاهم ويسايرهم. وقد (أكرمه الله!!) بمرافقتهم في الحج فخرج مع الوفد الايراني للحج.

    ويأسف الاستاذ فتحي على رحيل شيعي آخر أسمه نواب صفوي (ايراني) يثني عليه وعلى إخوانه من مجموعة (مجاهدي وشهداء!) منظمة (فدائيان اسلام) ويبالغ في الثناء عليه وعليهم ويصفه بالشهيد والمجاهد البطل على النحو الذي يمدح به حسن البنا مع أن الرجل ينتمي الى فرقة من الفرق الهالكة ولم يتراجع عن تشيعه. ولقد ذكر الاستاذ فتحي أنه درس في النجف بالعراق حيث يتخرج مشايخ الشيعة(الموسوعة الحركية 1/ 289 - 291 وكتاب : نحو حركة اسلامية عالمية واحدة ص 11).

    كتاب شيعي يجمع آراء الاخوان حول الشيعة وقد ألف أحد أتباع الاخوان كتابا سماه " موقف علماء المسلمين من الشيعة والثورة الاسلامية " تأليف: د. عز الدين ابراهيم. أوضح فيه مدى علاقة الاخوان بالرافضة، وهو عبارة عن مقالات جمعت من كتب ومحاضرات قادة الاخوان وآخرين ممن يسمون بالحركيين، كالمودوي والندوي، علما بأن هذا الكتاب قد حاز على رضى وقبول الرافضة في ايران. ولكي يتضح لك مدى اهتمام الرافضة بهذا الكتاب، فقد جاء في المقدمة ما نصه: "الناشر: معاونية العلاقات الدولية في منظمة الاعلام الاسلامي، الجمهورية الايرانية، طهران.

    وقد قد قال أحد مفكري الاخوان المسلمين ـ في كتابه " السنة المفترى عليها "‎(ص57): « منذ أن تكونت جماعة التقريب بين المذاهب الاسلامية، والتي ساهم فيها الامام البنا والامام القمي (رافضي) والتعاون قائم بين الاخوان المسلمين والشيعة، وقد أدى ذلك الى زيارة الامام نواب صفوي (رافضي) سنة 1954 م للقاهرة. ويقول في الصفحة نفسها: « ولا غرو في ذلك، فمناهج الجماعتين تؤدي الى هذا التعاون».

    وفي كتاب " المهم الموهوب حسن البنا " يقول عمر التلمساني المرشد العام (ص78) : " وبلغ من حرصه (حسن البنا) على توحيد كلمة السملمين أنه كان يرمي الى مؤتمر يجمع الفرق الاسلامية ، لعل الله يهديهم الى الاجتماع على أمر يحول بينهم وبين تكفير بعضهم ، خاصة وأن قرآننا واحد ، وديننا واحد ، ورسولنا واحد ، والهنا واحد.

    ولقد استضاف لهذا الغرض (( فضيلة!)) الشيخ محمد القمي‎ـ أحد كبار علماء الشيعة وزعمائهم ـ في المركز العام فترة ليست بالقصيرة ، كما أنه من المعروف أن الامام البنا قد قابل المرجع الشيعي آية الله الكاشاني أثناء الحج عام 1948 م وحدث بينهما تفاهم.

    قال (البنا) :" الشيعة فرق تشبه على التقريب ما بين المذاهب الأربعة عند أهل السنة .. وهناك بعض فوارق الممكن إزالتها ، كنكاح المتعة ، وعدد الزوجات للمسلم ، وذلك عند بعض فرقهم ، وما أشبه ذلك ، مما لا يجب أن نجعله سببا للقطية بين أهل السنة والشيعة ، ولقد قام المذهبان جنبا إلى جنب مئات السنين ، دون أن يحصل احتكاك بينهما إلا في المؤلفات ، مع العلم بأن أئمتهم فد أثروا التأليف الإسلامي ثروة لا تزال المكتبات تعج بها .."

    وفي " موقف علماء المسلمين "(ص15) قال:" قام الإمام الشهيد حسن البنا بجهد ضخم على عذا الطريق ، يؤكد ذلك ما يرويه الدكتور إسحاق موسى الحسيني في كتابه "الاإخوان المسلمون كبرى الحركات الإسلامية الحديثة " من أن بعض الطلاب الشيعة الذين كانوا يدرسون في مصر قد انضموا إلى جماعة الإخوان المسلمين ، ومن المعروف أن صفوف الإخوان المسلمين في العراق كانت تضم الكثير من الشيعة الإمامية الاثني عشرية ، وعندما زار نواب صفوي سوريا ، وقابل الدكتور مصطفى السباعي المراقب العام للإخوان المسلمين اشتكى إليه الأخير أن بعض شباب الشيعة ينضمون إلى الحركات العلمانية والقومية ، فصعد نواب إلى أحد المنابر ، وقال أمام حشد من الشبان الشيعة والسنة : من أراد أن يكون جعفريا حقيقيا ، فلينضم إلى صفوف الإخوان المسلمين "

    وينقل محمد علي الضناوي في كتابه " كبرى الحركات الإسلامية في العصر الحديث" (ص150) نقلا عن برنارد لويس قوله :" وبالرغم من مذهبهم الشيعي ، فإنهم يحملون فكرة عن الوحدة الإسلامية تماثل إلى حد كبيرة فكرة الإخوان المصريين ، ولقد كانت بينهم اتصالات "

    وفي كتاب "الموسوعة الحركية " (1/163) يتحدث فتحي يكن عن زيارة نواب صفوي (الرافضي) للقاهرة والحماس الشديد الذي قابله به الإخوان المسلمون، ثم يتكلم عن صدور حكم الإعدام عليه من قبل الشاه قائلا :"كان لهذا الحكم الجائر صدى عنيف في البلاد الإسلامية ، وقد اهتزت الجماهير المسلمة التي تقدر بطولة نواب صفوي (الشيعي) وجهاده ، وثارت على هذا الحكم ، وطيرت آلاف البرقيات من أنحاء العالم الإسلامي ، تستنكر الحكم على المجاهد المؤمن البطل الذي يعتبر القضاء عليه خسارة كبرى في العصر الحديث "

    وقد ذكرت من قبل أن نواب صفوي مجرم قتل أحد مشايخ الشيعة (الكسروي) لاعتراض هذا الأخير على الخرافات المنتشرة في المذهب الشيعي باسم الدين. فقتله نواب صفوي. ومع هذا التعصب المقيت فإنه صار عند الإخوان المسلمينبمنزلة جمال عبد الناصر عند غير الاخوان المسلمين.

    وانظر:"أحداث صنعت التاريخ"(3/225ـ223)"في قافلة الإخوان المسلمين "(2/145ـ144) لزاما لترى عجبا وفيه الكفاية. وأيضالم يكتف الغزالي بما قال سابقا، وقال في (ص22):"إن المدى بين الشيعة والسنة كالمدى بين المذهب الفقهي لأبي حنيفة والمذهب الفقهي لمالك والشافعي... نحن نرى الجميع سواء في نشدان الحقيقة ، وإن اختلفت الأساليب!!"

    ثم طلعت علينا مجلة الأمان الإخوانية مجازا والرافضية حقيقة. ومكنت للرافضة هذا المنبر الصحفي السني. وظهرت علينا بطاقم صحافييها الروافض تمن على المسلمين في أفغانستان أن للثورة الايرانية الفضل في انتصار المجاهدين الأفغان وخروجهم من الفقر والتخلف (عدد 87/30). • والمجلة تدافع بقوة عن عن السياسة الايرانية في الخليج وتبرر احتلال ايران للجزر الاماراتية الثلاث(102/22-24). • ويتكرر في كل أعداد المجلة الثناء البالغ الاصلاحي (العظيم) الذي قام به الخميني (عدد 107/41). • وقد منح فتحي يكن (زعيم الاخوان) الخميني لقب (مجدد الاسلام) إذ قال " قلة قليلة من مجددي الاسلام في هذا العصر الذين طرحوا الاسلام كبديل عالمي. والامام الخميني رحمه الله يعتبر من هؤلاء " (مجلة الشهاب الاخوانية عدد 2 شوال 1412). • كما أبدى اعجابه الشديد بالثورة (الاسلامية) وشفقته عليها لأنها محاربة من كل قوى الأرض الكافرة لأنها إسلامية، لا شرقية ولا غربية" (أبجديات التصور الحركي 148). • وحصر فتحي المدارس التي تتلقى منها الصحوة الاسلامية عقيدتها وعلمها ومفاهيمها في ثلاث مدارس : مدرسة حسن (الشهيد)! حسن البنا ومدرسة (الشهيد)! سيد قطب ومدرسة الامام آية الله الخميني. " (المتغيرات الدولية والدور الاسلامي المطلوب 67 - 68 . ط: الرسالة 1993 وانظر الصفحات التالية من الكتاب 152، 155 ، 156، 160 ، 161، 163 ،165، 166). واعتبر فتحي أنه بقيام الثورة الايرانية تحقق ما وعد الله به إذ قال {ولقد سبقت كلمتنا لعبادنا المرسلين: إنهم لهم المنصورون. وإن جندنا لهم الغالبون} (الموسوعة الحركية 1/291). وقال محمد الغزالي في كتابه (كيف نفهم الإسلام 143-145) " جعل الشقاق بين الشيعة والسنة متصلاً بأ صول العقيدة ليتمزق الدين الواحد... فإن الفريقين يقيمان صلتهما بالإسلام على الإ يمان بكتاب اللة وسنة رسوله, إن المدى بين الشيعة والسنة كالمدى بين المذهب الفقهي لأبي حنيفة والمذهب الفقهي لمالك أو الشافعي. ونحن نرى الجميع سواء في نشدان الحقيقة وإن اختلفت الأ ساليب". يتأسفون على رحيل الخميني وقد أبرق الاخوان المسلمون على لسان رئيسهم حامد أبي النصر البلاغ التالي" الاخوان المسلمون يحتسبون عند الله فقيد الاسلام الامام الخميني، القائد الذي فجر الثورة الاسلامية ضد الطغاة، ويسألون الله له المغفرة والرحمة ويقدمون خالص العزاء لحكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية والشعب الايراني الكريم. إنا لله وإنا اليه راجعون "(مجلة الغرباء عدد 7 سنة 1989 تصدر في بريطانيا) (وانظر مجلة الامان 89/28 1994) وأظهروا التحزن على اختطاف (الحاج)! مصطفى الديراني أحد رؤوس حزب الله (عدد 106 ص 5).

    بعد هذا كله: يجق لنا أن نسأل: كيف سمح أدعياء الدعوة هؤلاء أن يخالفوا أئمة المسلمين الذين حكموا على الرفض بالبدع بل وبالشرك؟ وهل سوف يعتبرون موقف الأئمة من الرافضة تشددا وتنطعا وتفريقا للأمة الإسلامية؟ إن هذا يثبت مدى اللامبالاة بمواقف علماء الأمة. وسوف يكتب التاريخ هذه المخالفة وهذه المواقف التي كانت السبب في تخدير الناس وتطمينهم من خطر المد الشيعي.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-12-26
  3. student1427

    student1427 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-12-12
    المشاركات:
    307
    الإعجاب :
    0
    مقال في الصميم

    نسخة لمن هو مخدوع بالإخوان المسلمين

    نرجوا الوقف بجد أمام هذه الحقائق من المتأثرين والمخدوعين بفكر الإخوان المسلمين

    ونريد إجابات من المدافعين عن هذا الفكر، لا نريد كلام عاطفي... الحقائق واضحة
    وكلام الروافض في القرآن وفي الصحابة وفي أمهات المؤمنين واضح وضوح الشمس
    فلا مجال لمغالطة مغالط، ولا لتلبيس ملبس... وكذلك أفعال الروافض واضحة جلية
    لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد، فقتلهم لأهل السنة، وهدمهم لمساجدهم وتمزيقهم للمصاحف لا يخفى على أدنى بليد ... فما عسى الإخوان قائلون بعد هذا أم أن الإخوان
    يتغيرون بتغير الأحداث السياسية؟؟ فكل لما جاء حدث سياسي تغيروا بتغيره!!


     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-12-26
  5. سامي مدهش

    سامي مدهش عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-15
    المشاركات:
    287
    الإعجاب :
    0
    الاخ اللي ناقل الموضوع نسخ من الساحات الى المجلس لصق
    الاخوان اناس اصحاب فكر وعقل والله ماهي عاطفه وإنما ملموس هذا
    اذا حبوا متوسطين واذا كرهوا متوسطين
    ويفتحوا مع الطرف المخالف مجال للحوار
    عندنا مثلاً شيعه في اليمن هيا يا شباب نروح نقتلهم
    ونلم الناس عليهم يا اخوان يجب ان تفرقوا الان بأن الشيعه عدة فرق
    هناك منهم من خرج من الدين ومنهم مخالف لنا

    اخوكم اينما وجد الحق تبعه من اي اخ والسلام
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-12-26
  7. يوسف الأنطاكي

    يوسف الأنطاكي عضو

    التسجيل :
    ‏2006-12-23
    المشاركات:
    90
    الإعجاب :
    0
    كلام قديم ممل و لا يستحق الرد
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-12-26
  9. عبر الزمن

    عبر الزمن عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-23
    المشاركات:
    60
    الإعجاب :
    0
    الأخ :student1427 شكرا لمروك وإضافتك والمشكلة كما قلت أنت إنهم دائما أخوانا المنتسبين أو المتعاطفين مع جماعة الإخوان لا يهمهم التأصيل لذا فالسياسة تطغى عندهم دائما وكما تلاحظ من ردود الأخوة لانه لا يستطيع أن يرد حجه بحجه يحاول أن يسخر من الموضع نسأل الله أن يرينا الحق حقا ويرزقنا إتباعه .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-12-26
  11. عبر الزمن

    عبر الزمن عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-23
    المشاركات:
    60
    الإعجاب :
    0
    الأخ سامي مدهش
    صحيح الموضوع منقول من الساحات ولاني لاحظت بعضهم شكك في نسبته الى الدمشقية ولم أتاكد أحببت أن أطرحه هنا لإن هناك أخوه لا يطلعون على منتديات كثيره واعتذر لا ني لم أكتب منقول وشكرا لك على هذه النقطه بغض النظر عن الطريقه التي استخدمتها
    وأما ماقلت : الاخوان اناس اصحاب فكر وعقل والله ماهي عاطفه وإنما ملموس هذا
    اذا حبوا متوسطين واذا كرهوا متوسطين
    ويفتحوا مع الطرف المخالف مجال للحوار
    عندنا مثلاً شيعه في اليمن هيا يا شباب نروح نقتلهم
    ونلم الناس عليهم يا اخوان يجب ان تفرقوا الان بأن الشيعه عدة فرق
    هناك منهم من خرج من الدين ومنهم مخالف لنا

    فلم يقل لك أحد تقتل شيعة اليمن مع ان بعضهم يسب الصحابة جهرا وبعض صحفهم تفتح ملفات للمز وسب الصحابة ولكن قلنا أين صحف الأخوان وأين الردود أما هي السياسة وأما قولك ان الشيعة عدة فرق فقلي شيعة ايران وصحيفة البلاغ من أي نوع

    ولو قرات المقال لوجدت الكاتب قد بين بالحجج وليس بالكلام النظري الذي لا يسمن ولا يغني من جوع
    ولا أظن عقول الإخوان الوسطيين أفهم من عقول الشافعي وأحمد وابن تيمية وغيرهم ممن حذر وبين خطر الرافضه ؟؟؟؟!!!!! ولكنها العاطفه .
    أسال الله أن يرينا وإياك الحق حقا ويرزقنا اتباعه والباطل باطلا ويرزقنا اجتنابه
    أخـــــــــــــــــــــــــوك​
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-12-26
  13. عبر الزمن

    عبر الزمن عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-23
    المشاركات:
    60
    الإعجاب :
    0
    الأخ يوسف الأنطاكي


    (كلام قديم ممل و لا يستحق الرد)

    هذه حجة العاجز لأن الكلام الذي ذكره الكاتب بالحجج ولم يفتري

    أسال الله لنا ولك ولجميع المسلمين اتباع الحق حيث كان . اللهم آمين
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-12-27
  15. student1427

    student1427 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-12-12
    المشاركات:
    307
    الإعجاب :
    0
    سامحك الله أخي يوسف، ما هو الممل؟ يعني أنك على اطلاع بكل هذه الحقائق؟
    إن كنت لا تعلم فتلك مصيبة $$$ وإن كنت تعلم فالمصيبة أعظم

    الباطل باطل أخي الكريم و إن ظل مئات السنين والحق حق و إن حورب مئات السنين.
    فقط علقت على هذا الموضوع ليعلم الجميع ما هو منهج الإخوان! وما هو موقفهم من أشياء واضحة كالشمس!

    يعلم الله أننا لا نريد أن نتحامل على أحد، أو أن نقول أحد ما لم يقل، ولكن هذه أقوالهم، وهذا هو منهجهم
    فهم يفتخرون بهذا المنهج الذي يسيرون عليه، ولكن أحب لمن هو مخدوع بالإخوان، وبأفكار الإخون وخاصة في مسألة الروافض، أن يسأل إخوان العراق ... وسيجيبوه، بما يندى له الجبين، ما أعتقد أخي يوسف أنه يخفى عليك ما يحصل بالعراق، ولا تقل لي روافض اليمن أو روافض البحرين أو روافض لبنان يختلفون، عقيدتهم عقيدة واحدة وملتهم وحقدهم حدق واحد، والمسألة مسألة وقت ومسأل قوة وضعف... فإذا قويوا في مكان كشروا عن أنيابهم ... وإذا ضعفوا في مكان تمسكنوا وتضاهروا بالود والحب كالفإران

    وأرجو أخي يوسف أن التعليق على بعض ما جاء في المقال بدل من فقط رمي كلمة أو اثنتين هكذا على الماشي والسلام عليكم
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-12-27
  17. سامي مدهش

    سامي مدهش عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-15
    المشاركات:
    287
    الإعجاب :
    0
    الاخ عبر الزمن هناك اناس جعل مشاكل العالم والخطر فيه هو الشيعه فقط
    انا وجعل كلامه وردوده على الشيعه لكن يا اخي هم فرق ولال اقلل من خطرهم على الاسلام
    لكن اليس الملك عبدالله الاردني سني ويقول انه من سلالة بني هاشم اليس اغلب حكام العرب اليوم سنين على
    فكره حسني مبارك يقول انه سني وكذلك دحلان يا اخي الان يوجد خطر سني شيعي على الاسلام
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-12-27
  19. سامي مدهش

    سامي مدهش عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-15
    المشاركات:
    287
    الإعجاب :
    0
    يشهد التاريخ بأن اغلب من جاهد وقدم الماء هم الاخوان المسلمين
    والى اليوم من يقف في وجه الظلم هم الاخوان لكن الجماعه لها ميزان
    اذا حبت واذا بغظت اكثر الاخوه همهم هو التربص بأخطاء غيرهم فقط
    ويريدوا يستخدموا المصطلح من ليس معانا فهو ضدنا يقولو الاخوان في فلسطين همهم السلطه
    فقط ولما سألت عند دورهم في فلسطين كان صفر فقط كالذباب لاتقع الا على الجرح
    الاخوان المسلمين عندهم مئات الاخطاء لكن يظلون في الصف الاول في رفعة الاسلام والمسلمين
    لا ينكر هذا الا جاهل او حاقد او مستعظم
    والسلام
     

مشاركة هذه الصفحة