اهم الاحداث الرياضية العربية والعالمية للعام 2006م.

الكاتب : ibnalyemen   المشاهدات : 668   الردود : 0    ‏2006-12-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-12-25
  1. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,908
    الإعجاب :
    703
    حصاد الموسم الرياضي للعام 2006على الساحتين العربية والدولية
    صنعاء – سبأنت: تقرير :عبدالحميد المساجدي
    شهدت الساحة العربية والعالمية هذا العام عدد من الاحداث البارزة والمثيرة أهمها فوز المنتخب الايطالي ببطولة كأس العالم لكرة القدم التي استضافتها ألمانيا وصعد اليها المنتخبان العربيان تونس والسعودية ،بالاضافة الى تتويج المنتخب المصري ببطولة كأس الامم الافريقية لكرة القدم ،واستضافة العاصمة القطرية الدوحة لدورة الالعاب الاسيوية الخامسة عشرة كأول مدينة عربية تستضيف هذا الحدث.
    ففي أوائل العام الحالي استضافت مصر للمرة الرابعة في تاريخها بطولة الامم الافريقية الخامسة والعشرين لكرة القدم والتي استطاع المنتخب المصري أن يحرز لقبها للمرة الخامسة في تاريخه ، بفوزه في مباراة النهائي على منتخب كوت ديفوار بركلات الترجيح بنتيجة 4/ 2 .
    والى الوجه المشرق للتواجد العربي على المستوى القاري فقد برهن فريق الاهلي المصري تسيد الكرة العربية على القارة السمراء بعدما حافظ على لقبه في بطولة دوري ابطال افريقيا لكرة القدم.
    وتوج الفريق الاهلي المصري بطلا لدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم للموسم الثاني على التوالي بعدما تغلب على الصفاقسي التونسي في عقر داره 1/صفر في إياب الدور النهائي للبطولة.
    وبدا الفريق المصري في طريقه الى فقدان لقبه والتنازل عن عرشه لصالح الفريق التونسي بعدما تعادل الفريقان ايجابيا بهدف لكل منهما في مبارة الذهاب التي اقيمت في القاهرة،ولكن الفريق المصري الملقب بنادي القرن تشبث بحظوظه حتى اللحظات الاخيرة من مباراة الاياب التي اقيمت على ارض الفريق التونسي ، الذي وقف مذهولا أمام الهدف الذي أحرزه نجم الاهلي المصري اللاعب محمد أبو تريكة الذي أسكن الكرة في شباك حارس مرمى الصفاقسي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة لينتزع الاهلي لقب البطولة للموسم الثاني على التوالي.
    وكان التعادل السلبي كافيا ليتوج الصفاقسي باللقب للمرة الاولى في تاريخه من خلال تطبيق قاعدة احتساب الهدف خارج الملعب بهدفين في حالة التعادل في نتيجة المباراتين.
    وعوض فريق النجم الساحلي التونسي اخفاق مواطنه الصفاقسي في دوري الابطال ، وتوج بطلا لكأس الاتحاد الافريقي للمرة الثالثة في تاريخه بعد انجاز سنتين 1995 و 1999 بعدما انتهت مبارة الإياب بالتعادل السلبي امام الفريق المغربي الجيش الملكي والتي جرت في الملعب الاولمبي بسوسة.
    وبفوز النجم الساحلي بكأس الاتحاد الافريقي متفوقا على الفريق المغربي الجيش الملكي وتتويج شقيقه الاهلي المصري بطلا لدوري ابطال افريقيا أكدت الفرق العربية حضورها المتميز و المشرف بسيطرتها على ابرز المنافسات الكروية في القارة السمراء.
    وأحرز فريق الرجاء البيضاوي المغربي لقب بطولة دوري ابطال العرب لكرة القدم بعد فوزه على فريق انبي المصري 3-1 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة للدور النهائي.
    وتغلب الرجاء على ضيفه انبي المصري بهدف نظيف في مباراة العودة والتي اقيمت على ملعب استاد محمد الخامس بالدار البيضاء ، بعد ان فاز على انبي في القاهرة في مباراة الذهاب بهدفين مقابل هدف.
    وفي القارة الصفراء فقدت تنازلت الفرق العربية عن لقب بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم الذي ذهب هذا العام الى خزائن فريق تشونبك هيونداي موتورز من كوريا الجنوبية اثر تغلبه على فريق الكرامة السوري في مجموع لقاءي الذهاب والاياب بنتيجة 3/ 2.
    واحرز الفريق الكوري لقب النسخة الرابعة من البطولة رغم هزيمته أمام مضيفه الكرامة السوري 1/2 في إياب الدور النهائي وذلك لان تشونبك كان فاز على أرضه 2/صفر ذهابا.
    وأحرز فريق العين الاماراتي لقب النسخة الاولى فيما أحرز فريق الاتحاد السعودي لقب النسختين الثانية والثالثة.
    وعلى عكس ماحدث في بطولة دوري الابطال فان الفرق العربية أحكمت سيطرتها في بطولة كأس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم.
    وتوج فريق الفيصلي الاردني بطلا للنسخة الثالثة لكأس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم بالرغم من الخسارة امام مستضيفه نادي المحرق البحريني في لقاء الاياب الذي جمع الفريقين على ستاد البحرين الوطني وبنتجة (4 /2) حيث ساهمت نتيجة الذهاب والفوز الكبير للفريق الاردني وبثلاثية نظيفة على شقيقه المحرق البحريني بعمان من حفاظ نادي الفيصلي على لقبه للمرة الثانية على التوالي.
    وأحرز منتخب كوريا الشمالية لقب بطولة شباب أسيا الرابعة والثلاثون التي اقيمت في الهند بعد تغلبه في المباراة النهائية على نظيره منتخب اليابان بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والأضافي بهدف واحد لكل منهما في المباراة.
    وحصل منتخب كوريا الجنوبية على المركز الثالث بفوزه على منتخب الأردن بهدفين دون مقابل في المباراة التي سبقت المباراة النهائية.
    وقد ترشحت الفرق الأربعة الأولى (كوريا الشمالية, اليابان, كوريا الجنوبية, الأردن) الى نهائيات كأس العالم للشباب التي ستقام في كندا العام المقبل.
    وفاز اللاعب القطري خلفان إبراهيم خلفان بجائزة أفضل لاعب في القارة الآسيوية لموسم 2006 مفجرا المفاجأة أمام الجميع بعد منافسة حامية بينه وبين السعودي محمد الشلهوب والكويتي بدر المطوع .
    وأعلن الاتحاد الآسيوي فوز خلفان في الحفل الذي أقامه في العاصمة الإماراتية أبوظبي ليسلم رئيس الاتحاد الدولي جوزيف بلاتر ورئيس الاتحاد الآسيوي القطري محمد بن همام جائزة الأفضلية الآسيوية للاعب القطري خلفان إبراهيم خلفان .
    هذا وقد فاز بالمركز الثاني اللاعب الدولي السعودي محمد الشلهوب ، أما في المركز الثالث فقد حل اللاعب الكويتي بدر المطوع لاعب منتخب الكويت ونادي القادسية الكويتي.
    وفاز الكوري الشمالي كيم كوم ايل بجائزة أفضل لاعب ناشئ في آسيا للعام 2006 , ونالت الصينية ما زياو زو جائزة أفضل لاعبة آسيوية بهذا العام.
    أما جائزة أفضل لاعب كرة صالات فقد فاز به اللاعب الياباني كينيتشيرو كوغوري، وفاز منتخب بلاده لكرة الصالات بجائزة أفضل منتخب لكرة الصالات في آسيا للعام 2006 بعد منافسة من منتخبات كل من : إيران وقرغيزستان و أوزباكستان .
    وفاز منتخب السيدات الكوري الشمالي لكرة القدم بجائزة أفضل منتخب سيدات في آسيا للعام 2006 بعد منافسة مع منتخبات استراليا والصين واليابان .
    كما فاز منتخب استراليا أحد ممثلي القارة في المونديال الأخير بجائزة أفضل منتخب آسيوي بعد منافسة قوية من ممثلي آسيا في المونديال السعودية واليابان وإيران وكوريا الجنوبية .
    وفاز فريق تشونبوك الكوري الجنوبي حامل لقب دوري أبطال آسيا 2006 بجائزة أفضل فريق للعام 2006 بعد منافسة من الكرامة السوري والقادسية الكويتي وأولسان الكوري .
    وفاز الإتحاد الكوري الشمالي لكرة القدم بجائزة أفضل اتحاد أهلي في آسيا للعام 2006 بعد منافسة من الإتحادين الأسترالي والصيني .
    في الوقت نفسه فازت كوريا الجنوبية بجائزة اللعب النظيف بعد منافسة من الصين واليابان .
    وفاز المنتخب القطري الاولمبي لكرة القدم بذهبية كرة القدم في دورة الألعاب الاسيوية الخامسة عشرة بفوزه في المبارة النهائية على المنتخب العراقي الذي نال الميدالية الفضية والمركز الثاني ، وحصل المنتخب الايراني على المركز الثالث والميدالية البرونزية بفوزه في مباراة تحديد المركز الثالث على المنتخب الكوري الجنوبي الذي كان ابرز المرشحين للفوز باللقب.
    وتخطت فيها الدول العربية للمرة الاولى في الدورات الاولمبية الاسيوية حاجز المائة ميدالية في مختلف المعادن بعد ان جمعت 111 ميدالية في البطولة محققة بذلك اكثر من ضعف ما حققته في الدورة السابقة التي استضافتها مدينة بوسان الكورية قبل اربع سنوات حيث حصدت 53 ميدالية فقط.
    وتوزعت الميداليات العربية على 37 ذهبيه .. و37 فضيه .. و37 برونزيه.
    وجمعت الدول العربية 15 ذهبية من اصل 37 في العاب القوى..تلتها 5 ميداليات ذهبية في الفروسية، و4 في كمال الاجسام ، و3 في الرماية وذهبيتين في كل من الكاراتيه والتايكواندو والبولينغ ، وواحدة في كل من السباحة واليد وكرة القدم ورفع الاثقال.
    وتصدرت قطر الدولة المضيفة ترتيب الدول العربية برصيد 9 ذهبيات و11 فضية و11 برونزيه..تلتها السعودية في المركز الثاني برصيد 8 ذهبيات و6 برونزيات..وجاءت البحرين بالمركز الثالث برصيد 7 ذهبيات و10 فضيات و4 برونزيات .
    وكان الاردن الدولة العربية الابرز في الالعاب القتالية /التايكواندو والكاراتيه/ حيث حقق ثمان ميداليات توزعت بين ذهبية وثلاث فضيات واربع برونزيات.
    يشار الى ان الاردن احتل المركز 25 في الترتيب العام بين الدول المشاركة في الدورة الحالية والتي بلغ عددها 45 .. فيما احتل المركز 35 خلال النسخة الرابعة عشرة التي اقيمت في بوسان عام 2002 حيث أحرز خلالها ميداليتين برونزيتين فقط.
    وفي الكرة الطائرة فقد توج المنتخب التونسي للكرة الطائرة بطلا للعرب اثر فوزه في نهائي البطولة العربية التي اقيمت في البحرين على نظيره السعودي بثلاثة أشواط مقابل شوط واحد .
    وفي الوقت الذي حصل فيه المنتخب التونسي على اللقب والمنتخب السعودي على الوصافة حصل المنتخب الجزائري على المركز الثالث اثر فوزه في لقاء تحديد المركزين الثالث والرابع على منظم البطولة المنتخب البحريني الذي نال المركز الرابع عربيا .
    وتوج المنتخب الكويتي لكرة اليد بطلا لبطولة كاس اسيا ال12 لكرة اليد التي اقيمت فعالياتها بالعاصمة التايلندية بانكوك بعد فوزه في المباراة النهائية على منتخب كوريا الجنوبية بنتيجة 33 هدفا مقابل 30 هدفا.
    وبذلك يضيف المنتخب الكويتي انجازه الثاني في البطولة بعد تاهله لكاس العالم لكرة اليد 2007 بالمانيا اضافة الى احرازه لقب البطولة للمرة الثالثة على التوالي والرابعة في تاريخه.
    ورغم تعددت الاحداث الرياضية الكبيرة التي شهدها العالم في هذا العام الا ان تتويج المنتخب الايطالي لكرة القدم بلقب بطولة كأس العالم 2006 التي استضافتها المانيا يبقى هو الابرز هذا العام على الساحة العالمية.
    وأحرز الازوري اللقب بفوزه على نظيره الفرنسي بضربات الترجيح في المباراة النهائية التي اقيمت على الاستاد الاولمبي بالعاصمة الالمانية برلين اثر انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي بالتعادل 1/1 .
    وخرج المنتخب البرازيلي المرشح الاقوى للفوز باللقب صفر اليدين من البطولة بالهزيمة أمام نظيره الفرنسي في دور الثمانية كما أطاح المنتخب الالماني في نفس الدور بنظيره الارجنتيني بضربات الترجيح التي لم تتسبب من قبل في خروج الاخير من كأس العالم على مدار تاريخ البطولة.
    ولم يترك المنتخب الانجليزي أيضا بصمة حقيقية له في هذه البطولة حيث ودعها في دور الثمانية بالهزيمة أمام المنتخب البرتغالي بضربات الترجيح في مباراة شهدت طرد المهاجم الانجليزي الشاب واين روني.
    وكانت هذه المباراة هي الاخيرة لديفيد بيكهام كقائد للمنتخب الانجليزي وربما كلاعب ضمن صفوف الفريق حيث لم يستدعه المدير الفني الجديد للفريق ستيف ماكلارين منذ أن تولى مسئولية تدريب الفريق خلفا للسويدي زفن جوران إريكسون.
    وفاجأ المنتخب الالماني الجميع بتقديم أفضل عروض في البطولة بين المنتخبات ال32 المشاركة في النهائيات لينهي مسيرته في البطولة باحتلال المركز الثالث بعد أن سقط في الدور قبل النهائي أمام نظيره الايطالي بهدفين في اللحظات الاخيرة من الوقت الاضافي للمباراة.
    واستمتعت ألمانيا بنصر آخر وهو التنظيم الناجح للبطولة حيث تحولت شوارعها إلى احتفالية رائعة للجماهير من مختلف الجنسيات وهي الاجواء التي افتقدتها إيطالياخلال دورة الالعاب الاولمبية الشتوية التي فازت بها ألمانيا حيث تصدرت جدول الميداليات.
    وإذا كان المنتخب الانجليزي قد سقط في دور الثمانية بكأس العالم، فإن الاندية الانجليزية نجحت في الوصول قبله إلى نهائي البطولتين الاوروبيتين للاندية ولكنها لم تحرز اللقبين.
    وخسر فريق أرسنال الانجليزي في نهائي دوري أبطال أوروبا أمام فريق برشلونة الاسباني 1/ 2 في حين مني فريق ميدلسبره بهزيمة ثقيلة بأربعة أهداف دون رد أمام فريق أشبيلية الاسباني في نهائي كأس الاتحاد الاوروبي.
    وحصل اللاعب الإيطالي فابيو كانافارو علي جائزة أفضل لاعب في العالم لعام 2006 في الحفل الذي أقامه الإتحاد الدولي لكرة القدم /الفيفا/وقد نال المركز الثاني اللاعب الفرنسي زين الدين زيدان وقد حقق المركز الثالث اللاعب البرازيلي رونالدينهو .
    وفاز المنتخب البرازيلي بجائزة أفضل منتخب في العالم لهذا العام حيث يتصدر التصنيف العالمي لمنتخبات كرة القدم للعام الخامس على التوالي.
    كما فاز المنتخبين البرازيلي والأسباني بجائزة اللعب النظيف وذلك بعد مبارياتهم الأخيرة في كأس العالم لكرة القدم التي أقيمت في ألمانيا هذا العام 2006.
    اما جائزة الحذاء الذهبي فقد نالها المهاجم الألماني ميروسلاف كلوزه، وحصل علي الحذاء الفضي الأرجنتيني هيرنان كريسبو ، وقد نال الحذاء البرونزي البرازيلي رونالدو ، وذلك عن تهديفهم في بطولة كأس العالم .
    أما عن جائزات السيدات فقد نالت البرازيلية مارتا جائزة أفضل لاعبه في العالم ، ونالت المركز الثاني الأمريكية كريستين ليلي ، ونالت المركز الثالث الألمانية رينات لينغور.
    وعلى الصعيد الالمبي العالمي فقد استضافت مدينة تولاينو الايطالية دورة الالعاب الاولمبية الشتوية ولكن معظم مسابقات الدورة أقيمت على ملاعب بها العديد من المدرجات الخالية من الجماهير، فافتقدت الدورة للاجواء التي سيطرت على كأس العالم لكرة القدم بألمانيا.
    واستحوذت ألمانيا على صدارة جدول ميداليات الدورة مجددا برصيد 11 ميدالية ذهبية و12 فضية وست برونزيات متفوقة على الولايات المتحدة التي أحرزت تسع ذهبيات ومثلها من الفضيات وسبع برونزيات والنمسا التي أحرزت تسع ذهبيات وسبع فضيات ومثلها من البرونزيات.
    وفي عالم التنس واصل السويسري روجيه فيدرر هيمنته على تنس الرجال حيث أحرز ألقاب ثلاث من بطولات "جراند سلام" الاربع الكبرى في موسم 2006 وهي إنجلترا المفتوحة /ويمبلدون/وأمريكا المفتوحة /فلاشينج ميدوز/ وأستراليا المفتوحة.
    ولكن فيدرر المصنف الاول على العالم فشل في الفوز بلقب البطولة الرابعة حيث سقط في المباراة النهائية لبطولة فرنسا المفتوحة /رولان جاروس/أمام منافسه العنيد الاسباني رافاييل نادال المصنف الثاني على العالم.
    وفي تنس السيدات فازت الفرنسية إيميلي موريسمو بلقبي أستراليا المفتوحة وويمبلدون.
    وفي بطولة فورمولا-1 للسيارات، حافظ الاسباني فيرناندو ألونسو سائق رينو على لقب بطولة العالم /الجائزة الكبرى/ وأحرز اللقب للعام الثاني على التوالي بعد منافسة شرسة مع الالماني مايكل شوماخر بطل العالم سبع مرات سابقة والذي أعلن اعتزاله بنهاية موسم 2006.
    ومازال شوماخر هو أكثر السائقين نجاحا في عالم فورمولا-1 حيث أحرز لقب العالم سبع مرات سابقة وفاز خلال مسيرته الحافلة بالانجازات والارقام القياسية بألقاب 91 سباقا.
    وسيشهد عام 2007 العديد من البطولات وعلى رأسها بطولات العالم لالعاب القوى في أوساكا باليابان والسباحة في ملبورن بأستراليا والتزلج الالبي في آري بالسويد.
    ونيوزيلندا هي المرشح الاقوى للفوز بلقب كأس العالم للهوكي المقرر إقامتها بفرنسا، وستقام فعاليات بطولة كأس العالم للكريكيت في جزر الانديز الغربية.
    أما أبرز الاحداث العالمية لكرة القدم في عام 2007 فتتضمن بطولة كأس العالم للسيدات في الصين وكأس أمم أمريكا الجنوبية /كوبا أمريكا/ في فنزويلا.
    وسيشهد العام القادم اقامة بطولة الامم الاسيوية لكرة القدم 2007 التي تستضيفها لاول مرة في تاريخ البطولة أربع دول وهي ماليزيا وتايلاند وفيتنام واندونيسيا ، وتأهلت اليها ستة منتخبات عربية وهي السعودية والبحرين وعمان وقطر والامارات والعراق.
    وتستضيف دولة الامارات العربية المتحدة أوائل العام 2007 دورة الخليج العربية الثامنة عشرة لكرة القدم والالعاب المصاحبة لها /خليجي18 /والتي يشترك فيها منتخب بلادنا لكرة القدم للمرة الثالثة في تاريخه.
    المصدر: سبأ
     

مشاركة هذه الصفحة