القط حيوان لا يقبل الحصار !!

الكاتب : ابن عُباد   المشاهدات : 403   الردود : 2    ‏2006-12-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-12-23
  1. ابن عُباد

    ابن عُباد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-04
    المشاركات:
    22,761
    الإعجاب :
    1
    القط حيوان أليف ، يؤنس ويستأنس ويألف ويؤلف وله علاقة قوية ببني البشر
    هذا الحيوان الأليف الوديع يخبئ أظافره في جيوب مخالبه الناعمة
    تماماً كما نخبئ سيوفنا في الأغماد
    الفرق بيننا وبين هذا الحيوان الجميل أنه يخرج أسلحته عند شعوره بالخطر بل ويهاجم لمجرد ذلك الشعور !!
    واعتقد انه قد سبق الأمريكان إلى العمل بمبدأ الضربة "الإستباقية "


    نباهة القط شيء مُلهم ومُلفت للنظر !!

    بحيث
    لو أغلقت عليه المنافذ والأبواب واستشعر أنه في حصار ، حتى وان كنت لا تقصد حصره أو أذيته
    فإنه يبادر إلى مهاجمتك فوراً ولن يتوقف هذا الهجوم إلا عند ما تفتح له ثغرة أو منفذ للهرب !!
    أليس جدير بهذا الحيوان أن يكون معلم لنا ؟

    كم حوصرنا ؟ وكم ضيق علينا في حرياتنا وفي أرزاقنا
    كم ظالم في حياتنا منعنا من الصراخ !! منعنا من التأوه !! منعنا من الشكوى والتذمر من الظلم !!
    ومع ذلك ننتظر المخلص !! أو ننتظر أن يكشف الجدار عن ثغرة لنهرب !!
    أين مخالبنا ؟ أين المواء حتى ؟ ألا نُجيد حتى المواء أو العواء !!
    أعجزنا أن نتعلم من القطط !!؟

    أعذروني فقد اكتشفت ظلم يقع علينا جميعا وأريدكم أن تستشعرون ذلك
    تلفت حولك لتشعر بالظلم ، كم تقدم وكم تأخذ ؟ كم يؤخذ منك وكم يعطى لك ؟
    أدركت لاحقاً أني عشت معظم عمري ازدري القطط
    أما الآن فسأظل أغبطها ما بقيت حي ..


    مع خالص تحيتي ....
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-12-23
  3. العمراوي

    العمراوي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-24
    المشاركات:
    7,510
    الإعجاب :
    4
    كلام جميل أخي ابن عباد ...


    فالنتعلم من القطط ,,, لعلنا يوما نتخلص من الحصار ...
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-12-23
  5. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    الكثير من الحيوانات والحشراتُ تضربُ أمثالاً كثيره في فطرة العمل مع مقتضيات الظروف كما وهبها الله لكلٌ مخلوق على حِده ..

    وربما هنا القطط تحملُ هذا البعد الجميل والذي فصلٌته أناملكَ كماهي .. فالقطط تبقى لها دورها في الدفاع عن نفسها .. فهي لاتملكُ عقلاً تفكرُ به .. وحدود رؤيتها للأمور محدود .. لذلك فقد لاتكترث للعواقب كثيراً ولاتحسبها جيداً ..

    ليس كالإنسان الذي يضربُ أخماس وأسداس .. ومع ذلك يخطيء في حسبتهُ .. ويُصبح القط المغامر أفضل منهُ ..

    حيوانات مثل "الدلافين و الجمال" .. وحشرات مثل "النمل" .. تضرب الكثير من الأمثله الربانيه السماويه ..

    لكَ الشكر والعرفان أخي الغالي إبن عباد ..

    والأخوٌه الخالصه .. عيار24 ..

    أسمى آيات التقدير
     

مشاركة هذه الصفحة