الأمطار والفيضانات تقاتل مع المحـــــــــاكم الإسلاميّـــــــــة

الكاتب : salem yami   المشاهدات : 301   الردود : 2    ‏2006-12-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-12-05
  1. salem yami

    salem yami عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-03
    المشاركات:
    2,198
    الإعجاب :
    0
    الأمطار والفيضانات تقاتل مع المحـــــــــاكم الإسلاميّـــــــــة

    ذكر محللون عسكريون أن الأمطار والفيضانات تعد بمثابة سلاح فعّال في يد القوات التابعة لاتحاد المحاكم الصومالية في معاركه
    ضد قوات الحكومية والإثيوبية قد يساعدها على بسط كامل سيطرتها على الصومال، ويعرقل أي هجوم محتمل للقوات الإثيوبية.

    وتشير المصادر نفسها إلى أن :"الأمطار الغزيرة التي بدأت في الهطول مع حلول الخريف، وينتظر أن تستمر حتى منتصف يناير المقبل
    تُعَدّ "عاملاً أساسيًّا" في قدرة المحاكم على توسيع نطاق سيطرتها وسقوط مدن إستراتيجية في قبضتها.

    هذا وقد نجحت المحاكم في الأشهر القليلة الماضية في السيطرة على مدن "كيسمايو، وساكو، وعبد واق، ودين سور"،
    وتتقدم باتجاه مدن أخرى مثل "بارطيري".

    وأرجعت مصادر نجاح التوسعات الأخيرة للمحاكم الإسلامية إلى: "أنها تستفيد من موسم الخريف والأمطار الغزيرة والفيضانات بتحركاتها العسكرية،
    حيث لا تستخدم الآليات العسكرية الثقيلة، بعكس القوات الصومالية الإثيوبية التي تتحرك بواسطة آليات ثقيلة تعيق حركتها الأمطار الغزيرة".

    وأوضحت المصادر أن: "قوات المحاكم تصل إلى المدن سيرًا على الأقدام وبملابس مدنية عادية مما يعطيها خفة في الحركة،
    فضلاً عن الدعم الذي تحظى به المحاكم من قبل الأهالي والمليشيات المحلية".

    أما القوات الإثيوبية فتجد مشكلة كبيرة في الحركة والوصول لأهدافها؛ بسبب اعتمادها الأساسي على المعدات الثقيلة،
    مشيرًا إلى أن الوضع العسكري سوف يكون في صالح ميليشيات المحاكم الإسلامية، حتى انحسار موسم الأمطار في الفيضانات منتصف يناير المقبل.

    وحول الأهمية الإستراتيجية لتوسعات المحاكم الأخيرة قالت المصادر: "سيطرة المحاكم الإسلامية على بعض المدن في الآونة الأخيرة
    مثل مدينة دين سور تُعَدّ بمثابة إحكام قبضتها على منافذ مهمة لمدينة بيدوا، وبالتالي حصارها من جهة الجنوب".

    وتابعت المصادر: "تفرض المحاكم الآن حصارًا من الجهتين الجنوبية والشرقية لبيدوا وتمنع وصول الإمدادات وخاصة المواد البترولية، ولم يبقَ سوى
    منفذ وحيد يربط المدينة بالحدود الإثيوبية من جهة الغرب"، وأنه لم يبق أمام قوات المحاكم سوى السيطرة على مدينة بيدوا مقر الحكومة الصومالية.

    وكشفت مصادر مقربة من الحكومة الصومالية أنها تخطط بدعم من إثيوبيا، لاستعادة السيطرة على مدينة دين سور، وأوضح
    رئيس محكمة البيان الإسلامية التابعة لاتحاد المحاكم الشيخ محمد إبراهيم بلال لمحطة الإذاعية المحلية "هون أفريك" أن الأهالي في مدينة دين سور
    اختاروا حكم المحاكم الإسلامية ولم يكن هناك قتال وتمت سيطرة المحاكم علي المدينة بهدوء.




    --------------------------------------------------------------------------------

    --------------------------------------------------------------------------------


    الله أكبر ولله الحمد
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-12-05
  3. ناصر البنا

    ناصر البنا شاعـر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-11
    المشاركات:
    7,641
    الإعجاب :
    0
    الله اكبر
    ولله الحمد
    اللهم انصر المجاهدين بنصرك الذي لايضام وقوتك التي لاتهزم
    مشكور اخي سالم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-12-05
  5. salem yami

    salem yami عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-03
    المشاركات:
    2,198
    الإعجاب :
    0
    الشكر لله اخي الشاعر
     

مشاركة هذه الصفحة