(رحلة أفلا تتفكرون؟!)

الكاتب : محمد علي   المشاهدات : 760   الردود : 11    ‏2006-12-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-12-04
  1. محمد علي

    محمد علي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-14
    المشاركات:
    21,727
    الإعجاب :
    0
    (رحلة أفلا تتفكرون؟!)


    دقت أجراس الساعة معلنة حاجة مريض الغرفة رقم واحد لمساعدتنا..

    قرأت جزءً من ملفه قبل لحظات.. نهضت بتثاقل غريب ..

    والرهبة من المواجهة .. والخوف من هول المنظر..

    إلهي كم هو صعب هذا الموقف .. أمشي وأستشعر نبضات قلبي

    مع كل خطوة .. أجر قدمي بعنف لأنه الواجب الذي يدعوني لذلك..

    وحين رأيت تلك الجثة على الفراش.. تراود لذهني الكثير من الصور ..

    لكن الأنا بداخلي كانت تستغيث بشدة .. طغت على كل الصور اللا نهائية..

    كان صوت الأنانية يدعو باستماتة في قلبي (( إلهي جسدي ضعيف, عملي

    زهيد, وسيئاتي لا تحصى..إلهي لكنك أرحم الراحمين.. إلهي لا طاقة لي بما

    أرى.. ولا جزء بمساحة رأس الد***.. إلهي لم أعصيك قاصدة..

    ولم أرتكب ذنوبي متعمدة.. إلهي .. إلهي)) لم تتوقف استغاثاتي في قلبي..

    لأول مرة في حياتي أشعر معنى العذاب حرقاً .. وتراودت لذهني آيات كثيرة((كلما سألها خزنتها هل امتلأتِ تقول هل من مزيد ))


    نعم رأيت كيف يتحول الرجل القوي إلى جسد نضج من حرارة اللهب..

    رأيت كيف يمكن لمادة البنزين السائلة أن تتفاعل مع عود الثقاب

    على البشرة الآدمية.. هو أبسط ما قد تفعله تلك النار الحامية ..

    التي أعدت لمن يتجاهل أوامر المولى عز وجل((ترمي بشرر كالقصر))..

    ((اللهم لا تجعلني أعبدك خوفاً من نارك.. إنما طمعاً في قربك ورضاك))

    حروق الدرجة الثانية والثالثة على أكبر مساحة من الجسد..

    كيف يحترق الجلد ليكشف ما تحته من عظام.. والدم لا يمكنه أن يتوقف

    لأن الأوردة قد حرقت امتداداتها من الطرف الآخر.. تجاهلت كل عواطفي..

    ((شعرت أنني قاسية))لما لم أنهار.. لم لم أسقط.. كنت أقوى..

    نعم قمت بتضميد حروقه وغسلها كمساعدة للممرضة المناوبة..

    رفعت أشلاء جثته الأربعينية بغرض تغيير الملايات الملطخة

    بالدم بأخرى بيضاء .. عندما توقفت أنات الرجل وصرخاته ..

    عرفت أننا انتهينا من تضميد كامل جسده .. بقي رأسه المتورم بشدة

    واحمرار.. نتيجة تجمع سوائل جسمه تحت الجلد كرد فعل طبيعي للجسد..

    كان لا يمكنه فتح عينيه لضخامة جفنيه .. كنت مقتنعة تماماً أن ما أراه

    لا يشبه أبداً الشخص ذاته قبل هذا الحادث.. في النهاية خلد المريض للنوم..

    لكن أوردته المحروقة لم تنم.. بل استمرت تنزف.. واستمر العمل لمقاومة

    هذا النزف حتى آخر ساعة من الدوام المفروض ..

    أي للساعة التاسعة منه.. لكن الشيء الأكثر إبهاراً أن يبدأ المريض

    بالتحسن.. ويفتح جزءً من عينيه لينظر إلينا .. كانت لحظة مختلفة..

    وكأنها اليد التي تربت بالتشجيع لمجهودنا الذي لا يذكر من أجل تقديم

    الأفضل.. ويظل مشواري حافلاً بما سأرى.. فلست سوى بذرة لتوها بدأت تتبرعم!


    ((إلهي أسألك العفو والعافية))
    ((ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا برحمتك عذاب النار))
    ..................................................






























    http://www.azhar-bader.com/missflowers/page_5.html

    منقول للعبره
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-12-04
  3. محمد علي

    محمد علي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-14
    المشاركات:
    21,727
    الإعجاب :
    0
    يعني أكن اكتب مواضيع تافهه أخرج على شان تردوا لأننا بين أكتب لناس مثقفين
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-12-04
  5. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيرا اخي .. المدوفر ...


    جزاك ليس منا بل من رب العباد .. وهو محفوظ عنده ..


    لا تيأس ..
    وأستمر ..


    .. هو الشيطان .. يضيق عللينا و و يضيف لنا العقابات ..


    أشحذ همتك .. و أانعش نيتك ..

    و الله ولي التوفيق ...


    لا تيأس ..


    .. كان الله بعونك ..
    و حفظك الله لنا ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-12-04
  7. محمد علي

    محمد علي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-14
    المشاركات:
    21,727
    الإعجاب :
    0
    ياسلام على الكلام و الله غسلتي قلبي

    بس و الله لولا الله و إحتساب الأجر و المثوبه ما نقلت لكم
    مشكوره أختي اليمنيه على المرور
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-12-04
  9. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    عشت مع كل كلمة وكل لحظة عاشتها الممرضة ..
    وهي تجربة يبدو أنها حقيقية ..
    وما ملأني سعادة هو امتلاء قلب الممرضة بالإيمان والتفكر وامتلاء قلب المريض بالأمل والتشبث بالدنيا والعرفان بالجميل .
    قليلون جداً من يعتبرون لمصاب الآخر !!
    ولكن القلوب الحية تحركها حتى نسمات الهواء ..

    بارك الله فيك يا مدوفر على جميل النقل ..
    وأنت كالنحلة لا تقع إلا على الشهد ..

    شكراً لك من أعماقي ..
    :)

    والسلام عليكم ..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-12-04
  11. web.star

    web.star قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-08
    المشاركات:
    5,823
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز

    موضوع صراحة جميل

    ونقل اجمل

    سلمت يمناك وجزيت الجنة
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-12-04
  13. محمد علي

    محمد علي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-14
    المشاركات:
    21,727
    الإعجاب :
    0

    صحيح هذا الكلام بعدين ايش من ممرضه دقيقه اسير أقراه ههههههههههههه

    الله يبارك فيه و الشكر لك موصول
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-12-04
  15. محمد علي

    محمد علي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-14
    المشاركات:
    21,727
    الإعجاب :
    0
    و إياكم بأذن الله
    و أنت الأجمل بردك مشكور على المرور
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-12-04
  17. YeMeNiA_4_EvEr

    YeMeNiA_4_EvEr قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-01-14
    المشاركات:
    43,039
    الإعجاب :
    0
    نقل موفق ... وجزاك الله كل خير:)
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-12-04
  19. محمد علي

    محمد علي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-14
    المشاركات:
    21,727
    الإعجاب :
    0
    و أياكم
    مشكوره على المرور
     

مشاركة هذه الصفحة