هل اندماج اليمن الكامل الى مجلس التعاون حاليا في مصلحة اليمن ودول الخليج

الكاتب : امير يافع   المشاهدات : 511   الردود : 3    ‏2006-11-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-11-27
  1. امير يافع

    امير يافع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-04-16
    المشاركات:
    813
    الإعجاب :
    0
    للاجابة على هذا السؤال فان هناك كثير من الاسباب الواقعية التي تجعل من الاندماج الكامل للجمهورية اليمنية في مجلس التعاون امر ا ليس من مصلحتها ولا مصلحة دول الخليج ،ان هناك الكثير من الجوانب المنطقية التي تجعل من اندماج اليمن الكامل في مجلس التعاون شبه مستحيل لاسباب اقتصادية وسياسية واجتماعية، ومن وجهة نظري ان الاندماج الجزئي المرحلي هو الحل لهذه المشكلة ، اما الاندماج المباشر والكامل فلن يكون في مصلحة اليمن قبل ان لا يكون في مصلحة دول الخليج.
    ان اليمن بحاجة الى مرور وقت طويل لاصلاح اوضاعها الاقتصادية والادارية قبل ان تفكر في عملية الاندماج، واليمن ليس كما يعتقد البعض دولة فقيرة جدا بل ان مشكلتها سؤ الادارة على المستويين المالي والاداري في الهيكل الحكومي وتفشي الفساد والمحسوبيات في هذا الجهاز بشكل ادى الى ارتفاع نسبة الفقر في اليمن الى حدود غير مسبوقة، بل ادى الى ارتفاع نسبة البطالة الى 40% بين السكان، وهذا الوضع لايشجع ابدا بفتح الابواب على مصراعيها امام اليمنيين للدخول الى مجلس التعاون، لان ذلك يعني هجرة جماعية لملايين اليمنيين الى دول الخليج مما سيؤدي ذلك الى احداث ارباك كبير جدا لهذه الدول والتي لديها مشكلات متعددة في هذا الجانب تتمثل في معالجتها لعمليات التوطين في القطاع الحكومي والخاص، اضافة الى مشكلة العمالة الوافدة غير القانونية وغيرها من المشاكل التي سوف تزيدها هجرة اليمنيين اليها تعقيدا.
    الامر الاخر ان الاندماج الكامل لليمن في المجلس سوف يعطي الفرصة لرؤوس الاموال اليمنية للهروب من اليمن الى دول الخليج وليس العكس كما يعتقد البعض لان البيئة الاستثمارية في مجلس التعاون والقوانين المنظمة لها هي بيئة مثالية لجذب رؤوس الاموال اليمنية بعكس البيئة الاستثمارية لليمن التي تعتبر بيئة طاردة للاستثمار برغم القوانين المنظمة لعمليات الاستثمار الا انها بسبب الفوضى والفساد الاداري والمالي تعتبر حبرا على ورق، ولهذا السبب فان كثير من المستثمرين الخليجيين لايرحبون بعملية الاستثمار في اليمن بالرغم من السماح لهم بذلك وتشجيعهم من خلال القوانين المنظمة للاستثمار الا ان الواقع خلاف ذلك تماما، بل ان الامر وصل الى ان اصحاب رؤوس الاموال من ابناء اليمن المقيمين في دول الخليج او في الدول الغربية لايجدون في البيئة الاستثمارية لليمن مايشجعهم على المغامرة بالاستثمار في بلدهم، وهذا هو الجانب السلبي الذي سوف تتاثر به اليمن اذا فتحت الابواب امام المستثمرين اليمنيين للدخول الى دول الخليج.
    اما العمالة اليمنية فان دول الخليج ليس في حاجة اليها حاليا بسبب الاعتماد على العمالة الوافدة والمؤهله والرخيصة الاجر، وهذا الامر تفتقده اغلب العمالة اليمنية ولن ينجح في الحصول على فرص العمل في الخليج الا العمالة المؤهلة من المهندسين والاطباء واساتذة الجامعات وهذا الامر سوف يسبب مشكلة لليمن لانها سوف تفقد افضل ابنائها الراغبين في الهجرة الى الخليج بسبب سؤ الاوضاع الاقتصادية في اليمن، وبهذا تكون اليمن قد خسرت على كل المستويات.
    لذلك فان اليمن مطالبة بتغييرات هيكلية واسعة لترتيب اوضاعها الداخلية في مجال الادارة الحكومية والقضاء والامن حتى تكون مؤهلة للاندماج في مجلس التعاون لانها سوف تخسر الكثير قبل ان تستفيد من عملية الاندماج، والاندماج الجزئي هو الافضل في هذه الحالة ومن ذلك ان يحصل ابناء اليمن المغتربين في الخليج على بعض التسهيلات في الاقامة وخلافة بسبب وجودهم فترة طويلة جدا وظهور جيلا كامل من ابناء اليمن ولدوا وتربوا في البيئة الخليجية فهؤلاء هم المستفيدون الحقيقيون من الاندماج الجزئي في الوقت الحالي بانتظار ان ترتب اليمن اوضاعها الداخلية حتى لاتفقد ثروتها البشرية والاقتصادية بسبب التسرع في عملية الاندماج، والقضية اننا ننظر بواقعية علمية الى هذه القضية بعيدا عن الاماني الفارغة بسبب الظروف والاوضاع التي تمر بها دول المنطقة ، لذلك فاننا نقدر عملية التباطؤ التي تسير بها عملية اندماج اليمن، بل انا ننظر اليها بانها ضرورية فليس من مصلحة الطرفين في الوقت الحالي التسرع ، وبالنسبة لنا كيمنيين ننظر الى الضغوط التي تمارسها دول الخليج على الحكومة اليمنية من اجل اصلاح اوضاعها الداخلية حتى تكون مؤهلة للاندماج الى المجلس بانها ايجابية جدا وترغم الحكومة اليمنية على عملية الاصلاح باسرع وقت لاننا نعلم اوضاع بلدنا اكثر من غيرنا.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-11-27
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    اما العمالة اليمنية فان دول الخليج ليس في حاجة اليها حاليا بسبب الاعتماد على العمالة الوافدة والمؤهله والرخيصة الاجر، وهذا الامر تفتقده اغلب العمالة اليمنية ولن ينجح في الحصول على فرص العمل في الخليج الا العمالة المؤهلة من المهندسين والاطباء واساتذة الجامعات وهذا الامر سوف يسبب مشكلة لليمن لانها سوف تفقد افضل ابنائها الراغبين في الهجرة الى الخليج بسبب سؤ الاوضاع الاقتصادية في اليمن، وبهذا تكون اليمن قد خسرت على كل المستويات.

    هذا سبب كافي للجواب على سؤالك فسوق العمالة بالخليج اصبح يخضع لاعتبارات لا تتماشى مع ما كان المواطن اليمني يأمل فيه كما كان في حقبتي السبيعينات والثمانينات من القرن الماضي ودول الخليج تعتبر هذا الشيء ورقة تساوم بها دول كثيرة لانها تفتقر للأيدي العاملة الكافية ولديها سوق يستوعب ونرى بأن اليمن اتجاهها الحقيقي ليس الإندماج مع مجلس الخليج وإنما عمل علاقات ذات مصالح مشتركة لتسويق المنتجات اليمنية بالتبادل مع ما يحتاجه السوق اليمني من السلع الخليجية 00

    اليمن يجب ان يكون اتجاهها نحو الغرب والدول ذات الإمكانيات التكنلوجية لاستخراج الثروات الطبيعية الغير مستكشفة0

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-11-27
  5. تفاؤل بعد اليأس

    تفاؤل بعد اليأس عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-04-14
    المشاركات:
    290
    الإعجاب :
    0

    كلام واعصب عليه
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-11-28
  7. امير يافع

    امير يافع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-04-16
    المشاركات:
    813
    الإعجاب :
    0
    شكرا اخي سرحان على مرورك الكريم، وانا اتفق مع رؤيتك في التوجه غربا، ولكن بحدود لان فاتورة الغرب باهضة الثمن ليس في الجانب الاقتصادي بل ايضا في الجانب السيادي، الغرب اليوم ليس ماكان عليه بالامس، وقضية التوازن في العلاقات الخارجية مهمة جدا لان حساباتها تختلف عن قضية القطيعة مع المحيط العربي التي تكشف وضع الدولة خارجيا وتجعلها تستجيب للاملاءات الخارجية ، ومثال ذلك ماحدث لمصر عندما سلمت امريكا مفتاح الحل للقضية الفلسطينية فعبثت امريكا بالدول العربية كلها، ونحن نحتاج لاستمرار العلاقة مع محيطنا العربي لان مستقبل الايام لايبشر بخير والمنطقة فوق بركان قابل للانفجار في اي لحظة ، والغرب في النهايه هو عدونات مهما حاولنا الكذب على انفسنا.
    لك كل التحية والتقدير
     

مشاركة هذه الصفحة