هي بنت من ! هي زوج من ! هي أم من........

الكاتب : معاوية بن اسحاق   المشاهدات : 730   الردود : 1    ‏2006-11-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-11-26
  1. معاوية بن اسحاق

    معاوية بن اسحاق عضو

    التسجيل :
    ‏2006-11-12
    المشاركات:
    79
    الإعجاب :
    0
    بسم الله
    نسب المسيح بنى لمـــــريم سيــــــــرة بقــــيت على طول المدى ذكـــراها

    والمجدُ يُشرق من ثـــــلاث مطــــــــــالع في مهد فاطمةـــما أعـلاهــــا

    هي بنت من؟ هي زوج من؟ هي أم مَن؟ من ذا يداني فـــــي الفـــــــخار أبـــاها

    هي ومضة من نور عين المصطــــــفى هادي الشعوب إذا تـــــروم هُداهـــــا

    هي رحمة للعالمين وكعــــــبة اـــ آمال في الدنيا وفـــــي أُخـــراهـــــا

    من أيقظ الفـــــطر النـيام بروحــــه وكأنه بعـــــد البــلى أحياهـــــــا

    وأعـــاد تاريـخ الحـــياة جديــــدة مثل العـــرايس في جديد حلاهــــــــا

    ولزوج فاطمة بســــورة (هــل أتـى) تاجٌ يفوق الشمس عــــند ضحـــــــاها

    أسد بحصن الله يــرمـــي المــــشكلا ت بصيقلٍ يمحـــو سطـــور دجــــاها

    إيوانه كوخ وكـــــنز ثــــرائـــه سيف غــدا بيمـــــينه تـــــــــياها

    في روض فاطمةٍ نما غـــــصنانِ لــــم ينجبهما فـــي النـــــــــيراتِ سواها

    فأمير قافلة الجـــهاد وقــــطب دا ئرة الوئام والإتــــحاد إبــــــــــناهـــا

    حسن الذي صان الجـــماعة بعــدما أمسى تفرقــــها يحـــل عُـــــراهـــــا
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-11-26
  3. معاوية بن اسحاق

    معاوية بن اسحاق عضو

    التسجيل :
    ‏2006-11-12
    المشاركات:
    79
    الإعجاب :
    0
    بسم الله
    نسب المسيح بنى لمـــــريم سيــــــــرة بقــــيت على طول المدى ذكـــراها

    والمجدُ يُشرق من ثـــــلاث مطــــــــــالع في مهد فاطمةـــما أعـلاهــــا

    هي بنت من؟ هي زوج من؟ هي أم مَن؟ من ذا يداني فـــــي الفـــــــخار أبـــاها

    هي ومضة من نور عين المصطــــــفى هادي الشعوب إذا تـــــروم هُداهـــــا

    هي رحمة للعالمين وكعــــــبة اـــ آمال في الدنيا وفـــــي أُخـــراهـــــا

    من أيقظ الفـــــطر النـيام بروحــــه وكأنه بعـــــد البــلى أحياهـــــــا

    وأعـــاد تاريـخ الحـــياة جديــــدة مثل العـــرايس في جديد حلاهــــــــا

    ولزوج فاطمة بســــورة (هــل أتـى) تاجٌ يفوق الشمس عــــند ضحـــــــاها

    أسد بحصن الله يــرمـــي المــــشكلا ت بصيقلٍ يمحـــو سطـــور دجــــاها

    إيوانه كوخ وكـــــنز ثــــرائـــه سيف غــدا بيمـــــينه تـــــــــياها

    في روض فاطمةٍ نما غـــــصنانِ لــــم ينجبهما فـــي النـــــــــيراتِ سواها

    فأمير قافلة الجـــهاد وقــــطب دا ئرة الوئام والإتــــحاد إبــــــــــناهـــا

    حسن الذي صان الجـــماعة بعــدما أمسى تفرقــــها يحـــل عُـــــراهـــــا
     

مشاركة هذه الصفحة