عمره دون الرابعة.. العصابات الصفوية تحرق "عـمـر" بعد اختطافه بـ"الحرية"

الكاتب : عمـــــر   المشاهدات : 390   الردود : 0    ‏2006-11-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-11-25
  1. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    السبت 5 من ذو القعدة1427هـ 25-11-2006م الساعة 06:20 م مكة المكرمة 03:20 م جرينتش
    الصفحة الرئيسة > حدث الساعه > العدوان الصفوي على سنة بغداد
    [​IMG]
    أحد عناصر عصابات "جيش المهدي"

    مفكرة الإسلام: في متابعة للجرائم الوحشية التي ارتكبتها العصابات الصفوية في منطقة الحرية الأولى ـ شمال بغداد ـ عُثر اليوم السبت على جثة محترقة بالكامل لصبي صغير لا يتجاوز عمره الرابعة, بعد أن قام مسلحون من عصابات "جيش المهدي" الصفوية باختطافه يوم أمس.
    ونقل مراسل "مفكرة الإسلام" عن الحاجة "قسمة محمد" جدة الطفل "عمر عبد الله الدليمي" من أهالي منطقة الحرية الأولى قولها: إن "عمر" كان يلعب عند باب الدار عندما شنّت العصابات الصفوية عدوانها على المنطقة, وبعدها فقدناه.
    وأضافت "بحثنا طيلة يوم أمس واليوم بين أكوام الشهداء السنة المتفحمة دون جدوى", حتى عثر عليه أحد الجيران عصر اليوم السبت في حي "الدباش" قرب منطقة "أهل التنك" المخصصة لبيع النفط الأبيض والتي تسيطر عليها عصابات "جيش المهدي".
    وتصف الجدة الجريمة البشعة التي ارتكبتها العصابات الصفوية, مؤكدة أن جثة حفيدها وجدت وقد احترقت بشكل كامل بعد أن صُب عليه النفط وتكورت أطرافه بالكامل.
    وأشارت الحاجة "قسمة" إلى أن الطفل لازال بكفنه في المنزل لا يتمكنون من دفنه بسبب حظر التجوال المفروض على العاصمة بغداد
     

مشاركة هذه الصفحة