المثقف فشل في المواطنة الإيجابية وإمتهان الإنتقاد

الكاتب : الحالم الجديد   المشاهدات : 776   الردود : 2    ‏2006-11-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-11-23
  1. الحالم الجديد

    الحالم الجديد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-03-29
    المشاركات:
    351
    الإعجاب :
    0
    عندما يتنقل المنصف بين ردهات الصحافة ومنتديات الإنترنت ليس في اليمن فحسب ولكن في الوطن العربي الكبير000يجد أن مشكلة التنمية الثقافية فيها هو أنها نجحت في إنتاج مجاميع من مثقفي الحكي00أو الحكواتية بشكل يفوق أعداد من أنتج من الحرفيين أو الفنيين 000وقد يكون للإرث الإجتماعي أثر كبير في ذلك خاصة إذا ماعلمنا أن هذه المجتمعات لازالت تنظر بإحتقار إلى الحرف الإنتاجية000فالكل من مثقفينا يدعوا بالويل والثبور ويلعن الظلام تارة ويلعن السلطة تارة أخرى لإنه عندما رفع إصبعه لم يجد لنفسه ماتوهمه من حضور ليس لكونه علامة مؤثرة في محيطه ولا لكونه صاحب رؤيا وبرنامج ولكن لكونه فقط تخرج من الجامعة متوشحا بسيف الثقافة وأفكار وأشعار وأذكار لا تستطيع أن تنتج له إصبع شمع000إنها ثقافة لاتؤتي أؤكلها أذا ماعلمنا أن العالم العربي يحتاج إلى الأيدي التي تبني وتيتكر وتصنع وتزرع0000فعلاً لقد أصبحت الثقافة لعنة أصابتهم بالعجز عن النزول إلى مستوى المتاح على أرض الواقع000وها نحن الآن نجد أن المثقف العربي قد إنحرف في مساره عن أن يكون مواطناً فاعلاً يمارس دوره الإيجابي ويصطاد للحلم مكان في هذه الأرض الخصبه إلى مجرد ناقد ناقم يحترف تشويه كل شيء0
    ترى إلى متى ستظل طروحاتنا وجهودنا موجهة فقط باتجاه نقد السلطة وتحميلها كل الإرهاصات ؟؟؟
    سؤال أحببت أن نطرحه على أنفسنا لعلنا نعيد قرائة أحلامنا وطموحاتنا بشيء من الواقعية وبشيء من النزاهة0
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-11-23
  3. الحالم الجديد

    الحالم الجديد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-03-29
    المشاركات:
    351
    الإعجاب :
    0
    عندما يتنقل المنصف بين ردهات الصحافة ومنتديات الإنترنت ليس في اليمن فحسب ولكن في الوطن العربي الكبير000يجد أن مشكلة التنمية الثقافية فيها هو أنها نجحت في إنتاج مجاميع من مثقفي الحكي00أو الحكواتية بشكل يفوق أعداد من أنتج من الحرفيين أو الفنيين 000وقد يكون للإرث الإجتماعي أثر كبير في ذلك خاصة إذا ماعلمنا أن هذه المجتمعات لازالت تنظر بإحتقار إلى الحرف الإنتاجية000فالكل من مثقفينا يدعوا بالويل والثبور ويلعن الظلام تارة ويلعن السلطة تارة أخرى لإنه عندما رفع إصبعه لم يجد لنفسه ماتوهمه من حضور ليس لكونه علامة مؤثرة في محيطه ولا لكونه صاحب رؤيا وبرنامج ولكن لكونه فقط تخرج من الجامعة متوشحا بسيف الثقافة وأفكار وأشعار وأذكار لا تستطيع أن تنتج له إصبع شمع000إنها ثقافة لاتؤتي أؤكلها أذا ماعلمنا أن العالم العربي يحتاج إلى الأيدي التي تبني وتيتكر وتصنع وتزرع0000فعلاً لقد أصبحت الثقافة لعنة أصابتهم بالعجز عن النزول إلى مستوى المتاح على أرض الواقع000وها نحن الآن نجد أن المثقف العربي قد إنحرف في مساره عن أن يكون مواطناً فاعلاً يمارس دوره الإيجابي ويصطاد للحلم مكان في هذه الأرض الخصبه إلى مجرد ناقد ناقم يحترف تشويه كل شيء0
    ترى إلى متى ستظل طروحاتنا وجهودنا موجهة فقط باتجاه نقد السلطة وتحميلها كل الإرهاصات ؟؟؟
    سؤال أحببت أن نطرحه على أنفسنا لعلنا نعيد قرائة أحلامنا وطموحاتنا بشيء من الواقعية وبشيء من النزاهة0
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-11-23
  5. الحالم الجديد

    الحالم الجديد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-03-29
    المشاركات:
    351
    الإعجاب :
    0
    عندما يتنقل المنصف بين ردهات الصحافة ومنتديات الإنترنت ليس في اليمن فحسب ولكن في الوطن العربي الكبير000يجد أن مشكلة التنمية الثقافية فيها هو أنها نجحت في إنتاج مجاميع من مثقفي الحكي00أو الحكواتية بشكل يفوق أعداد من أنتج من الحرفيين أو الفنيين 000وقد يكون للإرث الإجتماعي أثر كبير في ذلك خاصة إذا ماعلمنا أن هذه المجتمعات لازالت تنظر بإحتقار إلى الحرف الإنتاجية000فالكل من مثقفينا يدعوا بالويل والثبور ويلعن الظلام تارة ويلعن السلطة تارة أخرى لإنه عندما رفع إصبعه لم يجد لنفسه ماتوهمه من حضور ليس لكونه علامة مؤثرة في محيطه ولا لكونه صاحب رؤيا وبرنامج ولكن لكونه فقط تخرج من الجامعة متوشحا بسيف الثقافة وأفكار وأشعار وأذكار لا تستطيع أن تنتج له إصبع شمع000إنها ثقافة لاتؤتي أؤكلها أذا ماعلمنا أن العالم العربي يحتاج إلى الأيدي التي تبني وتيتكر وتصنع وتزرع0000فعلاً لقد أصبحت الثقافة لعنة أصابتهم بالعجز عن النزول إلى مستوى المتاح على أرض الواقع000وها نحن الآن نجد أن المثقف العربي قد إنحرف في مساره عن أن يكون مواطناً فاعلاً يمارس دوره الإيجابي ويصطاد للحلم مكان في هذه الأرض الخصبه إلى مجرد ناقد ناقم يحترف تشويه كل شيء0
    ترى إلى متى ستظل طروحاتنا وجهودنا موجهة فقط باتجاه نقد السلطة وتحميلها كل الإرهاصات ؟؟؟
    سؤال أحببت أن نطرحه على أنفسنا لعلنا نعيد قرائة أحلامنا وطموحاتنا بشيء من الواقعية وبشيء من النزاهة0
     

مشاركة هذه الصفحة