هل سيعقل جماعتنا بعد المنحة؟

الكاتب : الظاهري قال   المشاهدات : 378   الردود : 1    ‏2006-11-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-11-20
  1. الظاهري قال

    الظاهري قال قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    8,903
    الإعجاب :
    0
    مشكلة جماعتنا باليمن بأنهم يخلطون بين وضعهم الداخلي ( الأسري) وجميع الأوضاع التي تصادفهم ويحكمون على الأمور من زاوية واحدة فمثلا الواحد باليمن ممكن يتزاعل مع اخوه ويتضاربون ولكن عند الحاجة تجد بانه عارف بان اخوه لن يتخلي عنه على الأقل خوفا من كلام الناس وهذا المبدأ يبدو بأنه ماشي حتى على سياسة حكومتنا فهي تتكلم وتهاجم وتتوعد وتدخل نفسها في امور كثيرة خاصة بالشئون العربية مثل دعوات الرئيس لدول جوار إسرائيل بفتح الحدود للمجاهدين وهو يعلم بأن تلك الدول هي الأردن ومصر وبينها وبين إسرائيل اتفاقيات سلام وتتقاضى مبالغ سنوية عليها من امريكا وسوريا لوتحركت بنانة سوف تمسحها اسرائيل من الوجود ولبنان الذي اصبح مسرحا للقوات الإسرائيلية وبعد حرب الصيف الأخيرة تدخل الغرب كله لحماية إسرائيل 0
    كذلك دول الخليج تعيش على " عتلة " وهي دول صغيرة وغنية وماعندها استعداد بان تفرط في مستوى العيش الذي وصلت إليه وما يبسمل به الغرب يجاوبونه بـ " آآآآآآآآآآآآآآآمين " لان مصالحهم تقول كذا وما نقص عوضوه بدفع مبالغ لأي جهة تزعل منهم . لكن اليمن ايش عندها فما نشاهده بأنها اصبحت مذمومة من الدول والمنظمات الي تشجعها ومن الدول التي تهاجمها والمصيبة بان جماعتنا يهاجمون بعض الدول وبعد فترة يطلبون منهم مساعدات ؟؟؟؟!!!! بالله كيف تجي هذه ؟؟؟
    الفلسطينيين رفضوا تدخل اليمن في اي شيء يخصهم من طلبها عقد مؤتمربين حماس وفتح في صنعاء إلى محاولة استضافة خالد مشعل وكلها رفضها الفلسطينيين لانهم عقال وعارفين بأن المسألة ابعد من قضية مصالحة فلربما يتضاربون بالمثاني لكي تتدخل دولة مليانة لمساعدتهم على شان تسجل لنفسها موقف مثل دول الغرب او دول الخليج وامس قرانا خبر رفض عزت الدوري نائب صدام لاي تدخل يمني في مسألة مصالح الفصائل العراقية ، جماعتنا يعتقدون بان الناس ما تعرف كيف تحل امورها وانهم يفتقرون لأفكار خلاقة لحل مشاكلهم مثل التي تتقدم بها اليمن :d وفي الداخل تضرر الشعب واصبح يذم الحكومة بانها تتدخل بشؤون غيرها وتحاول اقتراح حلول بينما لم تستطيع حل مشاكل صغيرة داخل البلاد /
    بعد ان كلحوا بوجوههم جماعتنا في مؤتمر لندن نأمل بان يعقلون ويتركون اي هم غير يمني ولا يخافون في هذه الحالة سيجدون الناس ياتون إلى عندهم ويطلبون رأيهم وإذا كانت خرمة التدخل في مشاكل الغير عند جماعتنا زادت عليهم يقفلون على اعمارهم قاعة مجلس الوزراء ويسبون ويتكلمون ويعملون الي يريدوه وبعد ان تهدا نفوسهم يرجعون لشغلهم
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-11-20
  3. الظاهري قال

    الظاهري قال قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    8,903
    الإعجاب :
    0
    مشكلة جماعتنا باليمن بأنهم يخلطون بين وضعهم الداخلي ( الأسري) وجميع الأوضاع التي تصادفهم ويحكمون على الأمور من زاوية واحدة فمثلا الواحد باليمن ممكن يتزاعل مع اخوه ويتضاربون ولكن عند الحاجة تجد بانه عارف بان اخوه لن يتخلي عنه على الأقل خوفا من كلام الناس وهذا المبدأ يبدو بأنه ماشي حتى على سياسة حكومتنا فهي تتكلم وتهاجم وتتوعد وتدخل نفسها في امور كثيرة خاصة بالشئون العربية مثل دعوات الرئيس لدول جوار إسرائيل بفتح الحدود للمجاهدين وهو يعلم بأن تلك الدول هي الأردن ومصر وبينها وبين إسرائيل اتفاقيات سلام وتتقاضى مبالغ سنوية عليها من امريكا وسوريا لوتحركت بنانة سوف تمسحها اسرائيل من الوجود ولبنان الذي اصبح مسرحا للقوات الإسرائيلية وبعد حرب الصيف الأخيرة تدخل الغرب كله لحماية إسرائيل 0
    كذلك دول الخليج تعيش على " عتلة " وهي دول صغيرة وغنية وماعندها استعداد بان تفرط في مستوى العيش الذي وصلت إليه وما يبسمل به الغرب يجاوبونه بـ " آآآآآآآآآآآآآآآمين " لان مصالحهم تقول كذا وما نقص عوضوه بدفع مبالغ لأي جهة تزعل منهم . لكن اليمن ايش عندها فما نشاهده بأنها اصبحت مذمومة من الدول والمنظمات الي تشجعها ومن الدول التي تهاجمها والمصيبة بان جماعتنا يهاجمون بعض الدول وبعد فترة يطلبون منهم مساعدات ؟؟؟؟!!!! بالله كيف تجي هذه ؟؟؟
    الفلسطينيين رفضوا تدخل اليمن في اي شيء يخصهم من طلبها عقد مؤتمربين حماس وفتح في صنعاء إلى محاولة استضافة خالد مشعل وكلها رفضها الفلسطينيين لانهم عقال وعارفين بأن المسألة ابعد من قضية مصالحة فلربما يتضاربون بالمثاني لكي تتدخل دولة مليانة لمساعدتهم على شان تسجل لنفسها موقف مثل دول الغرب او دول الخليج وامس قرانا خبر رفض عزت الدوري نائب صدام لاي تدخل يمني في مسألة مصالح الفصائل العراقية ، جماعتنا يعتقدون بان الناس ما تعرف كيف تحل امورها وانهم يفتقرون لأفكار خلاقة لحل مشاكلهم مثل التي تتقدم بها اليمن :d وفي الداخل تضرر الشعب واصبح يذم الحكومة بانها تتدخل بشؤون غيرها وتحاول اقتراح حلول بينما لم تستطيع حل مشاكل صغيرة داخل البلاد /
    بعد ان كلحوا بوجوههم جماعتنا في مؤتمر لندن نأمل بان يعقلون ويتركون اي هم غير يمني ولا يخافون في هذه الحالة سيجدون الناس ياتون إلى عندهم ويطلبون رأيهم وإذا كانت خرمة التدخل في مشاكل الغير عند جماعتنا زادت عليهم يقفلون على اعمارهم قاعة مجلس الوزراء ويسبون ويتكلمون ويعملون الي يريدوه وبعد ان تهدا نفوسهم يرجعون لشغلهم
     

مشاركة هذه الصفحة