البشير وقرنق ومياه النيل ومصر

الكاتب : سرحان   المشاهدات : 462   الردود : 2    ‏2002-07-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-07-27
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    الاتفاق السوداني / السوداني بين الحكومة وحركة قرنق سوف يكون جيدا بالنسبة للسودان لكي تهدأ قليلا من نار الفتنة التي أوقد نارها مجلس الكنائس العالمي بمساعدة دول الغرب لكي يتم فصل جنوب السودان عن شماله ولعل مصر ساعدت بعض الشيء في الوقوف ضد وحدة السودان متناسية إن بحيرة السد العالي التي تغذي اسوان بما يعادل 20 ميجا/ فولت من الطاقة المجانية بالإضافة لا يمكن ان تستمر لو تم فصل جنوب السودان عن شماله 0
    المصريون لم يتنبهوا لذلك إلا بعد مقابلة في الجزيرة مع الدكتور الترابي والذي قال في ردا على سؤال أحد المصريين بان السودان ليست حريصة على وحدة أراضيها وحسب وإنما حرصا على استمرار المنسوب الأمثل لبحيرة السد العالي حتى لا تفقد مصر هذه الكمية من الطاقة فيما لو تم إعادة تقاسم مياه النيل بدخول دولة رابعة على الخط وأفاد بأن السودان لا تستخدم سوى 13 % من حقها في مياه النيل وامتنعت عن عمل قنوات جانبية حتى لا تؤثر على منسوب بحيرة ناصر ثم أردف ((ولكن لو أصر الأخوة في مصر على ذلك فما في مانع لدينا من إعطاء الجنوب حق تقرير المصير وبعدها تخضع مياه النيل للتقسيم من جديد))0
    الآن وبعد التفاهم الذي حصل بين البشير وقرنق
    وهو يعني بان هناك شبه اتفاق على إعطاء الجنوب الحكم الذاتي ومن ثم بعد فترة 6 سنوات سوف يعمل لهم استفتاء وسوف يستقلون عن السودان لو كان الاستفتاء لصالح الاستقلال وهو ا سيحدث بشكل مؤكد ، يا ترى هل سيتم وضع شروط على الدولة الوليدة ( والتي معظم أهلها مسيحيوا الديانة ) لكي يتخلوا عن جزء من حصتهم في مياه النيل لصالح مصر ؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-07-28
  3. ابوقيس العلفي

    ابوقيس العلفي شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2001-04-25
    المشاركات:
    5,511
    الإعجاب :
    1
    المشكلة اخي سرحان لن تكون متمحورة حول منسوب المياه فحسب بل ستليها تداعيات عدة وستكون مصر اكثر المتضررين من وجود دويلة فاصلة بين الواجهة (مصر) والعمق (السودان) لا سيما وأن هذه الدولة إن قُدر لها الأنبعاث ستكون ولا ريب مسيّرة كنائسياً بمعنى شوكة في خاصرة المنطقة برمتها ، ولن تتمكن مصر في أي حربٍ مستقبلية من اللجوء إلى عمقها السودان كما فعلت في 48 و56 و73 بغض النظر عن نتائج تلك الحروب .

    إلا هل اخبرتنا مالذي يجعلك قاطع التاكد بأن النتيجة الحتمية هي قيام الدولة على جنوب السودان مع أن جميع المؤشرات توحي بخلاف ذلك حتى بطريقة الاستفتاء فالشائع هو إن معظم قبائل ذلك الجنوب المضطرب منذ تولى ابراهيم عبود مقاليد الحكم في ذلك القطر الشقيق ولس كما يورده بعض الرواة بأن قلاقله كانت بدايتها منتصف عقد الثمانينيات الشائع كما اسلفنا هو أن تلك القبائل هي متنافرة متناحرة فيما بينها أكثرماهي مختلفة مع مركزية الخرطوم ولا يجمعهم أدناء قاسم مشترك ؟؟؟؟

    سلام .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-07-28
  5. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    ولو يا أبو قيس

    مجلس الكنائس العالمي يشتغل منذ 30 عاما في جنوب السودان واوجد من هم على شاكلة قرنق وغيره وجنوب السودان بها المسلمين قلة ومعظم سكانها من الآثنيون (غير المسلمين) أنا شاهدت فيلم من قناة الجزيرة لجنوب السودان وكيف النظام القبلي لديهم 000 يتسيدهم رجل يتم تزويجه بأربعين أمرأة وعند مروره بأي مكان يجب على الجميع أخذ الأرض وعدم رفع رؤوسهم ومن اطرف ما يمر به الشيخ عندهم إنه من العيب أن يموت موت مثل بقية البشر 0
    إذ في حال شعوره بعدم المقدرة على تادية واجباته الزوجية مع 40 إمرأة يجب أن يجتمعن ويحررن صورته أمام شعبه فينهالن عليه ضربا ولكما بشرط أن لا ينبت ببنت شفه حتى تتواصل سلالته بالحكم ويتم القضاء عليه من قبل زوجاته وتختم زوجته الأولى أو التي تليها حز رأسه ووضعه على واجهة الكوخ الملكي لكي يكون شاهدا على بسالته000:D

    جنوب السودان مهيأ تهيأه كاملة خصوصا وان الغرب قد زرع الأسفين بين أهل الشمال والجنوب ومنع الحكومة المركزية من إظهار أي إصلاحات إنشائية بالجنوب حتى تظل صورتها في الحظيظ0

    جميع المعطيات تقول بأن السودان سوف ينشطر إلى شطرين مبدئيا والله أعلم إن كان اكثر من ذلك 000
     

مشاركة هذه الصفحة