وفاة اللاعب المجري الاسطورة بوشكاش عن عمر يناهز 79 عاما

الكاتب : بندر الأحمدي   المشاهدات : 592   الردود : 2    ‏2006-11-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-11-18
  1. بندر الأحمدي

    بندر الأحمدي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-10-11
    المشاركات:
    1,744
    الإعجاب :
    0
    تلقت الجماهير المجرية صدمة قوية عندما أعلن أحد أفراد أسرة أسطورة كرة القدم المجرية فيرينك بوشكاش وفاة النجم الشهير صباح امس الجمعة عن عمر يناهز 79 عاما بعد صراع طويل مع المرض.

    وكان بوشكاش قد أدخل وحدة العناية المركزة منذ أيلول/سبتمبر الماضي. ولكنه بدا في حالة مستقرة حتى الايام القليلة الماضية عندما أصيب بحمى شديدة ومرض في الرئتين مما وضعه في حالة صحية حرجة.

    وكان الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصائيات كرة القدم اختار بوشكاش رابع أفضل لاعب في القرن العشرين وذلك لادائه الرائع سواء مع منتخب بلاده أو بين صفوف ريال مدريد.

    وبدأت العديد من الجهات بالفعل في رثاء العملاق بوشكاش وقدمه اليسرى التي طالما كانت وراء هزيمة منافسيه.

    وعلى الفور حول اتحاد الكرة المجري الصفحة الرئيسية لموقعة على الانترنت إلى نعي لوفاة بوشكاش. ووصف الاتحاد وفاة بوشكاش بأنها "وفاته هو نفسه".

    وأكد جينو بوزانسكي أحد أعضاء "الفريق الذهبي" للمجر خلال خمسينات القرن الماضي مع بوشكاش أن المجر فقدت اليوم أفضل لاعب رياضي في تاريخها.

    وقال بوزانسكي /83 عاما/ الذي بات مع حارس المرمى جيولا جروكسيس آخر ممثلين للجيل الذهبي "إنها مأساة للامة كلها وخاصة لاصدقائه".

    وفرض الفريق الذهبي للمجر الذي يعرف أيضا باسم المجريين العظماء قبضته على كرة القدم الدولية في خمسينات القرن الماضي. وكان بوشكاش الاكثر تألقا وسط فريق كامل من النجوم.

    وسجل بوشكاش الذي عرف باسم "الاخ الصغير" 83 هدفا في 84 مباراة دولية لعبها مع منتخب المجر في الفترة ما بين عامي 1945 و.1956

    ولعب المنتخب المجري بقيادة بوشكاش 32 مباراة متتالية دون أن يلقى فيها هزيمة واحدة.


    وفاز الفريق خلال هذه الفترة بذهبية الاوليمبياد كما تغلب الفريق نفسه على المنتخب الانجليزي في ملعب "ويمبلي" بإنجلترا 6/3 عام .1953 ثم تغلب على إنجلترا مجددا في المجر 7/.1

    بيد أن المجريين العظماء خسروا نهائي بطولة كأس العالم 1954 أمام ألمانيا الغربية حيث عانى بوشكاش من الاصابة في هذه المباراة.

    وبعد انتفاضة عام 1956 بالمجر التي قمعها الاتحاد السوفييتي بقوة وحشية تفرق المنتخب المجري العظيم ورحل بوشكاش عن المجر ليلعب لفريق ريال مدريد الاسباني.

    وقد أدخل بوشكاش أعظم لاعب كرة قدم مجري على مر العصور المستشفى للمرة الاولى عام .2000 وظل منذ هذا الوقت يعاني من مرض الزهايمر.

    وقال جروكسيس الذي وصف بوشكاش بأنه صديق عظيم إنه لا يزال يجد صعوبة في استيعاب حدث وفاة بوشكاش.

    ورغم النجاحات الساحقة والارقام الكبيرة التي حققها بوشكاش خلال مسيرته لم يوقفه ذلك على أن يصبح واحدا من أفضل لاعبي كرة القدم في العالم على الاطلاق.

    وصرح اللاعب الانجليزي السابق توم فيني الذي شارك في المباراة التي خسرتها إنجلترا أمام المجر 1/7 لمحطة إذاعة "فايف لايف" الاذاعية البريطانية قائلا "إنني أعتبره (بوشكاش) ضمن قائمة العظماء في العالم حيث كان رائعا كلاعب وكإنسان".

    وقدم السياسيون في المجر تحية لروح النجم الراحل بالوقوف دقيقة حداد في البرلمان.

    وصرح رئيس الوزراء المجري فيرينك جيوركساني في بيان قائلا "إنها لحظة نادرة عندما تحزن دولة لوفاة شخص وتتذكره. فليس هناك أي مجري لم يتعلق ببوشكاش".

    وأضاف جيوركساني "اليوم حدث شيئا لم نكن نتوقعه. ومع ذلك نعرف أنه رغم أن فيرينك بوشكاش الانسان تركنا إلا أن أسطورة الاخ الصغير بوشكاش ستعيش".

    وقالت الحكومة إن يوم تشييع جنازة بوشكاش سيكون يوم حداد قومي.


    وعندما سعى بوشكاش للعب ضمن صفوف المنتخب الاسباني خلال فترة وجوده بنادي ريال مدريد لم يعارض أحد من المجر في ذلك.

    وتكدست مجتمعات كرة القدم على الانترنت بالمشجعين الحريصين على إظهار تقديرهم لبوشكاش. وكتب أحد المشجعين "لسوء الحظ هناك أشخاص قليلون في هذه الدولة يمكن للناس أن تنظر لهم بفخر. وبوفاة بوشكاش يكون واحد من هؤلاء الاشخاص قد غاب".

    وسجل بوشكاش إجمالي 512 هدفا لريال مدريد. وأحرز أربعة أهداف في نهائي بطولة كأس أوروبا عام 1960 عندما فاز ريال مدريد على آينتراخت فرانكفورت الالماني 7/.3

    وفي عام 2002 أطلق اسم بوشكاش على استاد كرة القدم الوطني في المجر تكريما له.

    وقوبل خبر وفاة بوشكاش اليوم "بحزن عميق" في نادي ريال مدريد الذي لعب بوشكاش بين صفوف فريقه لمدة تسعة أعوام.

    ولعب بوشكاش ضمن صفوف ريال مدريد بين عامي 1958 و1967 وساعد الفريق خلال هذه الفترة في الفوز بثلاثة ألقاب أوروبية وإحراز لقب الدوري الاسباني خمس مرات.

    وذكر بيان أصدره ريال مدريد امس في موقعه على الانترنت أن "عائلة النادي تشعر بحزن عميق لفقدان أحد أكبر أساطير ريال مدريد".

    وذكرت صحيفة "ماركا" في نسختها الالكترونية أن بوشكاش "كان واحدا من أروع اللاعبين وأكثرهم تأثيرا على الاطلاق".

    ووصفت محطة "كادينا كوبي" الاذاعية النجم المجري بأنه "مهاجم مدهش ولاعب كبير وشخص محبوب".

    وسيجرى الوقوف دقيقة حداد على بوشكاش قبل بدء المباراة المقررة بين ريال مدريد وضيفه ريسينج سانتاندر اليوم السبت في المرحلة الحادية عشرة من الدوري الاسباني.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-11-18
  3. بندر الأحمدي

    بندر الأحمدي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-10-11
    المشاركات:
    1,744
    الإعجاب :
    0
    تلقت الجماهير المجرية صدمة قوية عندما أعلن أحد أفراد أسرة أسطورة كرة القدم المجرية فيرينك بوشكاش وفاة النجم الشهير صباح امس الجمعة عن عمر يناهز 79 عاما بعد صراع طويل مع المرض.

    وكان بوشكاش قد أدخل وحدة العناية المركزة منذ أيلول/سبتمبر الماضي. ولكنه بدا في حالة مستقرة حتى الايام القليلة الماضية عندما أصيب بحمى شديدة ومرض في الرئتين مما وضعه في حالة صحية حرجة.

    وكان الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصائيات كرة القدم اختار بوشكاش رابع أفضل لاعب في القرن العشرين وذلك لادائه الرائع سواء مع منتخب بلاده أو بين صفوف ريال مدريد.

    وبدأت العديد من الجهات بالفعل في رثاء العملاق بوشكاش وقدمه اليسرى التي طالما كانت وراء هزيمة منافسيه.

    وعلى الفور حول اتحاد الكرة المجري الصفحة الرئيسية لموقعة على الانترنت إلى نعي لوفاة بوشكاش. ووصف الاتحاد وفاة بوشكاش بأنها "وفاته هو نفسه".

    وأكد جينو بوزانسكي أحد أعضاء "الفريق الذهبي" للمجر خلال خمسينات القرن الماضي مع بوشكاش أن المجر فقدت اليوم أفضل لاعب رياضي في تاريخها.

    وقال بوزانسكي /83 عاما/ الذي بات مع حارس المرمى جيولا جروكسيس آخر ممثلين للجيل الذهبي "إنها مأساة للامة كلها وخاصة لاصدقائه".

    وفرض الفريق الذهبي للمجر الذي يعرف أيضا باسم المجريين العظماء قبضته على كرة القدم الدولية في خمسينات القرن الماضي. وكان بوشكاش الاكثر تألقا وسط فريق كامل من النجوم.

    وسجل بوشكاش الذي عرف باسم "الاخ الصغير" 83 هدفا في 84 مباراة دولية لعبها مع منتخب المجر في الفترة ما بين عامي 1945 و.1956

    ولعب المنتخب المجري بقيادة بوشكاش 32 مباراة متتالية دون أن يلقى فيها هزيمة واحدة.


    وفاز الفريق خلال هذه الفترة بذهبية الاوليمبياد كما تغلب الفريق نفسه على المنتخب الانجليزي في ملعب "ويمبلي" بإنجلترا 6/3 عام .1953 ثم تغلب على إنجلترا مجددا في المجر 7/.1

    بيد أن المجريين العظماء خسروا نهائي بطولة كأس العالم 1954 أمام ألمانيا الغربية حيث عانى بوشكاش من الاصابة في هذه المباراة.

    وبعد انتفاضة عام 1956 بالمجر التي قمعها الاتحاد السوفييتي بقوة وحشية تفرق المنتخب المجري العظيم ورحل بوشكاش عن المجر ليلعب لفريق ريال مدريد الاسباني.

    وقد أدخل بوشكاش أعظم لاعب كرة قدم مجري على مر العصور المستشفى للمرة الاولى عام .2000 وظل منذ هذا الوقت يعاني من مرض الزهايمر.

    وقال جروكسيس الذي وصف بوشكاش بأنه صديق عظيم إنه لا يزال يجد صعوبة في استيعاب حدث وفاة بوشكاش.

    ورغم النجاحات الساحقة والارقام الكبيرة التي حققها بوشكاش خلال مسيرته لم يوقفه ذلك على أن يصبح واحدا من أفضل لاعبي كرة القدم في العالم على الاطلاق.

    وصرح اللاعب الانجليزي السابق توم فيني الذي شارك في المباراة التي خسرتها إنجلترا أمام المجر 1/7 لمحطة إذاعة "فايف لايف" الاذاعية البريطانية قائلا "إنني أعتبره (بوشكاش) ضمن قائمة العظماء في العالم حيث كان رائعا كلاعب وكإنسان".

    وقدم السياسيون في المجر تحية لروح النجم الراحل بالوقوف دقيقة حداد في البرلمان.

    وصرح رئيس الوزراء المجري فيرينك جيوركساني في بيان قائلا "إنها لحظة نادرة عندما تحزن دولة لوفاة شخص وتتذكره. فليس هناك أي مجري لم يتعلق ببوشكاش".

    وأضاف جيوركساني "اليوم حدث شيئا لم نكن نتوقعه. ومع ذلك نعرف أنه رغم أن فيرينك بوشكاش الانسان تركنا إلا أن أسطورة الاخ الصغير بوشكاش ستعيش".

    وقالت الحكومة إن يوم تشييع جنازة بوشكاش سيكون يوم حداد قومي.


    وعندما سعى بوشكاش للعب ضمن صفوف المنتخب الاسباني خلال فترة وجوده بنادي ريال مدريد لم يعارض أحد من المجر في ذلك.

    وتكدست مجتمعات كرة القدم على الانترنت بالمشجعين الحريصين على إظهار تقديرهم لبوشكاش. وكتب أحد المشجعين "لسوء الحظ هناك أشخاص قليلون في هذه الدولة يمكن للناس أن تنظر لهم بفخر. وبوفاة بوشكاش يكون واحد من هؤلاء الاشخاص قد غاب".

    وسجل بوشكاش إجمالي 512 هدفا لريال مدريد. وأحرز أربعة أهداف في نهائي بطولة كأس أوروبا عام 1960 عندما فاز ريال مدريد على آينتراخت فرانكفورت الالماني 7/.3

    وفي عام 2002 أطلق اسم بوشكاش على استاد كرة القدم الوطني في المجر تكريما له.

    وقوبل خبر وفاة بوشكاش اليوم "بحزن عميق" في نادي ريال مدريد الذي لعب بوشكاش بين صفوف فريقه لمدة تسعة أعوام.

    ولعب بوشكاش ضمن صفوف ريال مدريد بين عامي 1958 و1967 وساعد الفريق خلال هذه الفترة في الفوز بثلاثة ألقاب أوروبية وإحراز لقب الدوري الاسباني خمس مرات.

    وذكر بيان أصدره ريال مدريد امس في موقعه على الانترنت أن "عائلة النادي تشعر بحزن عميق لفقدان أحد أكبر أساطير ريال مدريد".

    وذكرت صحيفة "ماركا" في نسختها الالكترونية أن بوشكاش "كان واحدا من أروع اللاعبين وأكثرهم تأثيرا على الاطلاق".

    ووصفت محطة "كادينا كوبي" الاذاعية النجم المجري بأنه "مهاجم مدهش ولاعب كبير وشخص محبوب".

    وسيجرى الوقوف دقيقة حداد على بوشكاش قبل بدء المباراة المقررة بين ريال مدريد وضيفه ريسينج سانتاندر اليوم السبت في المرحلة الحادية عشرة من الدوري الاسباني.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-11-18
  5. بندر الأحمدي

    بندر الأحمدي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-10-11
    المشاركات:
    1,744
    الإعجاب :
    0
    تلقت الجماهير المجرية صدمة قوية عندما أعلن أحد أفراد أسرة أسطورة كرة القدم المجرية فيرينك بوشكاش وفاة النجم الشهير صباح امس الجمعة عن عمر يناهز 79 عاما بعد صراع طويل مع المرض.

    وكان بوشكاش قد أدخل وحدة العناية المركزة منذ أيلول/سبتمبر الماضي. ولكنه بدا في حالة مستقرة حتى الايام القليلة الماضية عندما أصيب بحمى شديدة ومرض في الرئتين مما وضعه في حالة صحية حرجة.

    وكان الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصائيات كرة القدم اختار بوشكاش رابع أفضل لاعب في القرن العشرين وذلك لادائه الرائع سواء مع منتخب بلاده أو بين صفوف ريال مدريد.

    وبدأت العديد من الجهات بالفعل في رثاء العملاق بوشكاش وقدمه اليسرى التي طالما كانت وراء هزيمة منافسيه.

    وعلى الفور حول اتحاد الكرة المجري الصفحة الرئيسية لموقعة على الانترنت إلى نعي لوفاة بوشكاش. ووصف الاتحاد وفاة بوشكاش بأنها "وفاته هو نفسه".

    وأكد جينو بوزانسكي أحد أعضاء "الفريق الذهبي" للمجر خلال خمسينات القرن الماضي مع بوشكاش أن المجر فقدت اليوم أفضل لاعب رياضي في تاريخها.

    وقال بوزانسكي /83 عاما/ الذي بات مع حارس المرمى جيولا جروكسيس آخر ممثلين للجيل الذهبي "إنها مأساة للامة كلها وخاصة لاصدقائه".

    وفرض الفريق الذهبي للمجر الذي يعرف أيضا باسم المجريين العظماء قبضته على كرة القدم الدولية في خمسينات القرن الماضي. وكان بوشكاش الاكثر تألقا وسط فريق كامل من النجوم.

    وسجل بوشكاش الذي عرف باسم "الاخ الصغير" 83 هدفا في 84 مباراة دولية لعبها مع منتخب المجر في الفترة ما بين عامي 1945 و.1956

    ولعب المنتخب المجري بقيادة بوشكاش 32 مباراة متتالية دون أن يلقى فيها هزيمة واحدة.


    وفاز الفريق خلال هذه الفترة بذهبية الاوليمبياد كما تغلب الفريق نفسه على المنتخب الانجليزي في ملعب "ويمبلي" بإنجلترا 6/3 عام .1953 ثم تغلب على إنجلترا مجددا في المجر 7/.1

    بيد أن المجريين العظماء خسروا نهائي بطولة كأس العالم 1954 أمام ألمانيا الغربية حيث عانى بوشكاش من الاصابة في هذه المباراة.

    وبعد انتفاضة عام 1956 بالمجر التي قمعها الاتحاد السوفييتي بقوة وحشية تفرق المنتخب المجري العظيم ورحل بوشكاش عن المجر ليلعب لفريق ريال مدريد الاسباني.

    وقد أدخل بوشكاش أعظم لاعب كرة قدم مجري على مر العصور المستشفى للمرة الاولى عام .2000 وظل منذ هذا الوقت يعاني من مرض الزهايمر.

    وقال جروكسيس الذي وصف بوشكاش بأنه صديق عظيم إنه لا يزال يجد صعوبة في استيعاب حدث وفاة بوشكاش.

    ورغم النجاحات الساحقة والارقام الكبيرة التي حققها بوشكاش خلال مسيرته لم يوقفه ذلك على أن يصبح واحدا من أفضل لاعبي كرة القدم في العالم على الاطلاق.

    وصرح اللاعب الانجليزي السابق توم فيني الذي شارك في المباراة التي خسرتها إنجلترا أمام المجر 1/7 لمحطة إذاعة "فايف لايف" الاذاعية البريطانية قائلا "إنني أعتبره (بوشكاش) ضمن قائمة العظماء في العالم حيث كان رائعا كلاعب وكإنسان".

    وقدم السياسيون في المجر تحية لروح النجم الراحل بالوقوف دقيقة حداد في البرلمان.

    وصرح رئيس الوزراء المجري فيرينك جيوركساني في بيان قائلا "إنها لحظة نادرة عندما تحزن دولة لوفاة شخص وتتذكره. فليس هناك أي مجري لم يتعلق ببوشكاش".

    وأضاف جيوركساني "اليوم حدث شيئا لم نكن نتوقعه. ومع ذلك نعرف أنه رغم أن فيرينك بوشكاش الانسان تركنا إلا أن أسطورة الاخ الصغير بوشكاش ستعيش".

    وقالت الحكومة إن يوم تشييع جنازة بوشكاش سيكون يوم حداد قومي.


    وعندما سعى بوشكاش للعب ضمن صفوف المنتخب الاسباني خلال فترة وجوده بنادي ريال مدريد لم يعارض أحد من المجر في ذلك.

    وتكدست مجتمعات كرة القدم على الانترنت بالمشجعين الحريصين على إظهار تقديرهم لبوشكاش. وكتب أحد المشجعين "لسوء الحظ هناك أشخاص قليلون في هذه الدولة يمكن للناس أن تنظر لهم بفخر. وبوفاة بوشكاش يكون واحد من هؤلاء الاشخاص قد غاب".

    وسجل بوشكاش إجمالي 512 هدفا لريال مدريد. وأحرز أربعة أهداف في نهائي بطولة كأس أوروبا عام 1960 عندما فاز ريال مدريد على آينتراخت فرانكفورت الالماني 7/.3

    وفي عام 2002 أطلق اسم بوشكاش على استاد كرة القدم الوطني في المجر تكريما له.

    وقوبل خبر وفاة بوشكاش اليوم "بحزن عميق" في نادي ريال مدريد الذي لعب بوشكاش بين صفوف فريقه لمدة تسعة أعوام.

    ولعب بوشكاش ضمن صفوف ريال مدريد بين عامي 1958 و1967 وساعد الفريق خلال هذه الفترة في الفوز بثلاثة ألقاب أوروبية وإحراز لقب الدوري الاسباني خمس مرات.

    وذكر بيان أصدره ريال مدريد امس في موقعه على الانترنت أن "عائلة النادي تشعر بحزن عميق لفقدان أحد أكبر أساطير ريال مدريد".

    وذكرت صحيفة "ماركا" في نسختها الالكترونية أن بوشكاش "كان واحدا من أروع اللاعبين وأكثرهم تأثيرا على الاطلاق".

    ووصفت محطة "كادينا كوبي" الاذاعية النجم المجري بأنه "مهاجم مدهش ولاعب كبير وشخص محبوب".

    وسيجرى الوقوف دقيقة حداد على بوشكاش قبل بدء المباراة المقررة بين ريال مدريد وضيفه ريسينج سانتاندر اليوم السبت في المرحلة الحادية عشرة من الدوري الاسباني.
     

مشاركة هذه الصفحة