كلمة حق فى الشيخ يحي الحجوري

الكاتب : الدعوة السلفية   المشاهدات : 360   الردود : 2    ‏2006-11-15
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-11-15
  1. الدعوة السلفية

    الدعوة السلفية عضو

    التسجيل :
    ‏2006-11-09
    المشاركات:
    64
    الإعجاب :
    0
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه.
    وبعد. فقد رأيت فى أحد المواقع الحدادية .
    بعض المقالات يطعنون فى أحد أخواننا وشيوخنا ألا وهو خليفة شيخنا مقبل بن هادي الوادعي رحمه الله ألا وهو الشيخ يحيى سلمه الله من كل سوء ومكروه وسمعت بعضهم من الذين كانوا فى يوم من الأيام فى تلك البقعة الطيبة والآن قد رفعوا سيوفهم بالطعن فى أشياخهم ومن أخذوا العلم عنهم منكرين للجميل وحتى لا تنطلي أقوالهم وتزهيدهم فى دماج وأهلها أحببت أن أشيد بفضل ذلك المكان الذي نحن ثمرة من ثماره وحسنة من حسناته إنما يعرف الفضل لأهل الفضل ذووه

    ولطالما سمعت شيخنا الإمام العلامة ربيع بن هادي سلمه الله من كل سوء وهو يشيد بهذا المركز ويمدحه فضاقت صدور أهل الأهواء من الحدادية وغيرهم من أتباع أبي الحسن فجمعوا كيدهم وجندوا أنفسهم فى محاربة المنهج السلفي فتارة بتقعيد قواعد مخالفة للمنهج السلفي من شأنها رفع عقيرة أهل البدع وتارة بتزهيد الناس فى أعلام هذا المنهج الشريف من علماء وطلبة علم فنفقت بضاعتهم عند بعض الجهلة وللأسف الشديد واستفاق كثير من الشباب لطعنهم فى طلبة العلم فما أخذوا منهم شيئا بل ازدادوا حبأ لعلمائهم .
    وفى الحقيقة لا يحتاج مركز دماج ولا الشيخ يحيى إلى هذا الدفاع فكلام العلماء فى مدح هذا الصرح العظيم معروف ومشهور لكن لجهل كثير من الشباب بحقيقة هذا الشيخ أحببت أن أعرف به فى أسطر فقد عشت معه وعرفته عن قرب وأحببناه فى الله يعرف هذا كل من جالسني سواء فى دماج أو
    غيرها ,الشيخ قد فتح الله عليه فى العلم الشيء الكثير مع تواضع عجيب وحسن خلق وأنا دئما أقول ما رأيت من يستحضر الأدلة من الكتاب والسنة إذا أراد أن يستدل مثل شيخنا رحمه الله ثم الشيخ يحيى سلمه الله وما ذاك إلا مصداقا لقول النبي صلى الله عليه وسلم الإيمان يمان والحكمة يمانية وأهل اليمن وأعني بهم طلبة العلم وعلماء فيهم تواضع ملحوض يحسه كل من جالسهم. ثم إن الشيخ يحيى مشغول بتدريس أخوانه الدروس العامة التى كان يقوم بها شيخنا رحمه الله وبعض الدروس الخاصة وهو حريص على وقته فتراه إما فى درس أو في المكتبة يبحث . وترى الكتب منثورة بين يديه على عادة الباحثين فى تلك البقعةالطيبة ينصر ما يعتقده بالأدلة من الكتاب والسنة فنسأل الله أن يثبتنا وإياه ويحفظه من كل مكروه.
    ولكن دعاة الشر والفتن أيقض مضاجعهم ما يرونه من إقبال الناس على دعوة أهل السنة فمالوا بخيلهم ورجلهم يطعنون فى هذه البقعة الطيبة وطلبة العلم الذين يدرسون هناك ولكن خيب الله سعيهم وقد استفاق الشباب لكل ما يحاك لهذه الدعوة. والشيخ بارك الله فيه يحب السنة وأهلها ويدافع عنهما
    ويبغض البدعة والمبتدعة بكل صورها ومحذرا للناس منها ومن أهلها فأقول للشيخ وغيره من أخوانه أذكركم بقوله تعالى( ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز)
    ويقول تعالى (إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا فى الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد) فأهل السنة منصورون إما بالسيف والسنان وإما بالحجة والبرهان وقد وعد الله من تمسك بسبيله أنه سوف يمكن له قال تعالى (وعد الله الذين أمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم فى الأرض كما استخلف الذين من قبلهم وليمكننن لهم دينهم الذى ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا يعبدوننى لا يشركون بي شىء )
    فهذا وعد من الله بالتمكين فى الأرض لمن يتبع منهج السلف ونصره بالعلم والحجة ومحاربته للشرك وعده بالتمكين كما مكن الذين من قبلهم نسأل أن يمكن لأهل السنة ويدفع عنهم كل سوء ومكروه أخص تلك البقعة الطيبة التى أصبحت من أعظم المنارات العلمية المنتصرة لهذا المنهج نسأل الله أن يحفظ القائمين عليها من المدرسين والمدرسات وكافة الطلبة من كل سوء ومكروه.
    كتبه أخوكم ومحبكم في الله أبو الفضل الأثري.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-11-16
  3. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    جزاك الله خيرا اخي الكريم..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-11-16
  5. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    بارك الله فيكم وجزاكم خيرا.
    حفظ الله الشيخ يحيى الحجوري.
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة