معــــــــــــــــــــــــــــركة الاصلاحـــــــــــــــــــــــــات

الكاتب : الخط المستقيم   المشاهدات : 729   الردود : 13    ‏2006-11-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-11-12
  1. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0

    منذ فوز الرئيس الصالح فى أنتخابات 20 من سبتمر ،، أتخذت الكثير من الخطوات التنفذية لتنفيذ الوعود الانتخابية ،،، ياتي ذلك حرصاً من الرئيس الصالح على تنفيذ وعودة النتخابية ،،، هنا يجب على الجميع من منطلق الحرص على الوطن مساعدة الرئيس الصالح ليسود التقدم والازدهار اليمن الحبيب



    الرئيس علي عبدالله صالح يقود معركة إصلاحات خلال الفترة القادمة






    يبدو ان الفترة القادمة ستشهد معركة إصلاحات يسعى الرئيس علي عبدالله صالح خوض غمارها تنفيذا للوعود الانتخابية التي قطعها على نفسه لملايين الناخبين الذين منحوه ثقتهم لتولي فترة رئاسية جديدة في انتخابات العشرين من سبتمبر الماضي .

    ورغم قصر الفترة الزمنية منذ تولي الرئيس لمهامه بعد أدائه اليمين الدستورية مطلع الشهر الماضي بناء على نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة ،إلا ان بوادر المعركة الإصلاحية التي يسعى الرئيس إلىها بدأت تظهر معالمها منذ الأسبوع الأول عقب انتهاء شهر رمضان الكريم .

    وتتركز معالم المعركة الإصلاحية _ان جاز التعبير- في الحزمة التشريعية والقانونية التي بدأت عملية مناقشتها تمهيدا لإقرارها ودخولها حيز التنفيذ ،بالإضافة إلى بدء الحكومة في تحويل توجيهات الرئيس الى برامج تنفيذية .

    وفي هذا الإطار شهد الأسبوع الجاري بدء مناقشة البرلمان لقانون مكافحة الفساد ،وكذا احالة الحكومة لقانون المناقصات والمزايدات إلى مجلسي النواب والشورى لمناقشته تمهيدا لإقراره .

    وقد بدأ مجلسا النواب والشورى في مناقشة مشروعي القانونين يوم امس الاول الثلاثاء،حيث ناقش المجلس مشروع قانون مكافحة الفساد في ضوء التقرير الذي أعدته لجنة الشؤون المالية بالمجلس.

    وكانت تعديلات أدخلت على مشروع القانون وفقا لملاحظات الخبير الذي تم استقدامه من منظمة الشفافية الدولية لدراسته وملاحظات منظمة «برلمانيون ضد الفساد» .

    ويتضمن القانون إنشاء هيئة وطنية مستقلة عليا لها صلاحيات قانونية في مكافحة الفساد وتعقب ممارسيه وفقا للقوانين النافذة ومنع الفساد ومكافحته ودرء مخاطره وآثاره وملاحقة مرتكبيه وتجميد وحجز واسترداد العائدات المترتبة من ممارسته , بالإضافة إلى تعزيز مبدأ التعاون والمشاركة مع الدول والمنظمات الدولية والإقليمية في البرامج والمشاريع الدولية الرامية إلى منع الفساد ومكافحته وإرساء مبدأ النزاهة والشفافية في المعاملات الاقتصادية المالية والإدارية.

    ويسعى القانون إلى تشجيع وتفعيل دور منظمات المجتمع المدني في المشاركة الفاعلة والنشطة في منع الفساد ومحاربته ومكافحته والوقاية منه وتوعية أفراد المجتمع بأسبابه ومخاطره بمختلف صوره وأشكاله وتوسيع نطاق المعرفة بوسائل وأساليب الوقاية والمعالجة منه وتعميمها ,وتنشأ بموجب القانون الجديد هيئة مستقلة تتولى إعداد وتنفيذ السياسات العامة الهادفة إلى مكافحة الفساد.

    من جانبه بدأ مجلس الشورى مناقشاته لمشروع قانون المناقصات والمزايدات والمخازن الحكومية الجديد والمحال إليه من الحكومة، وذلك في إطار الاجتماع الأول من دورة الانعقاد السنوية الثانية للمجلس للعام 2006م امس الأول.

    ويتضمن مشروع قانون المناقصات والمزايدات الجديد الذي يحتوي على (109) مواد موزعة على عشرة فصول إنشاء لجنة عليا للمناقصات والمزايدات مستقلة مالياً وإدارياً تتبع مجلس الوزراء بالإضافة إلى إنشاء هيئة عليا تتولى الرقابة والتأهيل على عمليات المناقصات والمزايدات تتمتع بالاستقلالية التامة ولها ذمة مالية مستقلة وحدد مشروع القانون تبعيتها لرئاسة الجمهورية حدد القانون مهام واختصاصات الهيئتين المذكورتين.

    ويتميز القانون الجديد بتفادي جوانب القصور التي ظهرت منذ العمل بالقانون النافذ، وتتحقق فيه المواءمة مع التغييرات التي أفرزها قانون السلطة المحلية، واشتماله على آلية للرقابة تتمثل في هيئة مستقلة ومحايدة يشترك في إدارتها القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني. فضلاً عن اشتمال القانون على فصل خاص يعنى بالشكاوى والتظلمات، واشتماله كذلك على مجموعة من الضوابط والالتزامات والمحاذير التي يجب مراعاتها من قبل المشمولين بأحكام القانون.

    وعلى صعيد متصل بالحزمة الإصلاحية التشريعية بدأت الجهات المختصة بإعداد مشروع قانون تدوير الوظيفة العامة الذي تقول المصادر انه سيتضمن تحديد فترة بقاء المسئول في أي مرفق حكومي أربع سنوات فقط.

    وكشفت المصادر أن القانون سيحدد أيضا فترة بقاء مدراء ومسئولي الضرائب والجمارك والشئون المالية وأمناء الصناديق في مناصبهم ما بين عامين إلى ثلاثة أعوام كحد أقصى.

    ومن جهة اخرى من المتوقع ان تنتهي اللجنة المكلفة بإعداد التعديلات في قانون السلطة المحلية من عملها خلال الايام القادمة .

    وأفادت مصادر ان اللجنة المختصة درست العديد من الخيارات المختلفة منها الانتخاب من الهيئة الناخبة أو من خارج الهيئة الناخبة وبحيث يحصل المرشح على تزكية 25% من المجالس المحلية بالإضافة الى دراسة أفكار أخرى من بينها ان يكون المحافظ أو مدير المديرية من ابناء نفس المحافظة ومسجلاً في سجلها الانتخابي.

    إلى ذلك بدأت الحكومة دراسة آلية تنفيذية لقانون الذمة المالية الذي صدر في شهر أغسطس الماضي.

    ونقل موقع "26سبتمبرنت" عن مصادر حكومية أنه يجري حالياً دراسة الآليات الكفيلة بتطبيق قانون الذمة المالية_ومن ذلك ما يتصل بالجهات المخولة بالتنفيذ والجهات والشخصيات التي سيطبق عليها القانون والفترة الزمنية المحددة لذلك.

    وتوقعت المصادر أن تكون المحكمة العليا هي الجهة التي ستتولى تنفيذ قانون الإقرار بالذمة المالية .

    هذا ويهدف قانون الذمة المالية إلى حماية المال العام وتعزيز الثقة بأجهزة الدولة وموظفيها وصون كرامة الوظيفة العامة ومكافحة الكسب غير المشروع وتعزيز الرقابة على كل من يتولى وظيفة عامة ويخضع لهذا القانون
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-11-13
  3. يحيـى حميدالدين

    يحيـى حميدالدين عضو

    التسجيل :
    ‏2004-04-13
    المشاركات:
    86
    الإعجاب :
    0


    هنيئا لك يا شعبنا
    هنيئا لك الرزمة الجديدة من وعود الـ"قفزة نوعية إلى الأمام" ، نتنتة تزكم الأنوف
    هنيئا لك كل صرخة ألم ،تأبى الخروج من المكنون إلى وطن لا يكترث بصرخات المكلوم...
    هنيئا لك قلب يعتصر من فرط الجراح...فلا مكان لجُرح جديد ولاهناك من يسمع نواح ..
    هنيئا لك عيونك تذرف بالدموع من الحزن والحسرة، ولسان كَلّ من الشكوى بلا نصرة...
    هنيئا لك حسرة و غضب ذو السكون اللانهائي ...يتساءل من السبب؟
    هنيئا لك نفس تجزع ... وقلب يتوجع...وعين تذرف دما بدلا من أن تدمع.
    هنيئا لكم التعددية, تعددية الأسباب و الموت واحد، فأصبحت الأيام مجرد نعوشا ينتقل بها بسطاء الناس إلى لحودهم. .
    استعصى الداء و عز الدواء..
    عجز الطبيب و اعتل الجسم و هرى – العينين و الشفتين و النجدين
    فلا اقتحام للعقبة و لا فك للرقبة و لا اطعام في يوم ذا مسغبة
    انتشر الداء و الوباء ليعم ارجاء البلاد و اخذ برقاب العباد
    فوجوه لا ضاحكة و لا مستبشرة
    عليها غبرة ، ترهقها قطره ، تعيش كل يوم كيوم الصاخة
    يوم يفر المرء من أخيه، و صاحبته و بنيه، لكل منهم شأن يغنيه

    فلك الله يا شعب اليمن... ولليمن و شيوخه و نسائه و اطفاله مسؤولين بلا مسؤولية
    ولن يجنى مجتمعنا بمسؤوليه من تلك الكوارث إلا حنقا وغضبا وكرها للحكومة
    و . . .

    مزيدا من الأرامل . . . والثكالى . . والمعاقين . . و المتسولين . . و الأموات . .

    .
    .
    أحمد الله تعالى
    .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-11-13
  5. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0
    العزيز العضوء يحيـى حميدالدين

    لو وجهت كلامك اعلاه للامام ايام حكمة الكهنوتي الظالم لكانت اليمن الان في خير

    لو لم يفرض الامام على الشعب الثالوث الكيب الفقر والجهل والمرض لكانت اليمن في خير

    اين كانت كل صرخات ألالم ايام حكم بيت حميد الدين

    اين كانت
    صرخات المكلوم... ايام حكم بيت حميد الدين ،،،
    اين كان
    قلب يعتصر من فرط الجراح...فلا مكان لجُرح جديد ولاهناك من يسمع نواح ..
    عيون تذرف بالدموع من الحزن والحسرة، ولسان كَلّ من الشكوى بلا نصرة...
    حسرة و غضب ذو السكون اللانهائي ...يتساءل من السبب؟
    نفس تجزع ... وقلب يتوجع...وعين تذرف دما بدلا من أن تدمع.
    تعددية الأسباب ايام حكم الائمة وبيت حميد الدين و الموت واحد، فأصبحت الأيام مجرد نعوشا ينتقل بها بسطاء الناس إلى لحودهم. .

    ايام حكم بيت حميد الدين
    استعصى الداء و عز الدواء..
    عجز الطبيب و اعتل الجسم و هرى – العينين و الشفتين و النجدين
    فلا اقتحام للعقبة و لا فك للرقبة و لا اطعام في يوم ذا مسغبة
    انتشر الداء و الوباء ليعم ارجاء البلاد و اخذ برقاب العباد
    فوجوه لا ضاحكة و لا مستبشرة
    عليها غبرة ، ترهقها قطره ، تعيش كل يوم كيوم الصاخة
    يوم يفر المرء من أخيه، و صاحبته و بنيه، لكل منهم شأن يغنيه

    واين كان شعب اليمن ايام الامام وحكم الائمة وبيت حميد الدين ... لليمن و شيوخه و نسائه و اطفاله مسؤولين بلا مسؤولية
    ولن يجنى مجتمعنا من بيت حميد الدين و كوارثهم إلا حنقا وغضبا وكرها للائمة وبيت حميد الدين
    و . . .

    مزيدا من الأرامل . . . والثكالى . . والمعاقين . . و المتسولين . . و الأموات . .

    العضو يحيى حميد الدين

    اتسائل هل تبكي مملكة زانت وحكم راح ،،، ام انك تبكي شعب فلماذا لم تبكية ايام حكم الائمة وبيت حميد الدين؟؟؟؟؟
    .
    .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-11-13
  7. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0
    وكانت تعديلات أدخلت على مشروع القانون وفقا لملاحظات الخبير الذي تم استقدامه من منظمة الشفافية الدولية لدراسته وملاحظات منظمة «برلمانيون ضد الفساد» .

    ويتضمن القانون إنشاء هيئة وطنية مستقلة عليا لها صلاحيات قانونية في مكافحة الفساد وتعقب ممارسيه وفقا للقوانين النافذة ومنع الفساد ومكافحته ودرء مخاطره وآثاره وملاحقة مرتكبيه وتجميد وحجز واسترداد العائدات المترتبة من ممارسته , بالإضافة إلى تعزيز مبدأ التعاون والمشاركة مع الدول والمنظمات الدولية والإقليمية في البرامج والمشاريع الدولية الرامية إلى منع الفساد ومكافحته وإرساء مبدأ النزاهة والشفافية في المعاملات الاقتصادية المالية والإدارية.

    ويسعى القانون إلى تشجيع وتفعيل دور منظمات المجتمع المدني في المشاركة الفاعلة والنشطة في منع الفساد ومحاربته ومكافحته والوقاية منه وتوعية أفراد المجتمع بأسبابه ومخاطره بمختلف صوره وأشكاله وتوسيع نطاق المعرفة بوسائل وأساليب الوقاية والمعالجة منه وتعميمها ,وتنشأ بموجب القانون الجديد هيئة مستقلة تتولى إعداد وتنفيذ السياسات العامة الهادفة إلى مكافحة الفساد.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-11-13
  9. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0
    وكانت تعديلات أدخلت على مشروع القانون وفقا لملاحظات الخبير الذي تم استقدامه من منظمة الشفافية الدولية لدراسته وملاحظات منظمة «برلمانيون ضد الفساد» .

    ويتضمن القانون إنشاء هيئة وطنية مستقلة عليا لها صلاحيات قانونية في مكافحة الفساد وتعقب ممارسيه وفقا للقوانين النافذة ومنع الفساد ومكافحته ودرء مخاطره وآثاره وملاحقة مرتكبيه وتجميد وحجز واسترداد العائدات المترتبة من ممارسته , بالإضافة إلى تعزيز مبدأ التعاون والمشاركة مع الدول والمنظمات الدولية والإقليمية في البرامج والمشاريع الدولية الرامية إلى منع الفساد ومكافحته وإرساء مبدأ النزاهة والشفافية في المعاملات الاقتصادية المالية والإدارية.

    ويسعى القانون إلى تشجيع وتفعيل دور منظمات المجتمع المدني في المشاركة الفاعلة والنشطة في منع الفساد ومحاربته ومكافحته والوقاية منه وتوعية أفراد المجتمع بأسبابه ومخاطره بمختلف صوره وأشكاله وتوسيع نطاق المعرفة بوسائل وأساليب الوقاية والمعالجة منه وتعميمها ,وتنشأ بموجب القانون الجديد هيئة مستقلة تتولى إعداد وتنفيذ السياسات العامة الهادفة إلى مكافحة الفساد.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-11-14
  11. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0
    يجري حالياً دراسة الآليات الكفيلة بتطبيق قانون الذمة المالية_ومن ذلك ما يتصل بالجهات المخولة بالتنفيذ والجهات والشخصيات التي سيطبق عليها القانون والفترة الزمنية المحددة لذلك.

    وتوقعت المصادر أن تكون المحكمة العليا هي الجهة التي ستتولى تنفيذ قانون الإقرار بالذمة المالية .

    هذا ويهدف قانون الذمة المالية إلى حماية المال العام وتعزيز الثقة بأجهزة الدولة وموظفيها وصون كرامة الوظيفة العامة ومكافحة الكسب غير المشروع وتعزيز الرقابة على كل من يتولى وظيفة عامة ويخضع لهذا القانون
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-11-14
  13. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0
    منذ فوز الرئيس الصالح فى أنتخابات 20 من سبتمر ،، أتخذت الكثير من الخطوات التنفذية لتنفيذ الوعود الانتخابية ،،، ياتي ذلك حرصاً من الرئيس الصالح على تنفيذ وعودة النتخابية ،،، هنا يجب على الجميع من منطلق الحرص على الوطن مساعدة الرئيس الصالح ليسود التقدم والازدهار اليمن الحبيب
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-11-15
  15. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0
    الرئيس علي عبدالله صالح يقود معركة إصلاحات خلال الفترة القادمة
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-11-15
  17. حامد انور احمد

    حامد انور احمد عضو

    التسجيل :
    ‏2006-08-08
    المشاركات:
    239
    الإعجاب :
    0
    ذكر الاخ الخط المستقيم في محضر كلامه القانون مرات عديدة حتى شعرت بالملل وكأنه لايوجد قانون وذكر كذلك الفترة القصيرة بعد تولي الاخ الرئيس لرئاسة البلاد وكأنه لم يتولاها ثمانية وعشرين عاما قبل هذه الفترة ولااظن الا ان الاخ المستقيم - الذي اظنه كذلك - الا كان مغتربا في بلد يحترم القانون ويقدس فيه النظام كان في بلد الكل فيه امام القانون على السواء لافرق بين رئيس ولامرؤس وهذا قد انعكس بالايجاب على القانون اليمني الذي عول عليه الكثير .
    واقول للأخ انه لاينقصنا القانون ولا التشريع ولانستطيع ان نقول ان الفساد السابق كان بسبب عدم وجود مضابط قانونيه او تشريعات تجرم الفساد والعبث او انه لم يكن هناك مجلس نواب يسائل السلطة ويحاكمها اذا فسدت . بل كل هذا موجود والقوانين كانت ولازالت تملك الحد الادنى الذي يخول اخذ الفاسد بجريرته والمذنب بذنبه .
    اخي الكريم البلد بحاجة الى شيء غير هذه الشعارات المرفوعة بحاجة الى معادلة سياسية تضمن عدم تفرد حزب اوشخص بمسك زمام البلاد لأن هذا في الغالب لايولد الا الفساد ، اننا بحاجة الى صحوة جماهيرية شاملة بحاجة الى وعي يغير قناعات الافراد يجعلهم يفرقوا بين الصواب والخطأ بحاجة الى احزاب فاعلة تؤدي دورها المنوط بها في المعارضة وتقوم بكل جرأه بنقد الحزب الحاكم واخراج فضائحة على الملاً بحاجة الى صحافة منحازة للناس وتقف الى جانب حقوقهم لاالى صحافة اغلب صفحاتها تهنئة للزعيم وشلته بحاجة الى قضاة لايخافون في الله وفي الحق لومة لائم .
    وبالاجمال بحاجة الى مواطن صالح في اي موقع كان وباي صفة كان لايسكت عن الخطأ مهما كان مصدره
    وما تنفع الخيل الكرام ولا القنا اذا لم يكن فوق الكرام كرام
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-11-15
  19. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0
    مسئولية بناء الوطن يتحملها الجميع
     

مشاركة هذه الصفحة