تعريف بالكذاب الوهابي دمشقية الذي افترى على الشيخ الحبشي حفظه الله

الكاتب : المفتش   المشاهدات : 473   الردود : 0    ‏2002-07-24
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-07-24
  1. المفتش

    المفتش عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-05-23
    المشاركات:
    741
    الإعجاب :
    0
    هو عبد الرحمن محمد سعيد دمشقية ، من سكان شارع حمد في بيروت ، اشتهر عند عند أهل شارعه بأنه عصبي المزاج سريع الغضب ، يحقد على أمه حقداً شديداً إلى درجة أنه أراد ضربها أكثر من مرة .
    نشأ عبد الرحمن دمشقية في المجتمع البيروتي متعلق القلب بالنساء والشهوات ، وكان عضواً في فرقة موسيقية تقيم حفلات الرقص الماجن التي يحضرها المخنثون .
    بقي فترة طويلة من حياته ينتقل من حزب إلى آخر ، ثم طرد بعد ذلك من أزهر لبنان في العام 1972 بسبب شعنته الشنيعة من الشذوذ . وقد اعترف بذلك على شريط مسجل مع الشيخ جهاد الكوسا رحمه الله ، والذي كان معه على مقاعد الدراسة .
    حاول والده انتشاله من بين مخالب أهل السوء فصحبه معه إلى فرنسا ءانذاك واستأجر له شقة بغية أن يعاونه في تجارة السيارات ، فتحولت هذه الشقة إلى مركز للرقص والدعارة فما لبث أبوه أن أقفلها وأرسله إلى لبنان بعد أن علم بذلك ، بعد ذلك سافر عبد الرحمن دمشقية إلى السعودية وتعرف إلى الحركة الوهابية المتطرفة ليكون مروجاً لهم ولعقيدتهم عقيدة التشبيه ، ويتصل بهم من خلال لقاءاته المتعددة برؤسائهم في بعض الدول الأوروبية .
    طلب عدة مرات للمناظرة فكان يتهرب منها إلى أن كان يوم 9 / 11 / 1994 ر
    حيث تمت مناظرته في اوستراليا ـ ملبورنوبدأت المناظرة بينه وبين الشيخ سليم علوان من تلامذة الشيخ الهرري حفظه الله وكان عبد الرحمن دمشقية لا يحفظ النصوص فأحضر معه جهاز كومبيوتر حتى يستعمله لإستخراج أدلته الواهية ، وبعد ساعتين من النقاش ولما تبين الحق من الباطل وفضح بين الحضور قام أتباعه بإثارة الفوضى وعمدوا إلى ضرب مصور الفيديو محاولين أخذ الشريط وإتلافه لولا تدخل الشرطة ومنعتهم من ذلك وسلم الشريط من التلف وهو موجود عندنا .

    هذا باختصار تاريخ المدعو عبد الرحمن دمشقية الذي تجرأ وافترى على الشيخ عبد الله الهرري حفظه الله .
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة