الايفواري دروجبا ينقذ تشيلسي من الهزيمة أمام برشلونة في دوري أبطال أوروبا

الكاتب : بندر الأحمدي   المشاهدات : 386   الردود : 0    ‏2006-11-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-11-01
  1. بندر الأحمدي

    بندر الأحمدي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-10-11
    المشاركات:
    1,744
    الإعجاب :
    0
    أنقذ النجم الايفواري ديديه دروجبا فريقه تشيلسي بطل الدوري الانجليزي لكرة القدم من الهزيمة أمام برشلونة بطل أسبانيا وأحرز له هدف التعادل 2/2 في الثواني الاخيرة من المباراة التي جمعت بين الفريقين بأسبانيا مساء أمس الثلاثاء ضمن الجولة الرابعة من مباريات المجموعة الاولى في الدور الاول من بطولة دوري أبطال أوروبا.



    وضمن ليفربول الانجليزي مكانه في الدور الثاني (دور الستة عشر) من البطولة الاوروبية بفوزه على بوردو الفرنسي 3/صفر كما فاز إنتر ميلان على مضيفه سبارتاك موسكو الروسي 1/صفر وإندهوفن الهولندي على جالطه سراي التركي 2/صفر وليفربول الانجليزي على بوردو الفرنسي 3/صفر.



    كذلك تغلب فيردر بريمن الالماني على مضيفه ليفسكي صوفيا البلغاري 3/صفر بينما تعادل بايرن ميونيخ بطل ألمانيا مع سبورتنج لشبونة البرتغالي سلبيا وروما الايطالي مع أوليمبياكوس اليوناني 1/1 وشاختار دونيتسك الاوكراني مع بلنسية الاسباني 2/.2



    وخاض تشيلسي مباراته أمام مضيفه برشلونة حامل اللقب الاوروبي وبطل الدوري الاسباني مدركا أن الفوز في هذا اللقاء يضمن له التأهل إلى الدور الثاني رغم أنه لا يزال يتبقى أمامه مباراتان في المجموعة.



    وبدأ برشلونة المباراة التي جرت على استاد "كامب نو" بشكل جيد وتقدم في الدقيقة الثالثة بهدف سجله البرتغالي الدولي ديكو من تسديدة من حدود منطقة الجزاء.



    وبعد سبع دقائق من بداية الشوط الثاني تعادل فرانك لامبارد لتشيلسي ولكن إيدور جودجونسون مهاجم تشيلسي سابقا تقدم لبرشلونة مجددا في الدقيقة 58 بهدف سجله بمساعدة النجم البرازيلي رونالدينيو.



    وكادت المباراة تنتهي بهزيمة تشيلسي الذي يدربه المدير الفني جوزيه مورينيو 1/2 ولكن النجم الايفواري دروجبا سجل هدف التعادل 2/2 للفريق الانجليزي ليقتسم مع برشلونة نقاط المباراة ويتقلص أمل الفريق الاسباني في التأهل للدور الثاني.


    وحافظ تشيلسي على صدارة المجموعة الاولى بعدما رفع رصيده إلى عشر نقاط مقابل خمس نقاط لبرشلونة في المركز الثالث وسبع نقاط لفيردر بريمن في المركز الثاني. بينما ظل ليفسكي صوفيا بدون رصيد من النقاط في المركز الرابع الاخير.

    وتغلب فيردر بريمن على مضيفه ليفسكي صوفيا بثلاثة أهداف جاءت جميعها خلال أربع دقائق من الشوط الاول. وافتتح لوسيو فاجنر لاعب ليفسكي صوفيا التسجيل في الدقيقة 33 بهدف سجله عن طريق الخطأ في مرمى فريقه.

    وبعد دقيقتين فقط أضاف فرانك بومان الهدف الثاني لفيردر بريمن بضربة رأسية إثر ضربة ركنية سددها تورستن فرينجز ثم سجل فرينجز الهدف الثالث للفريق الالماني من تسديدة من مسافة 16 مترا.

    وضمن ليفربول مكانه في الدور الثاني بعدما تصدر المجموعة الثالثة بعد أربع مباريات برصيد عشر نقاط بفارق الاهداف فقط أمام إندهوفن الهولندي وذلك إثر تغلبه على ضيفه بوردو 3/صفر.

    وأنهى بوردو المباراة بعشرة لاعبين حيث طرد لاعبه البرازيلي فرناندو الذي حصل على البطاقة الحمراء بعد أن وجه ضربة بالرأس إلى جون آرني ريسي لاعب ليفربول.

    وافتتح لويس جارسيا التسجيل لليفربول الفائز بلقب البطولة الاوروبية عام 2004 في الدقيقة 23 وبمجرد طرد فرناندو قبل 24 دقيقة من انتهاء المباراة سيطر ليفربول على مجريات اللعب بشكل كامل ودعم تقدمه بهدفين آخرين سجل أولهما ستيفن جيرارد وكان ثانيهما من نصيب جارسيا.

    وتجمد رصيد بوردو عند نقطة واحدة في المركز الرابع الاخير بفارق الاهداف فقط خلف جالطه سراي التركي.

    ولحق إندهوفن بليفربول في دور الستة عشر أيضا بعدما تغلب على جالطه سراي التركي 2/صفر في المباراة التي شهدت طرد توماس ستيفان من الفريق التركي في الدقيقة 38 لتعمده الخشونة مع جيفرسون فارفان.

    وجاء هدفا إندهوفن في الشوط الثاني وأحرزهما تيمي سيمونز والنجم الايفواري أرونا كونيه في الدقيقتين 60 و84 من مجهود فردي رائع.


    أما بايرن ميونيخ بطل ثنائية الدوري والكأس الالماني في الموسمين الماضيين فقد سقط في فخ التعادل للمرة الاولى بعد ثلاثة انتصارات في البطولة الاوروبية وتعادل مع سبورتنج لشبونة سلبيا ليحصد كلا من الفريقين نقطة واحدة.

    وارتفع رصيد بايرن ميونيخ إلى عشر نقاط في صدارة المجموعة الثانية مقابل خمس نقاط لسبورتنج لشبونة في المركز الثالث.

    وارتفع رصيد إنتر ميلان إلى ست نقاط بعدما فاز على سبارتاك موسكو 1/صفر وانتزع المركز الثاني بالمجموعة الثانية من سبورتنج لشبونة بينما تجمد رصيد سبارتاك عند نقطة واحدة في المركز الرابع الاخير.

    وجاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الثانية من بدايتها وأحرزه المهاجم الارجنتيني خوليو ريكاردو كروز.

    وكان إنتر ميلان خسر في أول مباراتين له بالبطولة ولكنه استعاد توازنه بعد ذلك وتغلب على سبارتاك موسكو 2/1 ذهابا قبل أن يفوز عليه أمس إيابا.

    وفي المجموعة الرابعة تعادل روما الايطالي مع أوليمبياكوس 1/1 ليرفع الاول رصيده إلى سبع نقاط في المركز الثاني مقابل نقطتين للفريق اليوناني في المركز الثالث.

    وتقدم خوليو سيزار لاوليمبياكوس في الدقيقة 19 ولم يستطع روما التعادل إلا في الدقيقة 66 بهدف سجله النجم الايطالي فرانشيسكو توتي.

    وظل بلنسية الاسباني في صدارة المجموعة الرابعة ورفع رصيده إلى عشر نقاط بعدما تعادل 2/2 مع مضيفه شاختار دونيتسك الذي ارتفع رصيده إلى نقطتين في المركز الرابع.
     

مشاركة هذه الصفحة