أمة تقتل مبدعيها

الكاتب : رداد السلامي   المشاهدات : 778   الردود : 16    ‏2006-10-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-10-31
  1. رداد السلامي

    رداد السلامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-03-12
    المشاركات:
    5,207
    الإعجاب :
    21
    مأرب برس / خاص
    الكتابة التزام بقضية المجتمع و العالم ككل.. هي نوع من النضال الواعي.. لإبرام عقد جديد بين الكاتب والقارئ.. و ينتابني نوع من التساؤل من جديد حول ماهية النضال و مدلوليته.. هل يكون النضال في حزب أو جمعية أو حركة.. أو منظمة؟ هي تساؤلات تحتاج إلى أجوبة..، الكتابة نضال متواصل من أجل موقف نتخذه.. نحطم به جدار الصمت.. الصمت موت في الزمن النازي.. في الزمن البربري.. في الزمن الحزبي.. في الزمن اللازمني..

    نحن نعيش في اللازمن.. في اللامعنى.. في اللاوعي... لأننا قتلناه و على المشرحة أعلنا موت الحياة و حياة الموت.. و كتبنا بأقلامنا شهادة وفاتنا في القائمة السوداء.. بأيدي ملطخة بدماء الأبرياء.. و أنات اليتامى و الأرامل.. فإن كانت الكتابة هي صوت المجتمع ومرآته.. يرى بها واقعه المزري.. لماذا لا نزرعها في فضائها التي تستحقه.. أين هي تلك الكتابة المناسبة التي تصف تلك المعاناة.. وأين هو ذلك الموقف الذي يكون أكثر تعبيرا من الكتابة؟.. أمام الموقف يقف الإنسان عاري الرأس.. مكشوف الوجه.. و حافي القدمين.. مرتفع القامة ليقول كلمة حق.. حتى في وجه جلاده.. الصمت موت في الزمن النازي.. في الزمن البربري.. في الزمن الحزبي.. في الزمن اللازمني.. في عصر ضاعت فيه قيمة الإنسان.. حتى وهو على نعشه.. يقودونه فوق النعش وهو فرح لأنه رحل عن عالم ينبذ الضعفاء.. يقودونه و هو يحمل قلمه و كل ما كتبه تحت كفنه.. لعل الموتى تروي جوعه وعطشه.. يسار به فوق النعش وهو يحمل كل حشرجة وأنين .. لكنه فرح لأنه رحل عن عالم ينبذ الضعفاء.. أما القبور فقد تحولت إلى حظيرة حيوانات لا تصلح.. أو ترفض البتة استضافة روحه..

    من مرارة الزمن الموبوق نكتب.. و نصرخ في العالم المستكين.. كصرخة أمل دنقل الذي لم يسمعه أحد حتى موته.. ونقول: نحن أمة تقتل مبدعيها.. و تقدس اللامعنى.. تعيش اللامبالاة و الفوضى.. سقفها و فراشها و غطاؤها الذل .. وعزاؤها "لله المشتكى"

    فبقيتْ بلا وجه.. بلا هوية و بلا وطن.. حاكمها هو القاضي.. و هو الجلاد في زمن العبودية.. يحكمها بسوطه و سجنه.. حضارة العبودية عبودية.. عبودية بروح إنسانية.. زمن فقدنا فيه كل ما هو إنساني نبيل.. سألت كل الفلسفات.. و لم أجد جوابا لتساؤلاتي.. و كلما أقف على فلسفة من هذه الفلسفات إلا و تزداد حيرتي.. بحثت في مقولة كونت القائلة " عش لغيرك من الناس".. فلم أجد لها واقعا ملموسا.. كل النظريات الفلسفية التي تدعو إلى الإحساس بالناس و مشاعرهم، التي تدعو إلى الشفقة.. و أن يكون الإنسان مفيدا للغير.. هي التي يجب أن تقرر للإنسان ما له وما عليه أن يقوم به.. و يكشف الوجه الآخر للإنسان، بدت لي خرافة قرأناها و نحن على مقاعد الدراسة .. وهي مصطلح لمفهوم العدمية..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-10-31
  3. مرفد

    مرفد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-08-02
    المشاركات:
    28,604
    الإعجاب :
    948
    رغم انك مقل هذه الايام وبعيد عن المجلس
    الا ان طلتك تاتي بما نفكر به ونعيشه...عشت يارداد وعاش قلمك الحر الابي والى العلى باذن الله ....

    زماننا ويماننا يحتاجان لرداد ولطفي وجمال وامثالهم...من يسمون الاشياء بمسمياتها ...ويحملون هم اليمن ولا يحملوها همومهم....

    اخي الكريم رداد لك كل التقدير
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-10-31
  5. رداد السلامي

    رداد السلامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-03-12
    المشاركات:
    5,207
    الإعجاب :
    21
    العزيز الغالي مرفد رافد الأمل وبشير النور في زمن الظلام
    تحياتي لك وانت تمنحني شفيف النبرات بلحن الدواخل ، فخلت نفسي كأنني أقول عبارات عن جماله في دواخلي وأنت تعزف لحناً لها ليكون موكب كلماتي بلحنك سيمفونيه في فلق الوجود ، وان كانت سماء حروفي تمطركم سعاده فهي بأسرها لكم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-10-31
  7. الذيباني 7

    الذيباني 7 مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-19
    المشاركات:
    11,358
    الإعجاب :
    3






    بعض مما ذكر في المقال لم استطع فهمه وهو بالون الأحمر



     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-10-31
  9. رداد السلامي

    رداد السلامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-03-12
    المشاركات:
    5,207
    الإعجاب :
    21
    النظريات الفلسفية التي تدعو للأحساس بالإنسان أضحت مقصية رغم أنها تدعو لاحترام الإنسان كقيمة وتقرر التعاون الإنساني الذي يتسامى فوق ماديات الحياة وتحدد أسس ومعايير التعامل.. لكن هذة الفلسفات ظلت مثاليات محلقة وخيالات مجنحة .. ليكشف أن من يدعيها هو من يخالفها وهنا يبرز الجانب المتوحش في الإنسان

    ســــــــــــــــــام ما أجمل تساميك وهو ينثال جواهر حكم تحفز الإرادة وتستجيش الطموح الشكر موصول لك
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-10-31
  11. رداد السلامي

    رداد السلامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-03-12
    المشاركات:
    5,207
    الإعجاب :
    21
    الزمن يا عزيزي سام زمن التفاهة زمن سقط فيه الإنسان إلى الحضيض زمن تباع فيه الضمائر وتقتل فيه الشمائل الحميده زمن التمجيد الفارغ زمن التخنيع والتركيع زمن فقد فيه الفكر دوره وأصبح فيه المثقف شريكا في صناعة حالة الركون والاستخذاء

    زمن يلفظ فيه الشريف والنزيه والحر الذي يسعى إلى الرقي بامته حتى القبور لاتستظيف أرواحهم ... إنه وببساطة زمن الرويبضات
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-10-31
  13. سامية اغبري

    سامية اغبري كاتبة صحفية

    التسجيل :
    ‏2003-08-06
    المشاركات:
    2,186
    الإعجاب :
    0

    مع
    المادة .. رداد وجمال ولطفي كتاب رائعون يستحقون كل تقدير منا
    لكم التحايا
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-10-31
  15. رداد السلامي

    رداد السلامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-03-12
    المشاركات:
    5,207
    الإعجاب :
    21
    سامية الأغبري- ولك التحية ايتها الجسورة في زمن السكون المميت .. أنتي هامة وطنية وقلم فذ
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-10-31
  17. السامي200

    السامي200 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-08-03
    المشاركات:
    1,728
    الإعجاب :
    0
    يالله ولا تزعل جسورة وهامة وطنية وقلم فذ :rolleyes: :rolleyes:
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-10-31
  19. رداد السلامي

    رداد السلامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-03-12
    المشاركات:
    5,207
    الإعجاب :
    21
    مرحى بك سامي 200
    ما قلته فيها حقيقة
     

مشاركة هذه الصفحة