للشرفاء والغيوريين فقط نرجو التعليق

الكاتب : salem yami   المشاهدات : 2,068   الردود : 51    ‏2006-10-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-10-22
  1. salem yami

    salem yami عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-03
    المشاركات:
    2,198
    الإعجاب :
    0
    مأرب برس - خاص "


    بعيداً عن ضجيج الانتخابات ونتائجها وبعيداً عن مهاترات الشاطر وحميد .



    بالأمس القريب اتصل احد الأصدقاء المغتربين في المملكة العربية السعودية وبالتحديد من مدينة الرياض شاكياً باكياً يقول :



    يا أخي اسودت وجيهنا في السعودية .. أصبحنا نصلي الصلوات في البيت !! ولم نعد ندخل مساجد السعودية بسبب المتسولين اليمنيين !! .



    وسرد لي بمرارة ما يواجهه المغترب اليمني والذي لم توفر له أرضة اللقمة الكريمة فذهب مكره بلدان الجوار للبحث عن تلك القمة ، حيث اخبرني صديقي المغترب انه بعد عقب كل صلاة مكتوبة يقوم شباب يمنيين في مقتبل العمر من المهربين يتسولون تحت مبررات اعتاد المصلين سماعها ، وكل واحد يقول انه أتى من اليمن التي كانت بالأمس سعيدة واليوم أصبحت تعيسة .



    استمر ما يقارب الخمس الدقائق في شرح تلك المعانة وفي الأخير قال أرجوك اكتب عن هؤلاء فلقد أصبحنا في نظر كل السعوديين شحاتين ومتسولين لم تعد لنا كرامة تذكر .



    لا ادري بعد هذا هل ارحم المغترب أم ارحم المتسول الذي جار عليه الزمن ولم يعد يجدي نفعاً معه التسول في اليمن فذهب إلى بلد السعودية لعل فارق العملة ان يكون خير عوناً له في باقي شهور السنة ، برغم ان بعضهم ميسور الحال في اليمن ولكن امتهن هذه المهنة توقع انه سيكون بمنأى عن أعين اليمنيين لأنه خارج الحدود ، في الأخير وجدت أننا كمواطنين في الداخل او مغتربين او متسولين نحتاج إلى الرحمة والشفقة لما أوصلتنا جرع الموت من فقر.



    لم انتقد الحكومة السعودية عندما أعادت أكثر من خمسين ألف جواز يمني تقدموا بطلب العمرة لأنها ضاقت ذرعاً بمن دخل مطلع رمضان وكذلك بمن اجتاز الحدود مشياً على الاقدام ، فأثرت أن تمنع بيت الله الحرام عن كل اليمنيين وبالأخص الشباب منهم ومن العام القادم لن يتمكن من هو دون الأربعين سنة ان يعتمر إلا بوجود محرم له !!.



    هل فعلاً نحن شعب الأيمان والحكمة .. هل نحن اصل العرب .. ومنبع الحضارات .



    من المتسبب في ان يتسابق شبابنا على أبواب مساجد المملكة !!



    ما الدافع ان نبيع أطفالنا لعصابات التسول في الخليج !!



    من الذي اجبر الآباء ان يبيعوا بناتهم في مزاد الرقيق تحت مسمى زواج هو بالأصل زواج ( متعة ) ولكن بطريقة راقية !!



    كل هذه الأسباب يقف ورائها مرض مزمن وخطير تعدى أعلى مستوياته مرض قال عنه علي ابن أبي طالب كرم الله وجهة ( والله لو كان الفقر رجلاً لقتلته ) ، واستعاذ منه النبي الكريم بدعائه ( اللهم إنا نعوذ بك من الهم والفقر ).



    نحن هنا لسنا بصدد أن نطرح اطروحات مكافحة الفقر والذي يتزايد يوماً بعد يوم في اليمن .



    ولكن أليس الأجدر بحكومتنا الموقرة بدء من رئيس الجهورية ان يعملوا على مسح صورة اليمني المهان في الخليج والذي أما مغترب أو متسول أو بائع لابنه وعرضه بدل التسابق على إقامة موائد الإفطار والبذخ بالمال العام .



    سيدي رئيس الجمهورية هل قمت بحسبة بسيطة لتكلفة موكب المبجل عندما تتنقل من محافظة الى أخرى من بدل سفر الى محروقات إلى تغذيه وغيرها وأنت أدرى بها مني لقد هالني موكب العظيم عندما وطئت قدماك ارض مأرب في حملتك الانتخابية .. الم تعلم أن ما تقوم بإنفاقه على موائد الإفطار وغيرها من الولائم كفيل يرفع الفقر عن الكثير من الأسر اليمنية .



    قس على ذلك ما يقوم به وزرائك من ولائم وكذلك المحافظين وحاول أن تقوم بعملية حسابية بسيطة وستقف مندهشاً أمام مليارات الريالات تذهب أدراج الرياح .



    أتمنى أن تصدق في وعودك وتنفذ برنامج الانتخابي كما وعدك ناخبيك .. وتعيد قليل من الكرامة المهدرة لشعب كان يسمى بالأمس ( اليمن السعيد ) .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-10-22
  3. salem yami

    salem yami عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-03
    المشاركات:
    2,198
    الإعجاب :
    0
    مأرب برس - خاص "


    بعيداً عن ضجيج الانتخابات ونتائجها وبعيداً عن مهاترات الشاطر وحميد .



    بالأمس القريب اتصل احد الأصدقاء المغتربين في المملكة العربية السعودية وبالتحديد من مدينة الرياض شاكياً باكياً يقول :



    يا أخي اسودت وجيهنا في السعودية .. أصبحنا نصلي الصلوات في البيت !! ولم نعد ندخل مساجد السعودية بسبب المتسولين اليمنيين !! .



    وسرد لي بمرارة ما يواجهه المغترب اليمني والذي لم توفر له أرضة اللقمة الكريمة فذهب مكره بلدان الجوار للبحث عن تلك القمة ، حيث اخبرني صديقي المغترب انه بعد عقب كل صلاة مكتوبة يقوم شباب يمنيين في مقتبل العمر من المهربين يتسولون تحت مبررات اعتاد المصلين سماعها ، وكل واحد يقول انه أتى من اليمن التي كانت بالأمس سعيدة واليوم أصبحت تعيسة .



    استمر ما يقارب الخمس الدقائق في شرح تلك المعانة وفي الأخير قال أرجوك اكتب عن هؤلاء فلقد أصبحنا في نظر كل السعوديين شحاتين ومتسولين لم تعد لنا كرامة تذكر .



    لا ادري بعد هذا هل ارحم المغترب أم ارحم المتسول الذي جار عليه الزمن ولم يعد يجدي نفعاً معه التسول في اليمن فذهب إلى بلد السعودية لعل فارق العملة ان يكون خير عوناً له في باقي شهور السنة ، برغم ان بعضهم ميسور الحال في اليمن ولكن امتهن هذه المهنة توقع انه سيكون بمنأى عن أعين اليمنيين لأنه خارج الحدود ، في الأخير وجدت أننا كمواطنين في الداخل او مغتربين او متسولين نحتاج إلى الرحمة والشفقة لما أوصلتنا جرع الموت من فقر.



    لم انتقد الحكومة السعودية عندما أعادت أكثر من خمسين ألف جواز يمني تقدموا بطلب العمرة لأنها ضاقت ذرعاً بمن دخل مطلع رمضان وكذلك بمن اجتاز الحدود مشياً على الاقدام ، فأثرت أن تمنع بيت الله الحرام عن كل اليمنيين وبالأخص الشباب منهم ومن العام القادم لن يتمكن من هو دون الأربعين سنة ان يعتمر إلا بوجود محرم له !!.



    هل فعلاً نحن شعب الأيمان والحكمة .. هل نحن اصل العرب .. ومنبع الحضارات .



    من المتسبب في ان يتسابق شبابنا على أبواب مساجد المملكة !!



    ما الدافع ان نبيع أطفالنا لعصابات التسول في الخليج !!



    من الذي اجبر الآباء ان يبيعوا بناتهم في مزاد الرقيق تحت مسمى زواج هو بالأصل زواج ( متعة ) ولكن بطريقة راقية !!



    كل هذه الأسباب يقف ورائها مرض مزمن وخطير تعدى أعلى مستوياته مرض قال عنه علي ابن أبي طالب كرم الله وجهة ( والله لو كان الفقر رجلاً لقتلته ) ، واستعاذ منه النبي الكريم بدعائه ( اللهم إنا نعوذ بك من الهم والفقر ).



    نحن هنا لسنا بصدد أن نطرح اطروحات مكافحة الفقر والذي يتزايد يوماً بعد يوم في اليمن .



    ولكن أليس الأجدر بحكومتنا الموقرة بدء من رئيس الجهورية ان يعملوا على مسح صورة اليمني المهان في الخليج والذي أما مغترب أو متسول أو بائع لابنه وعرضه بدل التسابق على إقامة موائد الإفطار والبذخ بالمال العام .



    سيدي رئيس الجمهورية هل قمت بحسبة بسيطة لتكلفة موكب المبجل عندما تتنقل من محافظة الى أخرى من بدل سفر الى محروقات إلى تغذيه وغيرها وأنت أدرى بها مني لقد هالني موكب العظيم عندما وطئت قدماك ارض مأرب في حملتك الانتخابية .. الم تعلم أن ما تقوم بإنفاقه على موائد الإفطار وغيرها من الولائم كفيل يرفع الفقر عن الكثير من الأسر اليمنية .



    قس على ذلك ما يقوم به وزرائك من ولائم وكذلك المحافظين وحاول أن تقوم بعملية حسابية بسيطة وستقف مندهشاً أمام مليارات الريالات تذهب أدراج الرياح .



    أتمنى أن تصدق في وعودك وتنفذ برنامج الانتخابي كما وعدك ناخبيك .. وتعيد قليل من الكرامة المهدرة لشعب كان يسمى بالأمس ( اليمن السعيد ) .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-10-22
  5. مرفد

    مرفد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-08-02
    المشاركات:
    28,604
    الإعجاب :
    948
    نعم نحن شعب الايمان والحكمه ومنبع الحضارات واصل العرب
    السبب هو النظام الحاكم الذي لم يوفر فرص العمل وجعلها حكرا على بعض الناس
    وجعلنا نعيش الفقر والمرض والتعاسه نسال الله ان يخلصنا منه ويجعل يمننا معافى ومتعافي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-10-22
  7. مرفد

    مرفد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-08-02
    المشاركات:
    28,604
    الإعجاب :
    948
    نعم نحن شعب الايمان والحكمه ومنبع الحضارات واصل العرب
    السبب هو النظام الحاكم الذي لم يوفر فرص العمل وجعلها حكرا على بعض الناس
    وجعلنا نعيش الفقر والمرض والتعاسه نسال الله ان يخلصنا منه ويجعل يمننا معافى ومتعافي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-10-22
  9. فادي عدن

    فادي عدن قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-01-23
    المشاركات:
    5,068
    الإعجاب :
    0
    الدولة لا تعمل من أجل الإرتقاء بسمعة المواطن اليمني في الخارج
    ولا في الداخل
    لهذا يجب على المغتربين أنفسهم معالجة مثل هذه الأمور
    والإجتهاد لوضع الحلول المناسبة ولو تطلب الأمر الوقوف في المساجد
    ومنعهم من مد اليد حتى يعرف المتواجدون أن هولاء لا يمثلون اليمنيين
    وأن اليمانيون ليسوا بمتسولين كلهم وأن عزة النفس ما زالت باقية عند الأغلبية
    أما الدولة فلا رجاء فيها ولا خير يأتي منها
    وقد كان بإمكانها منع هذه التصرفات من المنبع
    بعدم صرف الجوازات لهولاء المتسولين ومنعهم من مغادرة البلد
    وعلى الأقل من ثبت عليهم هذا الفعل المشين
    متى نعرف أن اليد العليا خير من اليد السفلى؟
    متى نعرف أن مال يأتي بلا كرامة هو دنس وقذر؟
    الزكاة والصدقة تُعطى لمستحقيها ولا تتطلب هدر ماء الوجه

    أ
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-10-22
  11. فادي عدن

    فادي عدن قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-01-23
    المشاركات:
    5,068
    الإعجاب :
    0
    الدولة لا تعمل من أجل الإرتقاء بسمعة المواطن اليمني في الخارج
    ولا في الداخل
    لهذا يجب على المغتربين أنفسهم معالجة مثل هذه الأمور
    والإجتهاد لوضع الحلول المناسبة ولو تطلب الأمر الوقوف في المساجد
    ومنعهم من مد اليد حتى يعرف المتواجدون أن هولاء لا يمثلون اليمنيين
    وأن اليمانيون ليسوا بمتسولين كلهم وأن عزة النفس ما زالت باقية عند الأغلبية
    أما الدولة فلا رجاء فيها ولا خير يأتي منها
    وقد كان بإمكانها منع هذه التصرفات من المنبع
    بعدم صرف الجوازات لهولاء المتسولين ومنعهم من مغادرة البلد
    وعلى الأقل من ثبت عليهم هذا الفعل المشين
    متى نعرف أن اليد العليا خير من اليد السفلى؟
    متى نعرف أن مال يأتي بلا كرامة هو دنس وقذر؟
    الزكاة والصدقة تُعطى لمستحقيها ولا تتطلب هدر ماء الوجه

    أ
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-10-22
  13. alhugafi66

    alhugafi66 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-01-09
    المشاركات:
    1,804
    الإعجاب :
    0
    الفقر ليس عيباً لكن بعض اليمنيين أتخذوها فرصه للتسول في دول الجوار،البعض من هؤلاء المتسولين كانوا في السعودية قبل الازمة ، واليمني دائما لا يحمد الله على النعمة ،
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-10-22
  15. alhugafi66

    alhugafi66 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-01-09
    المشاركات:
    1,804
    الإعجاب :
    0
    الفقر ليس عيباً لكن بعض اليمنيين أتخذوها فرصه للتسول في دول الجوار،البعض من هؤلاء المتسولين كانوا في السعودية قبل الازمة ، واليمني دائما لا يحمد الله على النعمة ،
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-10-22
  17. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    نعم هذه رأيتها في مكة وجدة والمدينة حينما ذهبنا للعمرة في الأيام السابقة وهي ظاهرة تلفت الأنظار بل أنهم كثير جدا ً وبطريقة تجعل الدولة السعودية تلاحقهم وهذا من حقها حيث أصبحت ظاهرة سلبية حتى أنهم يفعلوا كاليمن حينما تنتهي الصلاة يقوم الشحاذ في المسجد ويشرح لهم قصته وهذه ظاهرة سلبية وهذا رأيته في أحد المساجد في جدة .
    تحياتي لكم
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-10-22
  19. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    نعم هذه رأيتها في مكة وجدة والمدينة حينما ذهبنا للعمرة في الأيام السابقة وهي ظاهرة تلفت الأنظار بل أنهم كثير جدا ً وبطريقة تجعل الدولة السعودية تلاحقهم وهذا من حقها حيث أصبحت ظاهرة سلبية حتى أنهم يفعلوا كاليمن حينما تنتهي الصلاة يقوم الشحاذ في المسجد ويشرح لهم قصته وهذه ظاهرة سلبية وهذا رأيته في أحد المساجد في جدة .
    تحياتي لكم
     

مشاركة هذه الصفحة