انقلاب ال الاحمر على الرئيس صالح

الكاتب : أبو وليد   المشاهدات : 1,053   الردود : 15    ‏2006-10-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-10-21
  1. أبو وليد

    أبو وليد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-03-14
    المشاركات:
    3,334
    الإعجاب :
    0
    انـــقـــلاب آل الأحـــمــــر عــلــى الــرئــيــس صــالــح :eek:

    صنعاء - خاص بـ :
    22/8/2006

    لم يكن الرئيس اليمنى على عبد الله صالح يدرك أن الخطر على حكمه الذى طالما كان حريصا عليه سيأتيه هذه المرة من أقرب الناس إليه.. من عشيرته آل الأحمر أحد فروع قبيلة حاشد أكبر قبائل اليمن لذلك كانت مفاجأته بل وصدمته كبيرة، حيث جاءته الضربة من حيث لا يحتسب .
    فعلى الرغم من تعرض الرئيس اليمنى طيلة فترة حكمه لعدد من محاولات الانقلاب بل والاغتيالات إلا أن ما حدث فى اليمن مؤخرا كان وقعه قويا فى نفس الرئيس، حيث إنها المرة الأولى التى كان يوشك فيها الرئيس على الرحيل عن الحكم لولا معلومات وصلته فى وقت متأخر أتاحت إفشال أخطر انقلاب وكاد يودى بحياة نجله الأكبر العقيد أحمد قائد الحرس الجمهورى.

    ماذا حدث؟!

    وفى تفاصيل ما جرى.. كشف مصدر مقرب من رئاسة الجمهورية بصنعاء لـ - الساعات الحرجة فى حياة الرئيس وأسرته، موضحاً أن صالح الذى كان من المفترض ان يقوم بزيارة تفقدية صباح يوم الأربعاء الموافق التاسع من أغسطس -آب- الى معسكر-سواد حزيز- التابع للحرس الجمهورى فوجىء بعد عصر اليوم السابق الثلاثاء بسكرتاريته تخبره بأن السفير الأميركى بصنعاء يطلب مقابلته لأمر عاجل، الأمر الذى أثار استغراب الرئيس الذى ربط الأمر فى البداية بتطورات الملف اللبنانى وإمكانية عقد قمة عربية طارئة لبحث الأمر واحتمال ان تكون هناك تعليمات أميركية فى هذا الشأن .
    ويشير المصدر إلى أن الرئيس صالح وافق على مقابلة السفير مساء نفس اليوم ذاته والذى قدم، وقد ظهرت عليه علامات الجدية وهو يحمل ملفا أصفر، حيث طلب مقابلة الرئيس على انفراد، واستمرت المقابلة قرابة النصف ساعة خرج بعدها الرئيس وبصحبته السفير مودعا إياه، ليطلب بعدها وبصورة عاجلة فى طلب نجله العقيد أحمد والذى وصل هو الآخر مسرعا، حيث كان قريبا من القصر ليعقد معه اجتماعا منفردا استمر لنصف ساعة ثم طلب احمد بعدها عددا من المسئولين فى الرئاسة وقادة الجيش.. .
    كما استدعى على عجل الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر رئيس مجلس النواب وشيخ مشايخ قبائل حاشد ليعقد اجتماعاً موسعاً استمر قرابة الساعة الإ ربعا وليخرج الجميع لتتكشف تفاصيل ما جرى وما حمله السفير الأميركى .
    ويقول المصدر فى هذا الصدد إن السفير الأميركى سلم فى اللقاء العاجل معلومات استقتها المخابرات الأميركية من أحد المعتقلين اليمنيين المتهمين بالانتماء الى تنظيم القاعدة والذين سلمتهم صنعاء لواشنطن مؤخرا تفيد أن عناصر تؤمن بفكر التنظيم داخل الحرس الجمهورى اليمنى تعمل بالتنسيق مع عناصر من قبيلة الرئيس آل الأحمر داخل الحرس على القيام بانقلاب عسكرى وشيك لصالح ضباط من قبيلة الرئيس على خلاف مع نجله أحمد جراء وجود صراع على -البيزنس- داخل البلاد، واحتكار نجل الرئيس ومجموعة مقربة منه بواسطة شركاتهم لكل المشروعات الكبرى داخل البلاد .
    وعن السبب فى جمع الشامى على المغربى يوضح المصدر ان كلا الطرفين وجد مصلحته فى التعاون ولو مرحليا على أساس أن تنظيم القاعدة يريد الانتقام من النظام الذى سلم العديد من عناصره لواشنطن، فى حين أن الآخرين يريدون السيطرة على السلطة تصفية لصراعات قبلية.

    وساطة الشيخ الأحمر

    وتفيد المعلومات التى سربت من داخل الاجتماع الموسع بحدوث خلافات فى وجهات النظر بين الشيخ عبدالله الأحمر ونجل الرئيس، حيث طلب الشيخ الأحمر من الرئيس التأكد من تلك المعلومات أولا لأنها تمس القبيلة الحاكمة لأول مرة لكن العقيد أحمد رفض ذلك وطلب أمامهم من قادة الجيش الحاضرين التحرك فورا لاعتقال العناصر المشاركة والتى ورد اسم بعضهما فى التقرير الأميركى وأنه سيقود بنفسه قوة من الحرس الجمهورى الى معسكر -سواد حزيز- الواقع على بعد ثلاثين كيلومترا جنوب العاصمة صنعاء .
    وتوجه العقيد احمد على عبدالله صالح بالفعل الى المعسكر على رأس قوة من النخبة، حيث فوجئ قائد المعسكر بحضوره فى هذا الوقت وتوقع أن يكون ذلك للاطلاع على النقاط الأخيرة فى موضوع زيارة الرئيس للمعسكر المقررة فى اليوم التالى، لكنه فوجىء بنجل الرئيس يطلب معلومات عن أسماء محددة عن ضباط وجنود أقارب له وعندما توجه بالقوة المرافقة لاعتقالهم فوجىء بإطلاق كثيف للنيران سمعت أصواته فى العاصمة صنعاء .
    وتشير المعلومات الى أن اطلاق النار استمر أكثر من نصف ساعة وان العديد من سيارات الإسعاف قد انتقلت الى داخل المعسكر، حيث قامت بنقل عدة جرحى يتردد ان بينهم نجل الرئيس ذاته والذى أصيب بطلق نارى فى ذراعه الأيسر لكن حالته طبيعية.

    معلومات مهمة

    والمعلومات التى كشف عنها بعض المعتقلين تشير إلى أن خطة الانقلاب كانت ستبدأ فى اليوم التالى مباشرة باغتيال الرئيس ونجله أثناء زيارتهما للمعسكر لتبدأ بعدها وحدات عسكرية صغيرة فى التحرك نحو العاصمة للسيطرة على القصر الجمهورى والمقرات الحكومية المهمة ليعلنوا نجاح الانقلاب والاستعداد للمشاركة فى الحرب إلى جانب حزب الله ليكسبوا تعاطفا شعبيا ولإشغال الرأى العام الداخلى .
    ويؤكد المصدر أنه رغم سذاجة الخطة وبساطتها، إلا أن خطورتها الحقيقية كانت فى اغتيال الرئيس ونجله، الأمر الذى كان سيضع البلاد فى حالة فوضى شديدة .

    تغييرات واسعة

    ويوضح المصدر أن الرئيس صالح ونجله أحمد اتخذا عقب الكشف عن تلك المعلومات قرارات واسعة شملت تغييرات فى قادة المخابرات العسكرية وقادة بعض الوحدات وربما تصل لذروتها خلال الأيام القادمة بتغييرات فى رؤوس كبرى بالجيش.
    ويؤكد المصدر أنه بعد إحباط تلك المحاولة جرى اعتقال عدد كبير من مدنيين من قبيلة الأحمر فى صنعاء وصبر وعمران وغيرها قيل إنهم كانوا على علم بتلك المحاولة ولم يبلغوا السلطات بها.
    ويتوقع حدوث العديد من الخلافات والصراعات داخل قبيلة الأحمر بعد أن جاءت الطعنة هذه المرة من داخلها، على الرغم من محاولات الشيخ عبدالله الأحمر معالجة الموضوع فى إطار قبلى وعرفى .

    رسالة القاعدة

    فى الوقت نفسه تشير معلومات موثقة تناقلتها تقارير لأجهزة استخبارات غربية وعربية فى آن واحد إلى أنه رغم ظهور نجل الرئيس على شاشة التلفزيون، إلا أن إصابته تبقى حقيقة واقعة لا تقبل الشك وأنها حدثت بالفعل فى معسكر -سواد حزيز- القريب من صنعاء والذى يعتبر أهم معسكرات الحرس الجمهورى اليمنى الذى يتولى قيادته نجل الرئيس العقيد أحمد .
    وتؤكد المعلومات أن العملية رتبت بإحكام من قبل عناصر عسكرية محسوبة على القاعدة مدعومة من ضباط من آل الأحمر داخل المعسكر وذلك ردا على عمليات سابقة للجيش اليمنى والتى يتولى تنسيقها العقيد أحمد ضد عناصر -القاعدة- المنتشرين فى معظم المناطق اليمنية وبمساعدة من الاستخبارات الأميركية، وهى العمليات التى أدت إلى مصرع العشرات منهم .
    وتشير المعلومات إلى أن عدة أجهزة مخابرات عربية قد تيقنت من تلك المعلومة، فحدثت موجة من الاتصالات والرسائل تلقاها الرئيس اليمنى وأركان حكومته من مسئولين عرب عارضين خدماتهم لعل أهمها اتصالات من الرئيس التونسى زين العابدين بن على والرئيس السودانى عمر البشير.
    وكان المعسكر نفسه قد شهد قبل نحو عامين محاولة لاغتيال العقيد أحمد صالح رتبها الضابط على المرانى الذى لقى حتفه بالعملية، وأصيب خلالها أحمد بجراح بسيطة كذلك لكن شقيقه الأصغر خالد -20 عاما- أصيب خلالها بجراح خطيرة نقل على إثرها للعلاج بالعاصمة الأردنية عمان.
    المصدر : http://www.alqanat.com/news/print_page.asp?id=73403


    منقوووووووووووول من شبوه نت :D
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-10-21
  3. الشيخ الحضرمي

    الشيخ الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-11-07
    المشاركات:
    4,147
    الإعجاب :
    0
    كل اشي جايز

    وما خفي كان اعظم

    الرئيس وابنه

    يديرهم سفير امريكا في صنعاء

    تعالوا تعالوا

    اذهبوا وانقعلوا يذهبون بدون كلام ...

    هذا هو حال الرمز ورموزه الصغيرة

    بس اللي اعرفه ان الشيخ عبدالله خارج اليمن الان ...

    هل هذا الموضوع قديم ...
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-10-21
  5. الشيخ الحضرمي

    الشيخ الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-11-07
    المشاركات:
    4,147
    الإعجاب :
    0
    موضوع يتسحق

    الرفع

    ليشاهده

    البرق

    والضبيبي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-10-21
  7. أيــــمــــــن

    أيــــمــــــن قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-10-17
    المشاركات:
    28,504
    الإعجاب :
    6
    100% موضوع من مصادر كذابه لانو لو فرضنا وحصل هذا الشئي انو تكتم الموضوع في نطاق الرئيس والاشخاص الذي اجتمعو معاهم وثانياً الشيخ عبد الله الاحمر خارج اليمن.
    وثالثاً أل الاحمر يحبو رئيسنا مثل ما نحبه اذاً مستحيل تجي طعنه لرئيسنا منهم .
    وثالثاً الانقلاب ضد رئيسنا مش موقع ابداً باذن الله لانهو ليس مجرم حروب ولا دكتاتوري ولا شئي من هذا , بل هوا من اكثر الناس شهامة وكرم وتسامح لذالك لا ولن يفكر احد بلانقلاب عليه. وسلام عليكم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-10-21
  9. الشيخ الحضرمي

    الشيخ الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-11-07
    المشاركات:
    4,147
    الإعجاب :
    0
    وجهة نظر

    تستحق التقدير ...

    لكن اخي يقال بانه لا دخان من غير نار .. ولا يفر عود الا من حصاه ..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-10-21
  11. Waleed Hezam

    Waleed Hezam عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-04-03
    المشاركات:
    319
    الإعجاب :
    0
    الانقلاب ضد رئيسنا مش موقع ابداً باذن الله لانهو ليس مجرم حروب ولا دكتاتوري ولا شئي من هذا , بل هوا من اكثر الناس شهامة وكرم وتسامح لذالك لا ولن يفكر احد بلانقلاب عليه. وسلام عليكم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-10-21
  13. صوت الحريه

    صوت الحريه عضو

    التسجيل :
    ‏2006-08-25
    المشاركات:
    151
    الإعجاب :
    0
    لا اعتقد هذا الامر صحيح فهي اكذوبة لا تعلوا على ذلك
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-10-21
  15. روبن هود صنعاء

    روبن هود صنعاء قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-10-13
    المشاركات:
    25,541
    الإعجاب :
    11

    الرواية صحيحة مع اختلاف الاشخاص

    لكنه لم يكن انقلاب او محاولة انقلاب
    انما كان رفضا لا وامر صدرت الى( علي صالح الاحمر) قايد الحرس الجمهوري سابقا
    بتسليم بقيادة الحرس الجمهور لا حمد علي عبدالله صالح
    الا ان علي صالح الاحمررفض الاوامر بالتسليم واصدر امرا الى قوات الحرس الجمهوري بالاستعداد ورفع الجاهزية للتحرك لاي عمل قد تبادر به (قوات اخرى من الجيش) لمهاجمته لرفضه تسليم قيادة الحرس الجمهوري لاحمد علي عبدالله صالح وقد ايده بعض من اسرة ال الاحمر وبعض ظباط الحرس الجمهوري في ذلك ..الا ان بعض الظباط الموالون للرئيس انحازو وانصاعوا لاوامر علي عبد الله صالح" القائد الاعلى للقوات المسلحة" ورفضوا تحريك القوات التي كانت تحت امرتهم والتي كان علي صالح الاحمرقد امر بتجهيزها والتحرك ان لزم الامر وانضم اليهم بقية الظباط والقادة في رفض اوامر( علي صالح الاحمر)وانصاعو لامر الرئيس
    مما اظطر علي صالح الاحمر الى الاستسلام
    وترك قيادة الحرس الجمهوري بالقوة.. وتم بعد ذلك ابعاده الى دولة الامارات ."حانقا". وبعدها الى واشنطن
    ولحقه والده صالح علي عبدالله الاحمر " عم الرئيس" ... وبعد وفاة هذا الاخيرفي الخارج عاد علي صالح الاحمر الى اليمن ..
    استسلاما للامر الواقع والانخراط من جديد في القوات المسلحة.




    وفعلا ( لا دخان من غير نار) وتلك الرواية هي الدخان وما قلته لكم هي النار التي كانت ستحرق النظام والبلاد كلها..نتيجة طيش احد كبار ظباط الجيش .. الذي ابى ولم يرضى بان يكون احمد علي هو القائد للحرس الجمهوري .... والى الان

    ( تحياتي)
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-10-21
  17. وائل

    وائل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-12-13
    المشاركات:
    3,307
    الإعجاب :
    0
    سمعت هذا الخبر قبل الانتخابات باسبوع تقريباً ...!!

    من احدى قادة الحرس الجمهوري حديثاً - ونفياً ...!!

    ولكن لم يعد الخبر له وجهه ... لان لا طائل له ولا جمل

    اوردت الخبر متأخراً جداً ... ولو كنت اعتقد ولو 1% صحة الخبر ... لكنت انزلته قبلك وقبل ان تعرف للكتابة باب ...!!

    انصحك الا تكتب في المجلس اليمني بعد " نجعه القات " ففيه تشوية لقلمك ,,, اسأل مجرب :D


    تشاااااو
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-10-21
  19. أبو وليد

    أبو وليد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-03-14
    المشاركات:
    3,334
    الإعجاب :
    0
    http://www.26sep.net/hameed.htm


    تسجيل صوتي للتهديد الذي تلقاه رئيس تحرير صحيفة 26 سبتمبر من حميد الاحمر
    وجدت صعوبه في طرحه في قائمة المواضيع


    تحياتي ؛؛؛؛؛؛؛؛
     

مشاركة هذه الصفحة