العيد الذي افتقده (1)

الكاتب : شهاب21   المشاهدات : 468   الردود : 6    ‏2006-10-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-10-21
  1. شهاب21

    شهاب21 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-09-16
    المشاركات:
    3,241
    الإعجاب :
    0
    بعد ايام ستنهمر علي رسائل قصيرة عبر الجوال والإنترنت تهنئني بعيد الفطر المبارك، حتى الذين يقيمون على بعد 500 متر من بيتي قد يكتفون بالتهنئة الالكترونية.. ومجاراة للعولمة فإنني مضطر على معاملتهم بالمثل: تصلني رسالة تهنئة من زيد، جميلة العبارة فأحتفظ بها وأرسلها الى عبيد بطريقة فوروورد نُْفْل

    يعني نوع من إعادة تدوير الرسائل، وهذا أمر يفعله معظمنا توفيرا للوقت في زمن لم نعد فيه نعنى بتخصيص وقت للتواصل الإنساني، ولكننا نملك كل الوقت للعب واللهو والحش والنميمة.. لماذا أضيع وقتي في كتابة رسائل تهاني بالعيد وهناك عدة رسائل وصلتني وبإمكاني إرسالها الى الآخرين.. لجأت الى تلك الحيلة الهزيلة عند قدوم رمضان المبارك وحولت رسالة وصلتني من صديق الى آخر فإذا بالأخير يتصل بي هاتفيا وبلا مقدمات يقول: على الأقل كلف نفسك عناء مسح اسم الشخص الذي بعث اليك التهنئة قبل تحويلها إلى الآخرين!! شيئا فشيئا صرت افتقد نكهة العيد الودودة: الملابس الجديدة والكعك والزيارات والعيدية.. عندما كنا صغارا كان من حقنا مطالبة أقاربنا من الكبار بمنحنا العيدية عدا نقدا، بل والاحتجاج والرفض إذا كانت العيدية قليلة القيمة.. واليوم تمد يدك بمبلغ رمزي لطفل صغير فيصيح والداه: معليش.. نحن منعناه من تلقي العيديات كي لا يعتاد على طلب وقبول المال من «الغرباء«.. على أيامنا كان «الغرباء« يقدمون لنا العيدية حتى من دون أن نطلبها منهم.. عشت خلال الأيام القليلة الماضية حالة من الترقب بانتظار ان يطالب ولدي الصغير بملابس العيد.. ولما لم يطالب بها عرضت عليه ان نخرج سويا لشراء تلك الملابس فقال: عندي ملابس حلوة ولا حاجة بي الى أخرى جديدة... ثم أضاف: ثم لماذا الملابس الجديدة او الحلوة طالما سأقضي عطلة العيد في البيت مع الكمبيوتر او البلاي ستيشن؟ وحتى لو جاءنا ضيوف مهنئين فملابس البيت «تكفي« لاستقبالهم. لم نكن بحاجة الى طلب ملابس العيد من أهلنا لأن ذلك كان واجبا عليهم، وكنا نلبس الملابس الجديدة قبل غسلها وكيها لتحتفظ برائحتها الأصلية.. طبعا لم تكن هناك ملابس جاهزة بل كان اهلنا يشترون القماش ويذهبون به الى الخياط الذي لم يكن يكترث لأخذ «مقاساتنا« بل كان يكتفي بإلقاء نظرة علينا ليحدد كيفية خياطة الملابس، وفي غالب الأحوال كانت الملابس تأتي حسنة الخياطة والمقاسات، لأن الخياط كان يعرف زبائنه وأحجامهم عن ظهر قلب.. وكان هناك قماش بشع الشكل نسميه في السودان الدمورية يستورد من الهند، كان لونه أقرب الى البني وبه بقايا بذور القطن على هيئة لطعات سوداء صغيرة تبدو كالقمل، وكان المحظوظون من أبناء الميسورين هم الذين يرتدون ملابس شبه بيضاء من قماش اسمه الدَبَلان.. وكانت الأحذية كلها مصنوعة من القماش ولم أعرف الحذاء الجلدي إلا بعد ان انتقلت الى المدينة في المرحلة الثانوية.. ومع هذا كنا نستقبل العيد بفرح عارم لأن أهلنا كانوا يتفننون في إسعادنا خلاله بكل ما تسمح به مواردهم.

    منقول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-10-21
  3. دانه قطر

    دانه قطر قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-10-01
    المشاركات:
    9,594
    الإعجاب :
    0
    واقع ملموس اخوي
    العيد هالايام ماله طعم نهائيا ...
    والقعدة في البيت هو القدر المحتوم .لنا احنا البنات على الاقل الاولاد
    يخرجوا ويجوا ويروجوا واحنا قدام التلفزيون او النت .........والتلفون
    مشكور اخوي على الموضوع
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-10-21
  5. شهاب21

    شهاب21 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-09-16
    المشاركات:
    3,241
    الإعجاب :
    0

    مشكوره على مرورك اللطيف

    العيد عيد العافيه

    مع التجيه المعطره
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-10-21
  7. اليماني الجريح

    اليماني الجريح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-05-29
    المشاركات:
    671
    الإعجاب :
    0
    اخي شهاب ... قد تكون في اليمن و تقضي العيد هناك

    لكن انظر الى حال المغترب ... من يرسل له التهنئة .. صدق قد لا يعرف الشخص ان العيد على الابواب الا عن طريق الصدفة كما حدث لي ...

    ادعوا لنا بالفرج .. نقضي العيد بدون اهل او على الاقل بعادات البلاد ..


    اخ يا يمن .. مهما فعلت الظروف و غيرتك السياسة او الاحوال فستبقي في قلبي دائما
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-10-21
  9. ALES

    ALES قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-09-12
    المشاركات:
    2,890
    الإعجاب :
    0
    أخيرا جيت
    اسمع أخي
    عادني ما قرأت الموضوع
    بس أنا أكيدة انه مميز
    بقراه بعدين
    بس رديت لك في الموضوع الأول اللي حصل فيه سوء فهم
    أتمنى تقرأ الرد
    والعذر أخي
    قلبك كبير:)
    وعيدك مبارك:)
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-10-21
  11. شهاب21

    شهاب21 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-09-16
    المشاركات:
    3,241
    الإعجاب :
    0
    شكرا على مرورك
    قد قرات ردك وكنتي معذوره فانا كنت قبل فتره في اليمن اما الان فانا مغترب مثلي مثلك
    يعني كانا في الهواء سواء


    ربنا يعين الجميع

    على فكره العيد بكره والا بعده
    هههههههههه

    عيد مبارك
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-10-21
  13. شهاب21

    شهاب21 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-09-16
    المشاركات:
    3,241
    الإعجاب :
    0
    اخي الكريم الحال من بعضه كلنا مغتربين طبعا للدراسه والشوق لايفارق الجميع فالبلد عزيزه علينا جميعا مهما كانت ظروف البلد .

    ربنا يصبر الجميع ويعيدهم سالمين غانمين لافاقدين ولا مفقودين

    وعيد مبارك
     

مشاركة هذه الصفحة