واحد في غوانتانامو وواحدة في سيئون النتيجة إسلاميان

الكاتب : باليمني الفصيح   المشاهدات : 362   الردود : 0    ‏2006-10-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-10-15
  1. باليمني الفصيح

    باليمني الفصيح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-10-04
    المشاركات:
    784
    الإعجاب :
    0
    الخبر الذي نشره موقع المؤتمر نت عن انتحار ناشطة من ( الإخوان المسلمين ) بسبب نتائج الانتخابات يوضح مدى الافلاس الذي وصل إليه حزب المؤتمر الشعبي العام في الدعاية المضادة فرغم فوز المرشح الأخ القائد الرمز الملهم أبو الديمقراطية والوحدة لا يزال الحزب الحاكم يعيش جو الدفاع عن النفس وكأنها دلالة ضمنية على أن الفوز لك يكن شعبيا.
    تفاصيل خبر انتحار ( الناشطة الاسلامية ) غامض كغموض وعود الرئيس الانتخابية.
    نفس السيناريو حدث لأحد أبناء اليمن في غوانتاناموا فأعلن انتحاره ليكون في الحقيقة تطبيقاً لحكم إعدام غير معلن تهرباً من حقوق الانسان.
    والنتيجة إعدام فعلي في غوانتاناموا وإعدام الشفافية والمصداقية في سيئون بل في اليمن بأسره.
     

مشاركة هذه الصفحة