البرازيلي كاكا يعتنق الاسلام ويؤكد أنه ولد ليكون مسلماً

الكاتب : شهاب21   المشاهدات : 409   الردود : 0    ‏2006-10-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-10-14
  1. شهاب21

    شهاب21 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-09-16
    المشاركات:
    3,241
    الإعجاب :
    0
    دبي - العربية نت

    أعلن لاعب وسط نادي ميلان الايطالي ومنتخب البرازيل لكرة القدم كاكا اعتناقه الدين الاسلامي بعدما قرأ مجموعة من الكتب عن الاسلام حصل عليها اثناء زيارته الى الكويت الاسبوع الماضي برفقة منتخب بلاده الذي خاض مباراة ودية ضد نادي الكويت الكويتي.

    وذكر الموقع الرسمي للاعب البرازيلي إعلان إسلام اللاعب عن قناعة تامة. ونقلت صحيفة "الرياضية" السعودية اليوم الجمعة 13-10-2006 , تصريحات ادلى بها كاكا للموقع قال فيها: «الإسلام يحمل رسالة هادفة إلى السلام والمحبة ومن الجيد أن يكون المرء مسلماً لأن شخصية الإسلام تتجسد في المسلم كما لو أنه ولد ليكون مسلماً، وأمر الديانة هو حرية شخصية لا يمكن لأي أحد التدخل فيها وأنا على قناعة تامة بإسلامي وكوني مسلماً لا يعني أن يقل عطائي أو نقصان جزء من جسدي أو ما شابه، أتمنى أن لا تتغير نظرة الناس إلي بعد إسلامي وخاصة إدارة نادي الميلان ولاعبيه وإدارة منتخب البرازيل ولاعبيه أيضاً وغيرهم من المقربين والمحبين لي».



    كاكا في سطور



    وريكاردو إيزيكسون دو سانتوس ليتي المعروف بـ"كاكا" من مواليد 22 أبريل 1982 ، وبدأ مسيرته مع كرة القدم مع نادي مدينته نادي ساو باولو في عام 2001 ، و في أول مواسمه سجل 12 هدف من أصل 27 مباراة لعبها مع الفريق ، و في الموسم الذي تلاه سجل 10 أهداف من أصل 22 مباراة ، و هو ما لفت أنظار الأندية الأوروبية. في عام 2003 انتقل كاكا إلى نادي إيه سي ميلان بمبلغ و قدرة 8.5 مليون دولار ، و في أول مواسمه سجل عشرة أهداف في الدوري الإيطالي من ثلاثين مباراة لعبها ليقود الفريق إلى الفوز بالدوري ، وحصل في ذلك الموسم على جائزة أفضل لاعب في الدوري الإيطالي ، وفي موسم 2004/2005 ساعد الفريق على الفوز بكأس السوبر الإيطالية ، و حل ثانيا في الدوري الإيطالي خلف نادي يوفنتوس ، و حل في المركز الثاني في دوري أبطال أوروبا بعد أن خسر أمام نادي ليفربول ، و في 9 أبريل 2006 ، استطاع كاكا أن يسجل أول هاتريك له مع نادي إيه سي ميلان ، و كان ضد نادي كييفو فيرونا.



    وكانت أولى مباريات كاكا مع منتخب البرازيل ضد منتخب فنزويلا في يناير 2002 ، وهو اختير ضمن منتخب البرازيل المشارك في كأس العالم 2002 في كوريا الجنوبية و اليابان ، لكنه لعب 19 دقيقة أمام منتخب كوستاريكا ، و في عام 2003 ، أصبح كاكا كابتن منتخب البرازيل المشارك في الكأس الذهبية ، وقاد البرازيل للحلول في المركز الثاني خلف منتخب المكسيك ، و فاز مع منتخب البرازيل بكأس القارات في عام 2005 ، بعد أن فاز على منتخب الأرجنتين 4-1 ، و كان كاكا سجل أحد أهداف تلك المباراة ، و في كأس العالم 2006 ، أعتبر كاكا أحد أفضل اللاعبين في منتخب البرازيل في البطولة ، وسجل هدف ضد منتخب كرواتيا ، و قد سجل هدفا لافتاً في المباراة الودية أمام منتخب الأرجنتين التي أقيمت في تاريخ 3 سبتمبر 2006 ، حين أستلم الكرة من منتصف ملعب البرازيل و ركض بها إلى مرمى الأرجنتين و سجل هدفا منها ، علما بأنه قطع تلك المساحة المقدرة بسبعين مترا في تسعة ثوان فقط.

     

مشاركة هذه الصفحة