قالوا عن أسامة : تكفيري . إرهابي . خارجي . مبتدع ....... وأنا أقول : نعم صحيح !!!!!

الكاتب : ابورغد   المشاهدات : 600   الردود : 8    ‏2006-10-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-10-07
  1. ابورغد

    ابورغد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-18
    المشاركات:
    6,823
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم


    أهل الأهواء والإرجاء والمخذلين والمنبطحين وصفوا الشيخ أسامة حفظه الله بهذه الأوصاف

    وأنا أقول لهم
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-10-07
  3. ابورغد

    ابورغد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-18
    المشاركات:
    6,823
    الإعجاب :
    0
    أهل الأهواء والإرجاء والمخذلين والمنبطحين وصفوا الشيخ أسامة حفظه الله بهذه الأوصاف

    وأنا أقول لهم

    نعم ... كلامكم صحيح

    فهو



    خارجي

    نعم خرج على ولاة الخمور المرتدين الذين اتخذتموهم أنتم أربابا من دون الله

    ( وَقَالَ مُوسَى رَبَّنَا إِنَّكَ آتَيْتَ فِرْعَوْنَ وَمَلأهُ زِينَةً وَأَمْوَالاً فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا رَبَّنَا لِيُضِلُّواْ عَن سَبِيلِكَ رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَاشْدُدْ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَلاَ يُؤْمِنُواْ حَتَّى يَرَوُاْ الْعَذَابَ الأَلِيمَ )


    إرهابي

    ونِعم به من ارهابي ... يرهب أعداء الله وأذنابهم المرتدين

    (وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لاَ تَعْلَمُونَهُمُ اللّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ )


    ضال

    نعم ضال عن سبيلكم .. ومهتد للصراط المستقيم

    (وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلاَ تَتَّبِعُواْ السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَن سَبِيلِهِ )


    تكفيري

    نعم . كفر بكم .. وتبرأ من أفعالكم

    ( قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَاء مِنكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاء أَبَدًا حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ )


    مبتدع

    نعم .. فقد ابتدع سنة ضرب أبراج الكفر بالطائرات

    قال صلى الله علية وسلم ( من سن في الإسلام سنة حسنة ، فعمل بها بعده ، كتب له مثل أجر من عمل بها . ولا ينقص من أجورهم شيء )


    لا يفقه

    نعم لايفقه منهاجكم الفاسد واستدلالاتكم الباطلة ... لكنه يفقه جيدا منهج السلف

    ( وَالَّذِينَ جَاؤُوا مِن بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ )


    دموي

    أراق دماء الكفر والنفاق في سبيل الله

    ( فَإِذَا انسَلَخَ الأَشْهُرُ الْحُرُمُ فَاقْتُلُواْ الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدتُّمُوهُمْ
    قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ
    يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ )


    عميل

    نعم يعمل لأجل الله عز وجل

    (وقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ ورَسُولُهُ والْمُؤْمِنُونَ وسَتُرَدُّونَ إلَى عَالِمِ الغَيْبِ والشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ )


    صاحب هوى

    نعم ونِعم به من هوى . فهواه مطابق لما جاء به سيدنا محمد صلى الله علية وسلم

    لا يؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعا لما جئت به


    مخالف للسلف

    نعم مخالف لمنهج أسلافكم من أحبار اليهود ورهبان النصارى

    ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّ كَثِيرًا مِّنَ الأَحْبَارِ وَالرُّهْبَانِ لَيَأْكُلُونَ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللّهِ)


    فعلى هذه المعاني ليشهد العالم

    أني مع الشيخ أسامة بن لادن

    خارجي . إرهابي . ضال . تكفيري . مبتدع . عميل . لا أفقه . صاحب هوى . دموي . مخالف لسلفكم


    وأقول

    إن كان حب أسامة ذنبا .... فليشهد التاريخ أني مذنب


    [​IMG]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-10-07
  5. احمد الباهوت

    احمد الباهوت عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-09-28
    المشاركات:
    410
    الإعجاب :
    0
    ولاة الأمـر معـــذرة فـأني*** عـقـدت العـزم الا أسـتكـيـنا

    رأيت سبــاتـكم فحزمــت*** أمري لعل الـنت يوقـظ نائمينا
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-10-07
  7. بنت الخلاقي

    بنت الخلاقي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-07-31
    المشاركات:
    8,030
    الإعجاب :
    0
    إن كان حب أسامة ذنبا .... فليشهد التاريخ أني مذنب

    جزاك الله خيرا
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-10-11
  9. ابورغد

    ابورغد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-18
    المشاركات:
    6,823
    الإعجاب :
    0
    جـــــــــــز اكم الله خـــــــــــــــــــــــيرا
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-10-11
  11. البكري

    البكري عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-04-21
    المشاركات:
    1,274
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خير
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-10-11
  13. abu hassan

    abu hassan عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-06
    المشاركات:
    66
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خير سيبقى في قلوب الاوفياء من أبناء الامة الاسلامية نبراس الجهاد ورمز الحرية
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-10-11
  15. الليبرالي

    الليبرالي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-09-17
    المشاركات:
    436
    الإعجاب :
    0
    كيف الحال !
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-10-11
  17. الليث القندهاري

    الليث القندهاري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-06-06
    المشاركات:
    2,829
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم


    اخي الكريم بأس الله


    لي وجهة نظر في هذا الموضوع

    أطن يا أخي ان الانسان السائر في طريقه الى ربّ العالمين وفق منهج تحرى فيه -جاهداً- اتباع الحق ، سيجد الكثير من الناس مع اختلاف اشكالهم وألوانهم يصيحون عليه محاولين ثنيه عن طريق سيره إلى الله .
    وهؤلاء الناس على ثلاثة أقسام :-

    مسلمين وكفار ومنافقين


    أمّا الكفار والمنافقين

    فإنني أتقرب إلى الله بمثل كلامك اخي بأس الله

    فإغاظة الكفار والمنافقين من صميم ديننا



    وأما المسلمين المتأولين ممن وصفتهم بالإرجاء ( وأظنهم المقصودين بكلامة)

    فباعتقادي ان الأولى أن لا ننجر معهم إلى دوّامة الخلاف ، فنوجه لهم سهاماً من كنانتنا ، ونحن بحاجة إلى كل سهم لمواجهة الشرّ العالمي الصهيواميريكي .

    عزيزي بأس الله

    سلامة الصدر مطلب شرعي ،
    وضرورة من ضروريات استنهاض الهمم
    وفريضةٌ من فرائض الجهاد في سبيل الله

    أظن أنه يجدر بنا أن نبتعد عن كل شُبه تجرنا إلى السقوط في حوامض المجتمع الجاهلي فنذوب كما ذاب الكثيرين قبلنا .

    يجدر بنا ان نحرص على رضوان الله ، ونعلم اننا نتمى لهم الخير ولسنا نشهر سيوفنا نحوهم

    يجدر بنا أن نرقى سلّم العزة على الكفار ، واللين للمسلمين

    أشداء على الكفار رحماء بينهم

    كلامي هذا اخي بأس الله من منطلق شرعي وهو ايضاً نتاج تجاربي في واقعي المعاصر

    وكذلك بالنسبة للشيخ اسامة بن لادن حفظه الله
    لا بدّ ان نعي انه بشرّ
    وأن مصيرة الفناء

    وأنه عبد من عباد الله
    لا يضرّ ولا ينفع

    نشهد له نحن بالصدق والايمان

    ونعتقد انه افضل من نعرف على وجه المعوره من الأحياء ، نضبط ذلك بقولنا
    ( نحسبه كذلك والله حسيبه ولا نزكي على الله احدا من عباده )





    أسأل الله ان يغفر لنا وللمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات


    اخوك الليث القندهاري ( القسامي )
     

مشاركة هذه الصفحة