هل الزيدي ناصبي لذى الروافض ؟؟

الكاتب : Umar_almukhtar   المشاهدات : 1,771   الردود : 26    ‏2006-10-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-10-05
  1. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-10-06
  3. أنمار

    أنمار عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-04-03
    المشاركات:
    390
    الإعجاب :
    0
    نظرة الإثنى عشرية إلى الزيدية
    رغم أن الزيدية تشكل إحدى فرق الشيعة، شأن الإثنى عشرية والشيخية والإسماعيلية، إلاّ أن الزيدية كان لها نصيب وافر من كره وحقد الإمامية والإفتاء بكفرهم، واعتبارهم نواصب ذلك أن الشيعة يؤمنون بكفر كل من لا يؤمن بالأئمة الاثنى عشر.

    عن عمر بن يزيد قال سألت أبا عبدالله (يعني جعفر بن محمد رحمه الله) عن الصدقة على النصاب وعلى الزيدية ؟
    قال : لا تصدق عليهم بشئ ولا تسقهم من الماء إن إستطعت
    وقال الزيدية : هم النصاب)
    وسائل الشيعة 9/222

    وقال المجلسي في بحار الأنوار 37/34
    (كتب أخبارنا مشحونة بالأخبار الدالة على كفر الزيدية)

    وروى الكليني في الكافي (8/235) حديث رقم 314 عن عبد الله ببن المغيرة، قال: " قلت لأبي الحسن علية السلام: إن لي جارين أحدهما ناصب والآخر زيدي، ولا بد من معاشرتهم، فمن أعاشر؟ فقال: هما سيّان، من كذب بآية من كتاب الله فقد نبذ الإسلام من وراء ظهره، وهو المكذب بجميع القرآن والأنبياء والمرسلين، وقال إن هذا نصب لك وهذا الزيدي نصب لنا ".

    ويقول أحد علمائهم, وهو محمد الموسوي الشيرازي الملقب بـ (سلطان الواعظين) في كتاب ليالي بيشاور ص129-130: "إني لم أذكر في الليلة الماضية أن الشيعة على مذاهب, وإنما الشيعة مذهب واحد, وهم المطيعون لله وللرسول محمد صلى الله عليه وسلم والأئمة الاثنى عشر (ع), ولكن ظهرت مذاهب كثيرة بدواعٍ دنيوية وسياسية زعمت أنها من الشيعة, ونشروا كتباً على هذا الأساس الباطل من غير تحقيق وتدقيق.
    وأما المذاهب التي انتسبت إلى الشيعة عن جهل أو عمدٍ لأغراض سياسية ودنيوية, فهي أربعة مذاهب أولية, وقد اضمحل منها مذهبان وبقي مذهبان: تشعبت منها مذاهب أخرى, والمذاهب الأربعة هي: الزيدية, الكيسانية, القداحية, الغلاة".

    في المقابل كان علماء الزيدية –إلا من شذّ منهم- يعرفون ضلال الشيعة الروافض ويحذرون منهم, ويتساوى في ذلك الاثنا عشرية والجارودية, وهم قسم من الزيدية عرفوا بالغلو والميل إلى الرفض والتشيع. وجاء عن الإمام زيد في رسائل العدل والتوحيد 3/76 نقلاً عن التحف شرح الزلف ما نصّه: "اللهم اجعل لعنتك ولعنة آبائي وأجدادي ولعنتي على هؤلاء القوم الذين رفضوني, وخرجوا من بيعتي, كما رفض أهل حرواء علي بن أبي طالب عليه السلام حتى حاربوه".
    وسبب هذا اللعن هو أن الشيعة في الكوفة طلبوا منه أن يتبرأ من أبي بكر وعمر حتى ينصروه ضد الجيش الأموي, فأبى ذلك فرفضوه فقال: أنتم الرافضة, وقال أيضاً: الرافضة مرقوا علينا.
    وكان الإمام الهادي يحيى بن الحسين يقول: "هؤلاء الإمامية الذين عطلوا الجهاد وأظهروا المنكر في البلاد" الأحكام في الحلال والحرام 1/454.
    أما الإمام المنصور بالله عبد الله بن حمزة المتوفى سنة 614هـ فقد رد عليهم بمئات الصفحات في كتابه العقد الثمين. وفنّد أساطيرهم, وربطهم بعبد الله بن سبأ, وغير ذلك.
    ومن المعاصرين, يقول مجد الدين المؤيدي (التحف شرح الزلف ص68) وهو يشرح خروج زيد على الأمويين: "ولم يفارقه إلا هذه الفرقة الرافضة التي ورد الخبر الشريف بضلالها".
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-10-06
  5. أنمار

    أنمار عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-04-03
    المشاركات:
    390
    الإعجاب :
    0
    نظرة الإثنى عشرية إلى الزيدية
    رغم أن الزيدية تشكل إحدى فرق الشيعة، شأن الإثنى عشرية والشيخية والإسماعيلية، إلاّ أن الزيدية كان لها نصيب وافر من كره وحقد الإمامية والإفتاء بكفرهم، واعتبارهم نواصب ذلك أن الشيعة يؤمنون بكفر كل من لا يؤمن بالأئمة الاثنى عشر.

    عن عمر بن يزيد قال سألت أبا عبدالله (يعني جعفر بن محمد رحمه الله) عن الصدقة على النصاب وعلى الزيدية ؟
    قال : لا تصدق عليهم بشئ ولا تسقهم من الماء إن إستطعت
    وقال الزيدية : هم النصاب)
    وسائل الشيعة 9/222

    وقال المجلسي في بحار الأنوار 37/34
    (كتب أخبارنا مشحونة بالأخبار الدالة على كفر الزيدية)

    وروى الكليني في الكافي (8/235) حديث رقم 314 عن عبد الله ببن المغيرة، قال: " قلت لأبي الحسن علية السلام: إن لي جارين أحدهما ناصب والآخر زيدي، ولا بد من معاشرتهم، فمن أعاشر؟ فقال: هما سيّان، من كذب بآية من كتاب الله فقد نبذ الإسلام من وراء ظهره، وهو المكذب بجميع القرآن والأنبياء والمرسلين، وقال إن هذا نصب لك وهذا الزيدي نصب لنا ".

    ويقول أحد علمائهم, وهو محمد الموسوي الشيرازي الملقب بـ (سلطان الواعظين) في كتاب ليالي بيشاور ص129-130: "إني لم أذكر في الليلة الماضية أن الشيعة على مذاهب, وإنما الشيعة مذهب واحد, وهم المطيعون لله وللرسول محمد صلى الله عليه وسلم والأئمة الاثنى عشر (ع), ولكن ظهرت مذاهب كثيرة بدواعٍ دنيوية وسياسية زعمت أنها من الشيعة, ونشروا كتباً على هذا الأساس الباطل من غير تحقيق وتدقيق.
    وأما المذاهب التي انتسبت إلى الشيعة عن جهل أو عمدٍ لأغراض سياسية ودنيوية, فهي أربعة مذاهب أولية, وقد اضمحل منها مذهبان وبقي مذهبان: تشعبت منها مذاهب أخرى, والمذاهب الأربعة هي: الزيدية, الكيسانية, القداحية, الغلاة".

    في المقابل كان علماء الزيدية –إلا من شذّ منهم- يعرفون ضلال الشيعة الروافض ويحذرون منهم, ويتساوى في ذلك الاثنا عشرية والجارودية, وهم قسم من الزيدية عرفوا بالغلو والميل إلى الرفض والتشيع. وجاء عن الإمام زيد في رسائل العدل والتوحيد 3/76 نقلاً عن التحف شرح الزلف ما نصّه: "اللهم اجعل لعنتك ولعنة آبائي وأجدادي ولعنتي على هؤلاء القوم الذين رفضوني, وخرجوا من بيعتي, كما رفض أهل حرواء علي بن أبي طالب عليه السلام حتى حاربوه".
    وسبب هذا اللعن هو أن الشيعة في الكوفة طلبوا منه أن يتبرأ من أبي بكر وعمر حتى ينصروه ضد الجيش الأموي, فأبى ذلك فرفضوه فقال: أنتم الرافضة, وقال أيضاً: الرافضة مرقوا علينا.
    وكان الإمام الهادي يحيى بن الحسين يقول: "هؤلاء الإمامية الذين عطلوا الجهاد وأظهروا المنكر في البلاد" الأحكام في الحلال والحرام 1/454.
    أما الإمام المنصور بالله عبد الله بن حمزة المتوفى سنة 614هـ فقد رد عليهم بمئات الصفحات في كتابه العقد الثمين. وفنّد أساطيرهم, وربطهم بعبد الله بن سبأ, وغير ذلك.
    ومن المعاصرين, يقول مجد الدين المؤيدي (التحف شرح الزلف ص68) وهو يشرح خروج زيد على الأمويين: "ولم يفارقه إلا هذه الفرقة الرافضة التي ورد الخبر الشريف بضلالها".
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-10-06
  7. الليبرالي

    الليبرالي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-09-17
    المشاركات:
    436
    الإعجاب :
    0
    الأن أهل المذهب الزيدي لاتجوز عليهم الصدقه وهم مسلمون _ أما اليهود والكفار فتجوز عندما تقع عليهم الكوارث فتهب الحكومات الوهابيه لمساعدتهم وتقديم الصدقه لهم _ شئ عجيب والله !
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-10-06
  9. الليبرالي

    الليبرالي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-09-17
    المشاركات:
    436
    الإعجاب :
    0
    الأن أهل المذهب الزيدي لاتجوز عليهم الصدقه وهم مسلمون _ أما اليهود والكفار فتجوز عندما تقع عليهم الكوارث فتهب الحكومات الوهابيه لمساعدتهم وتقديم الصدقه لهم _ شئ عجيب والله !
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-10-06
  11. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    :d :d :d :d :d :d :d :d :d :d :d :d

    إستدلال بديع !!!!!!
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-10-06
  13. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    :d :d :d :d :d :d :d :d :d :d :d :d

    إستدلال بديع !!!!!!
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-10-06
  15. دبابه

    دبابه عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-18
    المشاركات:
    226
    الإعجاب :
    0
    والزيدية تكفر الإثني عشرية ووووووالخ


    خل الطابق مستور يا ابوقنديل

    لوهو زيدي غيرك كان عريت مذهبك وخليتة حديث المنتديات

    لكن هو مايهون ولو إن اللي فيه أغلبهم مايسووا نكلة!
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-10-06
  17. دبابه

    دبابه عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-18
    المشاركات:
    226
    الإعجاب :
    0
    والزيدية تكفر الإثني عشرية ووووووالخ


    خل الطابق مستور يا ابوقنديل

    لوهو زيدي غيرك كان عريت مذهبك وخليتة حديث المنتديات

    لكن هو مايهون ولو إن اللي فيه أغلبهم مايسووا نكلة!
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-10-06
  19. حبيب الناس

    حبيب الناس قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-27
    المشاركات:
    3,425
    الإعجاب :
    2
    الزيود حقنا يرحموا فوجه الشبة بينهم مع السنة بس قتلهم التعصب الاعمى
     

مشاركة هذه الصفحة