شاعر من قيفة

الكاتب : مقبل الجوفي   المشاهدات : 2,253   الردود : 3    ‏2006-10-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-10-01
  1. مقبل الجوفي

    مقبل الجوفي شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2005-01-18
    المشاركات:
    884
    الإعجاب :
    0
    سوف نبدأ معكم بسلسلة شعراء قيفة الا اننا يجب ان نعرف قيفة ( قيفة ) قبيلة من قبائل مذحج فيها بيوت من قريش
    و بيوت من خولان و سميت قيفة نسبة الى الشيخ السلطان أحمد ابن حسين القايفي و انتسب القايفي الى القائفة و هي فخذ من فخوذ مذحج و و تقع شمال مدينة رداع كما ان منها قبائل في العرش و قبائل في خبان و في منطقة اللمعان و زرار و الغريرة و ال الجوف في الرضمة و ال المقالح في السدة و الذي يعود نسبهم الى اهل الجوف في رداع تتفرع قيفة الى قسمين ولد ربيع و محن يزيد
    ولد ربيع تتفرع الى ال مهدي و شيخهم الشيخ علي احمد ناصر الذهب
    و ال غنيم و شيخهم إبراهيم أحمد محمد الجبري
    و القسم الثاني محن يزيد و شيخهم محمد أحمد حسين جرعون
    تعتبر قيفة ثلاث مديريات ولد ربيع و ال غنيم و ال محن يزيد
    و نبدأ بأول شاعر في المنطقة هو الشاعر السلطان أحمد بن حسين القايفي
    و لأنه كان سلطان قيفة فقد طلب منه الحاكم التركي في رداع أن يحضر الى رداع في دار الشعره
    و عندما حضر مع اعيان قيفة و مشايخها ادخل لهم القيد في قدر و قال تقادروا على الدهنة يا قيفة فنظروا فإذا في القدر قيد فقالوا بذلك القدمة للأحمدي أي البداية للأحمدي فبعد اخذ و رد

    تقدم و هو يقول :
    أحمد من ال احمد مقر العرف ميزان الرجوح
    أيام لا تجفي و تشفي ترى ان احنا سموح
    و ايام تطلعنا الشهامة و العسارة و القيوح
    ما يخلف الضحكة و قلاب الحديث اللين توح
    لكن معي غلمة دوى العدوان منها ذي تفوح
    في ايداتهم صنعة حسن جماً جلا ميدا متوح
    بيض حراتيك ترى خيط الشعر منها يلوح
    تسبر اكون المنايا ما تسبرها شذوح
    و هتف بأعلى صوته قرونها يا قريش و صنع ملحمة قتل خلالها من قتل من اتباعه و مشايخ قيفة و استطاع ان يخرج من دار الشعرة في رداع بعد ان اصابه احد الحرس الاتراك بالسلب في خاصرته و التفت الى نفسه يعض على امعائه مما اثار الرعب في قلوب الاتراك فتركوه يهرب

    و تأتي له قصة اخرى عندما مر على احد القبائل واستأذنه في خيله له فاوشك على ان يعطيه فرفضة أمرأته و عاد الزمن ليأتي نفس الرجل الى الشيخ احمد بن حسين القايفي و يطلبه الخيلة لتعينة على السفر فأنشد قائلا :
    ابشر بها من قبل قومة قاعد ****** ما انا الذي شوره مع زوجاته
    ابشر بحمراء ذي تلب الشارد ****** و تصل المختاف لا منجاته
    تركب بها من وسط جوف الخالد **** و تصلك بيحان قبل اوقاته
    و له قصه اخرى مع الاتراك ندعها للنقاش فيما بعد
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-10-01
  3. الضمير الصاحي

    الضمير الصاحي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-01-01
    المشاركات:
    619
    الإعجاب :
    0

    اولا : ارحب اجمل ترحيب بالاخ / مقبل الجوفي في هذ الصرح العملاق.

    ثانيا : انه من دواعي سروري ان اكون اول من يعقب على هذا

    الموضوع والذي من خلال مقدمته يستطيع الشحص ان

    يشعر بان امامه شاعرا وانسان لا يستهان به.

    ثالثا : كم هو قيم ومفيد ان تلخص لنا معنى (قيفه)ومن اين جاء

    هذا الاسم, و( قيفه ) معروفه برجالها وشعراها ولكن ينقصنا

    امثالك استاذي كي نعرف تاريخها وشعارها العمالقه.

    وفي الاخير وليس باخير اتمنا منك استاذي ان تطلعنا وتغني هذ المجلس بقصائد

    شعراء قيفه الذي اعتبرهم افضل من قال الشعر الشعبي.

    شهر مبارك واعاده الله عليك وعلينا جميعا بالخير والعافيه

    الى الامام ولك مني دائما كل الود والاحترام

    عبد الحميد الحســـني




     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-10-01
  5. الحمزه اليماني

    الحمزه اليماني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-02-08
    المشاركات:
    361
    الإعجاب :
    1
    في البداية ارحب بك فاهلا وسهلا بك في مجلسنا
    وننتظر مزيدك ومفيدك
    وشكرا لك اخي على هذه المعلومات القيمة
    وقيفة معروفة فهي الجار
    ولنا فيها اصدقاء واحبة عرفتهم بالوفاء والكرم
    لك ولقيفة مني اجمل تحية ممزوجة بمسك المحبة
    شكرا لك
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-10-01
  7. مقبل الجوفي

    مقبل الجوفي شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2005-01-18
    المشاركات:
    884
    الإعجاب :
    0
    القايفي و سنان البيك


    كان القايفي على علاقة غرامية بزوجت سنان البيك العامل التركي على صنعاء بعد أن استطاع الامساك به و جعله من جنوده و في يوم من الايام كان سنان البيك على فراشه فنظر الى السقف فوجد اثار بصق على السقف فقال لزوجتة امتدي الى جواري و امرها ان تبصق فلم يصل البصق الى المكان و دعى الحارس و الخادم فلم يدرك فاحتار في الامر و ادرك ان زوجته تخونه و كان له مستشار يهودي فامره ان يطلي الفراش بالكحل و ان يلبس الحرس و من في القصر ملابس بيضاء ففعل و استطاع القايفي ان يصل الى الفراش و عندما ادرك بأنه وقع في فخ اصبح و اذا بملابسه عليها اثار الكحل فقام بالمزاح مع الجنود حتى استطاع ان يلوث ملابسهم بالكحل و لا يستطيع البيك التفريق بينهم .. و هنا احتار الحاكم التركي وعاد الى اليهودي الذي امرة بعمل بخور و سد منافذ القصر و عندها صدر البخور من مخدع القايفي الذي امر بسجنه الوالي عندها كتبت له زوجت البيك هذه الابيات
    الا يا قايفي حبك بلاني ***** و خلاني شبيه الخيط و ادق
    سنان البيه لو يدري رماني*** و سا راسي على المسحق و فلق


    و عندما امر الوالي بأن القايفي سوف يعدم اوعز الى خادمه بان يطعم الكحيلة زبيب و ان يدهن العصاء بالسمن كلما اطعمها و عندما حان موعد الاعدام أمر القايفي الخادم بأن يكسر العصى فأذا كان السمن في قلبها فقد نجى ,, فكسرها لاخادم فوجد انها مملؤة سمن

    عندها طلب القايفي من البيك بأن يتيح له فرصة بأن يستعرض بالكحيلة ( خيلته ) في الميدان قبل الاعدام ففعل ذلك عندها صعد على الخيل و هو يقول :

    يقول القايفي حبر المعاني ====== و قاري كامن الخط المعلق
    سقى الله يوم كنت اطرح يماني ===== علي عيه شبيه البدر الاشرق
    حواجب نون و اعيانه صياني ===== و صرف الشاذلي منه تسلفق
    و انا ذي تمني كرمت يماني ====== و لا هو من قريش الا من انفق
    و انا ذي حد قيفة ما غباني ====== و هو من وادي النواش لا عق
     

مشاركة هذه الصفحة