اوراق الکوتشینه الرئاسيه واللعب المفضوح

الكاتب : أنور عبدالله   المشاهدات : 684   الردود : 2    ‏2006-09-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-09-23
  1. أنور عبدالله

    أنور عبدالله عضو

    التسجيل :
    ‏2006-06-01
    المشاركات:
    68
    الإعجاب :
    0
    اوراق الکوتشینه الرئاسيه واللعب المفضوح

    لم يعد يخفى حتي على المواطن العادي ناهيك عن المثقف أساليب لعب الكوتشينه التي يمارسها الحزب الحاكم منذ بدء الدعايه الإنتخابيه لرئاسه الجمهوريه والمجالس المحليه والتي غلبت على طابعها سمه التدليس والخداع واللعب على حبال السلطه الواهيه فلقد استبق الحزب الحاكم الحدث ومارس عددا من الممارسات وأحدث من المعجزات مالم تنله الاوائل إبتدأ من احياء الموتى وإستنساخ الإنسان استعدادا لإنتخابات كان يتنبأ أنه سيكون فيها الحصان الخاسر لا محاله فما أن بدأت الدعايه الإنتخابيه حتى بدأ علي عبد الله صالح مرشح المؤتمر الشعبي العام بتوزيع مقصات مشاريع الدعايه الإنتخابيه لمسؤولى الدوله إبتدأ من نائب الرئيس ورئيس الوزراء والوزراء لينتشروا في المحافظات ومديريات وقرى الجمهوريه من شمالها إلى جنوبها ومن شرقها إلى غربها لإفتتاح مشروع هناك ومشروع هنا ففي الأمس اخبرني صديقا لي أن الحكومه الرشيده اوصلت التيار الكهربايي إلى قريتهم التي لا تبعد على مدينه تعز سوا 6 كيلومترات بعد 8 سنوات من مد خطوط التيار الكهربايي التي كان خط بدون تيار ولتأتي الإنتخابات الرئاسيه والتنافس المحموم ليكن يوما مشهودا لهذ القريه التي عاشت 44 سنه في عصر ما بعد الثوره ظلاما دامسا ومن القصص الطريفه التي تصاحب الدعايه الإنتخابيه أن الوزير خالد حمود الصوفي قد خصص وزاره الخدمه المدنيه لاصحاب منطقته بكرم حاتمي ووعدهم بالتوظيفات والدرجات الوظيفيه وعلى هذا المنوال ايضا يمارس باقي الوزراء سلطاتهم ووعودهم الباذخه في الدعايه الإنتخابيه
    وفي خضم العراك الانتخابي والمهرجانات الانتخابيه استفاد الحزب الحاكم كل أوراقه التي كانت أم نتاج لهستيريا اصابت الحزب الحاكم أو خوفا من مصير محتوم بدات ترسم معالمه في مهرجانات اللقاء المشترك وبعد أيام من المهرجانات الإنتخابيه التي شوهدت فيها الحشود الجماهيريه التي تقف في مسانده مرشح اللقاء المشترك المهندس فيصل بن شملان لتكون بمثابه الصدمه الكهربائيه التي أدت إلى نتيجه غير متوقعه من زياده هستيريا الحزب الحاكم وتجلت في الخطاب المأزوم لمرشح المؤتمر واغداقه في التهم لاحزاب اللقاء المشترك ووصفهم بالظلاميين تاره والانفصاليين والمتأمرين على الوطن والفاشلين سياسيا والتتار ووصف مرشحم بالمستأجر والعميل وكان من الطرائف التي اطلقها الحزب الحاكم أن مرشح اللقاء المشترك سيسلم الشيخ الزنداني للسلطات الإمريكيه ولم يدع الحزب الحاكم بابا إلا طرقه لإعاده الثقه بنفسه واستعاده عافيته المتدهوره وشعبيته المنحسره والمنكمشه بعد أن عرف الشعب اليمني أن التجريب بالمجرب خطأ مرتين

    إن من الصدمات التي اصابت الحزب الحاكم ونالت منه مقتلا واصابته في الصميم فبدأ كأنه ثور أسباني هائج في حلبه مصارع الثيران هى الحشد الجماهيري الذي شهدته محافطه أب ومحافظه تعز مما اصاب الحزب الحاكم بجنون البقر وليثبت قدراته استعمل أساليب الترهيب والترغيب لحشد الجماهير مستفيدا من مقدرات الدوله ليصاب الوطن اليمني بعده بكارثه اذرفت فيها دموع الثكالى واليتامى في أب وذالك لإشباع نزوات مرشح الحزب الحاكم وتجميله قبل أن يأفل نجمه ليظهر اليوم الثاني على القناه الفضائيه وقد ارتدى رداء الام تيريزا وهو يؤاسي المصابين بالحدث الجلل

    أن الحزب الحاكم يعلن للملأ إفلاسه الشهير بعد إستنزافه لكل أوراق اللعبه فيعانق ممن أسماهم إنفصالى الأمس لمشاركته عرسه الجماهيري والتدليس فكان عوده الجفري هي الورقه التى لم يتورع في لعبها رغم خطابه السياسي الذي يتغنى فيها بالوحده والشرعيه

    ومن الاوراق التي لعبها الحزب الحاكم هو إعلانه الحرب على الفساد والعمل على استيئصاله وعلى الرغم من أن مرشح المؤتمر اصطحب معه في جولاته المكوكيه عناصر الفساد التي عرفها الشعب اليمني منذ عصور طويله والذين لا يذكر الفساد إلا وتذكر أسماؤهم فصاروا في مخيله اليمنين هم والفساد تؤامين ففي محافظه أب اطصحب معه عبد الكريم الارياني المفسد الاول ومهندس الجرعات المتتاليه ومن يعرف وزاره الخارجيه وتصفح قائمه أسماء مسؤولي وزاره الخارجيه سييساوره الشك أنها قطاع خاص تمتلكه بيت الإرياني
    وفي الأمس في رداع نرى في موكبه شخصا لايذكر التدهور في العمله اليمنيه إلا ويذكر أسمه الا وهو علوي السلامي الذي دخل البنك المركزي محافظا والدولار يساوي 12 ريالا فقط ليخرج منها والريال يلفظ أنفاسه الأخيره وقد بلغ الدولار ما يقارب 170 ريالا وغيرهم الكثير من رموز الفساد الذين يعرفهم المجتمع اليمني بأسمائهم ولو فرضنا أن على عبد الله صالح محقا في برنامجه وشعاراته التي يطلقها لمحاربه الفساد فما هو السر من أن يكون رموز الفساد برفقته طيله هذه الفتره أو أنه يكيل بمكيالين وفي هذا دلاله صريحه على أن على عبد الله صالح سيتمادى في الفساد مع عصابته وما يطلقه اليومإلا مجرد شعارات واهيه وشعارات للتخدير العام لا اكثر

    ومن أسوأ الاوراق التي استعملها مرشح المؤتمر في دعايته الإنتخابيه هي تفجيرات صافر وحضرموت التي لو تاملها احدا سيتضح بجلاء وما لايدع مجالا للشك أن الموتمر الشعبي العام كان وراءها وبدرايه الرئيس ولى اسبابي التي لن أضن بها عليكم


    اولا كيف عرفت قوى الأمن بهذه الدقه التى لم تضاهيها دقه أجهزه الامن في الدول المتقدمه لكشف المخطط ونحن على تجربه معها في عدم قدراتها وعجزها حتى على كشف الاغتيالات السياسيه التي مورست منذ قيام الوحده حتى تلك التي كانت على مسمع ومرأي الأمن ذاته

    ثانيا تحالف السلفيين مع على عبد الله صالح لا اعتقد أنه سيسمح لهم بالنقض في عهودهم مع على عبد الله صالح مما يعرض علاقتهم معه للاهتزاز وفقدان الثقه في الوقت الذي يعيش تنظيم القاعده في مأزق عالمي واليمن من اكبر الدول التي يتواجد بها عناصر القاعده وليس هذا من ضرب الخيال فخريطه جنسيات معتقلى غوانتامو هى مرأه للواقع حيث أن اليمن تحوز على المرتبه الثانيه بعد المملكه السعوديه

    ثالثا خطاب الرئيس في اليوم الأول اشار إلى تفجير كول الفرنسيه قباله سواحل عدن وايضا تكلم عن الإرهاب مما يدل على التفكير العقل الباطن في عمليه يكون من السل إلصاقها على اللقاء المشترك الذي غالبا ما ركز على النفط كونه المورد الاقتصادي الذي يعول عليه وفى ظل الفساد الذي يعترى هذا القطاع

    رابعا لم تعلن القاعده إلى الأن عن مسؤوليتها كما هو مألوف

    ومن اللعب الطريفه التي يمارسها الحزب الحاكم هي تجنيد عددا من مرشحى الرئاسه كمرشحين أجراء يمارسون الدعايه لصالح الحزب الحاكم كمرشح المجلس الوطني للمعارضه والمستقل المجيدى وناهيك عن الممارسه التى يمارسها في استخدام الدين والتكفير والفتاوى والخطاب التكفيري كما هو عليه الحال في الخطاب الذي القي في البيضاء اتهم اللقاء المشترك بالشيطان والكفار صراحه وفي حضور الرئيس


    اخیرا لعب علد عبچ الله صالح کل الاوراق .....قلب صناديق الاقتراع قلب على عقب واخرج ثعابينه التي التهمت الاصوات الإنتخابيه وعاث فيها فسادا

    انتهت اللعبه .....وياترى ماهي اللعبه القادمه وما هي الورقه الاخيره التي سيلعبها صالح ياترى إذ لم يكن قلب النظام الجمهوري إلى ملكي


    ودمتم سالمين
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-09-23
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي أنور عبدالله
    اللعبة القادمة لـ "صالح"
    هي لعبة السقوط إلى الهاوية
    نسأل الله أن يجنب شعبنا وبلادنا كل مكروه
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
    وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-09-23
  5. salem yami

    salem yami عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-03
    المشاركات:
    2,198
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون
     

مشاركة هذه الصفحة