مقتدى الصدر: أمريكا احتلت العراق ترصدًا لظهور 'الإمام المهدي'!!

الكاتب : أنمار   المشاهدات : 376   الردود : 0    ‏2006-09-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-09-23
  1. أنمار

    أنمار عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-04-03
    المشاركات:
    390
    الإعجاب :
    0
    مقتدى الصدر: أمريكا احتلت العراق ترصدًا لظهور 'الإمام المهدي'!!​


    اعتبر رجل الدين الشيعي 'مقتدى الصدر' أن الاحتلال الأمريكي جاء للعراق للتصدي لظهور 'الإمام المهدي' المنتظر لدى الشيعة, ولكنه رغم ذلك دعا أنصاره لمقاومة أمريكا 'سلميًا' وعدم إراقة 'نقطة دم واحدة'.
    وقال 'الصدر' في خطبة الجمعة في مسجد الكوفة لأنصاره: 'هل سألتم أنفسكم ماذا قدمت أمريكا الظالمة للشعب العراقي غير ما تشاهدونه من قتل ودمار وما ذلك إلا ترصدًا لظهور الإمام المهدي', في إشارة إلى معتقد الشيعة الإمامية حول ظهور 'الإمام الثاني عشر' الغائب.
    وأضاف ـ بحسب ما نقلته فرانس برس ـ أن الولايات المتحدة 'تهيئ منذ عشر سنوات لقوات التدخل السريع ضد الإمام [المهدي المنتظر]، وافتعلت حرب الخليج لتملأ المنطقة بالبوارج الحربية'.
    وتابع الصدر قائلاً: 'وله [أي للمهدي] في [وزارة الحرب الأمريكية] البنتاجون ملف كامل وضخم حتى قيل إنه يفتقد لصورته الشخصية فقط'!!.:D
    ورغم تحذير الصدر من ترقب الاحتلال لـ'إمامه المنتظر', دعا الزعيم الشيعي أنصاره إلى ما أسماه 'حرب سلمية شعبية' ضد الأمريكيين رافضًا إراقة 'نقطة دم واحدة'.
    وقال الصدر: 'هذه المرة أريدها حربًا سلمية ضدهم لا أريد أن تراق قطرة دم واحدة فإنها عزيزة علينا.. قاتلوهم بحرب سياسية شعبية سلمية وستبقى المقاومة السلمية عزتنا', على حد وصفه.
    وتأتي تصريحات الصدر المهادنة للاحتلال, رغم أن قوات ما يسمى 'جيش المهدي' التابعة له تقوم بعمليات اغتيال وقتل واختطاف وتعذيب على نطاق واسع ضد العراقيين من أهل السُنّة, كما تقوم بتدمير واغتصاب مساجد أهل السنة وخاصة منذ تفجيرات سامراء مطلع العام الجاري.
    من ناحية أخرى, زعم الصدر أنه لم يقف ضد الانتخابات التي جرت في ظل الاحتلال 'حفاظًا على وحدة الصف... ولتكون مقاومة سياسية لوجود المحتل', على حد تعبيره.


    المصدر
    http://www.islammemo.cc/news/one_news.asp?IDNews=126515
     

مشاركة هذه الصفحة