الرد المقنع للشاعر صالح احمد سحلول

الكاتب : ابو عيبان   المشاهدات : 697   الردود : 4    ‏2002-07-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-07-10
  1. ابو عيبان

    ابو عيبان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-26
    المشاركات:
    5,201
    الإعجاب :
    2
    [gl]الــرد المُـــقـنــــع [/gl]
    هذه القصيدة كانت رداً على قصيدة شاعر الأمام والتي كانت تعبر عن سب الشاعر / صالح أحمد سحلول فرد عليه بهذه الأبيات :
    يالله أدعيك يا خير من يذكـــــــر === أنت يا حي قيوم يا قهـــــــــــــار
    يا كبير فوق من كان يتكـــــــــبر === لك خضع كل جبار يا جبـــــــــار
    يا عفو يا غفور عبدك استغـــفر === فاغفر الذنب للعبد يا غفــــــــــار
    والصـــلاة والتحيـــات تتكــــــرر === تبلغ المصــــطفى وآله الأخيـــار
    قال سحلول إذا قد نوى يشعـــــر === يغرف النظم من بحــره الزخّــار
    يا بني شعبنــا هل بلغكم خبــــــر === من أجابوا على شاعــر الثـــوار
    بعد أن أدركوا طعنة الخنجـــــــر === طيفرت جمع أكبـــــادهم طيـفــار
    أيها الشعب اشهد على المنكــــر === وعلى رد كمّن عـــــــدو الــــدار
    ها أنـــا ذا إلى لعنهــم مضطــــر === أجبروني على لعنــــــهم إجبـــار
    أنني لا أحب أن أكــــن مصــــدر === لللسفاهـــــه ولا ان اكـن مهــذار
    إنما القصد يا شعب أن تظهـــــر *** من ورا هذه الدردشـــة أســـرار
    فالقلـــوب المريضـــات تتفطــــر === والخفافيش تعوي من الأوكــــار
    والفلــــــول والحثـالات تتصــور === أنها تســتـطيــع توقـف التيـــــار
    يا جراثيـــم لو شعبـــنا فكّــــــــر === في الخرافات والشعوذه ما ثـــار
    كلها الشعـــوذه أصبحت تُقبـــــر === تحت أقدام ثـــــــوارنا الأحــــرار
    إننــــا بالحثــــــــالات لا نغتــــــر === قد نفينا الرقاد وغسلنـا العــــــار
    هذه الأرض لابــــــــــد تـتطهـــر === من حثالات أسرة خراب الديـــار
    وأنت يا حضرة الشاعر المغتـــر === لا نبالي بسبّـــــك ولا الانــــــذار
    إن من أنذر النــــاس قد أعــــذر === هدّك الله مــا أنـــت من سحّــــار
    أغمد السيـــــف بالله يا عنتــــــر === واعتق الناس من سيفك البتّـــار
    يا قليل الأدب اسمــــــع المعشــر === قمت كالقوبره تركــز المنقــــــار
    يا ترى النسر يخشى من القوبـر *** أو يخاف الأسد من وعيد الفار
    ما وضعني سبـــــــابك ولا أثّـــر === إنما دق في نعشك المســـــــمـار
    فانظم الشعر ما شئت أن تشعـــر === ليس سحلول من شعركم يغـــتار
    غير يا شاعر المجرمين احــــذر === من سباب المكالف وذكر العـــار
    فالمكالف سروايلــــــهن اطهــــر === منك يا خائن الشعب يا غــــــدار
    يا عديم البصيره وأعمى البصـر === انتبه قبل يجتاحـــــك الاعصـــار
    أنت يا خادم الرجعـية أحقـــــــــر من بعوضة بمسـتـنـقع الأقــــذار
    اجتنب سيلنا يا حمـــار المـــــدر === قبل يجرفــــك سيــلـنـــا الجــرّار
    واسمع الردّ بالرطل مستحضـــر === قبل يأتيك بالطــــــن والقنطـــــار
    إننا لا نبــــــــالي بمــن أنكـــــــر === كلمة الحق والصوت هذا البــــار
    إن صوت المــــــؤذن إذا كبّـــــر === يترك الكلب يعوي بإستـــــــمرار
    إنما صوتــــــنا ليـــــس يتأثـــــر === من ضجيج الحثالات والأشعــــار
    يا بني الشعب هل من دوا يظهـــــر *** للعـقول السقيــــمه وللأفكـــــــار
    اسمعوا كل خـــــائن ومستأجـــر === يعملـــوا ضدنا من ورا الاستــار
    فاحذروا كل دجّـــــــال يتظاهــــر === بأساليـــبه الزائــــفه والشــعـــار
    هذه السوس يا شعبــنا أخطــــر === من أعاديك وألعن من الأخطـــار
    فاكنسوها جميع قبل أن تنخـــــر === مجتمعنا كما تنخر الأشجـــــــــار
    إن آبار صنعـــاء بهــم أجـــــــدر === لا تسعهم مقابر سوى الآبـــــــار
    يا رجال اليمـــــن يا بني حميـــر === دوركم يا رجال اليمــــــن قد دار
    إن من واجب الشعـــــب يتذكــر === ما مضى من تحكّم واستهـتـــــار
    كنت يا شعبنا للطغـــــاة متجــــر === كان ظهرك لهم مصنع الــــدولار
    شردّونا في البحـــــر ثم البــــــر === طيفرونا في السهل والأوعـــــار
    منك يا شعب مليون في المهجـر === يطلب العيش في سائر الأقطـــار
    الطغاة بالملايـــــــين تـتبــختــــر *** وانت تجري ورى القرص مثل الفار
    والقصور والمفارج لهم تُـعمــــر === وانت في الخدر يابان اليمن والغار
    ودفاهم قطايـــف وروم أحمــــــر === ودفاك يا أخي شملتـــــك والإزار
    والفُرش والمخدات طاس أخضر === والقبيلي مخداته الأحجــــــــــــار
    ومئـــات الملاييـــــن تــتبعـثـــــر === لأطبائهم والعبيد والجـــــــــــوار
    كل مولود منهــــم وله تخــــــتـر === وانت دكتورك الكاوية والنــــــار
    كنت يا شعب من خوفهم تسهــر === بالهموم والعموم دائماً محتـــــار
    ودماء المـــساكين لهم تُهـــــــدر === ودموع المظــــالــيم كالأنهــــــار
    والأتــاريك بالدمــــع تــتــنـــــور === ثم يمسوا على دمعتك سُمـــــــار
    كان دمعك عســـل والدما سكـــُر === وأنينك وتر والبكــــا مـــزمـــــار
    بئس حُكــــــام ظلت بنا تسـخـــر === والشريعه بها أصبحوا تجـــــــار
    كل حاكم وهو فاتك الخــــنجـــــر *** كلهم يعبدوا القرش والدينـــــــار
    واللصوص والشياطين تتحشـور === من ورى مخلب القط والأضفــار
    من وصل عندهم أرسلوا عسكـر === لغريمه ولو هو يريد إحضــــــار
    لاجل يوصل غريمه وهو محتــر === يدعي به ويقضيه بالعسكــــــــار
    يدّعوا له وقالوا فـــــلان أنكـــــر === في الاجابه ولو هو يبا الإقـــرار
    يربشوهم لأجـــل الإجـــر تُكثــــر === وكأن الشــــــريعه معاهم قمـــار
    يدوا أجره قفا أجره مائة مخطـر === من منع زنجروه بالقيود زنجــار
    والقبــــــيلي بمـــن ذاك يتجـــور === من ينجيه من حرّهــــم والنــــار
    أين يشكي بجــــــزاره الأعــــور === لا شكا ردوا الثــــــور للجـــــزار
    وقفا ما يخلوه فقـــــــيـر أنقـــــر === تخرج أحكامهم تعمي الأبصــــار
    بعد هذا القبـــــيلي وبو معجـــــر === ينوو العزم عند اللصوص الكبار
    يقعدوا يـلبجــــوا عام أو أكثـــر *** في مدينة تعز مجمع الـــــــزّوار
    والنهاية من اخلا البيس يعثـــــر === الدراهم هي العز والمقــــــــــدار
    الضعيف ضدّه الحكــــــم يتقـــرر === والقوي ينقض الحكم يعد القرار
    هكذا كان مبدأ قضــــاة الشــــــر === يلعبوا بالشريعة وبالأزهـــــــــار
    هكذا كان شعب اليمــن محجـــر === للصوص والشياطين والأشـــرار
    والزكاه أسسوها عليــنا صُبـــــر === العشر يأكل التسعة الأعشـــــــار
    من زكاته نفر زاد فوقـــــه نفــر === ونفر يسرقه كاتب الأنبـــــــــــار
    والمخمّن وكاشف ومن زاد حضر === يأكلوا ما تبقت من الأنفــــــــــار
    والمـــراجع إذا راح يتضــــــــرر === مايرى عند مولاه سوى استحقار
    والإمام كان عنا يغض النظــــــر === لا يعاقب ولا يبدي استنكـــــــــار
    اللـــصوص لا تعاقب ولا تُزجــر === والوظائف وراثه مع الفجّـــــــار
    كلما راح فاجـــــر يجي أفجــــــر === الشياطين عند الطعاه أخيــــــــار
    من عُزل من يريم رجعوه معبــر === أو عزل من رداع وظفوه في ذمار
    كم مآســــي كثيرات لا تُحصــــر === ليس يصبر لها غيرنا صبّــــــار
    آه.. ياشعب كم جهلنا سيطـــــــر === باعنا للطعاه بأرخص الأسعــــار
    لا رعا الله تسعين سنه واكـــــثر === أخضعتنا لسخرية الأقــــــــــــدار
    صارت الخلق في الأرض تتطور === واليمن مظلمه لا ترى الأنــــوار
    من يصـــــدّق ومن ذاك يتصـور === في زمان الصواريخ والـــــرادار
    أننا شعــــب يستورد المــيــــــبر === بينما غيرنا يطلق الأقمـــــــــــار
    تُعدم الماشيه لو نويــــنا السفــر === والعوالم تسافر على الطيــــــــار
    طائرتنا الجمــل والحمـار موتــر === والتركتر وبمباتنا الأثــــــــــــوار
    زيتنا المـــاء وبترولنا التــرتــــر === والمصانع معانا هي الأكيــــــــار
    كم مخــــازي بها الفكــر يـتحـير === والعقول من صفة أرضنا تحتــار
    صيرونا الطغاة عُمي بين البشـر === وبنوا دون تعليمنا الأســـــــــوار
    لكن الله بالظالميـــــن أخبـــــــــر === أنتقمهم وساروا مع من ســــــار
    يـــوم ( 26 ) سبتمبـــــــــــر === أنتقض جيشنا المارد الجبـــــار
    وأصبح القيــــد للشعب يتكســــر === ما بقت قيه حلقه ولا سيــــــــار
    عند ما أصبح الشعــب يتــحـــرر === ضجت الرجعيه ثم الاستعمـــــار
    ضد هذا المصيــــر الذي قـــــرر === شعبنا والنظام الذي يختــــــــــار
    ومضى كل مجـــنون يتــــآمـــــر === حاولوا يخمدوا ثورة الأحـــــرار
    يا طغاه إن ليل الطغــاه أدبـــــــر === والجلالات استوفت الإعمــــــــار
    الشعوب فجرها اليوم قد أسفــــر === وعروش الملوك أصبحت تنهار
    إن عزم الملاييـــــن لا يقــهـــــر === كلكم سوف يجرفكم التيــــــــــار
    لا نريد كســـرويه ولا قيـــصــــر === لا ولا حكم فردي ولا استعمــــار
    كلنا أنصـــــار للرائد الأسمـــــــر === قائد النصر ابو خالد المغــــــوار
    يسقط البـــدر ذي راح يتـقـهـقـر === يستعين بالنصارى وبالكفــــــــار
    والحســـن من اروبا لنا شمـــــر === وأتانا يطالب بأخذ الثــــــــــــــأر
    يحسبوا عاد شعب اليمـن مغتـــر === ما دروا ان قد انتهى الغـــــــرار
    كان أبوهم على الشعب يتسيطـر === ويقول يا محبين يا أنصــــــــــار
    كان يزعم لو الحكـــــم يـتغيـــــر === با تقوم القيامه وثار الغبـــــــــار
    يا بقايا الطغاة من تغـدى نشــــر === ما بقت في بلدنا لكم أعـــــــــذار
    ما بقت لا مرافع ولا نفــــــــــور === كل واحد يروح يشتري له طــار
    ما بقي عندنا إلا صميل أخضـــر === والصواريخ والميج تقذف نــــار
    أي سعي لكــــم عنـــدنا يُشكــــر === ما تركتم لنا إلا الخراب والدمـار
    أرضنا اليوم من شافها اســتـنكر === أدهشت من أتوها من الــــــزوار
    حينما شاهدوا كيف شــر الأســر === دمّرت أرضنا الغالية دمّــــــــــار
    فاتركوا يا طغاة أرضــنا تـعــمــر === وانسوا الحقد والكبر والاصــرار
    كم قد البدر طّبــــل وكم زمّـــــــر === ما خدعنا بطبله ولا المزمـــــــار
    كم كذب في الصحـــافه وكم زوّر === من أكاذيب في نشرة الأخبــــــار
    ما بقي للخليع في بلـــــدنا مقــر === ولو دفع في البنانه مائة مليـــار
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-07-10
  3. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    مجهود يقف المرأ أمامه إجلالا لأبي عيبان

    فما تبذله استاذنا العزيز من الوقت والجهد في خضم معركتنا الحالية للمحافظة على التراث الشعبي يجعلنا جميعا نقدم لك وسام الشرف والفداء والتضحية .نعم ان شاعرنا صالح احمد سحلول كان مغمور في عالم النت فبعثته يا ابا عيبان ينشد اشعاره فينا مختارا له اجمل روائعه فلله درك وما احوجنا إلا امثالك من اصحاب الجدية في التعامل بمثل هذه القضايا المهمة خصوصا عند اصحاب الأذواق انا اقول انك فريد في نوعه لم اكن اتخيل ان يصبر احدا على طباعة مثل هذه القصيدة بطولها لولم تكن له همة ابو عيبان فهو من قد عرفناه . فشكرا على هذه الرئعة وسيكون لي معها وقفة ثانية ان شاء الله
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-07-10
  5. ابوعاهد

    ابوعاهد عبدالله حسين السوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-11-28
    المشاركات:
    10,212
    الإعجاب :
    15
    Re: مجهود يقف المرأ أمامه إجلالا لأبي عيبان




    بحثت عن كلمات لاقولها في هذا المقام فوقفت متحيراً ولم اجد من وسيلة الا اقتباس ما كتبه استاذي الكبير ابو الفتوح حفظه الله تعالى

    فدمت لنا ياصالح سحلول ودام لنا ابو عيبان ودام لنا استاذي الكبير ابو الفتوح. اعلاماً نيره.




    ولكن اين قصيدة شاعر الامام ؟؟؟؟؟؟؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-07-11
  7. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    سلمت لنا يا اباعاهد نابغة الشعر الشعبي المعاصر وكم لك من مواقف اعادة باغي الفتنة خاسر وانت بإذن الله فوقهم قاهر .
    واما قصيدة شاعر الثورة صالح احمد سحلول فبصراحة انه كان نابغة عصره واستاذ زمانه ولقد نقلت فكري في القصيدة طولا وعرض وعددت فيها مواقف كثيرة شرحها الشاعر بتصوير عجيب حتى انني اخترت منها هذا المقطع الذي اصبح وصية لأبناء اليمن صالحة لكل زمان ومكان حيث يقول
    يا بني الشعب هل من دوا يظهـــــر *** للعـقول السقيــــمه وللأفكـــــــار
    اسمعوا كل خـــــائن ومستأجـــر === يعملـــوا ضدنا من ورا الاستــار
    فاحذروا كل دجّـــــــال يتظاهــــر === بأساليـــبه الزائــــفه والشــعـــار
    هذه السوس يا شعبــنا أخطــــر === من أعاديك وألعن من الأخطـــار
    فاكنسوها جميع قبل أن تنخـــــر === مجتمعنا كما تنخر الأشجـــــــــار
    إن آبار صنعـــاء بهــم أجـــــــدر === لا تسعهم مقابر سوى الآبـــــــار
    يا رجال اليمـــــن يا بني حميـــر === دوركم يا رجال اليمــــــن قد دار
    إن من واجب الشعـــــب يتذكــر === ما مضى من تحكّم واستهـتـــــار


    ===============
    نعم من يريد ان يقدم نصيحة خالصة من شوائب المصالح لشعبه فإنها تأتي هكذا ناصعة وواضحة وعلى كل شاعر شعبي ان يستحضرها امامه ويستشهد بها ويقتبس منها فسيزيد ذلك قصيدته مهما كانت بديعة جمالا وابداعا وهذه نصيحة مني لشعراء النقد السياسي اللاذع لن يجدو ا اصدق من هذه الكلمات المعبرة وان طرزوا بها اشعارهم فسيكون على درجة كبيرة من الإبداع والمقدرة .
    انضر كيف جعل الخونة سوس لشعبنا تنخر وكيف بين انه ما ضرنا غير اهلنا اكثر من اعادينا وليس جدير بكل عميل وخاءن الا المكنسة تطهر ارضنا منهم وهذا تعريض بنجاسة الخيانة المعنوية بديع جدا . للقارء ان يعيد النضر ويقرأ القصيدة بروية اذا اراد ان يستعيد ذاكرة التاريخ من لسان شاعر مجرب صادق الإحساس.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-07-13
  9. ابو عيبان

    ابو عيبان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-01-26
    المشاركات:
    5,201
    الإعجاب :
    2
    لكم تحاتى

    اشكر اخى العزيز ابو الفتوح على اهتمامه بما ننزله لشاعر الثوره صالح سحلول
    كما اشكر الاخ القدير ابو عاهد اما القصيده لشاعر الملكيه فكنت اتمنا لو كانت
    موجوده ولا كنها لم تدون

    ولكم خالص تحياتى
     

مشاركة هذه الصفحة