العلاقات اليمنيه السعوديه بين الاستراتيجيه الدائمه والمرحليه المؤقته

الكاتب : بعد الرحيل   المشاهدات : 677   الردود : 5    ‏2006-09-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-09-16
  1. بعد الرحيل

    بعد الرحيل عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-11-20
    المشاركات:
    655
    الإعجاب :
    0
    كثيرا ما نفكر في كيفيه العلاقات اليمنيه السعوديه وقليلا ما نصرح او نجاهر بهذه العلاقات وخاصه من الاطراف الرسميه سوى كانت في الحكومه او المعارضه ويرجع ذلك الى حساسيه هذه العلاقات واهميتها بين البلدين . وترجع حساسيه العلاقات بين البلدين الى العلاقه المصيريه التي لا يمكن لاحد الاطراف ان يتجاهلها لاسباب تاريخيه وجغرافيه وسيوسيولوجيه

    مراحل تطور العلاقات اليمنيه السعوديه

    1-مرحله حكم الائمه لليمن
    كانت العلاقات بين البلدين متوازنه وهي المرحله التي تشكلت فيها اركان الدوله السعوديه

    2--مرحله ما بعد اكتشاف النفط في المملكه

    حيث ترجحت ميزان القوى لصالح المملكه ودخولها ضمن الاستراتيجيه للدول الكبرى

    3-مرحله قيام ثوره 26سبتمر

    حيث تحولت أ لعلاقه الى علاقه صراع وخوف من قبل المملكه بوجود نظام جمهوري قد يهدد نظام الحكم في المملكه وفيه حاولت السعوديه اعاده حكم الائمه واخفقت وأستبدلت ذلك بخطه احتوى دائم للحراك السياسي داخل اليمن عن طريق الحصول على ولأ شيوخ القبائل لتناهض الدوله اليمنيه في الاوقات الازمه .

    4-مرحله رئاسه الرئيس الراحل ابراهيم الحمدي
    مرت العلاقات اليمنيه السعوديه في عهد الحمدي بمرحله استقرار حيث كان يبدي الولاء وحصل على الدعم ولكن كانت له استرتيجيه من اجل التحرر من الضعوط السعوديه والذي كان يخطط للتخص من هذه الضغوط عن طريق اعاده توحيد اليمن ولكن مشروعه انتها بعمليه اغتيال لا زالت غامضه الى حد الان.

    5-مرحله الرئيس على عبدالله صالح
    استفاد الرئس على عبدالله صالح من تجربه الرئس الراحل ابراهيم الحمدي والذي عمل على تقليص نفوذ مشائخ القبائل في نفس الوقت الذي عمل في اتجاه توحيد شطري اليمن في المراحل الاولى من حكمه دون ان يعمل على حساب المخاطر الداخليه والخارجيه التي ستواجهه عند الاقدام على مشروع مثل هذا تعارضه قوى ذات نفوذ داخلي وخارجي
    قام الرئس صالح على اقامه علاقه طيبه مع مشائخ القبائل وعمل على دعمهم لاحتوائم او تحييدهم اذا لزم الامر ولهذا استقرت الاوضاع السياسيه في الشطر الشمالي من اليمن في الفتره بين الثمانينات والتسعينات وحدث تطور نوعي في المجال التنموي يدعمه وجود عدد كبير من المغتربين في الخليج وخاصه المملكه السعوديه

    6-مرحله اعلان الوحده اليمنيه المباركه عام 90
    كان اعلان الوحده اليمنيه بمثابه أعلان خروج الرئس صالح من بيت الطاعه السعودي ولكن القياده السياسيه في الشطرين كانت تواقه الى تحقيق هذا الحلم مهما كانت النتائج

    7-مرحله حرب الخليج الثانيه
    بعد اعلان الوحده بشهرين قامت حرب الخليج الثانيه لتلقي بظلالها على المنطقه وكانت تتطلب من كل الدول في المنطقه ان تحدد موقفها من غزو العراق للكويت وكان موقف اليمن غامضا بنفس غموض الموقف الخليجي عامه والسعودي خاصه من الوحده اليمنيه حيث كانت القياده السياسيه متاكده من عوده الدور السعودي في التدخل في الشان اليمني , ولا داعي من اتخاذ موقف خارج عن المبادئ العربيه والقوميه والقانون الدولي وكان الموقف مثالي حيث تمسك بالقانون الدولي ويتضح صحه الموقف اليمني بعد ظهور النوايا الاميركيه الحقيقه من غزو العراق

    8-مرحله حرب الانفصال عام 94م

    تراكمت المشاكل الداخيله اليمنيه بين الاحزاب السياسيه لتصل الى مرحله الا عوده لتدفع باحد الاطراف للبحث عن عون خارجي يسانده على العوده الى ما قبل اعلان الوحده حيث كان الاشقاء في انتظار مثل هذا الطلب قرر الحزب الاشتركي الانفصال ومني بهزيمه كاسحه اخرجته من اللعبه السياسيه بعد حرب 94م

    9-مرحله ما بعد حرب 94

    مرت العلاقه اليمنيه السعوديه بمرحله احتقان قوي بعد حرب 94م ومارست السعوديه ضغوط اقتصاديه على اليمن كسياسه مرحليه تهدف الى تفجير الوضع الداخلي ولاقت قبول من الاحزاب السياسيه المعارضه كعمليه تقويض للنظام والاستعداد للانقضاض عليه

    10- حرب الارهاب عامل مشترك يقارب البلدين

    بعد انتشار الحراكات الاسلاميه المناهضه للانظمه العربيه والاحتلال الاجنبي شعر النظام السعودي بالخطر وعدم القدره على فتح اكثر من جبهه في نفس الوقت فعمل على التقارب مع النظم اليمني ولو بشكل مرحلي مؤقت وبنصائح اميركيه ولاسيما بوجود مشروع اميركي يهدف الى احتلال العراق ولا يرغب في انشغال انصاره بعدوات لا يعتقد بانها تخدم مصالحه ولهذا دفعت اميركاء الى التوصل الى اتفاقيه الحدود بين البلدين

    11-الرئس صالح بين سندان الداخل ومطرقه الخارج
    بعد تحسن العلاقات اليمنيه الاميركيه والتقائها في مشورع مكافحه الارهاب وبسبب اهميه موقع اليمن من المصالح الاميركيه التي عملت على ايجاد استقرار نسبي في اليمن في العقد الماضي كان اليمن مطالب بالقضاء على اي مشروع اسلامي قد يؤدي الى سيطره الاسلاميين على السلطه بينما يوجد تحالف بين الحزب الحاكم في اليمن والحركه الاسلاميه التي ساندته في دحر الانفصال فعمد الرئس صالح الى سياسه المهادنه والمراوغه بين الاطراف الداخليه والخارجيه ولكن الاحزاب اليمنيه رأت بان صالح قد يتخلص من الضغوطات الخارجيه ويتمكن من التخلص واحتوى القوى السياسيه الداخليه
    مما دفع باحزاب المعارضه الى التحالف تحت مسمى احزاب اللقاء المشترك على الرغم من التناقضات الجوهريه في اتجاهاتها وايديولوجيتها

    12-الحزب الحاكم ينتحر سياسيا وشعبيا
    بعد ان استطاع الرئس صالح من تجاوز اثار الخلافات مع دول الجوار وكسب الجانب الاميركي والحصول على مساعدات شعر الحزب الحاكم بان يده اصبحت طليقه بعد احتوى الخصوم وكسب الاعداء
    فانتشر الفساد بشكل رهيب وتحولت الى الدوله الى مائده مباحه لكل من استطاع الوصول اليها وتعرضت شريحه كبيره من الشعب الى الافقار وكانت هذه بمثابه انتحار سياسي داخلي واعلان الفشل على المستوى الخارجي امام الدول المانحه

    13-العلاقات اليمنيه الاميركيه تسؤ
    رات الولايات المتحده الاميركيه بان الرئس صالح لا يعمل ما فيه الكفايه لمحاربه الارهاب كما انه يسلك سياسه داخليه خاطئه فيما يتعلق بالاصلاحات الاقتصاديه ويعمل على شراء الانصار بدلا من عمليه التنميه .بنيما ترغب المملكه السعوديه بان ينهج الرئس صالح نهج يتلائم مع مصالحها وتعمل على ايجاد حلفاء لها في اليمن للعوده الى سياسه الثمانينات في نفس الوقت الذي تطالب احزاب المعارضه بالسير قدما في النهج الديمقراطي المتفق عليه في الدستور .

    14-الرئس صالح يعلن عدم ترشيح نفسه للانتخابات

    شعر الرئس صالح بان الضعط الداخلي والخارجي قد يوصل البلاد الى حرب اهليه لا محاله فبينما تمتنع اميركاء من التعاون الجاد وتصر السعوديه على ايجاد نظام موالي بينما تصر الاحزاب على الديمقراطيه فقرر ان يضع جميع الاطراف اما م الامر الواقع باعلانه التنحي عن السلطه بعدم ترشيح نفسه في الانتخابات الرئاسيه

    15-الرئس صالح يعود ليرشح نفسه في الانتخابات القادمه[/

    بعد مرور احدى عشر شهرا على اعلان الرئس صالح عدم ترشيح نفسه خلال هذه الفتره عمل صالح على التحاور مع الجانب الاميركي الذي ابدا رغبته في استمرار صالح في الحكم ولم يتبقى اما صالح سوى اقناع الراي العام الداخلي بانه سيعمل على القضاء على الفساد والمتنفذين في السلطه بينما تبقى العلاقه مع الجانب السعودي غامضه الى يومنا هذا وما يلوح في الافق ان السعوديه ترغب في بقاء صالح في الحكم بشروط الابقاء على نفوذها كالسابق



    والسؤال هنا هل ينجح صالح في اقناع الراي العام الداخلي بانتخابه وهل يتفهم الشارع موقف الرئس صالح وهل يتفهم الرئس صالح وضع الشعب اليمني الذي اصبح في الحضيض ام ان المعارضه تمكنت من الشارع اليمني وكان صالح متاخرا بوعوده وهذا ما سنراه في الايام القادمه في العشرين من سبتمر الحالي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-09-16
  3. الا الفراق

    الا الفراق عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-10-03
    المشاركات:
    1,834
    الإعجاب :
    0
    هذا السوال يجيب عليه يوم 20 سبتمبر
    والله يجعل اللي فيه الخير لليمن
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-09-16
  5. الا الفراق

    الا الفراق عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-10-03
    المشاركات:
    1,834
    الإعجاب :
    0
    هذا السوال يجيب عليه يوم 20 سبتمبر
    والله يجعل اللي فيه الخير لليمن
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-09-16
  7. بعد الرحيل

    بعد الرحيل عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-11-20
    المشاركات:
    655
    الإعجاب :
    0
    نعم اخي العزيز سيجيب عليها يوم 20 وانشاء الله ان تكون النتائج في صالح الشعب الذي يدفع الثمن كل مره فهل سيستفيد الشعب من هذا المخاض السياسي ام ان الوليد الجديد سيكون مشوها وندفع ثمن التعديل والتجميل في السنوات القادمه

    شكرا على مرورك الكريم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-09-16
  9. بعد الرحيل

    بعد الرحيل عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-11-20
    المشاركات:
    655
    الإعجاب :
    0
    نعم اخي العزيز سيجيب عليها يوم 20 وانشاء الله ان تكون النتائج في صالح الشعب الذي يدفع الثمن كل مره فهل سيستفيد الشعب من هذا المخاض السياسي ام ان الوليد الجديد سيكون مشوها وندفع ثمن التعديل والتجميل في السنوات القادمه

    شكرا على مرورك الكريم
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2009-07-08
  11. أجمع دومان

    أجمع دومان قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2009-04-21
    المشاركات:
    2,686
    الإعجاب :
    0
    لماذا لا تفهمووووون :eek: رئيسكم هو علي صالح حتى الموت :rolleyes: ويأتي من بعده ابنه احمد ...او حمد او أحممد :biggrin: أقرؤها في التوراه ان كنتم تعقلون وأجمع دومان مش قلتم جمهوريه ومن قرح يقرح بس ماحدتم انها جمهوريه ال الاحمر الديمقراضيه واجمع دومان
     

مشاركة هذه الصفحة