الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان تدين حجب السلطات اليمنية لبعض المواقع الإلكتروني

الكاتب : ذي يزن   المشاهدات : 309   الردود : 0    ‏2006-09-11
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-09-11
  1. ذي يزن

    ذي يزن «« الملك اليماني »» مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-26
    المشاركات:
    34,433
    الإعجاب :
    55
    أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم قيام السلطات اليمنية بحجب بعض مواقع الانترنت والتحرش ببعض الصحفيين، وذلك قبيل الانتخابات الرئاسية اليمنية التي تجرى يوم 20 سبتمبر الحالي.

    وكانت السلطات اليمنية قد قامت بحجب كل من موقع "المجلس اليمني، http://www.ye1.org/ " وموقع " صوت اليمن، www.yemen-sound.com " وهما موقعين مستقلين يحظيا بإقبال جماهيري في اليمن نظرا لإتاحتهما مساحة واسعة للنقاش وبخاصة للشباب اليمني، حيث تم حجب الأول في بداية شهر أغسطس الماضي، وتم حجب الثاني في أوائل سبتمبر الحالي، وذلك على خلفية تناولهما بالنقد للرئيس اليمني "على عبدا لله صالح" وهو أحد المرشحين الخمسة للانتخابات اليمنية الرئاسية التي تجرى هذا الشهر.

    وفضلا عن ذلك ، فقد قامت نيابة الصحافة والمطبوعات باستدعاء "خالد العلواني" رئيس تحرير صحيفة "العاصمة" المستقلة، والقريبة من حزب "التجمع اليمني للإصلاح" للتحقيق معه، دون ذكر أسباب هذا التحقيق وما هي الاتهامات الموجهة له وذلك في يوم 7 سبتمبر الحالي.

    وذكرت الصحفية "سامية الأغبري" والمتطوعة مع الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان أنهم فوجئوا بتتالي حجب المواقع التي تتناول أخبار الانتخابات الرئاسية بشكل لا ترضى عنه السلطات اليمنية، ثم جاء استدعاء خالد العلواني رئيس تحرير العاصمة ليرفع حدة التوتر ويوضح بجلاء عدم حيدة السلطات اليمنية في هذه المعركة الانتخابية.

    جدير بالذكر أن الرئيس اليمني "على عبد الله صالح " كان قد صرح بالعام الماضي عدم ترشحه للانتخابات الرئاسية في هذا العام، بعد توليه الحكم لمدة 27 عاما، ثم عاد وتراجع عن تصريحه منذ شهرين، ليكمل عامه الثامن والعشرين رئيسا لليمن هذا العام، وفترة الرئاسة اليمنية تبلغ سبعة سنوات، مما يعني إمكانية أن يكمل خمسة وثلاثون عاما كرئيس لليمن إذا فاز في هذه الانتخابات، وهو ما يلقي بظلال من الشك حول مبدأ تداول السلطة بشكل حقيقي في اليمن.

    والشبكة العربية وهي تدين إجراءات حجب مواقع الانترنت وانتهاك الحق في تداول المعلومات، وأي إجراء يحد من حرية الصحافة، فهي تطالب السلطات اليمنية برفح الحجب فورا والتوقف عن تلك التحرشات التحرشات.



    المصدر
    ناس برس
    http://www.nasspress.com/news.asp?n_no=3054

    الصحوة نت
    http://www.alsahwa-yemen.net/view_news.asp?sub_no=1_2006_09_11_52213
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة