قصائد هجاء

الكاتب : الطالب   المشاهدات : 1,536   الردود : 20    ‏2002-07-08
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-07-08
  1. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    قصيدة في هجاء معمر القذافي

    لا الخوف ينجيك منا لا ولا الحذر
    انا حواليك يا رعديد ننتشر
    كالشمس إذ تخسف الظلماء طلعتها
    وكالأعاصير لا تبقى ولا تذر
    وكالبراكين تغلى ليس يمنعها
    حرص الحريصين تغلى ثم تنفجر
    بتنا لك القدر المحتوم كن حذرا
    منا كما تتشهى، هل يحذر القدر
    انا مدامع كل الباكيات أسى
    صارت سحائب بالتصميم تنهمر
    ونحن كل ضعيف أن من وجع
    وكل ساهر ليل هذه السهر
    وكل صاحب قيد بات منتظرا
    يوما يفيق وإذ بالقيد منكسر
    وكل والدة أمست لها كبد
    عبر المهاجر فى الأبعاد تنتثر
    وكل ملتحف صبرا ينوء به
    حتى تمادى واعيا كيف يصطبر
    انا تباريح من ذابت لهم مهج
    ومن على شرب كأس الذل قد جبروا
    ونحن من بيد الأنذال قد ضربوا
    ومن أهينوا ومن ديسوا ومن قهروا
    أكنت تحسب أنا لن يفيض بنا
    كيل وانا كما تلوى سننعصر
    وان نارك تبقى حية أبدا
    ونارنا من رماد ليس يستعر
    اليوم أوهامك الكبرى قد انقشعت
    وتان عيناك زالت عنهما الستر
    فانظر حواليك، أبصر كا ما زرعت
    كفاك فى أمسنا ما أصبح الثمر
    قد بت بالخزى حتى الظفر ملتحفا
    ونحن بالعزة القعساء نعتمر
    ها أنت تلبس ثوب الخوف من يدنا
    من بعد ما صار عنا الخوف ينحسر
    وأنت تذبل فى الأوحال مندحرا
    ونحن ملء ربوع النصر نزدهر
    وبت تلهث خوف الموت مختبئا
    حتى استحت خجلا من خوفك الخفر
    تبيت ليلك فوق الجمر مرتقبا
    متى توافيك عن اعصارنا النذر
    من هول ما سوف يأتى أنت فى هلع
    ونحن عن كل ما ولى لنا تمر
    ترى نهايتك السوداء آتية
    لكن تحار متى أو كيف تندثر
    تراك فى ساحة الاعدام منتصرا
    رصاصة الموت نحو القلب تبتدر
    أم تبصر الحبل فى الأعوال منعقدا
    ولست تدرى متى منه ستنحدر
    ذق بعض ما كنت تسقى من غدرت بهم
    كيما ترى كيف وقع الموت ينتظر
    فهل تخيلت طعم الموت؟ كيف ترى
    يحس من باحتساء الكأس قد أمروا
    وكيف يألم تحت السوط منطرح
    ومن عذاباته الأذناب قد سخروا
    وكيف يسقط مصروع بقاتله
    وكيف منخنق بالحبل يحتضر
    ما كنت تحسبها الأيام دائرة
    فإذا بكل الذى شيدت لا أثر
    وإذ بصولتك الهوجاء جعجعة
    وكل مجدك زيف حين يختبر
    وإذ بخبتك العصماء لجلجة
    وسيفك الصائل البتار منبتر
    كل الطواغيت صاروا عبرة سلفت
    عبر الزمان لمن يصغى ويعتبر
    صالوا وجالوا وعاثوا ثم ما لبثوا
    ان زلزلوا عن عروش البغى واندثروا
    وذى الشعوب تذاق الخسف فى زمن
    وحيث تعتزم عزم النصر تنتصر


    نقلا عن عرب تايمز
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-07-08
  3. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    قصيدة في هجاء صدام حسين

    شعر: فريد العثمان

    أم المعارك أصبحت أم الهزائم
    وغدا الأشاوس والنشامى كالسوائم
    وجحافل المغرور خرت وانطوت
    والجند والاعتاد عدت فى الغنائم
    وتبددت أحلام هولاكو بها
    وتحول الهدام مهدوم العزائم
    واقتيد جند البغى أرتالا كما
    لو انها قطعان أبقار بهائم
    وتكشف الحق المبين وسطرت
    فى الدهر آيات حوت أقوى الملاحم
    أسد على أنا الشقيق سندته
    وأدرت ظهرى آمن قلبى مسالم
    أسد على ولم أكن ندا له
    بل كنت أحسبه ظهيرا فى العظائم
    وتقزم الضرغام فأراً قابعاً
    فى حجره متراجفا خوف الصوارم
    حاشا وربك ليس ضرغاما فمن
    غدر الصديق من الثعالب والزنائم
    هذا الذى ملأ الفضاء مهددا
    متوعدا بالويل يا خزى المزاعم
    وقد استخف بكل عقل مدرك
    وقد استهان بكل نصاح وعالم
    يلهو بدغدغة العواطف كاذبا
    القدس والثروات والعمة العمائم
    ويغالط التاريخ فى سخرية
    لغط المهازل والمسارح والطلاسم
    قتل العروبة عنده قومية
    سرقاته توزيع ثروات مراحم
    حرق الحقول وهتك أعراض النسا
    من فعل أحرار نشامى لا جرائم
    بغداد أذلك المهين بعاره
    فركعت تحت حرابه كسجود جاثم
    لا نكست أعلامك السود بل
    لا أمطرت يك السحائب والغمائم
    أو تفرحين بنار وغد أرعن
    يا أخت دجلة أحرقتك بها الرواجم
    ما هذه بغداد وا أسفا على
    تاريخها أم الحضارة والمعالم
    بلد الرشيد ومنبع الفكر الذى
    أضوى بأنوار على كل العواصم
    من بدل الأحرار فيها عبدا
    من حول الأسياد فيها كالشراذم
    حتى خوت بغداد من آسادها
    صارت ضياعا بين معدوم وعادم
    أين العراق وبأس شم رجاله
    هل كان سكرانا ترى أم هذر نائم
    كيف ارتضى شعب العراق بما جرى
    كيف اسباح دم الشقيق بأمر حاكم
    لايعرف العهد الشريف ولا الوفا
    مكن ذا نلوم وقد هوت فيه الدعائم
    هذا المآل لمن يضام فيرتضى
    هذى نهاية من يذل ولا يقاوم
    وكذا الشعوب تساق من أعناقها
    مادام يترك أمرها فى كف ظالم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-07-08
  5. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    الى الاقزام العرب

    قصيدة الى الاقزام العرب


    مم نخشى ؟
    الحكومات التى فى ثقبها
    تفتح اسرائيل ممشى
    لم تزل للفتح عطشى
    تستزيد النبش نبشا !
    وإذا مر عليها بيت شعر .. تتغشى !
    تستحى وهى بوضع الفحش
    أن تسمع فحشا !
    مم نخشى ؟
    أبصر الحكام أعشى
    أكثر الحكام زهدا
    يحسب البصقة قرشا
    أطول الحكام سيفا
    يتقى الخيفة خوفا
    ويرى اللاشىء وحشا !
    أوسع الحكام علما
    لو مشى فى طلب العلم الى الصين
    لما أفلح أن يصبح جحشا !
    مم نخشى ؟
    ليست الدولة والحاكم إلا
    بئر بترول وكرشا
    دولة لو مسها الكبريت .. طارت
    حاكم لو مسه الدبوس .. فشا
    هل رأيتم مثل هذا الغش غشا ؟!
    مم نخشى؟
    نملة لو عطست تكسح جيشا
    وهباء لو تمطى كسلا يقلب عرشا !
    فلماذا تبطش الدمية بالانسان بطشا ؟!
    انهضوا...آن لهذا الحاكم المنفوش مثل الديك
    أن يشبع نفشا
    انهشوا الحاكم نهشا
    واصنعوا من صولجان الحكم رفشا
    واحفروا القبر عميقا
    وجعلوا الكرسى نعشا !
    ***
    الأسى آس لما نلقاه
    والحزن حزين !
    نزرع الأرض .. ونغفو جائعين
    نحمل الماء .. ونمشى ظامئين
    نخرج النفط
    ولا دفء ولا ضوء لنا
    إلا شر ارات الأمانى ومصابيح اليقين
    وأمير المؤمنين منصف فى قسمة المال
    فنصف لجواريه
    ونصف لذويه الجائرين
    وابنه - وهو جنين -
    يتقاضى راتباأكبر من راتب أهلى أجمعين
    فى مدى عشر سنين !
    ربنا .. هل نحن من ماء مهين
    وإبنه من (بيسبى كولا )؟!
    ربنا .. هل نحن من وحل وطين
    وابنه من (أسبرين) ؟!
    ربنا .. فى أى دين
    تملك النطفة فى البنك رصيدا،
    وألوف الكادحين
    يتسدينون لصرف الدائنين؟
    أى دين
    يجعل الحق لبيت واحد
    فى بيت مال المسلمين
    ولباقى المسلمين
    صدقات المحسنين؟
    رب هل من أجل
    عشرين لقيطا ولواطيا
    خلقت العالمين ؟
    إن يكن هذا
    فيا رب لماذا
    لم تكرم قوم لوط؟
    ولماذا لم تعلمنا السقوط ؟
    ولماذا لم نجىء
    من بين أفخاذ اللواتى
    مثل أولاد الذين ... ؟!
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-07-08
  7. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    ايها الأذلاء

    أيها الأذلاء

    شعر: عبد الله الخليلى

    يا أمة ذللات وهيض جناحها
    وغدت تقضى عمرها تشريدا؟
    لولا تخاذلكم لما أصبحتم
    للأرذلين المجرمين عبيدا
    ان اليهود هم الأشد عداوة
    لله ما أبلى الزمان جديدا
    قبحا لقوم نكلوا بالأنبياء
    قتلا وذبحا لم يكن محدودا
    وطغوا جهارا فى البلاد وأكثروا
    فيها الفساد سيرهقون صعودا
    لا دين يردعهم ولا من وازع
    فهم اليهود الناكثون عهودا
    يا أيها العرب المباح حماهم
    يا من غدوا بين العشوب رقودا
    ثوروا على الطغيان واقتحموا قلا
    ع الغدر لا تخشوا هناك حشودا
    هزوا الوجود لغضبة عربية
    تدع الشعوب لكم تخر سجودا
    لاترهبوا خصما يمهد عنوة
    لزوال أمة يعرب تمهيدا
    لا ترهبوه فقد تمادى واعتدى
    ومضى يبدد شملكم تبديدا
    إنا نراه وقد بدا متحفزا
    أما الفتى العربى ظل قعيدا
    يا أمة الاسلام فى أوطانهم
    هل لا فتى منكم نراه عنيدا
    تبرى أسنته الرقاب فلا نرى
    للخائقين المجرمين وجودا ؟
    هل مسلم حر يعيد لأمتى
    مجداً عريقا قد غدا مفقودا ؟
    هل مسلم حر يعيد المجد فى يوم قريب لانراه بعيدا
    ضحوا النفوس وحرروا أوطانكم
    من لا يضحى لا يعيش سعيدا
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-07-08
  9. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    الى الدجال

    الى الدجال

    قصيدة من ليبيا

    شعر: موسى عبد الحفيظ
    مهلا فليس بنا مس ولا خبل
    حتى تجوز علينا هذه الحيل
    إنا عرفناك منذ دنست ساحتنا
    وقد تلبس فيك الزيف والدجل
    أبدل كما شئت أثوابا وأقنعة
    وتب توبة عاص إذ دنا الأجل
    وارم الخطايا على من كنت تأمرهم
    أنت المساءل عن كل الذى فعلوا
    هذى يمينك بالقفاز شاهدة
    على الجريمة تغنى كل من سألوا
    كم مزعت أكبدا منا أظافرها
    وحملتنا رازيا ليس تحتمل
    تحتال حيلة مغلوب لتسترها
    ونحن نعلم لو كل الورى جهلوا
    وليس يجديك أن تجثوا لنا ندما
    فليس ما جئت ينسى، إنه جلل
    باق يؤرقنا ، فى الجوف تشتعل
    لو جنة الخلد فى كفيك تمنحنا
    لسنا لطرفة عين عنه ننشغل
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-07-08
  11. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    رسالة.. الى ملك الاحتضار

    شعر: محمود درويش

    للحقيقة وجان، والثلج أسود فوق مدينتنا
    لم نعد قادرين على اليأس أكثر مما يئسنا،
    والنهاية تمشى الى
    السور واثقة من خطاها
    فوق هذا البلاط المبلل بالدمع، واثقة من خطاها
    من سينزل أعلامنا: نحن أم هم؟ ومن
    سوف يتلو علينا (معاهدة الصلح) يا ملك الاحتضار؟
    كل شىء معد سلفا، من سينزع أسماءنا
    عن هويتنا: أنتم أم هم؟ ومن سوف يزرع فينا
    خطبة التيه: لم تستطع أن تفك الحصار
    فلنسلم مفاتيح فردوسنا لوزير السلام،
    وننجو..
    للحقيقة وجان، كان الشعار المقدس سيفا لنا
    وعلينا ، فماذا فعلت بقلعتنا قبل هذا النهار
    لم تقاتل لأنك تخشى الشهادة ، لكن..
    عرشك نعشك
    فاحمل النعش كى تحفظ العرش
    يا ملك الانتظار
    ان هذا السلام سيتركنا حفنة من غبار..
    من سيدفن أيامنا بعدنا: أنت .. أم هم؟
    ومن
    سوف يرفع راياتهم فوق أسوارنا: أنت..
    أم فارس يائس ؟
    من يعلق لأجراسهم فوق رحلتنا
    أنت.. أم حارس بائس؟
    كل شىء معد لنا
    فلماذا تطيل التفاوض،
    يا ملك الاحتضار ؟
    وأنا واحد من ملوك النهاية..
    أقفز عن فرسى فى الشتاء الأخير،
    أنا زفرة العربى الأخيرة
    لا أطفل على الآس فوق سطوح البيوت، ولا
    أتطلع حولى لئلا يرانى هنا أحد كان يعرفنى
    كان يعرف انى صقلت رخام الكلام
    لتعبر امرأتى بقع الضوء، حافية، لا أطل على الظل
    كى لا أرى أحدا يحمل اسمى
    ويركض خلفى: خذ اسمك عنى واعطنى فضة الحور
    لا أتلفت خلفى لئلا أتذكرانى مررت على الأرض
    لا أرض فى هذه الأرض منذ تكسر حولى
    الزمان شظايا شظايا
    لم أكن عاشقا كى أصدق ان المياه مرايا
    مثلما قلت للأصدقاء القدامى،
    ولا حب يشفع لى مذ قبلت
    (معاهدة الصلح) لم يبق لى حاضر
    كى أمر غدا قرب أمسى
    سترفع قشتالة تاجها فوق مئذنة الله
    أسمع خشخشة للمفاتيح فى باب تاريخنا الذهبى
    وداعا لتاريخنا
    هل أنا من سغلق باب السماء الأخير؟
    أنا زفرة العربى الأخيرة !!
    حمدون عقلك لم يزل مخدوعا
    وزمام حكمك لم يزل مقطوعا
    مازلت يا حمدون غرا تابعا
    وتظن نفسك قائدا متبوعا
    حمدون أنت الرمز سمك لم يزل
    يجرى بأفئدة الطغاة نقيعا
    خضب يمينك بالدماء وقل لنا
    إنى أنفذ أمرى المشروعا
    اسرق غذاء الجائعين وقل لنا
    إنى أحارب فى البلاد الجوعا
    قطع رؤوس المصلحين فإنهم
    يبغون منك إلى الاله رجوعا
    واملأ سجونك ثم قل انى هنا
    لأحارب الارهاب والتقطيعا
    طارد بجندك كل صاحب مبدأ
    يأبى لقانون الضلال خضوعا
    واركض وراء شبابنا لأنهم
    رفعوا الجباه وحاربوا التطبيعا
    هم يصعدون الى السماء وأنت فى
    أوحال وهمك ما تزال وضعيا
    هم يلجأون الى الاله وأنت لا
    يرضيك إلا أن تسوق قطيعا
    هم ينظرون بأعين مجلوة
    فيرون فعلك فى العباد شنيعا
    عرفوا حقيقة سحر من جمعتهم
    ورأوا عصا موسى تخيف جموعا
    ورأوا جباه الساحرين تعفرت
    سجدوا لرب العالمين خشوعا
    ورأوك تستبقى النساء رهائنا
    وتدير قتلا فى الرجال فظيعا
    ورأوك فى غى التطاول سادرا
    فتبرأوا مما جنيت جميعا
    نظروا إليك فأنكروك لنهم
    عرفوك فى طرق الخداع ضليعا
    لك كل يوم قولة تلغى بها
    ما قلت أمس، وتحسن الترقيعا
    ما انت يا حمدون إلا حرة
    تأبى الى غير العفاف نزوعا
    لكنها سلبت عباءة طهرها
    وخلعت أنت حجابها لتضيعا
    وأكلت أصناف الطعام ونحن فى
    ضنك شديد لا تنل رضيعا
    عجباً، متى تبنى لنفسك منزلا
    فى الحق، تملأ مقلتيك دموعا
    أتظن هامان الذى استنجدته
    مازال يوقد للولاء شموعا
    أتظنه مازال يبنى صرحه
    حتى تطيق الى السماء طلوعا
    أنسيت قارون الذى زرع الهوى
    فى قلبه حتى استطال فروعا
    خسفت به الأرض التى أبدى لها
    خيلاء وغدا بها مخدوعا
    ضاعت مفاتيح الخزائن واختفى
    قارون، لم ير فى العباد شفيعا
    سل عنه أرضك حين لم تترك له
    أثراً ولا للصوت منه سميعا
    أنسيت يا حمدون انك غارق
    فى اليم، تعصر قلبك المفجوعا
    أـنسيت رهو البحر حين ولجته
    فرأيت نفسك فى الخضم صريعا
    شرق وغرب كيف شئت فإننا
    لانجهل التطبيل والتلميعا
    أبشر فإن الفجر سوف يريق من
    كأس الظلام شرابك المنقوعا
    ولسوف تفتح صفحة عزها
    ولسوف يغدو رأسها مرفوعا
    حمدون لا يخدعك وهمك اننى
    ابصرت طفلا فى حماك رضيعا
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-07-08
  13. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    نزار قبانى يهجو صدام

    نزار قبانى يهجو صدام


    مضحكة مبكية معركة الخليج
    فلا النصال انكسرت على النصال
    ولا الرجال نازلوا الرجال
    ولا رأينا مرة آشور بانيبال
    فكل ما تبقى لمتحف التاريخ
    اهرام من النعال !!
    ***
    من الذى ينقذنا من حالة الفصام؟
    من الذى يقنعنا بأننا لم نهزم؟
    ونحن كل ليلة
    نرى على الشاشات جيشا جائعا وعاريا...
    يشحذ من خنادق العداء
    (ساندويشة)
    وينحنى .. كى يلثم الأقدام !!
    ***
    لا حربنا حرب ولا سلامنا سلام
    جميع ما يمر فى حياتنا
    ليس سوى أفلام
    زواجنا مرتجل
    وحبنا مرتجل
    كما يكون الحب فى بداية الأفلام
    وموتنا مقرر
    كما يكون الموت فى نهاية الأفلام !!
    ***
    لم ننتصر يوما على ذبابة
    لكنها تجارة الأوهام
    فخالد وطارق وحمزة
    وعقبة بن نافع
    والزبير والقعقاع والصمصام
    مكدسون كلهم.. فى علب الأفلام
    ***
    هزيمة .. وراءها هزيمة
    كيف لنا أن نربح الحرب
    إذا كان الذين مثلوا
    صوروا .. وأخرجوا
    تعلموا القتال فى وزارة الاعلام !!
    ***
    فى كل عشرين سنة
    يأتى إلينا حاكم بأمره
    ليحبس السماء فى قارورة
    ويأخذ الشمس الى منصة الاعدام!
    ***
    فى كل عشرين سنة
    يأتى إلينا نرجسى عاشق لذاته
    ليدعى بأنه المهدى .. والمنقذ
    والنقى .. والتقى.. والقوى
    والواحد .. والخالد
    ليرهن البلاد والعباد والتراث
    والثروات والأنهار
    والأشجار والثمار
    والذكور والاناث
    والأمواج والبحر
    على طاولة القمار..
    فى كل عشرين سنة
    يأتى إلينا رجل معقد
    يحمل فى جيوبه أصابع الألغام
    ***
    ليس جديدا خوفنا
    فالخوف كان دائما صديقنا
    من يوم كنا نطفة
    فى داخل الأرحام
    ***
    هل النظام فى الأساس قاتل؟
    أم نحن مسؤولون
    عن صناعة النظام ؟
    ***
    ان رضى الكاتب أن يكون مرة .. دجاجة
    تعاشر الديوك أو تبيض أو تنام
    فاقرأ على الكتابة السلام !!
    ***
    للأدباء عندنا نقابة رسمية
    تشبه فى شكلها
    نقابة الأغنام !!
    ***
    ثم ملوك أكلوا نساءهم
    فى سالف الأيام
    لكنما الملوك فى بلادنا
    تعودوا أن يأكلوا الأقلام
    ***
    مات ابن خلدون الذى نعرفه
    وأصبح التاريخ فى أعماقنا
    اشارة استفهام !!
    ***
    هم يقطعون النخل فى بلادنا
    ليزرعوا مكانه
    للسيد الرئيس غابات من الأصنام !!
    ***
    لم يطلب الخالق من عباده
    أن ينحتوا له
    مليون تمثال من الرخام !!
    ***
    تقاطعت فى لحمنا خناجر العروبة
    واشتبك الاسلام بالاسلام
    ***
    بعد أسابيع من الابحار فى مراكب الكلام
    لم يبق فى قاموسنا الحربى
    إلا الجلد والعظام
    ***
    طائرة الفانتوم
    تنقض على رؤسنا
    مقتلنا يكمن فى لساننا
    فكم دفعنا غاليا ضربة الكلام
    ***
    قد دخل القائد بعد نصره
    لغرفة الحمام
    ونحن قد دخلنا لملجأ الأيتام !!
    ***
    نموت مجانا كما الذباب فى افريقيا
    نموت كالذباب
    ويدخل الموت علينا ضاحكا
    ويقفل الأبواب
    نموت بالجملة فى فراشنا
    ويرفض المسؤول عن ثلاجة الموتى
    بأن يفصل الأسباب
    نموت .. فى حرب الشائعات
    وفى حرب الاذاعات
    وفى حرب التشابيه
    وفى حرب الكنايات
    وفى خديعة السراب
    نموت.. مقهورين .. منبوذين
    ملعونين .. منسيين كالكلاب
    والقائد السادى فى مخبئه
    يفلسف الخراب !!
    ***
    فى كل عشرين سنة
    يجيئنا مهيار
    يحمل فى يمينه الشمس
    وفى شماله النهار
    ويرسم الجنات فى خيالنا
    وينزل الأمطار
    وفجأة.. يحتل جيش الروم كبرياءنا
    وتسقط الأسوار !!
    ***
    فى كل عشرين سنة
    يأتى امرؤ القيس على حصانه
    يبحث عن ملك من الغبار
    ***
    أصواتنا مكتومة .. شفاهنا مكتومة
    شعوبنا ليست سوى أسفار
    ان الجنون وحده
    يصنع فى بلاطنا القرار
    ***
    نكذب فى قراءة التاريخ
    نكذب فى قراءة الأخبار
    ونقلب الهزيمة الكبرى
    الى انتصار !!
    ***
    يا وطنى الغارق فى دمائه
    يا أيها المطعون فى ابائه
    مدينة مدينة
    نافذة نافذة
    غمامة غمامة
    حمامة حمامة
    مضحكة مبكية معركة الخليج
    فلا النصال انكسرت على النصال
    ولا الرجال نازلوا الرجال
    ولا رأينا مرة آشور بانيبال
    فكل ما تبقى لمتحف التاريخ
    اهرام من النعال !!
    ***
    من الذى ينقذنا من حالة الفصام؟
    من الذى يقنعنا بأننا لم نهزم؟
    ونحن كل ليلة
    نرى على الشاشات جيشا جائعا وعاريا...
    يشحذ من خنادق العداء
    (ساندويشة)
    وينحنى .. كى يلثم الأقدام !!
    ***
    لا حربنا حرب ولا سلامنا سلام
    جميع ما يمر فى حياتنا
    ليس سوى أفلام
    زواجنا مرتجل
    وحبنا مرتجل
    كما يكون الحب فى بداية الأفلام
    وموتنا مقرر
    كما يكون الموت فى نهاية الأفلام !!
    ***
    لم ننتصر يوما على ذبابة
    لكنها تجارة الأوهام
    فخالد وطارق وحمزة
    وعقبة بن نافع
    والزبير والقعقاع والصمصام
    مكدسون كلهم.. فى علب الأفلام
    ***
    هزيمة .. وراءها هزيمة
    كيف لنا أن نربح الحرب
    إذا كان الذين مثلوا
    صوروا .. وأخرجوا
    تعلموا القتال فى وزارة الاعلام !!
    ***
    فى كل عشرين سنة
    يأتى إلينا حاكم بأمره
    ليحبس السماء فى قارورة
    ويأخذ الشمس الى منصة الاعدام!
    ***
    فى كل عشرين سنة
    يأتى إلينا نرجسى عاشق لذاته
    ليدعى بأنه المهدى .. والمنقذ
    والنقى .. والتقى.. والقوى
    والواحد .. والخالد
    ليرهن البلاد والعباد والتراث
    والثروات والأنهار
    والأشجار والثمار
    والذكور والاناث
    والأمواج والبحر
    على طاولة القمار..
    فى كل عشرين سنة
    يأتى إلينا رجل معقد
    يحمل فى جيوبه أصابع الألغام
    ***
    ليس جديدا خوفنا
    فالخوف كان دائما صديقنا
    من يوم كنا نطفة
    فى داخل الأرحام
    ***
    هل النظام فى الأساس قاتل؟
    أم نحن مسؤولون
    عن صناعة النظام ؟
    ***
    ان رضى الكاتب أن يكون مرة .. دجاجة
    تعاشر الديوك أو تبيض أو تنام
    فاقرأ على الكتابة السلام !!
    ***
    للأدباء عندنا نقابة رسمية
    تشبه فى شكلها
    نقابة الأغنام !!
    ***
    ثم ملوك أكلوا نساءهم
    فى سالف الأيام
    لكنما الملوك فى بلادنا
    تعودوا أن يأكلوا الأقلام
    ***
    مات ابن خلدون الذى نعرفه
    وأصبح التاريخ فى أعماقنا
    اشارة استفهام !!
    ***
    هم يقطعون النخل فى بلادنا
    ليزرعوا مكانه
    للسيد الرئيس غابات من الأصنام !!
    ***
    لم يطلب الخالق من عباده
    أن ينحتوا له
    مليون تمثال من الرخام !!
    ***
    تقاطعت فى لحمنا خناجر العروبة
    واشتبك الاسلام بالاسلام
    ***
    بعد أسابيع من الابحار فى مراكب الكلام
    لم يبق فى قاموسنا الحربى
    إلا الجلد والعظام
    ***
    طائرة الفانتوم
    تنقض على رؤسنا
    مقتلنا يكمن فى لساننا
    فكم دفعنا غاليا ضربة الكلام
    ***
    قد دخل القائد بعد نصره
    لغرفة الحمام
    ونحن قد دخلنا لملجأ الأيتام !!
    ***
    نموت مجانا كما الذباب فى افريقيا
    نموت كالذباب
    ويدخل الموت علينا ضاحكا
    ويقفل الأبواب
    نموت بالجملة فى فراشنا
    ويرفض المسؤول عن ثلاجة الموتى
    بأن يفصل الأسباب
    نموت .. فى حرب الشائعات
    وفى حرب الاذاعات
    وفى حرب التشابيه
    وفى حرب الكنايات
    وفى خديعة السراب
    نموت.. مقهورين .. منبوذين
    ملعونين .. منسيين كالكلاب
    والقائد السادى فى مخبئه
    يفلسف الخراب !!
    ***
    فى كل عشرين سنة
    يجيئنا مهيار
    يحمل فى يمينه الشمس
    وفى شماله النهار
    ويرسم الجنات فى خيالنا
    وينزل الأمطار
    وفجأة.. يحتل جيش الروم كبرياءنا
    وتسقط الأسوار !!
    ***
    فى كل عشرين سنة
    يأتى امرؤ القيس على حصانه
    يبحث عن ملك من الغبار
    ***
    أصواتنا مكتومة .. شفاهنا مكتومة
    شعوبنا ليست سوى أسفار
    ان الجنون وحده
    يصنع فى بلاطنا القرار
    ***
    نكذب فى قراءة التاريخ
    نكذب فى قراءة الأخبار
    ونقلب الهزيمة الكبرى
    الى انتصار !!
    ***
    يا وطنى الغارق فى دمائه
    يا أيها المطعون فى ابائه
    مدينة مدينة
    نافذة نافذة
    غمامة غمامة
    حمامة حمامة
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-07-08
  15. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    قصيدة في هجاء وزير الخارجية القطري

    قصيدة في هجاء وزير الخارجية القطري

    وزير الخزى ما هذا وذلا
    طعنت به صدور الأكرمينا
    فقد أوحلتنا خزيا وعارا
    وتسقينا بها كدرا وطينا
    فبعد أن كنا لبنى الجهاد
    عضودا وحماة وعرينا
    حصونا راسخات ثابتات
    خذلناهم وكنا ظالمينا
    أبا حمد أنا أنخاك أنخى
    أبا مشعل وأنخى الخيرينا
    أقيلوا وير الذل لا تبالوا
    لبنى صهيون قد ركع الجبينا
    أزيلوا العار حتى لانعاير
    بذل الخزى وفعل الخائنينا
    أبا حمد أقله فدتك روحى
    وفداك أبى وابنى لاتلينا
    وأخبره أن فى بلدى كرامة
    تعز بها أنوف الأكرمينا
    أبا مشعل عرفتك لاتبالى
    اذا ما الخطب فينا ما رأينا
    فما زال أهلى أهل عز
    اذا أنت الذى تحمى العرينا
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-07-08
  17. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    رعد بندر يهاجم نزار قبانى

    يا قبانى .. يا فاتح القنانى !!
    بل حربنا حرب
    سلامنا سلام
    لكن ما يناله العملاق
    لاتناله الأقزام
    تاجر...
    ***
    فإن أقصر الدروب للثراء
    تجارة الأقلام
    ***
    فرق كبير بين شاعر أحباره دماؤه
    وآخر أحباره الخمور
    ***
    فرق كبير بين فاتح أضلاعه
    للموت والطعان
    وبين فاتح (القنانى)
    صدق بأنى مشفق عليك
    وإن أحدث النكات عندنا
    كلامك الذى هجانى..
    ***
    سيف النحاس لا يغير
    بالصارم السيمانى...
    ***
    ذا خالد وطارق وحمزة وعقبة بن نافع
    والزبير والقعقاع والصمصام
    ***
    أضحكتنى، يا فاتح (القنانى)
    ألم أقل بأن أحدث النكات
    عندنا، كلامك الذى هجانى
    ***
    إن كانت النيران فوق (تل أبيب ) هزيمة !!
    وزهو الأمهات فى (الجليل)
    هزيمة !!
    ووقفة العراق وحده
    هزيمة
    قل لى فما النصر إذن ؟
    ذا (دجلة) يجرى وذا (الفرات)
    فى كل موجة بدجلة العظيم
    تنبض الحياة
    الأرض ذاتها
    والنخل ذاته
    ***
    ولم تزل قبابنا المذهبة
    (وبابل) العظيمة
    ففلسف الهزيمة ؟!
    وانا نقضى النهار بالبكاء
    والمساء بالعويل
    من تونس الخضراء للجليل
    فى كل منزل لنا عليه بيرق
    خفاق
    تميمة البيوت صارت
    راية العراق
    وها هم الأطفال فى الجزائر
    وها هم الأفطال
    فى الشام
    يرسمون
    ***
    زهوا على قمصانهم .. صدام
    إن كان هذا الحب
    - فى حسابكم -
    هزيمة
    قل لى فما النصر إذن ؟!
    تظل طول العمر تنحنى
    يظل شعرك المسكين يلثم الأقدام
    تظل لابسا، ونائما، وآكلا
    وشاربا، مقابل القصيدة الحرام
    ***
    ما حيلتى إليك
    صدق بأنى مشفق عليك
    فأنت أول الذين أغمدوا فى
    خنجره المسمون
    وأنت من أدماه
    إن (( تل أبيب)
    محروقة أثيوابها بالنار واللهيب
    وان لحمها المجذوم مقطع...
    ويفها فى غمدة مثلوم
    وأنت أول الذين هالهم
    بأن (بيت لحم ) تنزع الأغلال والسلاسل
    (والسيد المسيح) عند (دجلة) يقاتل
    ***
    تحكى عن الهزيمة
    يا شاعرا أمام نفسه مهزوم
    لا تلمسن موج دجلة
    فإن موجها ملغوم..
    الشعر ذا
    قضية محسومة
    واجرها محسوم
    ***
    سيفان للطعان
    سيف تسيل النار من نصاله
    وآخر مثلوم
    كالخيول تجمع الحروف
    هناك فارق يلف حول جيدها
    شرياتنه عينان
    وآخر جبان
    ***
    آخر الذين يكتبون
    عن الحروب.. أنت
    وآخر الذين يكتبون
    عن الدمار... أنت
    وآخر الذين يذرفون
    دموعهم على الوطن
    ***
    ها أنت ذا
    قبر على سريرك التراب
    تموت منبوذا
    ومأمونا
    ومقهورا
    موتا كالكلاب
    وعندما تموت أول الذين يبصقون
    فوق نعشك الخراب
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-07-08
  19. الطالب

    الطالب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-12-09
    المشاركات:
    2,162
    الإعجاب :
    0
    قصيدة في هجاء جورج بوش الاب

    قصيدة في هجاء جورج بوش الاب
    شعر: محمد مهدى الجواهرى
    بم انتهى؟ وعلى من راح ينتصر
    غول تصبغ منه الناب والظفر
    بم انتهى؟ أبأن راحت تطارده
    وسوف تدركه ، الأشباح والصور
    تمدد الشوط من عمرى ليبصرنى
    ما ينكر السمع، لو لم يشهد البصر
    تزعم النصر غول لم يجىء خطرا
    على البرية غول مثله خطر
    الى يمينا بانجيل يشرعه
    ألا يبقى على شىء ولا يذر
    ولم يبق على شعب ، وينتصر
    ولم يصابر على فرد ويندحر
    نصر على من .. على بيت وربته
    وصبية وعجوز هده الكبر
    على الزروع؟ فلا ماء ولا شجر
    على الضروع؟ فلا بس ولا ذرر
    على الرضيع؟ فلا ثدى يلوذ به
    ويوم أيعاد بوش يوم يحتضر
    على القرى آمنات؟ أنس وحشتها
    ما يسقط النور أو ما يطلع القمر؟
    على الحضارة؟ ما انفكت تصب فيها
    شتى الحضارات تستبقى وتختمر؟
    يا مدع النصرزورا عن هزيمته
    لايبدل الليل أن يستصنع القمر
    بشرى العروبة !! ما فى الرافدين جنى
    يقى الجياع، فلا أنثى ولا ذكر
     

مشاركة هذه الصفحة