الإستراتيجية الجديدة لمكافحة "الإرهاب"

الكاتب : ابوعبدالرحمن2005   المشاهدات : 363   الردود : 1    ‏2006-09-09
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-09-09
  1. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم..

    اعلن البيت الأبيض انه تم وضع استراتيجية جديدة لمكافحة الإرهاب..

    وتعتمد هذه الإستراتيجية بشكل كبير على الحرب الفكرية العقائدية..

    فهل ياترى كيف ستتم هذه الحرب العقائدية؟

    وتقول امريكا ان القاعدة مازالت تهدد خطر على الولايات المتحدة رغم انه تم إضعافها إلى حد كبير..

    فهل ياترى ماهو هذا الحد الكبير؟

    اقسط أن القاعدة اصبح لديها اسلحة لم تكن ملكها من قبل 9/11 واصبحت رقعتها اوسع..

    فكيف تم القضى على الجزء الكبير؟؟

    وتقول إيضاً ان اخطر شيء يهددها هو المجموعات الصغيرة في أنحاء العالم التي تحمل افكار القاعدة ويكون الإتصال بينهم عن طريق الإنترنت..

    فهل صيبح من أدلى برأيه على الأنترنت معرضاً للملاحقة الإمريكية؟

    وتقول إيضاً ان ايران من اعداء امريكا ..

    فهل هذا تصريح لإعداد ضربة عسكرية لإيران- وإن كنت اشك في ذلك-؟


    فيا هل ترى ما مدى امكانية نجاح هذه الإستراتيجية؟

    وهل يعتبر إصدار هذه الإستراتيجية الجديدة إعلاناً ضمنياً لفشل الإستراتيجية السابقة؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-09-09
  3. بنت الخلاقي

    بنت الخلاقي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-07-31
    المشاركات:
    8,030
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيك اخي

    واضحك الله سنك

    انا لا نخاف في الله لومة لا ائم


    أنا يَا بوشُ إرهَابيّ * * * حَديدَ الظِفرِ والنَابِ.

    جَمًعتُ اليومَ أصحَابي * * * لِنمَحُو ليلَكِ الداكِنْ.


    شَبابٌ تابعَ الوَحيا * * * وَفَرْضَ جهادِهِ أحيا.

    ثلاثاً طلَّقَ الدُّنيا * * * طلاقاً حُكمُهُ بائنْ.


    شَبابٌ باعَ واستبشرْ * * * فمَا أبطأْ ولا استأخَرْ.

    غداً مِعراجُهُ الأكبرْ * * * إلى فِردوسِهِ الفَاتِنْ.


    غَداً يا بوشُ تلقونا * * * جزاءَ صنيعكم فينا:

    هُجومٌ سَوف تنسونا * * * بهِ أيامُ مِنهاتن.

    ...............................................

    وياريت احد يبلغهم هذا الكلام

    ألا ابلغْ كلابَ الغربِ عني

    *** يميناً قدْ خلعناكمْ يمينا

    وبايعنا أسامة َ دونَ خوفٍ

    *** ومنْ يحمي ذمارَ المسلمينا
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة