مؤجر يحول مسجد الى مقهى في قطر

الكاتب : الاشتراكي   المشاهدات : 474   الردود : 1    ‏2006-09-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-09-04
  1. الاشتراكي

    الاشتراكي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-17
    المشاركات:
    30
    الإعجاب :
    0
    مؤجر من الباطن يغلق مسجدا بـ «مشيرب» ويحوله إلى مقهى

    الدوحة- الوطن والمواطن

    في واقعة هي الاولى من نوعها في الدوحة منافية للأعراف والقيم ولقوانين البلدية قام مؤجر من الباطن لمجمع سكني بمنطقة مشيرب بتحويل مسجد المجمع وتوابعه الى مقهى.

    وقد حاول المؤجر من الباطن قبل اتمام عملية تحويل المسجد اشراك مالك العقار في الإثم حيث طلب منه تغيير المصلى الى نشاط تجاري في شهادة اتمام البناء، فصعق المالك الذي انتقلت اليه ملكية العقار بعد شرائه من الطلب ولم يوافق، إلا ان مستأجر العقارات الذي يؤجرها بدوره من الباطن قد استمر في عملية تحويل المسجد، إذ قام باغلاقه ومنع المصلين من أداء الصلاة قبل ان يأتي بالعمال الذين قاموا بوضع كامل الديكورات للنشاط التجاري مع تغيير البوابة الرئيسية.

    ولم يجد المالك إلا اللجوء للقانون لوقف هذا الاعتداء حيث حرر محضرا ضد المستأجر في مركز العاصمة بتاريخ 23/7/2006 وحضر محقق الى الموقع حيث شاهد التغيير وتحويل المسجد الى نشاط تجاري، وبرر المؤجر من الباطن فعلته بتقديم خدمات للسكان وقال إنه طلب البلدية إلا انها بحسب مالك العقار لم تطلب ذلك ولا يجوز له لأنه ليس المالك الشرعي للعقار. وقد تم تحرير المحضر ومن ثم تقديم الدعوى لدى المحاكم للنظر في القضية وقد ضمنها المدعي الكثير من المخالفات التي ارتكبها المستأجر.

    وجاء في الدعوى ان المدعى عليه سمسار يؤجر المباني ويعيد تأجيرها بثمن أعلى مستغلا أزمة السكن والمستأجرين خالقا سوقا سوداء للإيجار، تضاعف أزمة الإيجار وتقصم ظهر المستأجرين الضعفاء، فنرجو تطبيق القانون التجاري.

    وأشار المدعي في الدعوة المرفوعة أمام القضاء الى مخالفة المدعى عليه لبنود العقد وطالب صاحب العقار المؤجر من الباطن بفتح المسجد فورا.

    وقال المدعي ان دخل السمسار اكثر من اثني عشر مليون ريال، إلا ان طمعه دفعه إلى ان يقوم بهدم المسجد وعمل تعديلات لتحويله إلى متجر ويطلب منا ان نلبي طلبه ونطلب من البلدية مثل هذا الطلب المنافي لديننا الحنيف وتقاليدنا مما يعد مخالفة منه للعقد المبرم بيننننا وبينه الذي نص صراحة على عدم ازعاج قاطني منطقة المجمع ومراعاة شعور الآخرين والالتزام بالقواعد الاخلاقية والآداب العامة والنظام العام ومازال مفتاح المسجد بجيبه ويرفض فتح المسجد للمصلين وكذا منافع المسجد.

    تاريخ العدد- 1-9- 2006 يوم الجمعه
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-09-05
  3. المهند اليماني1

    المهند اليماني1 عضو

    التسجيل :
    ‏2006-07-30
    المشاركات:
    50
    الإعجاب :
    0
    عندما قرات الموضوع لم اصدق حتى رجعت الى العدد المشار اليه في صحيفة الوطن صعت من هول الصدمة
    وبما ان دولة قطر من افضل الدول الاسلامية اهتماما بالمساجد وهذا مشاهد للقاصي والداني
    ومن عاش فيها يعرف الخدمات الجليلة للمساجد من نظافة وتكييف وصيانة واهتمام با لائمة والخطباء وتقديم كل الامكانات ,, وكذلك ابناء هذه البلاد الطيبة على اخلاق عالية من التدين والطيبة والكرم
    وعليه هذه شهادتي في هذه الدولة لاني مقيم فيها
    وانا على يقين ان القضاء القطري لن يتسامح مع مثل هولاء

    ونقول في الاخير حسبنا الله ونعم الوكيل
    هذا الرابط لمن اراد التاكد من الخبر
    http://www.al-watan.com/data/20060901/index.asp?content=local1#1
     

مشاركة هذه الصفحة