ثمانية كواكب في مجموعتنا الشمسية بدلاً من تسعة كواكب ..

الكاتب : محب صنعاء   المشاهدات : 684   الردود : 2    ‏2006-09-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-09-04
  1. محب صنعاء

    محب صنعاء عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-05-14
    المشاركات:
    362
    الإعجاب :
    0
    سامي أسمر الحياة - 29/08/06//

    قرر «الاتحاد الدولي للفلكيين» في اجتماعه في مدينة براغ التشيكية يوم 24 آب (أغسطس) الجاري، وبعد نقاش طويل، تجريد بلوتو من رتبة كوكب سيّار Planet. والمعلوم أنه عُرف طويلاً باسم «الكوكب التاسع» في النظام الشمسي. وبذا، إنخفض عدد كواكب النظام الشمسي من تسعة الى ثمانية. والفئة الجديدة التي ابتكرها الاتحاد لبلوتو وربما اجرام أخرى في المستقبل، هي «الكوكب السيّار القزم Dwarf Planet. فما الذي أملى هذا التغيير في التصنيف العلمي لهذا الجرم السماوي الذي اكتشفه العالم الأميركي كلايد تومبوه عام 1930 واتفق العلماء، حينها، أن يدعى كوكباً؟ السبب الرئيسي لا علاقة له ببلوتو. فمع تطوّر وسائل اكتشاف الفضاء وسبر تركيبة الكثير من أجرامه، رصد علماء الفلك مجموعة من الأجسام في النظام الشمسي وخارجه، لم تكن لتتفق مع التصنيفات التي إعتمدت طويلاً للتمييز بين الكواكب السيّارة وغيرها من الإجرام السماوية، مثل الكويكبات Astroids. وشرع البعض يطرح اسئلة عن تلك الصخور الفضائية الكبيرة، وعن سبب عدم تصنيفها في فئة الكواكب السيّارة، خصوصاً ان بعضها يتمتع بحجم كبير ويسير في مدارات مُحددة.

    [​IMG]


    فمثلاً، هناك ثلاث اجرام كان بوسع الاتحاد شملها باللقب ليصبح عدد الكواكب 12 بدلاً من 9، وأولها الجرم المُسمى موقتاً «يو بي 313 2003» UB 2003 313 الذي اكتشفه العالم مايكل براون من معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا واقترح تسميته «زينة»، ربما تيمناً باسم بطلة المسلسل التلفزيوني الاميركي المعروف. وهناك أيضاً الكويكب المعروف باسم «سيريس» Ceres. وأما ثالث جرم كان محتملاًَ ضمه الى فئة الكواكب السيّارة فهو القمر الذي يدور حول بلوتو واسمه «شارون» Sharon. وهذا القمر كبير نسبياً لدرجة انه لا يدور بالتحديد في مدار ثابت حول بلوتو (وذلك هو تعريف الاقمار) بل انه وبلوتو يدوران معاً في مدارات مركزها نقطة وهمية في الفضاء! من الواضح ان ثمة اضطراب في التعريفات والتسميات، يتوجّب على العلماء حله، بدءاً من إعادة النظر بتعريف الكوكب السيّار، وكذلك تعريف القمر، وهو الجرم التابع للكوكب السيّار.

    وظهر اقتراح يعلن أن كل جرم في النظام الشمسي له شكل كروي يعتبر كوكباً سيّاراً. ورُفض هذا الاقتراح بسبب الفوضى التي قد يسببها. فبهذا التعريف يصبح القمر الذي يدور حول كوكب الأرض كوكباً بحد ذاته، وهناك الكواكب الغازية الضخمة كالمشتري وزحل اللذين تدور حولهما عشرات الاقمار.

    ولحل هذه المشكلة، كان لا بد من وضع تعريف محدد للكوكب السيّار. واتفق العلماء على التعريف التالي: الكوكب السيّار هو جرم في مدار حول نجم (مثل الشمس)، على ان لا يكون هو نفسه نجماً، وان يكون له الوزن الكافي لتتغلب جاذبية على قوى صغيرة محيطة به (كالاقمار والكوكيبات) وأن يكون شكله كروياً أو شبه كروي، حينها يكون كوكباً». وفشل بلوتو في هذا الامتحان لأن مداره ليس مستقلاً، فيكون احياناً أقرب الينا من كوكب نبتون واحياناً أبعد.

    وهكذا تُعاد كتابة المناهج المدرسية لحذف بلوتو من عائلة الكواكب السيّارة في النظام الشمسي. ويُكرّس كوكباً قزماً. لكنه يبقى حاملاً لمجموعة من الارقام القياسية في النظام الشمسي، مثل تمتعه بأطول سنة في ذلك النظام، لأنه يدور حول الشمس مرة 247 كل سنة من سنين الارض، بينما يلزم نبتون 164 سنة ارضية لإكمال دورة حول الشمس.


    عالم لبناني في وكالة «ناسا»



    http://www.daralhayat.com/science_t...e7c34c-c0a8-10ed-010e-512e4dd84a55/story.html
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-09-06
  3. محب صنعاء

    محب صنعاء عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-05-14
    المشاركات:
    362
    الإعجاب :
    0
    وللمتابعة أيضاً ..


    حملة لإعادة بلوتو لمكانه الطبيعى فى المجموعة الشمسية


    واشنطن: نظم ما يقرب من 300 فلكى حملة تستهدف إعادة بلوتو إلى المجموعة الشمسية بعد طرده منها وخروجه من التصنيف ككوكب تاسع لها.

    وأكد منظّم الحملة مارك سايكز مدير معهد علوم الكواكب في توكسون أن التعريف الجديد لبلوتو لا يستجيب للمعايير العلمية الأساسية وينبغي استبعاده.

    وشدد الفلكيون في عريضة وقّعوا عليها على ضرورة الأخذ بعين الاعتبار عينة أكبر وأوسع من مكونات نظامنا الشمسي حتى يتسنى التوصل إلى تعريف أدقّ وأكثر علمية، بحسب CNN.

    وقالت المجلة العلمية البريطانية "العلمي الجديد" إنّ هؤلاء الفلكيين، ينوون تنظيم مؤتمر دولي السنة القادمة للتوصل إلى تعريف رسمي لكلّ الكواكب.

    جدير بالذكر أن الاتحاد الدولي لعلوم الفلك قد أعلن منذ أسبوعين أن كوكب بلوتو، لم يعد كوكباً بحسب التعريف الجديد لمفهوم الكوكب الذي اعتمده علماء الفلك في اجتماعهم الأخير في العاصمة التشيكية، براغ، والذي شهد مناقشات حادة بشأن جوهر الكون.

    وهكذا جرد العلماء بلوتو من صفة الكوكب التي كان قد اكتسبها بعيد اكتشافه في العام 1930، لينخفض بالتالي عدد الكواكب في المجموعة الشمسية إلى ثمانية فقط، بدلاً من تسعة.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-09-06
  5. ابن الزمره

    ابن الزمره قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-04-13
    المشاركات:
    2,632
    الإعجاب :
    0
    اطالب بعودة الكوكب بلوتو لعائله الكواكب بصراحه حرام يكون يتيم بعد كل هذه السنوات من العيش في كنف عائلة الكواكب...مسكين يابلوتو
     

مشاركة هذه الصفحة