الجيل الثاني من سنحان

الكاتب : مرفد   المشاهدات : 534   الردود : 4    ‏2006-09-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-09-02
  1. مرفد

    مرفد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-08-02
    المشاركات:
    28,604
    الإعجاب :
    948

    نهدي هذا المقال الرائع للرائع فكري قاسم
    ولعل وعسى ربنا يهدي بعض الاخوه الذين مازالوا لم يفهموا كيف يدير رمز الفساد وطننا وكيف يفكر ويخطط

    هل بقى عندكم ايها الاعزاء ذرة شك بان رمز الفساد لا يعمل الا ماهو في مصلحته

    تاملوا وانا لله وانا اليه راجعون






    فكري قاسم- الثوري:
    •لحنكته العسكرية، سماه الشهيد إبراهيم الحمدي (تيس الضباط) وياليت المرحوم لم يفعل ذلك.
    إن فخامته صار يتعامل معنا الآن وكأننا قطيع أغنام في حظيرته! هو الأول دائما هوالافضل وهو (الفحل )الوحيد.
    •الأسبوع الفائت كان الحدث –الإنجاز- مستفزا ولا يعطي بالا لمشاعر الناس خصوصا أولئك الغلابي المعززين بقدرات جيدة وحظ رديء لأن لا ظهر لهم ولا رأس ولاحني ركبة في مفاصل السلطة: الأسبوع الفائت وعبر شاشة الفضائية اليمنية حضر فخامة الرئيس(حفظه الله ) حفل تخرج الدفعة الأولى من أكاديمية الحرب العليا وهذه الأخيرة طبعا حديثة النشأة.
    وفي الاحتفال –المفاجأة آه، آه، آه –تم تكريم الطلبة الاوئل وهم –وعلى عينك يامواطن- كالتالي:
    -قائد الحرس الجمهوري العقيد الركن/ أحمد علي عبدالله صالح (الأول من الأوائل ).
    -أركان حرب القوات الخاصة، العقيد الركن / أحمد حسين دحان الشيعاني (الثاني من الأوائل).
    -وأما الثالث من الأوائل فهو قائد القوات الخاصة العقيد الركن / طارق محمد عبدالله صالح. اللهم لاحسد!!
    •تخيلوا، ما الذي يمكن أن يشعر به طالب جامعي متفوق لكنه الآن بلا عمل ؟!
    ما الذي يمكن أن يشعر به ضابط لايقل كفاءة عن أحمد وطارق ودحان وعن يحي محمد عبدالله صالح (قائد الأمن المركزي) وعن (عمار) وكيل جهاز الأمن القومي؟! اللهم لا حسد؟!
    •تخيلوا ما الذي يمكن أن يشعر به مواطن منتهي أمله أن يحصل أحد أبنائه على فرصة عمل بعد الجامعة وأخرون باعوا ما تيسر لهم ليلتحق أحد أبنائه كـ(عسكري )فقط في الأمن والجيش0
    •أعود لمجموعة (الأوائل ).. الفرسان الثلاثة وفضلا عن أن اثنين منهم من نفس الأسرة وواحد باليد.
    هم أيضا – بالصلاة على النبي –من حاضرة القرى اليمنية (سنحان ) شوفوا على صدف؟!
    لذا فإننا كمواطنين –عفوا –(كمطننين ) يمنيين نشجع الكفاءات والتفوق والتخطيط الحضري ري،ري،ري.
    لانستطيع أمام مثل هذه الإنجازات إلا أن نهتف ((إكمل المشوار يافندم)) ولباقة ((الأوائل )) نقول ((مبرووووووك )) فرحنا لكم من قلوبنا من أعماق جيوبنا، فرحنا لكم عباقرة للأمانة ...تهانينا.
    الله يجعل لنا موت وعيشوا أنتم دفاعا عن الثورة والجمهورية ، والوحدة والديمقراطية و..جسر الصداقة اليمني الصيني والسلام عليكم ورحمة الله وبركاااااااته ..
    المهنئون: إخوانكم أبناء الشعب اليمني (الشقيق)) !!
    إكمل المشوار يافندم 0
    •بالمناسبة.. وأنا طالب في أول ثانوي ، سألني المدرس إيش تشتي تتخرج قلت له طيار، ومضيت واثقا وكأنما علي صالح الأحمر (قائد الدفاع الجوي ) أبي، أو كأنما الكابتن / عبدالخالق القاضي شقيقي الأكبر كان لك العام 87-86م تقريبا وكنت أيامها فتي تغريه (كارزما ) الرئيس صالح آنذاك
    •أتذكر جيدا كيف حلقت شعر رأسي كله (صلعه ) وخرجت متباهيا بذلك وكنت يومها (بصلعتي ) أقلد الرئيس الذي ظهر على الشاشة التلفاز في المساء وهو(أصلع) الرأس ويلبس بدله ميري أنيقة ورثها الآن من جملة أشياء لنجله أحمد فيما ورثت أنا – يومها –(صلعة) تحولت الأيام إلى قُداس(لطم) !!
    •إذ أن كل من كان يلقاني بصلعتي تلك أجد يده تلقائيا تخبطني في رأسي - إبعد يا أصلع وأخر يخبطني وهو يسأل : مامعك هنا يا أصلع ؟ وخر يا أصلع امسكوا الأصلع !! هاتوا الأصلع قداس اللطم ذاك للأمانة أنساني رغبتي في التحليق ولم أطر بل النوم طار من عيوني وقد يطير راتبي الآن أو ...رأسي لا سمح الله.
    •كما لازلت أتذكر حماسي في نفس الفترة – ذات مهرجان للطلبة في ملعب الشهداء كنت أحمل صورة (صالح) وابدوا فخورا بذلك رغم حرارة الشمس العمودية على رأسي.
    طال وقت المهرجان ، شعرت بالإرهاق لكنني لم أفلت يدي ربما أحسست أن (الرئيس ) كان متوكئا على يدي وأزددت حماسة كنت متعبا –يومها – وفخورا وميت عطش ولم أفلت يدي كأنما كنت أحمل أبي.
    •ذات وقت قدييييييم كان (صالح ) أبا للكل لكنه الآن تعب واكتفى بأسرة، وبعض العشيرة سيصبحون فيما بعد الجيل الثاني من نوكياهذا الجيل متطور وفيه من القدرات ما يكفي لحماية البلد (60) سنه قادمة وربنا يطرح البركة..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-09-02
  3. شمسان حديد

    شمسان حديد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-06-24
    المشاركات:
    265
    الإعجاب :
    0
    تحية للا ستاذ فكري قاسم على هذه الجرأة والاسلوب الرائع والساخر .
    هذا هوا الداء يا خبرة هذه صراحة من فقد صبرة
    هذا اليراع أحمر في حبرة هذا كلام لمن يعتبر عبرة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-09-02
  5. التعاون1

    التعاون1 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-07-31
    المشاركات:
    3,322
    الإعجاب :
    0
    تحية للرائع ... ولك الله يا يمن ....
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-09-02
  7. دقم شيبه

    دقم شيبه قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-03-10
    المشاركات:
    7,277
    الإعجاب :
    0
    ههههههههههههههههههههههههههههههه

    تحياتي للأجيال القادمة

    برغم اني اعرف ان سنحان كمنطقة برئية من ما يعملون

    إلا أنهم جرحوا المواطن وجعلوه يتحسس من هذه (الكلمة)
    لأنها تشعره بالاحتكار بل بالتوريث فالأمور مهياة لذلك

    تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-09-02
  9. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    كلام للرائع ناصر يحيى




    عاطلون عن العمل يحملون شهادات من جميع الأصناف كلت أقدامهم وهم يبحثون عن عمل بينما المحظوظون تأتيهم الوظائف إلى منازلهم!

    وبعضهم قبل أن يعود من الدراسة في الجامعات الراقية تكون الوطنية قد تزينت له واستعدت لاستقباله فيجد نفسه في وظيفة لا يحلم بها حتى الموظفون قبله ثم بعد سنتين ثلاث يكون قد ملّ وظيفة مدير عام فيجد بانتظاره منصباً أعلى: وكيلاً أو رئيساً لمؤسسة! ولكيلا يشع (المحروس) بالفراغ بعد الظهر يرتبون له منصباً كبيراً في دوائر الحزب الحاكم .. فمنه تسلية .. ومنه يكون قريباً من (الوالد) يرتشف منه ومعه ينابيع السلطة والثروة والنفوذ!!

    والغريب أننا سنجد هؤلاء الذين يؤمنون أن الأقارب أولى بالوظيفة العامة، هم الذين يسخطون في طالبي العمل بأن (الدولة) ليست ملزمة بتوظيف المواطنين أو علاجهم أو تعليمهم في الجامعات!


    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة