ودفنوها وهي ساجدة

الكاتب : safeer2   المشاهدات : 298   الردود : 0    ‏2006-09-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-09-02
  1. safeer2

    safeer2 عضو

    التسجيل :
    ‏2006-08-23
    المشاركات:
    32
    الإعجاب :
    0
    ودفنوها وهي ساجدة

    عجوز بلغت الثمانين من عمرها في مدينة الرياض جلست مع النساء فوجدت أن وقتهن يضيع في المحرم وما لا فائدة فيه فاعتزلتهن في بيتها تذكر الله دائما ووضعت لها سجادة وتقوم من الليل أكثره .

    في ليله قام ولدها الوحيد البار بها عندما سمع نداءها يقول: ذهبت إليها فإذا هي على هيئة السجود تقول : يا بني ، ما يتحرك في الآن سوى لساني .
    قال : اذهب بك إلى المستشفى ؟
    قالت : لا أقعدني هنا .
    قال : والله لأذهبن بك وكان حريصا على برها.
    تجمع الأطباء كل يدلي بدلوه ولا فعل لأحدهم مع قدر الله .
    قالت لابنها : أسألك بالله إلا ما رددتني إلى بيتي وإلى سجادتي .
    فأخذها ووضأها وأعادها إلى سجادتها فأخذت تصلي .
    قال : وقبل الفجر بوقت غير طويل نادتني تقول : يا بني استودعك الله الذي لا تضيع ودائعه . . أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله . . ثم لفظت أنفاسها الأخيرة.
    فما كان منه إلا أن قام بغسلها وهي ساجدة وكفنها وهي ساجدة وحملوها إلي الصلاة ثم إلى القبر وهي ساجدة ثم وسعوا القبر ودفنوها وهي ساجدة .

    ذكر هذه القصة الشيخ علي القرني في أحد أشرطته .. جزاه الله خيراً
     

مشاركة هذه الصفحة