في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب..

الكاتب : أبو عزام الشعيبي   المشاهدات : 815   الردود : 12    ‏2006-08-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-08-30
  1. أبو عزام الشعيبي

    أبو عزام الشعيبي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-03-19
    المشاركات:
    1,472
    الإعجاب :
    0
    في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب لصالحه وإعادة تنصيبه لسبع عجاف أخرى..
    محاضرة عسكرية شديدة اللهجة تتهكم على المعارضة وتتهمها بسيل من التهم التي لا يتهم بها حتى " الاحتلال الخارجي" عكست مدى ما يخفيه هذا الرمز من خوف ووجل وضعف إرادة وأفق ضيق يمكن أن يدخل الوطن والمواطنيين فيه بنفق فتنة لا تقوم بعدها لليمن قائمة.

    إن محاولة الزج بهذا الجيش في معترك الانتخابات وبالإجبار يعني توقع عواقب مخيفة وخطيرررة إرادة الفوز أعمت الرمز من استقراء النتائج وترتيب الحسابات..

    فهل يعني ذلك مخالفة صريحة وواضحة للدستور خصوصا وأنها حملت في مضمونها كلااام كبير تتهم فيه المعارضة بالتربص بالوطن والثورة والوحدة..؟؟

    وأترككم مع الخبر
    ..


    [​IMG]

    الشرعبي يحذر من الزج بالجيش في الصراعات الحزبية:
    الصحوة نت تكشف عن محاضرة عسكرية تدعو لانتخاب الرئيس صالح، وتتهم المعارضة بالتضليل والتزييف والتربص بالوطن والشعب والثورة والوحدة، والنيل من القوات المسلحة

    30/08/2006 الصحوة نت – خاص


    طالبت دائرة التوجيه المعنوي قادة القوى والمناطق والمحاور والدوائر والتشكيلات العسكرية, ومساعدو القادة لشئون التوجيه المعنوي سرعة تعميم محاضرة مركزية حملت أسم " العلاقة الجدلية بين الرئيس القائد المشير/ علي عبد الله صالح والقوات المسلحة).

    وطلب التعميم الصادر برقم 2994 وتاريخ 20/8/2006م والمذيل بتوقيع مدير دائرة التوجيه المعنوي من الجهات المذكورة سرعة تعميم المحاضرة على جميع المقاتلين في الوحدات نظرا لأهميتها – حسب التعميم الذي تلقت الصحوة نت نسخة منه.

    وتركز مضمون المحاضرة المكونة من أربع صفحات الى توجيه دعوة للجيش إلى ترشيح مرشح المؤتمر الشعبي العام علي عبد الله صالح لعدة اعتبارات - لخصتها الرسالة بالأتي:

    1- أن فخامة الرئيس القائد هو ابن المؤسسة العسكرية كونه نشأ في ثكناتها وتربى في سوح تدريباتها وبزغ من ميادين كفاحها ونضالها فكان على الدوام ابنا بارا لهذه المؤسسة الوطنية المقدسة عمل بكل إمكانياته من اجل رفع مستواها وقدراتها القتالية بما يحقق تأدية دورها المشرف بكفاءة واقتدار.

    2- إن رؤية فخامته في بناء وتطوير وتحديث القوات المسلحة قد انطلقت من إدراكه لأهمية تطبيق الهدف الثاني من أهداف الثورة المتمثل في بناء جيش وطني قوي لحماية البلاد وحراسة الثورة ومن حقيقة انه قد يكون من السهل القيام بالثورة ولكن من الصعب استمرارها والدفاع عن منجزاتها وهذا ما أثبتته تجربة الثورة اليمنية ذاتها.

    3- لقد حظيت القوات المسلحة بالدعم والرعاية والاهتمام من قبل فخامته منذ اللحظات الأولى لتوليه مقاليد السلطة وعبر مراحل متجددة من البناء العسكري لمختلف صنوفها البرية والبحرية والجوية وعلى أسس وطنية وعلمية حديثة تواكب المتغيرات الوطنية وتطور العلوم والتكنولوجيا العسكرية المعاصرة من خلال:

    ـ تزويدها بالأسلحة والمعدات الحربية الحديثة.

    ـ تطوير مستوى الإعداد والتأهيل بإنشاء وتحديث الكليات والمعاهد والمدارس العسكرية لجميع التخصصات وإنشاء الأكاديمية العسكرية العليا بأصنافها الثلاثة.

    ـ أرسى الأنظمة والقوانين العسكرية المنظمة للخدمة والمعاشات والتقاعد.

    ـ تطوير الأوضاع الإدارية والمالية وتحسين المستوى المعيشي للمقاتلين.

    ـ تربية وتثقيف المقاتلين بروح الولاء الوطني وضمان حيادية القوات المسلحة بتحريم الحزبية بين صفوفها وفقا للدستور والقانون.

    4- برؤيته الإستراتيجية الثاقبة تمكن من دعم القدرة العسكرية الدفاعية بقوى الدولة الأخرى ومنها:
    ـ الاستقرار السياسي الناتج عن نجاح التجربة الديمقراطية.

    ـ نجاح دبلوماسية القمة في تجنيب البلاد مخاطر التدخل الأجنبي بعد إحداث 11 سبتمبر الإرهابية.

    ـ تحقيق الاستقرار الاقتصادي بفضل نجاحات الإصلاحات الاقتصادية

    5- تشبعت القوات المسلحة بروح الولاء الوطني وأثبتت بأنها السياج الحصين والدرع المتين والمدافع الأمين عن سيادة الوطن وخيارات الشعب الوطنية وحماية مكتسبات الثورة والوحدة والديمقراطية... فكانوا السباقين في انطلاق وانتصار الثورة اليمنية وشكلوا مع جماهير الشعب اصطفافاً موحداً وتماسكا قويا والتفافا واسعا حول فخامة الرئيس القائد المشير علي عبدالله صالح في تحقيق الوحدة والدفاع عنها وترسيخ دعائم الأمن والاستقرار كأساس للتنمية الشاملة وقدموا في سبيل ذلك أغلى التضحيات التي لا تقدر بثمن ويفتخرون بتاريخهم البطولي وما سطروه في ميادين الفداء والتضحية من اجل ان ينعم الشعب اليمني بالحياة الحرة الكريمة.

    وأشارت المحاضرة في بدايتها إلى الإنتخابات الرئاسية والمحلية, وكذا أعياد الثورة اليمنية والإنجازات التي تحققت منذ" بدأ العهد المشرق لسنوات القيادة الحكيمة في 17 يوليو 1978 بقيادة فخامة الرئيس علي عبدالله صالح"

    وبعد سرد المحاضرة الإعتبارات التي تمت على أساساها الدعوة لانتخاب الرئيس صالح أضافت "ونحن اليوم على أعتاب الانتخابات الرئاسية والمحلية الثانية والاحتفاء بأعياد الثورة اليمنية نجد أن هناك من لا يزال يحلم بالعودة إلى عهود التشطير والتخلف بعد أن تجاوزها شعبنا وثبت خطاه باتجاه المستقبل المشرق الذي يرفع رايته ويقود مسيرته فخامة الرئيس القائد المشير علي عبدالله صالح، مشيرةً إلى أن هناك من يستغلون مناخات الحرية والديمقراطية وينشدون هدم ما تم بنائه بالعرَق والدم دون أي مراعاة للمصالح الوطنية العليا والثوابت الوطنية المقدسة ولم يستفيدوا من دروس الماضي أو يتعضوا عن معاداة الوطن وقواته المسلحة.
    مضيفة " إنهم ينفثون سموم حقدهم وكراهيتهم لكل ما هو جميل ويسيئون إلى صورة الوطن والقوات المسلحة بحملات التضليل والتحريف وتزييف الحقائق وترويج الإشاعات المسمومة بهدف النيل من وحدة وتماسك القوت المسلحة وولاءها الوطني وإرادتها القتالية بغية تحقيق أحلامهم المريضة المتربصة بالوطن والشعب وبأهداف ثورته ووحدته ونهجه الديمقراطي .

    ودعا التعميم أفراد القوات المسلحة إلى المزيد من اليقظة والحذر باعتبارهم المؤسسة الوطنية التي تمثل شرف وضمير الأمة بحسب التعميم.

    مشدداً على ضرورة تنفيذ المهام الآتية والتي وصفها بالملحة وهي تجسيد أعلى درجات الشعور بالمسئولية في تأمين العملية الانتخابية وحراسة اللجان والمقار وصناديق الاقتراع وعدم السماح لكل من تسول له نفسه المساس بالأمن والاستقرار أو الإساءة إلى العملية الانتخابية والممارسة الديمقراطية واختيار من يمثل المصالح الوطنية العليا في الثورة والوحدة والديمقراطية واستكمال عملية البناء التنموي والنهوض الحضاري الشامل سواءً كان ذلك لرئاسة الجمهورية أو المجالس المحلية.

    وخلص التعميم - الذي حصلت "الصحوة نت" على نسخة منه - بقوله وبهذا نخلص أن قواتنا المسلحة ما كان لها أن تكون بهذا المستوى من القوة والاقتدار وبهذه الفاعلية والعطاء المستمر لولا الدعم اللامتناهي الذي يوليه إياها قائدها الأعلى حفظه الله ورعاه فهو الذي نقلها إلى هذه الحالة من السمو والألق والعنفوان".


    تحذير:

    من جانبه طالب سيف الشرعبي رئيس اللجنة الأمنية في اللجنة العليا للانتخابات المؤسسة العسكرية بالتزام الحياد.

    وحذر الشرعبي في تصريح لـ"الصحوة نت" من خطورة الزج بالقوات المسلحة في أتون الصراعات الحزبية والمكايدات السياسية وممارسة التحريض والتعبئة ضد أي طرف من أطراف العملية الانتخابية.

    وقال إن دائرة التوجيه المعنوي هي الناطقة بإسم القوات المسلحة ودورها هو تعزيز الموقف الانتخابي وهي مشتركة بصورة غير مباشرة ولها نصيب كبير في اللجان الأمنية لكن هذا لا يعني أنها المسئولة عن الجانب الأمني في إدارة الانتخابات

    مطالبا بعدم عمل أي تعميم أو محاضرة أو أي تصريحات داخل صفوف القوات المسلحة تمس بالعملية الانتخابية وألا يكون مفهوم هذا الخطاب الانحياز لمرشح معين.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-08-30
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    رد: في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب..

    أخي أبو عزام الشعيبي
    لو اقتصر الأمر على مثل هذا المنشور لهان الأمر وهو ليس بهين
    ولو اقتصر الأمر على القوات المسلحة لهان الأمر وهو ليس بهين ايضا
    ولكن أمر صالح والانتخابات هو كأمر من يقول "نجموا لي ونجمي الأسد"
    وصالح يرفع شعارات الديموقراطية والتداول السلمي للسلطة
    ولكنه يسخر كل امكانيات ومقدرات الدولة من أجل بقائه على الكرسي
    والذي نرجوه هو أن يرصد اللقاء المشترك المخالفات والجرائم الانتخابية
    وأن يوثقها أولا بأول
    حتى تكون مستندا له لرفض الانتخابات المزورة
    التي لم ولن يتوقف تزويرها على لحظة الاقتراع أو اعلان النتائج
    بل قبل ذلك وبعده
    فالتزوير والتزييف في نظام الاستبداد والفساد لاينتهي ولايتوقف
    ولن يتوقف إلا حين ينهض المخلصون من ابناء اليمن
    بواجبهم في النضال السلمي المشروع لوقفه عند حده
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-08-30
  5. ابوالعلاء

    ابوالعلاء عضو

    التسجيل :
    ‏2006-08-20
    المشاركات:
    162
    الإعجاب :
    0
    رد: في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب..

    قلت لكم " الجيس سيحسمها " ما صدقتوني
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-08-30
  7. الضوء الشارد

    الضوء الشارد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-04-09
    المشاركات:
    1,000
    الإعجاب :
    0
    رد: في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب..

    طبيعى
    وماخفى كان اعظم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-08-30
  9. محمد الضبيبي

    محمد الضبيبي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-08-06
    المشاركات:
    10,656
    الإعجاب :
    0
    رد: في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب..

    هناك تخبط في خطاب المعارضة وإفتعال أسباب الفشل باختراع مقدمات لعملية فوز الرئيس الذي أصبح محتوما بعد خطابات بن شملان (مرشح الهموم والمشاكل ...شعبيا ) و(المرشح المستأجر ..حكوميا)
    ففي الوقت الذي لايتجاوز فيه عدد أفراد الجيش في اليمن 350 الف شخص الا ان المعارضة دائما تعلل بدخول الجيش في عملية الترجيح بالرغم من أن هذا الرقم مقابل 9 مليون في السجل الانتخابي
    يبدو حقيرا الا ان المعارضة لازالت متخوفه ايضا من هؤلاء ...!!!!!


    كذلك كتب الاخ منير الماوري أمس في موضوع (غريم الجيش ) مانصة
    غريم الجيش



    فما هذا التخبط في الحديث عن مقدمات الخسارة وضجيج الفساد .......!!!
    عندما يكون الحديث عن الانتخابات وحسمها بالطبع فان العدد في نظر المعارضة يتجاوز المليون
    وعندما يكون الحديث عن عددهم وصرف المستحقات المالية فانهم فعليا 65 الف والباقي أسماء وهمية ..!!!!!

    أفيقوا ....ولو صدقتم الله لصدقكم الله
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-08-30
  11. العثرب 1

    العثرب 1 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-30
    المشاركات:
    612
    الإعجاب :
    0
    رد: في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب..

    الرئيس علي صالح عسكري ولا يفهم بغير هذه اللغة ويستخدم الجيش من زمان حتى خلانا نكره هذه المؤسسة التي تحولت من وطنية إلى وبال على اليمن
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-08-30
  13. أبو عزام الشعيبي

    أبو عزام الشعيبي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-03-19
    المشاركات:
    1,472
    الإعجاب :
    0
    رد: في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب..

    أخي تايم ..

    لست أدري أخي هذه الحنكة السخافية التي يتمتع بها الرمز الأحمر ..أهي حصيلة حكم 28 عام أم أنه لا يتجاهل رأي الأدوات الإرياني وسالم والبركاني في مثل هذه الأحداث ..؟؟

    تحياااتي بأمل..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-08-31
  15. محمد الضبيبي

    محمد الضبيبي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-08-06
    المشاركات:
    10,656
    الإعجاب :
    0
    رد: في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب..

    يبدو أنك لاتعرف من هو على عبد الله صالح

    على عبد الله صالح يصنع القادة والزعماء وليس مصنوع ومستأجر كصاحبكم الذي تحركه أصابع اليدومي وقحطان وغيرهم
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-08-31
  17. gradyhboy

    gradyhboy عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-01-05
    المشاركات:
    1,970
    الإعجاب :
    0
    رد: في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب..

    يا ضيبي عيب عليك انت تعلم لولا الكوات المسلحة ما بقي علي صالح يوم واحد في السلطة
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-08-31
  19. الحب لليمن

    الحب لليمن عضو

    التسجيل :
    ‏2006-08-04
    المشاركات:
    128
    الإعجاب :
    0
    رد: في سابقة خطيرررة ومتوقعة بدأ الحاكم يستخدم ورقة الجيش لحسم معركة الانتخاب..






    هو التخبط اخي العزيز

    ويبدوا ان ابو عزام الشعيبي هذا متخبط
    و يلاحظ زيادة الاسهال في كتابتة هذة الايام؟؟
     

مشاركة هذه الصفحة