الاستئناف يحكم لصالح مسلم بريطاني محتجز في جوانتانامو

الكاتب : المسافراليمني   المشاهدات : 350   الردود : 0    ‏2002-07-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-07-03
  1. المسافراليمني

    المسافراليمني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-12-17
    المشاركات:
    2,699
    الإعجاب :
    0
    والدته أجبرت الحكومة البريطانية على التحرك لمعرفة مصير رعاياها
    الاستئناف يحكم لصالح مسلم بريطاني محتجز في جوانتانامو

    لندن: عادل درويش
    بدأت أمس زامارتي جمعة، والدة الطالب البريطاني المسلم فيروز عباسي المحتجز في قاعدة جوانتانامو في كوبا إجراءات قضائية لإجبار الحكومة البريطانية على المثول في جلسة مراجعة قضائية لتقديم تفاصيل بالخطوات المتخذة لمصلحة ولدها والرعايا البريطانيين الذين تحتجزهم القوات الأمريكية دون محاكمة، وتستجوبهم من دون حضور محام منذ القبض عليهم في أفغانستان العام الماضي بتهمة الانتماء لتنظيم "القاعدة".
    وجاءت خطوة جمعة، حسب قول محامية الأسرة لويز كريستيان، عقب انتصارها في قضية الاستئناف في المحكمة العليا مساء الاثنين الماضي، بعد أن أفتت هيئة المحكمة المكونة من 3 قضاة بالإجماع بخطأ المحكمة الابتدائية التي حكمت لصالح الحكومة منذ 5 أشهر، بدعوى أن النزاع دولي وخارج صلاحيات المحاكم الإنجليزية.
    وقالت جمعة إن ابنها تعرض لاستجواب جهاز المخابرات البريطانية " إم آي 5" ثلاث مرات، وفي كل مرة رفض عباسي البالغ من العمر 22 عاما التعاون معهم أو الإدلاء بأية معلومات دون حضور محاميه وفقا للقوانين الإنجليزية.
    وكانت جمعة قد اشتكت لعدة أشهر أنها لا تعرف شيئا عن ابنها، سوى بضع رسائل وصلتها وعليها عبارة واحدة " اطمئني يا أمي ولا تقلقي، أنا بخير"؛ وأضافت بأنها لم تلق أي تعاون إيجابي من وزارة الخارجية سوى قولهم " الأمر متروك للمسؤولين الأمريكيين".
    لكن الحكم الأخير سيجبر الحكومة البريطانية على الإفصاح عما تنوي عمله لصالح رعاياها المحتجزين لدى القوات الأمريكية في جوانتانامو، حسب قول المحامية كريستيان التي قالت إن ظروف المعسكر قد تحسنت كثيرا، ووضع المساجين في زنزانات مريحة بدلا من الأقفاص التي وضعوا بها من قبل. لكن موكلها عباسي لا يسمح له بالخروج للرياضة إلا مرتين في الأسبوع لمدة 15 دقيقة.
    لكن لا ينتظر عقد جلسة المراجعة القضائية قبل شهر سبتمبر بعد أن طلب محامو الحكومة مهلة 54 يوما لإعداد الأوراق والمستندات.



    افضل من العرب الذي دسو رؤؤسهم في التراب وتخلوا عن ابنائهم
     

مشاركة هذه الصفحة