اذا كان هذا انتصارا حزب الله...فما الهزيمة اذا ؟؟؟؟

الكاتب : ابو مراد   المشاهدات : 730   الردود : 11    ‏2006-08-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-08-18
  1. ابو مراد

    ابو مراد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-02-06
    المشاركات:
    3,299
    الإعجاب :
    0
    اذا كان هذا انتصارا...فما الهزيمة اذا ؟؟؟؟

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله.

    السلام على من اتبع الهدى، والرجز الثبور على من أبى،

    أما بعد، ففي بداية الأمر لم أريد أن أكتب في مثل هذه المواضيع ، بحكم أننا ولله الحمد قد أخذنا موقفنا عن قناعة وعلى بينة من كتاب الله وسنة رسوله الكريم. إلا أنني آثرت أن أسجل ردا ملخصا، مخلصا، لنبرأ إلى الله عز وجل ولتستبين سبيل المجرمين.

    قالوا و صاحوا باعلى اصواتهم !!!!! حزب الله انتصر، ووالله إن كان هذا انتصارا فما الهزيمة؟ وكيف بالله عليك تعرف الهزيمة من الإنتصار؟

    ... وسأحدثك بالمنطق والحجة عن الانتصار و عن الهزيمة.

    الإنتصار هو بكل بساطة تحقيق الهدف. والهدف يكون إما تكتيكي - أي طريقة إدارة الحرب من الناحية العسكرية البحتة، وإما أن يكون إستراتيجي - أي الأهداف العريضة التي قامت من أجلها الحرب أصلا.

    ومن الممكن أن يحقق طرف ما انتصارا تكتيكيا ولكن يخسر استراتيجيا، أي أنه يكسب المعارك ولكن يخسر الحرب. والمثال التاريخي على ذلك "هانيبعل" أحد ألد أعداء روما قديما، حيث غزا إيطاليا وفاز في جميع معاركه ولكنه خسر الحرب لأن الخطة العريضة أصلا كانت ضعيفة ومبنية على أسس خاطئة.

    كما من الممكن أن يخسر طرف ما تكتيكيا ولكن ينتصر استراتيجيا، ومثال ذلك "الفييتكونغ" في فييتنام أي قوات العصابات، حيث خسروا جميع معاركهم المفتوحة أما أمريكا ولكن انتصروا في الحرب بشكل عام لأن خطتهم الحربية كانت أوسع وأشمل وأكثر واقعية.




    فمناط الإنتصار أو الهزيمة: الهدف. فما هدف حزب الله؟ هل كان هدفها قتل بضعة عشرات من الإسرائيليين؟ لا، بل كان هدفها المعلن: تحرير ما تبقى من جنوب لبنان (شبعا)، الحفاظ على سيادة لبنان على كامل ترابها الوطني، وتحرير السجناء. فبالله عليك هل حقق حزب الله أهدافه؟

    إنك بالنظر إلى هذه الأهداف تجد أن حزب الله مني بهزيمة ماحقة. فبدلا من أن يحرر ما تبقى من لبنان، تسبب في احتلال واجتياح جديد للبنان ليس من الإسرائيليين فقط ولكن من الفرنسيين والأمريكيين أيضا الآن تحت مظلة القوات الدولية.




    وبدلا من أن يحفظ سيادة لبنان فقد تسبب بدمار شامل على جميع المستويات، لن تنهض لبنان منه لعقود إلا بتوفيق الله إن شاء ورضي سبحانه وتعالى.

    وبدلا من أن يحرر السجناء فقد تسبب في مقتل 1500 مدني واعتقال العشرات بل المئات، أي أن عدد السجناء زاد بدل من أن يقل.

    ثم في النهاية وقع على تسوية تعطي إسرائيل كل ما تريد - ثم تأتي وتقول لي انتصر؟ هات أقول لك ما أهداف إسرائيل ثم لننظر هل انتصرت أم لا.

    أهداف إسرائيل المعلنة - منذ سنوات وليس منذ الآن فقط - كانت ولا تزال: نزع سلاح حزب الله وسيطرة الحكومة اللبنانية وقوات دولية على الحدود جنوب لبنان، نزع إمكانية إيران وسوريا من تهديد إسرائيل، إستعادة الجنود المفقودين. وقد نجحت إسرائيل نجاحا تاما في جميع الأهداف ما عدا الأخيرة - إستعادة الجنود.

    نعم أقولها بصراحة حزب الله تفوق تكتيكيا أي أنه أدار المعارك بشكل مقبول وإن لم يكن مبهرا، بل كان أقل من المستوى الذي توقعنا وهو الحزب المدرب المجرب المسلح حتى النخاع. ونعم، إسرائيل سقطت عسكريا وأدركت أخيرا أن زمن الإجتياحات السريعة ولى.

    ولكن بالنظر إلى الأهداف العريضة فإن حزب الله خسر الحرب قبل أن تبدأ، وإسرائيل نجحت في إقصاء حزب الله من الساحة، جميع المكاسب التي حقق حزب الله لنفسه وللبنان ذهبت أدراج الرياح، سبحان الله حرروا جنوب لبنان في سنة 2000 ثم تسببوا في إعادة إحتلالها من ثلاث قوات: أمريكا وفرنسا وإسرائيل.




    ردود سريعة :



    قالوا أن إسرائيل تسنتنزف، فقلت "حط عقلك براسك"، إسرائيل لا يمكن استنزافها بشكل مباشر لسبب بسيط أنها دولة طفيلية تعيش على المساعدات لا سيما المساعدات الأمريكية، إسرائيل إقتصادها منهار أصلا ومسنود بالمساعدات البليونية والترليونية الأمريكية، فإن أردت أن تستنزف إسرائيل لا بد أن تستنزف الأم - أمريكا.

    قالوا أن حزب الله قتل عشرات الجنود وأثار الهلع في قلوب المستوطنين، يا فرحتي! سبحان الله حياة 50 أو 60 جندي إسرائيلي تساوي حياة 1500 لبناني؟ يا فرحتي دمرت لبنان عن بكرة أبيها في سبيل أن "نرسل" مستوطن في عمق إسرائيل ونقول له "بخ"





    قالوا أن هذا "الإنتصار" يصب في مصلحة الجهاد ضد الصليبيين ولا أدري من أين أتو بهذا المنطق؟ فرنسا والتي خرجت من المنطقة منذ عدة عقود ومن وقتها تحاول العودة... هاقد أصبحت على بعد مرمى حجر من دمشق! أمريكا التي خرجت من لبنان منذ الثمانينات هاقد فتحت لها الأبواب المشرعة وتحت مظلة دولية وفي ظل نظام دولى أحادي القطب! إسرائيل أصبح من حقها إبقاء قواتها في جنوب لبنان إلى حين احلالها بقوات دولية! ثم تقول ضد الصليبيين؟ أين عقولكم ؟

    قالوا أن شيعة العراق غير شيعة لبنان سبحان الله ابحث وانظر من درب قوات مقتدى الصدر التي ما فتأت تقتل وتذبح في أهلنا السنة في العراق؟

    يقول المثل : من اين ذلك الفرع قيل من تلك الشجرة....و شجرة الزقوم هي ايران و حزب الات و منظمة غدر و جيش الدجال هم من فروعها.

    وهذا غيض من فيض، والسلام عليكم.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-08-18
  3. ابو مراد

    ابو مراد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-02-06
    المشاركات:
    3,299
    الإعجاب :
    0
    اذا كان هذا انتصارا...فما الهزيمة اذا ؟؟؟؟

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله.

    السلام على من اتبع الهدى، والرجز الثبور على من أبى،

    أما بعد، ففي بداية الأمر لم أريد أن أكتب في مثل هذه المواضيع ، بحكم أننا ولله الحمد قد أخذنا موقفنا عن قناعة وعلى بينة من كتاب الله وسنة رسوله الكريم. إلا أنني آثرت أن أسجل ردا ملخصا، مخلصا، لنبرأ إلى الله عز وجل ولتستبين سبيل المجرمين.

    قالوا و صاحوا باعلى اصواتهم !!!!! حزب الله انتصر، ووالله إن كان هذا انتصارا فما الهزيمة؟ وكيف بالله عليك تعرف الهزيمة من الإنتصار؟

    ... وسأحدثك بالمنطق والحجة عن الانتصار و عن الهزيمة.

    الإنتصار هو بكل بساطة تحقيق الهدف. والهدف يكون إما تكتيكي - أي طريقة إدارة الحرب من الناحية العسكرية البحتة، وإما أن يكون إستراتيجي - أي الأهداف العريضة التي قامت من أجلها الحرب أصلا.

    ومن الممكن أن يحقق طرف ما انتصارا تكتيكيا ولكن يخسر استراتيجيا، أي أنه يكسب المعارك ولكن يخسر الحرب. والمثال التاريخي على ذلك "هانيبعل" أحد ألد أعداء روما قديما، حيث غزا إيطاليا وفاز في جميع معاركه ولكنه خسر الحرب لأن الخطة العريضة أصلا كانت ضعيفة ومبنية على أسس خاطئة.

    كما من الممكن أن يخسر طرف ما تكتيكيا ولكن ينتصر استراتيجيا، ومثال ذلك "الفييتكونغ" في فييتنام أي قوات العصابات، حيث خسروا جميع معاركهم المفتوحة أما أمريكا ولكن انتصروا في الحرب بشكل عام لأن خطتهم الحربية كانت أوسع وأشمل وأكثر واقعية.




    فمناط الإنتصار أو الهزيمة: الهدف. فما هدف حزب الله؟ هل كان هدفها قتل بضعة عشرات من الإسرائيليين؟ لا، بل كان هدفها المعلن: تحرير ما تبقى من جنوب لبنان (شبعا)، الحفاظ على سيادة لبنان على كامل ترابها الوطني، وتحرير السجناء. فبالله عليك هل حقق حزب الله أهدافه؟

    إنك بالنظر إلى هذه الأهداف تجد أن حزب الله مني بهزيمة ماحقة. فبدلا من أن يحرر ما تبقى من لبنان، تسبب في احتلال واجتياح جديد للبنان ليس من الإسرائيليين فقط ولكن من الفرنسيين والأمريكيين أيضا الآن تحت مظلة القوات الدولية.




    وبدلا من أن يحفظ سيادة لبنان فقد تسبب بدمار شامل على جميع المستويات، لن تنهض لبنان منه لعقود إلا بتوفيق الله إن شاء ورضي سبحانه وتعالى.

    وبدلا من أن يحرر السجناء فقد تسبب في مقتل 1500 مدني واعتقال العشرات بل المئات، أي أن عدد السجناء زاد بدل من أن يقل.

    ثم في النهاية وقع على تسوية تعطي إسرائيل كل ما تريد - ثم تأتي وتقول لي انتصر؟ هات أقول لك ما أهداف إسرائيل ثم لننظر هل انتصرت أم لا.

    أهداف إسرائيل المعلنة - منذ سنوات وليس منذ الآن فقط - كانت ولا تزال: نزع سلاح حزب الله وسيطرة الحكومة اللبنانية وقوات دولية على الحدود جنوب لبنان، نزع إمكانية إيران وسوريا من تهديد إسرائيل، إستعادة الجنود المفقودين. وقد نجحت إسرائيل نجاحا تاما في جميع الأهداف ما عدا الأخيرة - إستعادة الجنود.

    نعم أقولها بصراحة حزب الله تفوق تكتيكيا أي أنه أدار المعارك بشكل مقبول وإن لم يكن مبهرا، بل كان أقل من المستوى الذي توقعنا وهو الحزب المدرب المجرب المسلح حتى النخاع. ونعم، إسرائيل سقطت عسكريا وأدركت أخيرا أن زمن الإجتياحات السريعة ولى.

    ولكن بالنظر إلى الأهداف العريضة فإن حزب الله خسر الحرب قبل أن تبدأ، وإسرائيل نجحت في إقصاء حزب الله من الساحة، جميع المكاسب التي حقق حزب الله لنفسه وللبنان ذهبت أدراج الرياح، سبحان الله حرروا جنوب لبنان في سنة 2000 ثم تسببوا في إعادة إحتلالها من ثلاث قوات: أمريكا وفرنسا وإسرائيل.




    ردود سريعة :



    قالوا أن إسرائيل تسنتنزف، فقلت "حط عقلك براسك"، إسرائيل لا يمكن استنزافها بشكل مباشر لسبب بسيط أنها دولة طفيلية تعيش على المساعدات لا سيما المساعدات الأمريكية، إسرائيل إقتصادها منهار أصلا ومسنود بالمساعدات البليونية والترليونية الأمريكية، فإن أردت أن تستنزف إسرائيل لا بد أن تستنزف الأم - أمريكا.

    قالوا أن حزب الله قتل عشرات الجنود وأثار الهلع في قلوب المستوطنين، يا فرحتي! سبحان الله حياة 50 أو 60 جندي إسرائيلي تساوي حياة 1500 لبناني؟ يا فرحتي دمرت لبنان عن بكرة أبيها في سبيل أن "نرسل" مستوطن في عمق إسرائيل ونقول له "بخ"





    قالوا أن هذا "الإنتصار" يصب في مصلحة الجهاد ضد الصليبيين ولا أدري من أين أتو بهذا المنطق؟ فرنسا والتي خرجت من المنطقة منذ عدة عقود ومن وقتها تحاول العودة... هاقد أصبحت على بعد مرمى حجر من دمشق! أمريكا التي خرجت من لبنان منذ الثمانينات هاقد فتحت لها الأبواب المشرعة وتحت مظلة دولية وفي ظل نظام دولى أحادي القطب! إسرائيل أصبح من حقها إبقاء قواتها في جنوب لبنان إلى حين احلالها بقوات دولية! ثم تقول ضد الصليبيين؟ أين عقولكم ؟

    قالوا أن شيعة العراق غير شيعة لبنان سبحان الله ابحث وانظر من درب قوات مقتدى الصدر التي ما فتأت تقتل وتذبح في أهلنا السنة في العراق؟

    يقول المثل : من اين ذلك الفرع قيل من تلك الشجرة....و شجرة الزقوم هي ايران و حزب الات و منظمة غدر و جيش الدجال هم من فروعها.

    وهذا غيض من فيض، والسلام عليكم.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-08-20
  5. منذر منذر

    منذر منذر عضو

    التسجيل :
    ‏2006-08-20
    المشاركات:
    39
    الإعجاب :
    0
    تحليل جيد ولكن قليل من ينظرون بتعقل وبدون تاثير الاعلام
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-08-21
  7. ناصر ملاح

    ناصر ملاح قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-07-06
    المشاركات:
    2,569
    الإعجاب :
    0

    صدقني أن حسن نصرالله لو حرر فلسطين وأقام دولة أسلاميه ما بين السند والهند

    أنه لن يعجبكم طالما أنه ليس وهابي وليس من عبيد آل سعود
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-08-22
  9. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    لا حول ولا قوة إلا بالله
    حاسب على كلامك يا ابو فلان
    هل هم عبيد آل سعود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    اتقِ الله يارجل ولا تسب بغير علم
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-08-24
  11. ابو مراد

    ابو مراد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-02-06
    المشاركات:
    3,299
    الإعجاب :
    0
    نحن اصحاب عقيدة نتكلم بما توجبه علينا ولسنا اصحاب مصالح واتباع لدول !!

    سحقا لليهود والامريكان وسحقا للرافضة وايران وسحقا للحكام الخونة واولهم ال سعود !!
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-08-24
  13. جاد

    جاد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-30
    المشاركات:
    817
    الإعجاب :
    0
    مع هذا التعليق
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-08-25
  15. بنت الخلاقي

    بنت الخلاقي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-07-31
    المشاركات:
    8,030
    الإعجاب :
    0

    نحن اصحاب عقيدة نتكلم بما توجبه علينا ولسنا اصحاب مصالح واتباع لدول !!

    سحقا لليهود والامريكان وسحقا للرافضة وايران وسحقا للحكام الخونة واولهم ال سعود !!
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-08-25
  17. ابو مراد

    ابو مراد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-02-06
    المشاركات:
    3,299
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيك بنت القاعدة كم نسعد بمرورك !!
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-09-17
  19. maximilianes

    maximilianes عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-12-09
    المشاركات:
    432
    الإعجاب :
    0
    اولا اريد ان ارد ردا عسكريا وسياسيا على الاخ كاتب الموضوع من باب التوضيح فقط
    - اولا ان القواتالدولية كانت موجودة في لبنان قبل الانسحاب عام الفين باعداد كبيرة جدا ولكنها انسحبت بعد الاندحار الصهيوني
    - ثانيا وحسب صحيفة هآرتس الصهيونية فان عدد القتلى الصهاينة العسكريين هو بالحد الادنى 512 اسرائيليا وبحسب صحيفة يديعوت احرنوت فان عدد القتلى العسكريين فقط يساوي 480 جنديا وهذ عدد ضخم جدا بالنسبة للجيش الذي لا يقهر حسب ادعائهم
    -لو كنت في جنوب لبنان لرأيت حجم القتلى الحقيقي لجنود الاحتلال :
    -فمروحية الشينوك التي اسقتطها المقاومة كانت تقل حوالي الاربعة وستون جنديا وكانت تقوم بانزال في وادي مريمين واعترف الصهاينة بمقتل اربعة جنود بينما دمرت المروحية وانفجرت بعد سقوطها
    -كل دبابة ميركافا كانت تضم حوالي 4 جنود بالحد الادنى والصاروخ الذي استعمله حزب الله المضاد للدروع كان يدمر الدبابة تدميرا كاملا حسب قول الصهاينة
    فقد قال احد الجنود انه خرج من الدبابة في منطقة يارون القريبة من مارون الراس ليرتاح قليلا فاصاب الدبابة صاروخ وقتل اصدقائه الموجودون في الدباب بشكل كامل وقد اعترفت اسرائيل بان الصاروخ كان يقتل كل طاقم الدبابة

    واذا حسبنا الدبابات في اخر يومين في منطقة وادي الحجير الطيبة والقنطرة حيث دمر حزب الله واحد وعشرون دبابة فكم يساوي هذا العدد

    الذين كانو في قلب المعركة والمراقبين كانوينقلون كيف كان الجنود الصهاينة مرميين بشكل كبير على الارض وبشكل مثير للشفقة في المواجهات الفردية هذا عدا العدد الموجود في الدبابات.

    - ولا تنسى ان حزب الله قصف المواقع التي ينطلق منها الجنود في اسرائيل بمئات الصواريخ الدقيقة الاصابة كرعد واحد و2 وصاروخ ملاك وصادف مرة وجود مصورون في معسكر كفر جلعاد ما اضطر الصهاينة الى الاعتارف بسقوط 12 قتيلا تحت الضغط

    لذلك ان عدد القتلى الصهاينة هو اكثر مما اعترفت به اسرائيل الاعلامية وهو بحدود ال500 جندي واكثر بكثير مما اعترفت به الحكومة والمصادر الرسمية بحوالي 152 جندي
    على القاعد قالها الخبير الروسي بان اسرائيل تعترف بثلث عدد القتلى فقط

    ولا ننسى ان حيفا قد قصفت . ان اسرائيل منعت التصوير بعد ان اظهرت الصور الاولية لصاروخي رعد وخيبر تلحق دمارا هائلا في المباني لدرجة ان كل صاروخ رعد يدمر مبنى من 4 طوابق بدرجة كاملة وقد عرضت قناة العربية سرقة صورة لصاروخ رعد يسقط في حيفا والدمار الذي يلحقه رغم منع التصوير من قبل الصهاينةز ولا ننسى ان اول صلية صواريخ قتلت 9 في حيفا وبعدها منع التصوير واصدار البييانات من المستشفيات


    من الناحية السياسية كان الهدف هو انهاء حزب الله بشكل نهائي وكان المقرر شن العملية اثناء احياء مراسم يوم القدس العالمي حيث تكون كل قيادة حزب الله موجودة السياسية منها والعسكرية فتقتل القيادة وتدمر القوة العسكرية المتجمعة وتقوم بعدها بتدمير الماركز التابعة للحزب مما يقطع اوصاله حسب قولهم ولكن هذا لم يوفقوا اليه

    فاذا العملية بدات قبل ذلك بشهرين وكان حزب الله مستعد

    ان هذه القوات الدولية التي جاءت الى لبنان حصلت اولا على موافقة حزب الله وهي تعلم انها لا تستطيع ان تقوم باي مؤامرة لانها مكشوفة في الجنوب وطبعا لم ترسل اوروبا ابنائها ليموتوا هنا لانهم ذاقوا تجربة العام 82 وخاصة الفرنسيين والايطاليين وطبعا الان حزب الله قادر على ضربهن بسهولة كبيرة جدا وخاصة لمن يراهم في الجنوب ويفهم القليل من القواعد العسكرة لقتال العصابات

    اما االخيارات السياسية التي تصرفت بها هذه الحكومة العدوة في لبنان المتعاونة علنا مع الاميركيين والغربيين والصهاينة وخاصة لمؤامرة نزع السلاح وضرب الحزب بقوة

    اذا حزب الله قاوم الاسرائيليين والاميركيين وايضا حكومة وقوى داخلية كانت تستجلب المعركة وتطلب تطويلها لضر الحزب وارغامه على تسليم سلاحه لضمان امن اسرائيل وانهاء القضية الفلسطينية والقوى الداخلية التي يقودها سعد الحريري بدعم سعودي اردني امريكي ظهر مع بداية الحرب حيث قامت السعودية بتقديم الغطاء الكامل لضرب حزب الله بكل هذه الصواريخ المدمرة والتي لم يستعمل الا 14 صاروخ منها في العرق وهي صورايخ مدمرة بشكر مرعب حيث يدمر كل صاروخ مبنى مؤلف من 10 طبقات


    النتيجة:
    صمود المقاومة وعدم استطاعة اسرائيل على احتلال اي قرية باستثناء مارون الراس التي لم تحتل حتى داخلها
    صمود الشعب وزيادة التفافه حول المقاومة وتمسكه بالسلاح وبفلسطين كقضية مركزية
    خروج حزب الله قويا على الساحة الداخلية لما خلفته هذه الحرب من اثار على اصدقاء امريكا واسرائيل في الداخل واعتراف كل العالم بصعوبة نزع السلاح
    فضح الانظمة المتآمرة كالنظام المصري والاردني والسعودي مما اضطرهم الى المساهمة الى المساهمة في اعادة الاعمار لتغطية عارهم
    الوعد الذي قطعه حزب اللع باعادة بناء لبنان خلال عام او اقل في حال لم ياتي الدعم الكافي وزع الى الان مليارات الدولارات على المتضررين

    اذا سياسيا حزب الله انتصر وسيظهر ذلك بعد اشهر على الساحة الداخلية
    وعسكريا لم تتأذى البنية العسكرية للحزب حيث تبين ان عدد الشهداء لم يتجاوز 200
    كل الشهداء كانو من الاطفال والنساء وهذا ما فضح اسشرائيل واصدقاءها فيالداخل مما جعل اناس تلتف حزل المقاومة
    بدء سقوط حكومة العدو ووالبدء في استقالة ضباط جيشه

    اليوم شكلت الحكومة الصهيونية لجنة واسعة الصلاحيات للبحث في اسباب الهزيمة

    اليس هذا انتصارا عسكريا وسوف نناضل لنترجمه انتصارا سياسيا لقوى المقاومة في الداخل اللبناني والفلسطيني

    انه بداية فشل مشروع الشرق الاوسط الجديد حيث حزب الله لم يسقط رغم تآمر كل الكرة الارضية عليه فكيف بايران وسوريا وحماس والجهاد الاسلامي والمجاهدين في العراق
     

مشاركة هذه الصفحة