اللقاء المشترك .. الخطاب المأزوم

الكاتب : السامي200   المشاهدات : 1,030   الردود : 20    ‏2006-08-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-08-15
  1. السامي200

    السامي200 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-08-03
    المشاركات:
    1,728
    الإعجاب :
    0
    أسمحوا لي أن أتساءل لماذا يحاول البعض وتحديداً أحزاب اللقاء ( المختلف ) على تأزيم الخطاب الإعلامي ومحاولة تصوير الأوضاع بعكس مما هي عليه . ...

    وبأسلوب تشاؤمي يخلق الإحساس بأن البلاد قد انهارت ، وهذا يخالف الواقع ومع ذلك نحن لن نكون أكثر تطرفاً ونقول أن كل شيء على ما يرام فبالتأكيد هنالك إخفاقات وقصور وهذا الشيء يظهر لمن يعمل والكمال هو لله .
    وإلى أولئك نقول اتقوا الله في إعلامكم السوداوي فاليمن حي لنا جميعاً .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-08-15
  3. السامي200

    السامي200 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-08-03
    المشاركات:
    1,728
    الإعجاب :
    0
    شملان و ثقافة الترويع ..

    يمعن مرشح المشترك فيصل بن شملان في أحاديثه الصحفية في تقييم الواقع و الحديث بسوداوية مفتعلة عن مستقبل اليمن .
    هذا الخطاب الترويعي الخارج عن أي حيثيات واقعية هو في الاساس جوهر الفلسفة التي يرتكز عليها المشترك و القائمة على خلق اكبر درجات السخط و الخوف لدى الجمهور و تطويقه بسيل من المخاوف الغير منطقية .
    و لأن الامانة السياسية تقتضي ان يكون هناك و لو حد أدنى من الانصاف حين نتحدث عن يمن اليوم و ما طرا فيه من تحولات كبرى في مختلف المياديين إلا أنه و بحكم بُعد معارضتنا السياسية و خاصة المشترك من هذا الحيز المطلوب من المصداقية نقف جميعاً أمام خطاب للمعارضة يقوم على التضليل و التسويف و القذف بعناوين صارخة لا أساس لها في عالم الحيثيات الدقيقة و لكن لماذا لا يتخذ المشترك و مرشحه طريق أخر بعيد عن القدوم الى المواطن من خلف الحقائق و الوقائع ؟؟..
    تعود الاجابة على هذا السؤال الى طبيعة تكوين الإصلاح و الإشتراكي . فوجودهما السياسي بُني على العناوين البراقة و الصاخبة .. الاصلاح يرتكز على ما يشبه الفتوى الدينية في تعبئة أنصاره و التعاطي مع الأخرين و الاشتراكي قام على فتاوى و ادعاءات إيدلوجية ترنحت في دول المنتج.
    لذلك يتغير العالم و تبقى القوى المعتمده على ثقافة الاملاء في مربعها الاسود تؤمن ببعثرة الأشياء و الاوطان لكي تصل الى السلطة .. و هذا ما يراهن عليه المشترك و مرشحه المسكين بن شملان...
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-08-15
  5. من بعيد

    من بعيد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-22
    المشاركات:
    899
    الإعجاب :
    0
    قلنااا ماشي .. قلنا إلا ..

    صدقت يا أضرعي ..

    علي: يا أحمد ليش انتم مختلفين انت ومحمد؟
    أحمد: من قال اننا مختلفين .. خلاص زمان كنا مختلفين الآن صرنا اخوه ونسينا الماضي.
    علي: على غيري والله انكم مختلفين.
    احمد: لو كنا مختلفين اننا ما بنسير ونجي سوى.
    علي: أنتم بتقلدوا حركات.. وفي الحقيقة انتم مختلفين.
    أحمد: طيب كيف على اساس ماذا بنيت اختلافنا.؟
    علي: إلا إلا مختلفييييين.
    أحمد: والله لسنا مختلفين، خلاص سدينا زمااان.
    علي: والله انكم مختلفين.
    أحمد: ليش مصر على اننا مختلفين.
    علي: أنتم مختلفين، والله انكم مختلفين.
    أحمد: يا بني آدم هناك نقاط كثيره اتفقنا عليها وصرنا الآن اخوة .. وما يهمنا هو المصلحة العامة.
    علي: مختلفين مختلفين مختلفيييييييييييييييين لما تموتوا ..
    أحمد: لا يهمني قناعتك بأننا متفقين.


    انظروا الى علي كم هو غبي ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-08-15
  7. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0






    للتأمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-08-17
  9. السامي200

    السامي200 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-08-03
    المشاركات:
    1,728
    الإعجاب :
    0
    أسمحوا لي أن أتساءل لماذا يحاول البعض وتحديداً أحزاب اللقاء ( المختلف ) على تأزيم الخطاب الإعلامي ومحاولة تصوير الأوضاع بعكس مما هي عليه . ...

    وبأسلوب تشاؤمي يخلق الإحساس بأن البلاد قد انهارت ، وهذا يخالف الواقع ومع ذلك نحن لن نكون أكثر تطرفاً ونقول أن كل شيء على ما يرام فبالتأكيد هنالك إخفاقات وقصور وهذا الشيء يظهر لمن يعمل والكمال هو لله .
    وإلى أولئك نقول اتقوا الله في إعلامكم السوداوي فاليمن حي لنا جميعاً .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-08-17
  11. السامي200

    السامي200 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-08-03
    المشاركات:
    1,728
    الإعجاب :
    0
    أسمحوا لي أن أتساءل لماذا يحاول البعض وتحديداً أحزاب اللقاء ( المختلف ) على تأزيم الخطاب الإعلامي ومحاولة تصوير الأوضاع بعكس مما هي عليه . ...

    وبأسلوب تشاؤمي يخلق الإحساس بأن البلاد قد انهارت ، وهذا يخالف الواقع ومع ذلك نحن لن نكون أكثر تطرفاً ونقول أن كل شيء على ما يرام فبالتأكيد هنالك إخفاقات وقصور وهذا الشيء يظهر لمن يعمل والكمال هو لله .
    وإلى أولئك نقول اتقوا الله في إعلامكم السوداوي فاليمن حي لنا جميعاً .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-08-17
  13. السامي200

    السامي200 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-08-03
    المشاركات:
    1,728
    الإعجاب :
    0
    شملان و ثقافة الترويع ..


    يمعن مرشح المشترك فيصل بن شملان في أحاديثه الصحفية في تقييم الواقع و الحديث بسوداوية مفتعلة عن مستقبل اليمن .
    هذا الخطاب الترويعي الخارج عن أي حيثيات واقعية هو في الاساس جوهر الفلسفة التي يرتكز عليها المشترك و القائمة على خلق اكبر درجات السخط و الخوف لدى الجمهور و تطويقه بسيل من المخاوف الغير منطقية .
    و لأن الامانة السياسية تقتضي ان يكون هناك و لو حد أدنى من الانصاف حين نتحدث عن يمن اليوم و ما طرا فيه من تحولات كبرى في مختلف المياديين إلا أنه و بحكم بُعد معارضتنا السياسية و خاصة المشترك من هذا الحيز المطلوب من المصداقية نقف جميعاً أمام خطاب للمعارضة يقوم على التضليل و التسويف و القذف بعناوين صارخة لا أساس لها في عالم الحيثيات الدقيقة و لكن لماذا لا يتخذ المشترك و مرشحه طريق أخر بعيد عن القدوم الى المواطن من خلف الحقائق و الوقائع ؟؟..
    تعود الاجابة على هذا السؤال الى طبيعة تكوين الإصلاح و الإشتراكي . فوجودهما السياسي بُني على العناوين البراقة و الصاخبة .. الاصلاح يرتكز على ما يشبه الفتوى الدينية في تعبئة أنصاره و التعاطي مع الأخرين و الاشتراكي قام على فتاوى و ادعاءات إيدلوجية ترنحت في دول المنتج.
    لذلك يتغير العالم و تبقى القوى المعتمده على ثقافة الاملاء في مربعها الاسود تؤمن ببعثرة الأشياء و الاوطان لكي تصل الى السلطة .. و هذا ما يراهن عليه المشترك و مرشحه المسكين بن شملان...
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2006-08-17
  15. السامي200

    السامي200 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-08-03
    المشاركات:
    1,728
    الإعجاب :
    0
    شملان و ثقافة الترويع ..


    يمعن مرشح المشترك فيصل بن شملان في أحاديثه الصحفية في تقييم الواقع و الحديث بسوداوية مفتعلة عن مستقبل اليمن .
    هذا الخطاب الترويعي الخارج عن أي حيثيات واقعية هو في الاساس جوهر الفلسفة التي يرتكز عليها المشترك و القائمة على خلق اكبر درجات السخط و الخوف لدى الجمهور و تطويقه بسيل من المخاوف الغير منطقية .
    و لأن الامانة السياسية تقتضي ان يكون هناك و لو حد أدنى من الانصاف حين نتحدث عن يمن اليوم و ما طرا فيه من تحولات كبرى في مختلف المياديين إلا أنه و بحكم بُعد معارضتنا السياسية و خاصة المشترك من هذا الحيز المطلوب من المصداقية نقف جميعاً أمام خطاب للمعارضة يقوم على التضليل و التسويف و القذف بعناوين صارخة لا أساس لها في عالم الحيثيات الدقيقة و لكن لماذا لا يتخذ المشترك و مرشحه طريق أخر بعيد عن القدوم الى المواطن من خلف الحقائق و الوقائع ؟؟..
    تعود الاجابة على هذا السؤال الى طبيعة تكوين الإصلاح و الإشتراكي . فوجودهما السياسي بُني على العناوين البراقة و الصاخبة .. الاصلاح يرتكز على ما يشبه الفتوى الدينية في تعبئة أنصاره و التعاطي مع الأخرين و الاشتراكي قام على فتاوى و ادعاءات إيدلوجية ترنحت في دول المنتج.
    لذلك يتغير العالم و تبقى القوى المعتمده على ثقافة الاملاء في مربعها الاسود تؤمن ببعثرة الأشياء و الاوطان لكي تصل الى السلطة .. و هذا ما يراهن عليه المشترك و مرشحه المسكين بن شملان...
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2006-08-17
  17. السامي200

    السامي200 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-08-03
    المشاركات:
    1,728
    الإعجاب :
    0
    بابا نويل المشترك وهدايا العيد

    انتظر طويلا هذا العجوز لكي يظهر على الساحة اليمنية من جديد ، ظهوره كظهور ( بابا نويل ) على عربة المشترك ، في رأس السنة ولكنة لم يكن محملا بهدايا العيد ، بل محملا بالتجاعيد ، التي لا تُظهر سوى عجزة هو ومن كلفوه بمهمة بابا نويل في هذه الانتخابات السياسية ، هذا المجال الذي لا ينتمي إليه هذا البابا ، ولكنه أُقحم فيه ومن دون سابق إنذار ، ومن دون الاستعداد حتى ، أو استدراك لما ستؤول علية الأمور .
    بابا نويل هذا تخصصه فنّي ، أو بالمعنى الأصح ( إداري فاشل ) تديره عربته بدلا من أن يديرها ، وذلك لتوزيع الهدايا على الأطفال في العيد ، لكنه هو وعربته ، لم يعرفا أن هؤلاء الأطفال على علم بحقيقة أن ( بابا نويل ) مجرد خرافة تأتي في الأفلام ( الأمريكية ) وأنه نسج من خيال المشترك لا غير .
    هذا الخيال الذي سيؤدي باليمن إلى الهاوية ، لأنهم لا يعيشون إلا على الخرافات ، التي كان آخرها ( بابا شملان ) ، أو بالأصح ( بابا نويل ) .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2006-08-17
  19. السامي200

    السامي200 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-08-03
    المشاركات:
    1,728
    الإعجاب :
    0
    بابا نويل المشترك وهدايا العيد

    انتظر طويلا هذا العجوز لكي يظهر على الساحة اليمنية من جديد ، ظهوره كظهور ( بابا نويل ) على عربة المشترك ، في رأس السنة ولكنة لم يكن محملا بهدايا العيد ، بل محملا بالتجاعيد ، التي لا تُظهر سوى عجزة هو ومن كلفوه بمهمة بابا نويل في هذه الانتخابات السياسية ، هذا المجال الذي لا ينتمي إليه هذا البابا ، ولكنه أُقحم فيه ومن دون سابق إنذار ، ومن دون الاستعداد حتى ، أو استدراك لما ستؤول علية الأمور .
    بابا نويل هذا تخصصه فنّي ، أو بالمعنى الأصح ( إداري فاشل ) تديره عربته بدلا من أن يديرها ، وذلك لتوزيع الهدايا على الأطفال في العيد ، لكنه هو وعربته ، لم يعرفا أن هؤلاء الأطفال على علم بحقيقة أن ( بابا نويل ) مجرد خرافة تأتي في الأفلام ( الأمريكية ) وأنه نسج من خيال المشترك لا غير .
    هذا الخيال الذي سيؤدي باليمن إلى الهاوية ، لأنهم لا يعيشون إلا على الخرافات ، التي كان آخرها ( بابا شملان ) ، أو بالأصح ( بابا نويل ) .
     

مشاركة هذه الصفحة