اهبطوا تعز فان لكم ماسالتم - مقال رائع لصلاح الدين الدكاك

الكاتب : رحاب عبد العزيز   المشاهدات : 740   الردود : 4    ‏2006-08-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-08-12
  1. رحاب عبد العزيز

    رحاب عبد العزيز عضو

    التسجيل :
    ‏2005-10-24
    المشاركات:
    98
    الإعجاب :
    0
    اهبطوا تعز فان لكم ماسالتم
    مرحبا عبده بن عبده ​

    *لو ان ابناء تعز يصرخون بما يوازي طعنات القهر الموجهة اليهم . لتصدع عرش قاهريهم وانفضت زفة الذباب المنتفع من نزيفهم, وبال جبروت السلطة على سراويله.
    لو انهم يبصقون بحجم امتعاضهم وقرفهم من خطاب الدجل الرسمي واكاذيب العدالة والمساواة والامن – لجرف سيل بصاقهم موكب عبد العزيز عبد الغني وكل دهاقنة النظام ونافذيه وكلابه البوليسية \, خارج تراب المحافظة المنتهك بلاحدود , ترابها المشاع لصولات (المبترعين ) على ايقاع (طاسة الهنجمة)الحاكمة.
    -غادر عبد العزيز عبد الغني برجه العاجي في صنعاء صوب تعز ,المدينة التي خرج منها ذات يوم ثم خرج عليها قلبا وقالبا .. هبط من علياء صمته الازلي الى حضيض هذه المحافظة ليقول لابنائها (جددوا البيعة لهوانكم) ليرتق بالكلام المليس جلود الغلابى المبطنة بيادات الحكم كالجوارب..ليتسولهم ما يكفل له شرعية البقاء حاجبا مخلصا على باب الخليفة سبعة اعوام اخرى!!
    مثل أي قائد سيرك فاشل هبط عبد العزيز عبد الغني على هذه القرية المعزولة عن شمس الحداثة, ليعرض بهلوانياته الملولة طمعا في استدرارعواطف ونقود جمهور تغضنت ملامحه بصورة لاتسمح سوى بالبصاق عوضا عن الضحك .ماذا في جراب هذا الحاوي غير ثعابين وعود فاغرة في وجوه السذج والطيبين وسكان الحضيض؟! وغير شيكات مفتوحة على نخاسة رخيصة تخنق اخر زنابق الرفض في حقل المواطنة المحروق؟!
    ماذا في جراب كل افراد السيرك المحلي القادم من بلاط مالك الملك الى حظيرة المماليك والبدون, الواقعة في مرمى بنادق امن العلفي وجرافات التويتي وفتوات عبد القادر ,حاتم , وضجيج معامل الكعك الهش . وقبقبة نراجيل قاضى قضاة المحافظة؟!
    - ان تريليونات الوهم المحفورة على احجار اساس يضعها عبد العزيز عبد الغني يمينا وشمالا,لاتكفى لرد اعتبار عجوز هتكت اطقم مدير الامن حرمة منزله ظهيرة زفاف ولده,بذريعة افساد مزاج الجنرال المنهمك في اعدادمحاضرة يلقيها-لاحقا- على طلبة كلية الحقوق
    *العجوز:عبد الله مرعي
    الاقامة :منزل مجاور لسكن الحميراء بصالة.
    الواقعة:اقتحام سكن امن وتحطيم سماعات عرس صغيرة واصابة شقيق العريس- رشيد عبد الله – بطلق ناري في الفخذ ,, ووالد العريس بطلق اخر جانب الرأس , والاعتداء على اثنين من اقاربه اثناء محاولتهما زيارة المصابين في المستشفى العسكري .
    الجاني: طقمان عسكريان يتبعان ادارة امن المحافظة .الخميس الفائت 3-8-2006م
    -ماذابوسع عبد العزيز عبد الغني ان يفعل حيال واقعة كهذه ,اصبح حصولها اعيتادا يوميا بالنسبة لابناء المحافظة؟! وتطال عشرات المنازل التي يكتب لها ان تستقبل عروسا او تودعها؟!
    ان تعز تدفع لعساكر(الملك عميلق) اتاوة عن كل شهقةفرح,,وضريبة عن كل ليلة دخلة فماذا بوسع رئيس مجلس الشورى ان يفعل ازاء عار كهذا يطال ابناء جلدته اكثر من ان يتسول (ثور هجر )ينحر على باب العرس المنكوب , او امرا بالافراج عن عريس سجين, كما يفعل الان البرلماني عبد الولي الجابري سعيا لاعدام قضية جار العلفي؟!ان معالي السادة عبد العزيز عبد الغني والدكتور العليمي والنائب الجابري , يدركون تمام- ان الامر يتعلق بمواطنة منقوصة,لابمكبر صوت , وان طماشة صاحب منزل تؤذي مشاعر النظام ,فيما يرقص (حمران العيون )على ايقاع الكلاشن والدوشكا وقذائف البازوكا كتعبير مشروع عن الفرحة وامتياز وطنى تباركه دوريات الامن وتطرب له؟!يدرك معاليهم ذلك؟وادرك انا انه ليس في وسع معاليهم زحزحة هذه المعادلة المناطقية المشتبكة بتركيبة الحكم وعقلية النظام كجزء اصيل من نسيجها لكن في مقدورهم ان يكفوا عن تطويع رقاب ذويهم لشفرتها.- ليس في مقدورهم –ولانناشدهم اقالة مدير امن المحافظة لكن في مقدورهم ونطلب منهم ان يكفوا عن دفع الضحية للتنازل عن دمها مقابل(ثور)لقد تعودت هذه المحافظة ان تخسر كل قضايا الدم المسفوك بالرصاص الميري خلال 21 عاما ,لم تنجح في الاقتصاص من قاتل الدكتور حمرة الشميرى وراح (فؤاد الشهاري)ضحية حكم اعدام من محكمة غير مختصةلانه الطرف الضعيف والمواطن الناقص في القضية . وفي الاونة االخيرة رابط اكثر من 150 مسلحا من مارب على مداخل المحافظة تعز, وتمكنوا خلال اقل من عشرين يوما من الحصول على قصاص مستعجل لقاتل مواطنهم المتخي على ترسانة سلاح تنوب عن القانون في الملمات!! وفشل المواطن محمد عبد الله سيف العبسي في البسط على ارضيته المشتراة بحر ماله وطيلة اربعة اعوام لم تشفع له كل توجيهات الحجري وحاتم ومجاهد ابو شوارب ووكيل وزارة الاشغال ,بتمكينه من تسوير ارضيته الواقعة ضمن مخطط مركزي سليم ,لم تشفع له كل تلك التوجيهات لدى جرافات عبده على التويتي,واقدم هذا الاخير على هدم السور اكثر من مرة محروسا بالميري وفي وضح الظهيرة (تفاصيل اوفى في عرض قادم)
    ان كل مقايضة يحملها رئيس مجلس شورى الرئيس ومعاونيه لاتتضمن الامن والمساواة والعدالة لابناء هذه المحافظة,هي مساومة رخيصة على الدم والدموع والمظالم وقفز على جثة المواطنة والكرامة الذبيحة , مساومة يرفضها كل شريف من ابناء المحافظة لذا فان ثقة كبيرة تغمرني في ان اصوات غالبية تعز لن تذهب ادراج مسوخ وغيلان النظام وان ماقد مر يكفي

    الثورى – الخميس العدد(1924)
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-08-12
  3. 7يوليو

    7يوليو عضو

    التسجيل :
    ‏2004-09-26
    المشاركات:
    95
    الإعجاب :
    0
    اخي تعز محافظه منهوبه منكوبه وهوان ابنائها سر نكبتها

    نعم شهدنا حصار البربر لها ليمسحوا عار فضيحتهم ولكن من يمسح دم ودموع ابناءها
    شكرا لك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-08-12
  5. abomustafa7

    abomustafa7 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-02-15
    المشاركات:
    2,556
    الإعجاب :
    0
    دكهم دك يا صلاح هذه هي الحقيقة التي لا يريد أبو عسقبلي سماعها ربنا يديك الصحة وطول العمر انت في القلب لان كلامك منه . انت الضمير الحي والمجاهد الاكبر انت الفدائي الاول في تعز هذه المدينة التي يحاصرونها حتى من نسمة هواء نقية بمعسكرات الطائفة الفاسدة والمستبدة والله ان ضفر واحد من قدمك بالف عبده مرحبا هؤلاء عبدة( بفتح الباء)هم يدركون ان قيمتهم لدينا لا تساوي سعر جزمة مسروقة من باب مسجد .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-08-12
  7. اللغـــــم

    اللغـــــم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-08-02
    المشاركات:
    287
    الإعجاب :
    0
    ممتاز
    * ياااااااااااااااااااااااااااا

    ولا لش عاد

    يا رحاب أحسن



    * المصدر : القحطانية
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-08-13
  9. أبوالمهند

    أبوالمهند عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-07-01
    المشاركات:
    851
    الإعجاب :
    0
    إيه يا تعز يا جرح الزمن فقد حيكت عليك المؤامرات ..
    إيه أيتها المدينة الرابضة في وطن ضاعت في فلسفات حاكميه المبادئ والقيم ..
    إيه أيتها الحالمة يا عاصمة الثقافة الموءودة في زمن سلطة القوة وغياب القانون ..
    إيه أيتها الجرح الأليم أيتها البسمة الجريحة أيتها الأم المكلومة يا حبنا الطاهر وعشقنا التليد..
    لا تحزني من تعامل أبناءك معك ولا تلومي أولئك الوزراء والمسؤولين من أبناءك والذين فرطوا فيك مقابل ذواتهم وتحقيق رغباتهم القذرة لا تحزني وأنت ترين تهميشاً للشرفاء على رباك ..
    ولعل أبناء الحالمة يفيقون من غفوتهم ليحاولوا تغيير واقعهم الأليم في الانتخابات القادمة و لقد أخبرنا التاريخ عن رجال التغيير في اليمن وأن تعز منطلق التغيير والعزة ..

    للمزيد هذا موضوع سابق عن تعز المحافظة الجريحة:
    http://ye1.org/vb/showthread.php?t=172231
     

مشاركة هذه الصفحة