في بيان جديد له .. الصدر لأتباعه : لا تأخذكم في النواصب الوهابية رحمة

الكاتب : ناصر المظلوم   المشاهدات : 488   الردود : 6    ‏2006-08-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-08-07
  1. ناصر المظلوم

    ناصر المظلوم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-06-29
    المشاركات:
    464
    الإعجاب :
    0
    مفكرة الإسلام [خاص]: جدد 'مقتدى الصدر' زعيم ما يعرف بجيش المهدي تهديداته باستئصال أهل السنة خلال أقل من شهرين.
    وأفاد مراسل 'مفكرة الإسلام' في مدينة النجف جنوب العاصمة العراقية بغداد أن الصدر التقي اليوم الأحد بعدد من ما يعرفون بقادة جيش المهدي في بغداد وحثهم على العمل على استئصال 'الإرهاب' وقتل النواصب الوهابية في العاصمة.

    وأصدر مكتب الصدر في النجف بيانًا تضمن ما تمخض عنه الاجتماع؛ حيث ذكر ما نصه: 'أيها الممهدون، يا أتباع أهل البيت لا تأخذكم في النواصب الوهابية التكفيرية البعثيين والصداميين رحمة اضربوهم وضيقوا عليهم كي يتخلص عراق أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من أمثالهم'.

    وأضاف الصدر في بيانه: إن تمكن أبناء محمد عبد الوهاب 'لعنه الله' من السيطرة على بغداد يعني انتهاء الإسلام والإيمان منها وانتم أيها المؤمنون شدوا عليهم ولا تدعوا لهم ذكرا'.

    وللتغطية على جرائمه هو وعصاباته الإيرانية قال في آخر كلامه: 'واعطفوا على إخوانكم السنة المسالمين الذين لا يناصبون العداء لآل بيت رسول الله وشدوا على الوهابية التكفيريين الصداميين البعثيين حفظ الله العراق وأهله'.

    وبحسب مراسلنا، فإن التصريح الأخير للصدر يحمل أمرين؛ الأول: قتل أهل السنة، والثاني بقوله ضيقوا عليهم ويعني تهجيرهم من منازلهم بقوة السلاح.

    وأوضح مراسلنا في النجف والذي تمكن من الحصول على نسخة تصريح الصدر الذي نشره مكتبه في الحنانة وسط المدينة إن كلام الصدر حمل إعلانا صريحا بقتل جميع أهل السنة في بغداد والعراق حيث أن أكثر من 95% من أهل السنة في العراق هم على المذهب السلفي، والذي ينعته الصدر وأمثاله بالوهابية. وأشار مراسلنا إلى أن الكثير من الحقائق بدأت في الظهور خلال الأيام القليلة الماضية في النجف، منها أن عددًا من قادة جيش المهدي وفيلق بدر يتحدثون بصراحة عما صنعوه تجاه الفدائيين العرب السوريين والأردنيين والمصريين وغيرهم خلال معركة سقوط بغداد عام 2003 حيث كانوا يسلمون المجاهدين العرب الذين قدموا إلى العراق إلى القوات الأمريكية مقابل عشرة آلاف دولار أمريكي.

    وأوضح مراسلنا أن الحادثة معروفة لجميع أهل السنة غير أن الجديد فيها هو أنهم بدأوا يعترفون ويتفاخرون بها.

    وقد ساهم أهل السنة في بغداد والفلوجة والموصل من الميسورين في شراء عدد كبير من الفدائيين العرب من الشيعة قبل أن يسلموهم إلى الاحتلال ومنهم من انضم للمقاومة العراقية فاستشهد ومنهم من لا يزال حيا يقاتل ومنهم من عاد إلى وطنه.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-08-07
  3. ناصر المظلوم

    ناصر المظلوم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-06-29
    المشاركات:
    464
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-08-08
  5. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    لا حول ولا قوة الا بالله
    اللهم انصر السلام وأهله
    اللهم انصر اتباع نبيك وحبيك واتباع صحابته
    اتباع خير القرون
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-08-08
  7. امين وبس

    امين وبس مشرف الكمبيوتر والجوال مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-26
    المشاركات:
    13,044
    الإعجاب :
    180
    لا حول ولا قوة الا بالله

    حسبنا الله على ما يحصل في العراق

    والله ان سقوط صدام كان سقوط العراق كمجتمع سني

    لكن الله يجازي من كان السبب
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-08-08
  9. وحدوي صريح

    وحدوي صريح عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-07-20
    المشاركات:
    442
    الإعجاب :
    0


    سبحان الله شوف نظرة العلماء الربانيون

    يرون ما لا نرى

    ويقيسون الناس على حسب معتقدهم

    رحم الله الشيخ رحمة واسعه

    وهذا ما يحدث الان
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-08-08
  11. الجوكر

    الجوكر مشرف الكمبيوتر والجوال مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-01-26
    المشاركات:
    54,688
    الإعجاب :
    8
    دع الكلاب تنبح
    فوالله ان الله سيسخر لها من يوجعها في عقر دارها
    اللهم عليك بكل الروافض
    اللهم لا تبقي لهم باقيه واجعل لحومهم للوحوش الضاريه


    ان الروافض شر من وطئ الحصى /// من كل انس ناطق او جان
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-08-13
  13. ناصر المظلوم

    ناصر المظلوم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-06-29
    المشاركات:
    464
    الإعجاب :
    0
    آمين جزاكم الله خير
     

مشاركة هذه الصفحة