وفاة العرب!!

الكاتب : الشاب عادل   المشاهدات : 589   الردود : 6    ‏2006-08-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2006-08-07
  1. الشاب عادل

    الشاب عادل قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-03-14
    المشاركات:
    42,881
    الإعجاب :
    42
    هذه القصيدة للشاعر غازي القصيبي

    رداً على قصيدة كتبها الراحل نزار قباني

    بإسم متى يعلنون وفاة العرب





    نزارُ! أزفُّ اليكُ الخَبَرْ!

    لقد أعلنوها.. وفاَة العربْ..

    وقد نشروا النعْيَ..فوق السطورِ..

    وبين السطورِ..وتحت السطورِ

    وعبْرَ الصُوَرْ!!



    وقد صدَرَ النعيُ..

    بعد اجتماعٍ يضمُّ القبائلَ...

    جاءته حمْيَرُ تحدو مُضَرْ

    وشارون يرقص بين التهاني

    تَتَابُعِ من مَدَرٍ أو وَبَرْ

    و"سامُ الصغيرُ"..على ثورِهِ

    عظيمُ الحُبورِ..شديدُ الطَرَبُ



    نزارُ! أزفُّ اليكُ الخَبَرْ!

    هناك مليونَ دولار..

    جادَ بها زعماءُ الفصاحةِ..

    للنعْي في مُدنِ القاتلينْ

    أتبتسمُ الآن؟!

    هذي الحضارةُ!

    ندفعُ من قوتنا..

    لجرائد سادتنا الذابحينْ

    ذكاءٌ يحيّرُ كلَّ البَشرْ!



    نزارُ! أزفُّ اليكُ الخَبَرْ!

    وإيَّاكَ أن تتشرَّب روحُك

    بعضَ الكدَرْ

    فنحن نموتُ..نموتُ..نموتُ..

    ولكننا لا نموتُ...نظلُّ...

    غرائبَ من معجزات القَدَرْ



    إذاعاتُنا لا تزال تغنّي...

    ونحن نهيمُ بصوت الوترُ

    وتلفازنا مرتع الراقَصاتِ...

    فكَفْلٌ تَثَنّى..ونهدٌ نَفَرْ

    وفي كل عاصمةٍ مُؤتمرْ

    يباهي بعولمة الذُّلِ..

    يفخر بين الشُعوبِ

    بداء الجرب



    ولَيْلاتُنا...مشرقاتٌ ملاحُ

    تزيّنها الفاتناتُ المِلاحُ

    إلى الفجرِ...

    حين يجيء الخَدَرْ

    وفي "دزني لاند" جموعُ الأعاريبِ...

    تهزجُ...مأخوذة باللُعَب

    ولندن ـ مربط أفراسنا!

    مزادُ الجواري...وسوقُ الذَهَبْ

    وفي "الشانزليزيه"..سَددنا المرورَ

    منعنا العبورَ...

    وصِحْنا:"تعيشُ الوجوهُ الصِباحُ!"..



    نزارُ! أزفُّ اليكُ الخَبَرْ!

    يموتُ الصغارُ...ومَا منْ أحدْ

    تُهدُّ الديارُ...ومَا مِنْ أحدْ

    يُداس الذمار..ومَا مِنْ أحدْ

    "فمعتصمُ" اليْوم باعِ السيوفَ

    "لِبيريز"...

    عَادَ وأعلَنَ أنَ السلامَ الشُجَاع

    انتصرْ

    وجيشُ "ابن أيوبَ"...مُرتَهنٌ

    في بنوكِ رُعاةِ البَقَرْ

    و"بيبرْس" يقضي إجازتهُ...

    في زنود نساء التترْ

    ووعَّاظُنا يرقُبون الخَلاصَ...

    مع القادمِ...المُرتجَى..المُنْتَظَرْ



    نزارُ! أزفُّ اليكُ الخَبَرْ!

    سئمتُ الحياةَ بعصر الرفات

    فهيّىءْ بقُرْبكَ لي حُفرِة!!

    فعيش الكرامةِ تحتَ الحُفَر.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2006-08-07
  3. الشاب عادل

    الشاب عادل قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-03-14
    المشاركات:
    42,881
    الإعجاب :
    42
    هذه القصيدة للشاعر غازي القصيبي

    رداً على قصيدة كتبها الراحل نزار قباني

    بإسم متى يعلنون وفاة العرب





    نزارُ! أزفُّ اليكُ الخَبَرْ!

    لقد أعلنوها.. وفاَة العربْ..

    وقد نشروا النعْيَ..فوق السطورِ..

    وبين السطورِ..وتحت السطورِ

    وعبْرَ الصُوَرْ!!



    وقد صدَرَ النعيُ..

    بعد اجتماعٍ يضمُّ القبائلَ...

    جاءته حمْيَرُ تحدو مُضَرْ

    وشارون يرقص بين التهاني

    تَتَابُعِ من مَدَرٍ أو وَبَرْ

    و"سامُ الصغيرُ"..على ثورِهِ

    عظيمُ الحُبورِ..شديدُ الطَرَبُ



    نزارُ! أزفُّ اليكُ الخَبَرْ!

    هناك مليونَ دولار..

    جادَ بها زعماءُ الفصاحةِ..

    للنعْي في مُدنِ القاتلينْ

    أتبتسمُ الآن؟!

    هذي الحضارةُ!

    ندفعُ من قوتنا..

    لجرائد سادتنا الذابحينْ

    ذكاءٌ يحيّرُ كلَّ البَشرْ!



    نزارُ! أزفُّ اليكُ الخَبَرْ!

    وإيَّاكَ أن تتشرَّب روحُك

    بعضَ الكدَرْ

    فنحن نموتُ..نموتُ..نموتُ..

    ولكننا لا نموتُ...نظلُّ...

    غرائبَ من معجزات القَدَرْ



    إذاعاتُنا لا تزال تغنّي...

    ونحن نهيمُ بصوت الوترُ

    وتلفازنا مرتع الراقَصاتِ...

    فكَفْلٌ تَثَنّى..ونهدٌ نَفَرْ

    وفي كل عاصمةٍ مُؤتمرْ

    يباهي بعولمة الذُّلِ..

    يفخر بين الشُعوبِ

    بداء الجرب



    ولَيْلاتُنا...مشرقاتٌ ملاحُ

    تزيّنها الفاتناتُ المِلاحُ

    إلى الفجرِ...

    حين يجيء الخَدَرْ

    وفي "دزني لاند" جموعُ الأعاريبِ...

    تهزجُ...مأخوذة باللُعَب

    ولندن ـ مربط أفراسنا!

    مزادُ الجواري...وسوقُ الذَهَبْ

    وفي "الشانزليزيه"..سَددنا المرورَ

    منعنا العبورَ...

    وصِحْنا:"تعيشُ الوجوهُ الصِباحُ!"..



    نزارُ! أزفُّ اليكُ الخَبَرْ!

    يموتُ الصغارُ...ومَا منْ أحدْ

    تُهدُّ الديارُ...ومَا مِنْ أحدْ

    يُداس الذمار..ومَا مِنْ أحدْ

    "فمعتصمُ" اليْوم باعِ السيوفَ

    "لِبيريز"...

    عَادَ وأعلَنَ أنَ السلامَ الشُجَاع

    انتصرْ

    وجيشُ "ابن أيوبَ"...مُرتَهنٌ

    في بنوكِ رُعاةِ البَقَرْ

    و"بيبرْس" يقضي إجازتهُ...

    في زنود نساء التترْ

    ووعَّاظُنا يرقُبون الخَلاصَ...

    مع القادمِ...المُرتجَى..المُنْتَظَرْ



    نزارُ! أزفُّ اليكُ الخَبَرْ!

    سئمتُ الحياةَ بعصر الرفات

    فهيّىءْ بقُرْبكَ لي حُفرِة!!

    فعيش الكرامةِ تحتَ الحُفَر.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2006-08-07
  5. جنى الجنتين

    جنى الجنتين عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-07-18
    المشاركات:
    409
    الإعجاب :
    0
    بالفعل هذه الكلمات مأسآه بحد ذاتها

    ولكن
    لن يعلونها وفاه ولن يستطيعوا
    ما دمنا مسلمين
    ما دمنا خير امه اخرجت للناس
    سنظل
    احياء وسنفخر بعروبتنا مهما تكالبت علينا الامم
    وان سقطنا بالامس
    واليوم
    فغداً سنعود
    وسنعلن نحن
    وفاتـــــهم
    ووفاتـــــــهم
    ووفاتــــــــــــــــهم

    وان غداً لناظره قريب

    وشكرا لك
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2006-08-07
  7. الشاب عادل

    الشاب عادل قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-03-14
    المشاركات:
    42,881
    الإعجاب :
    42
    نعم أخي

    لقد ماتو العرب!!!

    والأمل في قائد كصلاح الدين الايوبي ---

    ليرجع الامة الاسلامية الى مجدها ---

    وترجيع الأقصى الى رحاب اهله

    وان نحن لعائدون!!
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2006-08-08
  9. الضيغم الورد

    الضيغم الورد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-07-24
    المشاركات:
    280
    الإعجاب :
    0
    أخي لم يمت العرب
    لأننا ما سمعنا بميت يموت مرة أخرى
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2006-08-08
  11. ابو شرف البكري

    ابو شرف البكري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-07-26
    المشاركات:
    470
    الإعجاب :
    0
    اخي لم تمت العرب لانهم سيعودود لاكن لاندري متى
    لاكن ماتت هيبتهم وشخصيتهم
    وشكراً
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2006-08-08
  13. الشاب عادل

    الشاب عادل قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-03-14
    المشاركات:
    42,881
    الإعجاب :
    42
    لماذا نعلق امانينا على العرب لا افهم؟؟

    ما صنع المجد للعرب الا الاسلام واللهِ!!

    فالعرب هم ناس حفاة عراة ...

    ماتوا زماااان عندما وقفوا عن بناء السور لكليب

    وعندما قتل جساسً ابن مرة، كليب ابن ربيعة

    هنا مات العرب ولم يتحقق لهم اي نصر يذكر بعدها الا على ابرهه الحبشي

    ولكن هذا كان في زمن الحبيب محمد صلى الله عليه وعلى اله واصحابه اجمعين

    ومن هناك اخذ الاسلام العروبة على عاتقه .....
     

مشاركة هذه الصفحة